العودة     من أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم

عدد الضغطات : 13,718مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 6,916مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 8,990عدد الضغطات : 3,842
عدد الضغطات : 6,554مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 3,944

من أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24 Oct 2008, 12:43 AM   #1
أبهاوي عاشق مكه غير متواجد حالياً
!... فـينكـ ياأيـاآم زمـان ...!

الصورة الرمزية أبهاوي عاشق مكه

رقم العضويـــة: 17203
تاريخ التسجيل: 11 04 2008
العــــمـــــــــر: 28
الجــنــــــــس:
ذكر
مكان الإقــامة: أبـــهــــا
المشاركــــات: 6,984
قوة التقييــــم: 19 نقطة
أبهاوي عاشق مكه is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 17
آخر تواجــــــد: 22 Sep 2020 (08:41 AM)
الأوسمة
الوسام الفضي 
المشاهدات: 458 | التعليقات: 4

من أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم


ما المقصود بحُسن الخلق ؟

عن النبي صلي الله عليه وسلم قال : (( البر حسن الخلق ..)) رواه مسلم [ رقم : 2553 ]

قال الشيخ ابن عثيمين في شرح الحديث السابع والعشرون في الأربعين النووية:

حسن الخلق أي حسن الخلق مع الله ، وحسن الخلق مع عباد الله ، فأما حسن الخلق مع الله فان تتلقي أحكامه الشرعية بالرضا والتسليم ، وأن لا يكون في نفسك حرج منها ولا تضيق بها ذرعا ، فإذا أمرك الله بالصلاة والزكاة والصيام وغيرها فإنك تقابل هذا بصدر منشرح.

أما حسن الخلق مع الناس فقد سبق أنه : كف الأذى والصبر على الأذى، وطلاقة الوجه وغيره.

على الرغم من حُسن خلقه حيث كان يدعو الله بأن يحسّن أخلاقه ويتعوذ من سوء الأخلاق عليه الصلاة والسلام .



أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم مع أهله :





كان صلى الله خير الناس وخيرهم لأهله وخيرهم لأمته من طيب كلامه وحُسن معاشرة زوجته بالإكرام والاحترام ، حيث قال عليه الصلاة والسلام: (( خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي )) سنن الترمذي .

وكان من كريم أخلاقه صلى الله عليه وسلم في تعامله مع أهله وزوجه أنه كان يُحسن إليهم ويرأف بهم ويتلطّف إليهم ويتودّد إليهم ، فكان يمازح أهله ويلاطفهم ويداعبهم ، وكان من شأنه صلى الله عليه وسلم أن يرقّق اسم عائشة ـ رضي الله عنها ـ كأن يقول لها: (يا عائش )، ويقول لها: (يا حميراء) ويُكرمها بأن يناديها باسم أبيها بأن يقول لها: (يا ابنة الصديق) وما ذلك إلا تودداً وتقرباً وتلطفاً إليها واحتراماً وتقديراً لأهلها.



عدل النبي صلى الله عليه وسلم :


كان عدله صلى الله عليه وسلم وإقامته شرع الله تعالى ولو على أقرب الأقربين.

قال تعالى: (يَا أَيّهَا الّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوّامِينَ بِالْقِسْطِ شُهَدَآءِ للّهِ وَلَوْ عَلَىَ أَنْفُسِكُمْ أَوِ الْوَالِدَيْنِ وَالأقْرَبِينَ) (النساء:135)

كان يعدل بين نسائه صلى الله عليه وسلم ويتحمل ما قد يقع من بعضهن من غيرة كما كانت عائشة ـ رضي الله عنها ـ غيورة.

فعن أم سلمة ـ رضي الله عنها أنها ـ أتت بطعامٍ في صحفةٍ لها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه، فجاءت عائشة... ومعها فِهرٌ ففلقت به الصحفة، فجمع النبي صلى الله عليه وسلم بين فلقتي الصحفة وهو يقول: (كلوا، غارت أُمكم ـ مرتين ـ ) ثم أخذ رسول الله صلى الله عليه وسلم صحفة عائشة فبعث بها إلى أُم سلمة وأعطى صحفة أُم سلمة عائشة. رواه النسائي وصححه الألباني

قال عليه الصلاة والسلام في قصة المرأة المخزومية التي سرقت : ( ‏والذي نفسي بيده لو كانت فاطمة بنت محمد‏,‏ لقطعت يدها‏)‏.


كلام النبي صلى الله عليه وسلم :

كان إذا تكلم تكلم بكلام فَصْلٍ مبين، يعده العاد ليس بسريع لا يُحفظ ، ولا بكلام منقطع لا يُدركُه السامع، بل هديه فيه أكمل الهديِّ ،كما وصفته أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها بقولها: (ما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يسرد سردكم هذا ، ولكن كان يتكلم بكلام بيِّن فصل يتحفظه من جلس إليه) متفق عليه

وكان عليه الصلاة والسلام لا يتكلم فيما لا يَعنيه، ولا يتكلم إلا فيما يرجو ثوابه، وإذا كرِه الشيء‏:‏ عُرِفَ في وجهه


أخلاق النبي صلى الله عليه وسلم مع الأطفال


ومع هذه الشجاعة العظيمة كان لطيفا رحيماً فلم يكن فاحشاً ولا متفحشا ولا صخاباً في الأسواق ولا يجزي بالسيئة السيئة ولكن يعفو ويصفح.

عن أنس رضي الله عنه قال" خدمت النبي صلى الله عليه وسلم عشر سنين، والله ما قال أف قط، ولا قال لشيء لم فعلت كذا وهلا فعلت كذا" - رواه الشيخان وأبو داود و الترمذي.

عن عائشة رضي الله تعالى عنها قالت ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم خادما له ولا امرأة ولا ضرب بيده شيئا قط إلا أن يجاهد في سبيل الله.

وفي رواية ما ضرب رسول الله شيئًا قط بيده ولا امرأة ولا خادمًا إلا أن يجاهد في سبيل الله - رواه مالك والشيخان وأبو داود.

عن عائشة رضي الله عنها قالت "ما خير رسول الله صلى الله عليه وسلم بين أمرين قط إلا أخذ أيسرهما ما لم يكن إثمًا، فإن كان إثمًا كان أبعد الناس منه وما انتقم صلى الله عليه وسلم لنفسه قط إلا أن تنتهك حرمة الله فينتقم".


رحمة النبي صلى الله عليه وسلم



قال تعالى : (وَمَا أَرْسَلْنَاكَ إِلَّا رَحْمَةً لِلْعَالَمِينَ) (الانبياء:107)

وعندما قيل له ادع على المشركين قال صلى الله عليه وسلم "إني لم أبعث لعانًا، وإنما بعثت رحمة" - رواه مسلم.

" قال عليه الصلاة والسلام : اللهم إنما أنا بشر ، فأيُّ المسلمين سببته أو لعنته ، فاجعلها له زكاة و أجراً " رواه مسلم .

كان من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم : ( اللهم من وليَ من أمرِ أمتي شيئاً ، فشقَّ عليهم ، فاشقُق عليه ، و من ولي من أمر أمتي شيئاً ، فرفق بهم ، فارفق به )

قال صلى الله عليه وسلم : (هل ترزقون وتنصرون إلا بضعفائكم) رواه البخاري.

قال تعالى : فَبِمَا رَحْمَةٍ مِنَ اللَّهِ لِنْتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنْتَ فَظّاً غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانْفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ فَاعْفُ عَنْهُمْ وَاسْتَغْفِرْ لَهُمْ..) (آل عمران:159)

وقال صلى الله عليه وسلم في فضل الرحمة: (الراحمون يرحمهم الرحمن ، ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء) رواه الترمذي وصححه الألباني .

وقال صلى الله عليه وسلم في أهل الجنة الذين أخبر عنهم بقوله: ( أهل الجنة ثلاثة وذكر منهم ورجل رحيم رقيق القلب لكل ذي قربى ومسلم ) رواه مسلم.

عفو النبي صلى الله عليه وسلم:

عن أنس رضي الله عنه قال "كان النبي صلى الله عليه وسلم من احسن الناس خلقًا، فأرسلني يومًا لحاجة، فقلت له والله لا أذهب وفي نفسي أن أذهب لما أمرني به صلى الله عليه وسلم ، فخرجت حتى أمر على صبيان وهم يلعبون في السوق، فإذا النبي صلى الله عليه وسلم قد قبض بقفاي من ورائي، فنظرت إليه وهو يضحك فقال يا أنس أذهبت حيث أمرتك؟ قلت نعم، أنا أذهب يا رسول الله – فذهبت" رواه مسلم وأبو داود.

فعن أنس بن مالك ـ رضي الله عنه ـ قال: بينما نحن في المسجد مع رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ جاء أعرابي ، فقام يبول في المسجد، فقال أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم : مَه مَه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (لا تزرموه، دعوه) ، فتركوه حتى بال ، ثم إن رسول الله صلى الله عليه وسلم دعاه فقال له: (إن هذه المساجد لا تصلح لشيء من هذا البول ، ولا القذر، إنما هي لذكر الله، والصلاة، وقراءة القرآن) قال: فأمر رجلاً من القوم فجاء بدلو من ماء فشنّه عليه. رواه مسلم




منقول
________________________________________

إفتقدناكم ياغالين ولاتنسونا واذكرونا بدعوه
 
     
رد مع اقتباس
قديم 24 Oct 2008, 02:21 AM   #2
مركاز الشبيكة غير متواجد حالياً
مكاوي فعال

الصورة الرمزية مركاز الشبيكة

رقم العضويـــة: 19960
تاريخ التسجيل: 07 10 2008
الجــنــــــــس:
ذكر
المشاركــــات: 4,175
قوة التقييــــم: 17 نقطة
مركاز الشبيكة is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 44
آخر تواجــــــد: 27 May 2012 (12:54 PM)
الأوسمة
وسام التميز 
اللهم صلي وسلم عليك يا حبيبنا و قدوتنا يا يا رسول الله ، جزاك الله خير يا أبهاوي ويجعلو في ميزان حسناتك
________________________________________

يا
مَكّةَ الخَيرِ
بِي شَوقٌ يُتَيمُنِي
.*.*.*.
إِلَى حِمَاكِ
وَ يَستَهوِي
هَواكِ دَمِي


حسابي في تويتر @jokerOFmakkah
  رد مع اقتباس
قديم 24 Oct 2008, 02:38 AM   #3
أبهاوي عاشق مكه غير متواجد حالياً
!... فـينكـ ياأيـاآم زمـان ...!

الصورة الرمزية أبهاوي عاشق مكه

رقم العضويـــة: 17203
تاريخ التسجيل: 11 04 2008
العــــمـــــــــر: 28
الجــنــــــــس:
ذكر
مكان الإقــامة: أبـــهــــا
المشاركــــات: 6,984
قوة التقييــــم: 19 نقطة
أبهاوي عاشق مكه is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 17
آخر تواجــــــد: 22 Sep 2020 (08:41 AM)
الأوسمة
الوسام الفضي 
مركاز الشبيكه

مشكور على المرور الجميل
والله يعطيك العافيه
  رد مع اقتباس
قديم 10 May 2009, 01:52 PM   #4
hatim7 غير متواجد حالياً
مكاوي فعال

الصورة الرمزية hatim7

رقم العضويـــة: 4223
تاريخ التسجيل: 07 07 2005
العــــمـــــــــر: 38
الجــنــــــــس:
ذكر
مكان الإقــامة: المغرب العربي -- وأشتاق للحرم كثيرا --
المشاركــــات: 2,184
قوة التقييــــم: 18 نقطة
hatim7 is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 14
آخر تواجــــــد: 27 Jun 2018 (10:00 PM)
الأوسمة
وسام التميز 








________________________________________

  رد مع اقتباس
قديم 02 Jul 2009, 06:02 PM   #5
أبهاوي عاشق مكه غير متواجد حالياً
!... فـينكـ ياأيـاآم زمـان ...!

الصورة الرمزية أبهاوي عاشق مكه

رقم العضويـــة: 17203
تاريخ التسجيل: 11 04 2008
العــــمـــــــــر: 28
الجــنــــــــس:
ذكر
مكان الإقــامة: أبـــهــــا
المشاركــــات: 6,984
قوة التقييــــم: 19 نقطة
أبهاوي عاشق مكه is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 17
آخر تواجــــــد: 22 Sep 2020 (08:41 AM)
الأوسمة
الوسام الفضي 
حاتم 7

شاكر مرورك الكريم

يعطيك العافيه
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 03:09 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
(Valid XHTML 1.0 Transitional | Valid CSS! | SEO) .
For best browsing ever, use Firefox.
Copyright © 2018 makkawi.com. All rights reserved