العودة     الموزاييك $ الفُسيفٍســـــــآء $ mosaïque

عدد الضغطات : 12,870مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 6,333مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 8,336عدد الضغطات : 3,315
عدد الضغطات : 5,897مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 3,352

الموزاييك $ الفُسيفٍســـــــآء $ mosaïque


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15 Oct 2011, 07:52 PM   #1
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (08:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 
المشاهدات: 27637 | التعليقات: 17

الموزاييك $ الفُسيفٍســـــــآء $ mosaïque


العنوان لاسماء مختلفة لكنه فن واحد

فلنتعرف على هذا الفن الرائع والجميل





















الفسيفساء
الفسيفساء mosaïque مصطلح أصله اللاتيني
(بسيفوسيس) psêphosis


هي أحد أقدم الفنون التصويرية ويتم تشكيل اللوحة الفسيفسائية عادة
من انتظام عدد كبير من القطع الصغيرة وعادة ماتكون ملونة

التي تكون بمجملها صورة تمثل مناظر طبيعية أو أشكال هندسية أو لوحات بشرية أو حيوانية.








استخدام الفسيفساء قديم ويرجع لأيام السومريين ثم الرومان حيث شهد العصر البيزنطي تطورا كبيرا في صناعة الفسيفساء لأنهم ادخلوا في صناعته الزجاج والمعادن واستخدموا الفسيفساء بشكل كبير في القرن الثالث والرابع الميلادي باللون الأبيض والأسود فبرعوا بتصوير حياة البحر والأسماك والحيوانات, والقتبانيين العرب الذين صنعوا أشكالا هندسية
تتألف الفسيفساء بمفهومها الكلاسي والذي انتشر في العصرين



( الهلّنستي والروماني ثم البيزنطي وحتى بداية العصر الإسلامي، )

من فصوص مربعة صغيرة، تشكلت في ألواح كبيرة تزين جدران الأماكن العامة وأراضيها، من معابد وكنائس وقصور. وتمثل هذه الألواح مشاهد دينية وأسطورية
ظهرت الفسيفساء مرادفة للصور الجدارية التي لم تكن قد انتشرت كثيراً، وكان ظهورها عملاً تزيينياً يجمّل الجدران، ويكسو الأرض الواسعة. وكانت النوافذ الزجاجية مؤلفة من قطع صغيرة من الزجاج تنضد مع بعضها لتشكيل صورة ما.






**
تاريخ الفسيفساء
وفي العصر البيزنطي استمر الفن ألفسيفسائي الزجاجي الذي ظهرت آثاره الرائعة في روما وميلانو Milano
وفي العصر الروماني انتشرت الفسيفساء في جميع أنحاء الامبراطورية، وتشاهد آثارها في البلاد العربية في تونس وحول بنغازي وفي الإسكندرية وأنطاكية وجرش وتدمر وأفاميا والسويداء وشهبا وفي مدن إيطاليا.واستمر خلال عصري النهضة والباروك
وينتهي عصر الفسيفساء الزاهر منذ عصر النهضة الإيطالية حين استعيض منه بالرسم الجداري الفريسك والزيتي، وكانت البندقية مركز صناعة فصوص الفسيفساء ومازالت حتى اليوم.












***

الفن الإسلامي و العرب
وقد مر تطور الفسيفساء بمراحل عديدة حتى بلغ قمته في العصر الإسلامي التي تعطينا خلفية واضحة عن تجليات الحضارة الإسلامية في عصورها المزدهرة, ذلك الفن الذي اهتم بتفاصيل الأشياء والخوض في أعماقها، نافذاً من خلال المواد الجامدة إلى معنى الحياة, إنه فن التلاحم والتشابك الذي عبر في دلالاته عن أحوال أمة ذات حضارة قادت العالم إلى آفاق غير مسبوقة من العلم والمعرفة.. تداول العرب مصطلح الفسيفساء للتعبير عن فن تطبيقي لموضوعات إبداعية، ومادته مجموعة من الفصوص الصغيرة التي لا تتجاوز مساحتها 1سم2 بسماكة لا تتجاوز نصف سنتمتر، وهي حجرية أصلية ملونة أو زجاجية مصنوعة من السيلكس مع أكاسيد متنوعة لتلوينها. وقد يضاف إلى سطوح بعضها طبقة ذهبية. ومع هذه الفصوص، هناك بعض الأعمال الفسيفسائية تضم كِسَراً صدفية.
واستطاع الفنان المسلم بأدواته الخلاقة أن يترجم لنا فلسفة هذه الحضارة في ألوان متعددة من الفنون الجمالية الراقية، التي يقف الفسيفساء في قمة هـرمها متربعاً على عرش الصورة الفنية المتكاملة، عبر قطع مكعبة الشكل لا يتعدى حجمها سنتيمترات من الرخام أو الزجاج أو القرميد أو البلور أو الصدف, وهو حجر ناطق يروي حكايات الماضي العتيق.. حكايات صاغتها أيدي الصناع المهرة على الجدار والقباب والأرضيات وغيرها فروت ماضيهم وكيف أن إبداعهم تجاوز حدوده وانطق الحجر فجمل المساجد والقصور والحانات. الفسيفساء هو فن العصور الإسلامية بامتياز وقد أبدع فيها المسلمون فطوروا هذا الفن و تفننوا به و صنعوا منه أشكالاً رائعة جداً في المساجد من خلال المآذن و القباب وفي القصور و النوافير و الأحواض المائية
لكن هذا الفن العريق عاد للظهور من جديد بصورة حديثة تواكب العصر و لعل أبرز ما دفع الناس حتى مع تطورنا و تقدمنا نحب بل نجبر أحياناً للعودة إليها فظهر فن الفسيفساء في المنازل و القصور و الأسواق الحديثة في أحواض السباحة في الحمامات










وفي أشكال رائعة من اللوحات الجدارية الضخمة.
اكتشفت في الوركاء في بلاد الرافدين جدران مكسوة بالفسيفساء منذ فجر التاريخ، مؤلفة من أسطوانات ملونة مرصوفة مع بعضها تشكل زخرفة مسننة، وقد تتكون هذه الأسطوانات التي لا يتجاوز قطر الواحد منها ثلاثة سنتمترات من الآجر أو من الرخام، إضافة إلى فسيفساء غير منتظمة تعود إلى مصر القديمة وفارس.
العصر الإسلامي
اعتنى المسلمون في العصور الوسطى بصناعة الزجاج وطوروها؛ وذلك بعدما تعلموا طرق صناعتها من البلدان التي فتحوها، مثل مصر والشام، والعراق، وإيران، وكان ذلك لحاجتهم إلى الأواني الزجاجية التي تستخدم في العطور، والعقاقير، والإنارة، والشرب، وغيرها.











________________________________________


التعديل الأخير تم بواسطة زهرانية جياد ; 15 Oct 2011 الساعة 07:56 PM
 
     
رد مع اقتباس
قديم 16 Oct 2011, 07:50 PM   #2
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (08:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 
الموزاييك كلمة أعجمية تقابلها في اللغة العربية كلمة (فسيفساء)، وهي تشير إلى نوع من الفن يقوم بالأساس على تجميع قطع حجرية أو خزفية أو زجاجية صغيرة تعطي في النهاية الشكل المطلوب في صورة متفردة بديعة.






وتستخدم تكوينات "الموزاييك" المصنوعة من الزجاج لكساء الحوائط
الخارجية والداخلية

للمباني ولكساء الخشب، أو لعمل بانوهات خاصة وغالباً ما تُستخدم طريقه
"الموزاييك" في صنع وحدات الديكور التي تصنع للمداخل
والممرات بالمصانع والشركات والسلالم والحمامات
وذلك لسهولة تعشيقها (بالخرسانة) بالإضافة لاستخدامها في عمل
المناضد والكراسي حول حمامات السباحة.
مدارس فسيفسائية متعددة:
فإذا كانت المدرسة البيزنطية قد برعت في تعميق فن (الموزاييك)









بالأسلوب التعبيري الرمزي، وبرع فنانوها في استخدامه في تجميل الكنائس
بخلفيات ذهبية وتقسيمات
غاية في الإبداع، في حين اتجهت المدرسة الرومانسية
إلى الأسلوب الأكاديمي،
وذلك لما يتمتع به روادها من مهارة ودقة في صياغة وصناعة
خاماتها الزجاجية المطبوخة،
والحصول على درجات لونية شديدة التقارب بعضها البعض،
لدرجة أن المشاهد لهذه اللوحات الفنية لا يمكنه التفرقة
بينها وبين اللوحات الزيتية،
وتوجد هذه الأعمال الفنية الرائعة على جدران مباني كنيسة الفاتيكان
بروما وأماكن أخرى متفرقة في إيطاليا.




فلاشك في أن فن (الفسيفساء) الإسلامي هو الأكثر تفرداً وتميزاً
من بين كل فنون (الموزاييك)
الأخرى، فعلي امتداد(14) قرناً لعب الفن الإسلامي دوراً هاماً في
التأثير على الحضارات التي جاءت بعده ولا يزال تأثيره موجوداً حتى الآن،
فالآثار الباقية من العصر الإسلامي الوسيط تعطينا صورة بديعة عن
شكل الحياة في ذلك العصر، والذي تمثل بأفضل صوره في
الزخارف الهندسية التي استخدمت
بدقة في المساجد والأبنية التي بقيت لنا منذ ذلك العصر.
وقد استخدم الفنان المسلم منهجاً جديداً في فن الفسيفساء
هو الذي حقق له تقطيع الفسيفساء بأشكال تميزه عن الفنون الأخرى،
وتجلى هذا الاختلاف في أبهى صوره في ابتكار أشكال هندسية
خماسية وسداسية،
وقد شهدت مصر أروع أشكال الإبداع والابتكار في فن الفسيفساء،
وخاصة في الأعمال الفنية التي تم الاستعانة فيها بالأنماط الهندسية،
ومنها

(المشكاة)




ذات الفسيفساء الرخامية الملونة، أما في دول المغرب العربي
فلا يزال الفنانون هناك يستخدمون الأنماط والأشكال النجمية
والدائرية والخماسية والسداسية والرباعية والأشكال المعقوفة المصنوعة
جميعها من مادة الرخام والخزف الملون، بحيث تعطي في تجميعها أشكالاً
من الأطباق النجمية.
وقد استفاد فن الفسيفساء الإسلامي من فنون (الموزاييك) الأخرى التي
سبقته، وقصة هذا الامتزاج والتفاعل بينهم تبدأ منذ فتح العرب لبلاد الشام حيث
وجدوا هناك مدرسة فنية تنتمي إلى جذور ساسانية- هيلينية- بيزنطية،
ووجدوا فنانين
شوام تلقوا أساليبهم الفنية على أيدي فنانين من الروم،
فاستفادوا من هذا الفن وقاموا بتطويره، وقد اكتش
ف العلامة الفرنسي (دي لوريه)
أجزاء نمطية الشكل كانت مغطاة بالملاط في الجامع الأموي استخدم
فيها الفنانون الفسيفساء في رسم منظر لنهر رائع على ضفته
الداخلية أشجار ضخمة تطل على منظر طبيعي مليء بالرسوم
لعمائر كثيرة بين الأشجار
والغابات، ومن هذه العمائر رسم لملعب للخيل، ورسم
آخر لقصور ذات طابقين وأعمدة جميلة، ورسم ثالث لفناء مربع الشكل
وله سقف صيني الطراز، فضلاً عن عمائر صغيرة تبدو وكأنها مصنوعة



بحيث تكون متراصة الواحدة فوق الأخرى، وفوق النهر توجد قنطرة تشبه
قنطرة أخرى موجودة فوق نهر بردى في دمشق، مما جعل البعض
يظنون أن هذه الرسوم قصد بها رسم مناظر من مدينة دمشق.
إذن فقد تبلور فن الفسيفساء بعد أن اكتملت الهوية الفنية الإسلامية،
واتخذ لنفسه هذا الأداء والأسلوب الإبداعي بعيداً عن
فن (الموزاييك) الغربي الذي اعتمد علي استخدام قطع صغيرة
متشابهة هندسياً،
ولذلك فقد تميز الفن الإسلامي بمنهج خاص يظهر بوضوح في
المساجد والعمائر الإسلامية
التي استوحى منها الفنان المسلم روحه الفريدة وقيمه الأخلاقية
والاجتماعية والدينية.





ومازالت هذه الطريقة المتوارثة تنتج لنا لوحات زخرفية متنوعة الأشكال تُحدِث
مع الضوء حالة من البهجة والإبهار، ويبدو ذلك جليا في نوافذ العمائر الإسلامية
المختلفة، كما استخدم المسلمون الزجاج في عمل زخارف الفسيفساء؛ ويظهر ذلك بوضوح في
الجامع الأموي بـدمشق الذي تضم زخارفه مناظر طبيعية بديعة،





وتعتبر فسيفساء هذا المسجد أقدم نموذج للفسيفساء
الزجاجية الإسلامية بعد قبة الصخرة.
إلا أنه ثمة معامل لإعداد الفصوص الزجاجية كانت
موجودة محلياً يتولاه
الصناع من أهل البلاد. ومن أشهر الفسيفساء الإسلامي
في المنشآت الأموية




الأولى، مثل المسجد الأقصى، وقد تجددت فسيفساؤه،
ومسجد قبة الصخرة الذي مازال محتفظاً بفسيفسائه








الداخلية إلا أن فسيفساءه الخارجية زالت وحل محلها ألواح الخزف،
أما الجامع الأموي الكبير بدمشق فلقد كانت الفسيفساء
شاملة الجدران جميعها في الحرم وفي أروقة الصحن،
ثم سقط أكثرها بسبب ما أصاب الجامع من زلازل وحرائق، وأعيد ترميم بعضها.
تمثل فسيفساء مسجد قبة الصخرة عناصر زخرفية ونباتية، أما فسيفساء
الجامع الأموي الكبير فهي تمثل مجموعات من البيوت الافتراضية
والأشجار والجسور، واعتقد المؤرخون أنها تمثل الفردوس الذي وُعد به المؤمنون.
وقد حفل قصر هشام بن عبد الملك والمسمى قصر الفجر قرب
أريحا بروائع الفسيفساء التي تمثل أشكالاً نباتية أو تجريدية.

انتشار الفسيفساء
انتقل فن الفسيفساء إلى الأندلس فبدا في القسم الثالث
من الجامع الذي أنشأه الحكم الثاني، ويشاهد في قباب مصلية المحراب.
وثمة فسيفساء متأخرة يطلق عليها اسم «المشقف»
وتتألف من فصوص حجرية ملونة هندسية التشكيل مؤلفة
نسيجاً نجمياً هندسياً يشاهد في الزخارف الشامية.
وتنتشر فسيفساء مماثلة في المغرب و تونس ولكنها من فصوص جصية.
وفي العصر الحديث ثمة عودة إلى استغلال الفسيفساء
في تنفيذ لوحات فنية كبيرة لتزيين الجدران العامة أو المباني
مع استعمال الفصوص الحجرية أو الفصوص الزجاجية.
ومن أضخم الألواح الفسيفسائية المعاصرة وأكثرها غزارة اللوحة التي
تزين واجهة مكتبة مكسيكو للفنان غورمان Juan O’Gorman في عام 1952.
وتمثل تطور الإنسان من عصر الأزتيك وإلى اليوم.
رممت الفسيفساء الموجودة في البلاد العربية وحفظ بعضها في المتاحف،
مثل متحف باردو في تونس، و متحف الإسكندرية. وفي سوريا خصص للفسيفساء
متحف معرة النعمان وخان عثماني ضخم. ومتحف أفاميا في خان مماثل،
عدا الموجود في متاحف دمشق و حماة و السويداء وفي متحف شهبا،
حيث عثر على دارة villa رومانية أرضيتها مشاهد فسيفسائية
رائعة رممت في مكانها الذي صار متحفاً



.


يتبع

التعديل الأخير تم بواسطة زهرانية جياد ; 16 Oct 2011 الساعة 07:56 PM
  رد مع اقتباس
قديم 17 Oct 2011, 07:45 PM   #3
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (08:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 
الفسيفساء و الزجاج




وتعتبر صناعة الزجاج من الحرف العريقة التي ورثتها الأجيال جيلاً بعد جيل حتى هذا العصر،






وقد شهدت هذه الصناعة تطوراً كبيراً وملحوظاً في العصر الإسلامي
في المنطقة العربية لاسيما في بلاد الشام وفي دول المغرب العربي،
وبرزت الزخرفة الإسلامية على سطح المرايا والقوارير بألوانها
المطلية بالذهب وبالنقوش المتداخلة وخطوط الرسوم الهندسية التي تميز بها الفن الإسلامي.

وبقيت هذه المهنة في ازدهار واكتسبت أهمية كبيرة
في الفترة الواقعة بين القرن الرابع الهجري وحتى القرن الرابع عشر،
ثم أدخلت عليها تقنيات حديثة في صناعة الزجاج كأشكال
بديلة عن النفخ التقليدي، لارتباطها ارتباطاً وثيقا مع منتجات الديكور والإكسسوارات.




وكان لطريقة النفخ في الزجاج مكانة مميزة في إنتاج القوارير ومزهريات الزينة،
هذه الطريقة التي تعتمد على تعبئة الهواء داخل قوارير وقوالب
بعد تسخينها وصهرها في درجات عالية من الحرارة،
حيث أن عملية النفخ في كتلة العجين الزجاجي تنتج أشكالاً مختلفة
من المنتجات الزجاجية كالأباريق والمزهريات وعلب الحلوى وصناديق
الزينة والقوارير، ويحدد الحرفي الشكل والحجم النهائي للقطعة المراد تكوينها،
ويختار لاحقاً نوع الزخرفة والنقش على سطحها، ويحتاج الحرفي
الذي يعمل في صناعة الزجاج إلى مهارات فنية عالية كالمثابرة أمام أفران






تعمل في درجات مرتفعة من الحرارة، والتدريب المستمر لفترات
قد تصل إلى 4 سنوات لإتقان هذه الصنعة، وكذلك فلابد من توفر
القدرة الإبداعية والفنية عند الحرفي لاكتساب المزيد من المهارة
ومن ثم الإبداع في هذه الحرفة التي تحتاج إلى مواكبة الزمن
والتطور وإنتاج نماذج مختلفة بين الحين و الآخر.



الزجاج الملون:

الزجاج الملون جزء أساسي من الديكور






عرفت أنواع مختلفة من الزجاج الملون قديماً،
ولا يزال أثر هذا الفن باقياً في آثار غرناطة حيث
"قصر الحمراء" المزين بالثريات والقمريات الزجاجية، كذلك مسجد قرطبة
الذي أقيم في عهد الخليفة

عبد الرحمن بن معاوية (عبد الرحمن الداخل)


الذي زين بأكثر من 365 ثريا ومشكاة وقنديل للزيوت.





وحاليا أصبح الزجاج الملون من أكثر المواد عصرية في المباني،
والذي كان يعتبر مجرد زخرفة لمدة طويلة من الزمن،
وهو يخضع اليوم لخطوات أكثر ابتكاراً، وذلك نتيجة الاستغلال الأمثل
للإمكانيات الكبيرة الموجودة في الزجاج وكذلك استغلال
التقنيات الحديثة وتطور الفكر الإبداعي والهندسي.






زجاج محطة مترو من الفسيفساء





البرج الازرق الذي يقع في نيويورك








  رد مع اقتباس
قديم 17 Oct 2011, 08:01 PM   #4
طوق الياسمين غير متواجد حالياً
مكاوي نشيط جدا

الصورة الرمزية طوق الياسمين

رقم العضويـــة: 24868
تاريخ التسجيل: 17 07 2009
الجــنــــــــس:
مكان الإقــامة: اغلى وطن
المشاركــــات: 602
قوة التقييــــم: 9 نقطة
طوق الياسمين is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 10
آخر تواجــــــد: 03 Feb 2014 (12:42 PM)
موضوع روعة وراقي اشكرك ع المعلومات الي ذكرتيها عن فن الفسيفساء
يسلمو
________________________________________

  رد مع اقتباس
قديم 18 Oct 2011, 07:09 PM   #5
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (08:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 


الفسيفساءالمغربي الزليج






تعمق الفن الإسلامي المغربي في الهندسة كمصدر رئيسي للزخارف
والأشكال المعمارية والأعمال الفنية في قصور المرينيين والعلويين
بالمغرب وقصر الحمراء (غرناطة بالأندلس)
لتشهد على روائع الابتكار المعماري والتصميم ،
فالجداريات الهندسية تعبر عن تطور الفن التجريدي وتعقيده الجمالي.
وانتقل هذا الفن المعماري الأمازيغي من المغرب إلى الأندلس.
يدخل الزليج في تزيين جدران معظم المساجد والمدارس
في كل المدن الأمازيغية المغربية العتيقة والحديثة.
وأقدم المعالم المعمارية التي تحوي الزليج موجودة في فاس ومراكش والرباط وتيطاوين
( القرون 7-9 هـ/ 13-15 م).

للموزاييك المغربي أو الزليج مكانة خاصة في المعمار
العربي والإسلامي، فهو الصنعة التقليدية التي حافظت
على أصالتها وفنيتها رغم التطور الكبير الذي شهده المعمار،
وهذه الخصوصية تستمد قوتها وجماليتها من التراث وجودة
المواد التي يعمل بها الصانع التقليدي لإخراج قطع الموازييك في حلتها البهية.



تعد مدينة فاس العريقة الموطن الأصلي لهذه المادة العجيبة
التي تستقطب اهتمام الفنانين التشكيليين والمهندسين المعماريين
وعشاق التراث والأصالة ليقفوا على عبقرية الصانع المغربي
وخصوصية هذه الصناعة، التي تجعل من قطع الطين تحفا تضاهي أنفس المعادن.
يعتقد أن فن الزليج المغربي قد تأثر بالفسيفساء البيزنطية
و ازدهر في الحقبة الاسبانية المورسكية.





تم ظهر فن الزليج في المغرب في القرن العاشر الميلادي
مستعملا فيه ظلال من اللونين الأبيض و البني
وبقي استخدام فن الزليج المغربي محدودا إلى غاية القرن
الرابع عشر ميلادي حيث شهد اهتماما كبيرا من طرف المرينيين
حيث ثم إدراج اللون الأزرق الأحمر الأخضر و الأصفر في القرن السابع عشر.
و بقيت تستعمل هده الألوان في طلاء الزليج حتى بداية القرن لعشرين.
وتشكل مدينتا فاس ومكناس المركز الرئيسي لفن الزليج المغربي.





أشكال و أنواع الزليج





بدأ فن الزليج يزدهر بالألوان الغنية الشيء الذي أعطى إمكانية
تصميم أشكال هندسية متنوعة.
وأكتر أشكال الزليج انتشارا هو الزليج المربع متعدد القياسات ك
(10على 10 أو 8 على 8 سنتمتر...).
ثم الزليج دو الثمان زوايا مع " كابوشون
"(مسمار مزخرف الرأس).
و كدالك نجد الزليج على شكل نجمة و صليب.
ويبلغ سمك الزليج حوالي 2 سنتمتر.

أما لتبليط الأرضيات فيستعمل نوع آخر من الزليج يسمى محليا بالبجماط
" بجماط " وهو عبارة عن حجر عرضه 5 سنتمترات و طوله 15 سنتمتر.

الفسيفساء ، أو" الزليج البلدي" كما يسمي المغاربة
زليجهم تمييزا له على الزليج الرومي الذي يعني السيراميك ،
لا يكاد المهتمين يتفقون على حقبة تاريخية لدخوله إلي المغرب ،
ويعتقد انه دخل في العهد البيزنطي وتطور في عهد ازدهار الأندلس ليبلغ
أوج ازدهاره في عهد الدولة المرينية التي حكمت المغرب خلال
القرنين الثالث والرابع عشر الميلادي .


الزخرفة والنقوش

ً يكثر استخدام الخشب المنقوش ووحدات الجبس في الطراز المغربي

الجبس يستخدم في تيجان الأعمدة أو لأقواس الفتحات
أو بشكل أحزمة في وسط أو أعلى الجدران أو في النوافير





تستخدم النوافير في الأماكن المركزية، وتستخدم المرايات بكثرة التي
تزخر بنقوش رائعه ويتميز الديكور المغربى بوجود الزليج
على الجدران والارضيات و النقوش الدقيقة جد خاصة
الخشيبة على السقف وتعطى منظر غاية فى ا لروعة و الجمال

يتجلى بشكل واضح سواء بالاثاث والاسقف الخشبيه
او الابواب او فواصل بين جلستين عوض الحائط الاسمنتي


السقف المنقوش





لاتزال تحتفظ أسقف المنازل المغربية بطابعها الخاص
المميز وهي إما تكون منقوشة كلياً أو جزئياً بما يسمي بالزواق
“وهو عبارة عن أعمدة عادية من خشب العرعر أو غيره”
يعطي للسقف أصالة وتفرداً..

سواء اكانت الاسقف جبسية او من العرعار فانها رائعه بكل المقاييس

صناعة الموزاييك

يؤخذ الطين ويخلط في جفنة كبيرة تدعى «الزبى»
وبعد عجنه يستعين الصانع بأدوات مساعدة تنتج له الأشكال الهندسية المختلفة
(مربعات، مثلثات ومستطيلات)
تدخل إلى الفرن لتأخذ شكلها الأول ثم تخرج وتصبغ ثم تعاد مرة أخرى للفرن
لتأخذ الشكل النهائي، وتأتي المرحلة الدقيقة وهي تركيب كل هذه النماذج
بشكل متناسق وبديع على الجدران.



الفسيفساء

من قطع الموزاييك المتنوعة والملونة التي تتراوح ألوانها عادة بين الأزرق المائل للخضرة أو البنفسجي أو الأسود الفاتح والكستنائي أو الأصفر أو الأحمر، وقد يكون أشكالا عديدة مثل المثلث والمعين أو المربع المنحني أو متوازي الأضلاع، يتم تشكيل هذه القطع بحذر باستعمال القطع، التي تجمع على شكل نجوم أو أرابيسك أو أغصان ورود.

استعمالات الموزاييك






تقدم رسوم وألوان هذه القطع الصغيرة من الموزاييك تنوعا لا
متناهيا من الأشكال التي قد توحي لنا بالقمر أو الشمس أو سماء تتلألأ بالنجوم،
ومن المثير أن كل هذه القطع تجمع بالمقلوب
وتثبت بالإسمنت والجير لنحصل على لوحات من الفسيفساء
التي تزين حيطان القصور والمساجد والأعمدة والأحواض والنافورات.

الموزاييك ديكور لكل البيوت

لم يعد الموزاييك مقتصرا على الحيطان والأعمدة بل أصبح
الصانع المغربي يوظفه كثيرا في ديكور البيت أو حتى المدخل،
ولا يمكن أن يخلو بيت مغربي راق من هذا الموزاييك في النافورات أو كديكور
يواكب ديكور البيت ككل، ويمكننا اليوم اقتناء حتى كراسي وصحون مبتكرة
صنعت من قطع الموازييك بألوان مبتكرة.

الموزاييك المغربي عبر العالم

ينافس الموزاييك المغربي الأصيل كل ديكورات الفن المعماري
ويعرف إقبالا كبيرا من دول عربية كثيرة أهمها الأردن ومصر والسعودية،
كما يغزو أرقى الفنادق لأنه ينفرد بجودة مميزة ويكمن تميزه
في كونه كلما تقادم ازداد جمالية وفنا.

كما تنتشر النافورات للاستقبال بمداخل البيوت المغربية القديمة

ينافس الموزاييك المغربي الأصيل كل ديكورات الفن المعماري
ويعرف إقبالا كبيرا من دول عربية كثيرة أهمها الأردن ومصر
والسعودية، كما يغزو أرقى الفنادق لأنه ينفرد بجودة مميزة ويكمن
تميزه في كونه كلما تقادم ازداد جمالية وفنا.
ومجمل القول أن الفسيفساء المغربي يشكل
أحد مقومات الثقافة المغربية وواجهة مشرفة للفن المغربي الأصيل
وعنصرا أساسيا في العمارة المغربية الذي استطاع التأقلم مع فن الديكور العصري
مع المحافظة على طريقة صناعته التقليدية.




ويستعمل الفسيفساء في عمارة البيوت والقصور والجوامع
والنوافر والصالات العمومية والمطاعم الراقية.
كما أصبح يستعمل في صنع الأثاث المنزلي بمزجه بمواد أخرى كالحديد

  رد مع اقتباس
قديم 18 Oct 2011, 11:58 PM   #6
صباوي غير متواجد حالياً
مكاوي متميز


رقم العضويـــة: 36346
تاريخ التسجيل: 09 07 2011
الجــنــــــــس:
انثى
المشاركــــات: 1,590
قوة التقييــــم: 8 نقطة
صباوي is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 10
آخر تواجــــــد: 08 Nov 2017 (10:12 PM)
والله يا زهرانية متعتينا ورجعتينا الى الزمن الجميل---زمن قصر الحمراء --- والجوامع الدمشقية--- يسلم ذوقك على هذا الموضوع الفنى الاصيل----
  رد مع اقتباس
قديم 21 Oct 2011, 08:51 PM   #7
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (08:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صباوي مشاهدة المشاركة
والله يا زهرانية متعتينا ورجعتينا الى الزمن الجميل---زمن قصر الحمراء --- والجوامع الدمشقية--- يسلم ذوقك على هذا الموضوع الفنى الاصيل----
تسلمي صباوي هذا من رقي ذوقك
لآتعد ولآ تحصى لهذه الطلة العطرة

  رد مع اقتباس
قديم 21 Oct 2011, 09:00 PM   #8
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (08:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 


ديكورات ولوحات وجمال الفسيفساء








































فسيفساء من الجلد واللحم والشعر والمدهش أنها أيضا ..
حية ....
صنع الله فسبحانه


  رد مع اقتباس
قديم 21 Oct 2011, 09:04 PM   #9
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (08:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طوق الياسمين مشاهدة المشاركة
موضوع روعة وراقي اشكرك ع المعلومات الي ذكرتيها عن فن الفسيفساء
يسلمو

اسفة طوق اتخطييتك
الروعة دائما تكتمل بمرورك الجميل
  رد مع اقتباس
قديم 23 Oct 2011, 08:40 PM   #10
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (08:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 
التنفيذ العملي للفسيفساء


الأعمال الصغيرة

فيما يلي ملخص لبعض مهارات التدريب العملي علي أعمال الفسيفساء للمبتدئين شاملة بيان
المعدات والخامات المستخدمة




((المعدات القاطعة))

منذ ظهور هذا الفن تعتبر المطرقة الخاصة بالفسيفساء هي أفضل أداه حيث إنها دقيقه وبالرغم من إنها تعد الخيار الأفضل لحرفي الفسيفساء إلا أنهم يستعينون بمعدات أخرى مثل آلات الفرم والكماشة.

يوجد العديد من الكماشات وكل واحده تقطع الفسيفساء بشكل معين:

الكماشة الأساسية BASIC NIPPER:

تعتبر الأكثر استخداما وفعاله جدا في تشكيل مقياس الفسيفساء.




الكماشة المكسرة CHIPPER NIPPER

تعمل كعمل المقص.









الكماشة الدائرية WHEELED NIPPER

تقطع أطراف الفسيفساء وتجعلها مستديرة .. وبالإمكان تغيير عجلاتها.






الكماشة الثنائية DUO PLIER/SCORER NIPPER

اقتصاديه حيث أنها تقوم بعملين في نفس الوقت.









الكماشة الدقيقة PRECISION NIPPER

تقطع الفسيفساء إلى أشكال غير مرتبه.






الكماشة المهنية PROFESSIONAL NIPPER

تقطع الفسيفساء إلى أنصاف وأرباع.






((الأدوات المساعدة))

القفازات





الغراء ... يفضل أن يكون ذو استخدامات عديدة ومقاوم للماء.




أسفنجه للتنظيف





معدات الغروت





نظاره للحماية .. يجب إردائها أثناء تقطيع الفسيفساء
.



طلاء يحافظ على رونق األقطعه بعد الانتهاء منها ويحفظها من الخدوش.




كمامة .. يجب إردائها أثناء عمل الغروت.





الغروت



يأتي الغروت عادة على شكل بودرة إسمنتية بيضاء أو بلون أسمنتي كذلك يوجد مها المقاوم للماء ويعد الأفضل للعمل.ويوجد الكثير من المعدات الاختيارية للتعامل معه

وكذلك يوجد غروت سائل مخلوط مع الصمغ وذلك لزيادة التثبيت.




غروات ذات أساس أسود
غروات ذات أساس ابيض



وللحصول على غروت يناسب العمل الفني بالإمكان خلط الغروت الأبيض
مع بودرة ملونه و توجد منها ألوان كثيرة ومعبئة بطرق عديدة أو باستعمال
ألوان الكريلك ويتم خلطها بالماء ومن ثم خلطها مع الغروت:



  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 06:59 AM.



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions Inc.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
(Valid XHTML 1.0 Transitional | Valid CSS! | SEO) .
For best browsing ever, use Firefox.
Copyright © 2018 makkawi.com. All rights reserved