عرض مشاركة واحدة
قديم 28 Oct 2006, 10:02 AM   #21
الشريف محمد الجودى غير متواجد حالياً
مكاوي فعال

الصورة الرمزية الشريف محمد الجودى

رقم العضويـــة: 665
تاريخ التسجيل: 24 10 2003
الجــنــــــــس:
ذكر
مكان الإقــامة: مكة الكرمة والرياض
المشاركــــات: 3,285
قوة التقييــــم: 20 نقطة
الشريف محمد الجودى is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 10
آخر تواجــــــد: 15 Jul 2013 (03:01 PM)
تدفَّق الحسنُ في عينيه ، في دمه
في شيبه ، وسقى من وجهه البصرا

واشتمّ أعتق مسكٍ من لفافته
واشتمّ أخرى له زادًا ، ومدَّخرا

وراح يسعى به شيخ الأباطح في
زهوٍ ، ويمّم شطر البيتِ مبتدرا

بشرى بني هاشمٍ ميلادُ سيدها
إن السيادةَ في عينيه والظفرا

( مُحَمَّدٌ ) أنت ، يا فخر المحامد في
أشداق من نظم الألفاظ ، أو نثرا

إني أرى مَلِكًا في حجر آمنةٍ
يُعَمِّمُ العزُّ في سلطانه مضرا
________________________________________

تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها


كان جدى زاهداً والزاهد لا يبالي بالدنيا واهلها، وكان عالماً والعالم لا يبالي بأحد، وكان شجاعاً والشجاع لا يبالي بأحد، وكان شريفاً والشريف لا يبالي بأحد.

.


اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا

  رد مع اقتباس