العودة     (( هيا تعالوا شوفوا عمليةفصل توأم فى مكة المكرمة ))

عدد الضغطات : 13,119مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 6,523مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 8,543عدد الضغطات : 3,485
عدد الضغطات : 6,127مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 3,547

(( هيا تعالوا شوفوا عمليةفصل توأم فى مكة المكرمة ))


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17 Mar 2005, 01:05 AM   #1
بندر ناصر غير متواجد حالياً
مكاوي جديد


رقم العضويـــة: 2900
تاريخ التسجيل: 05 02 2005
المشاركــــات: 25
قوة التقييــــم: 0 نقطة
بندر ناصر is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 10
آخر تواجــــــد: 02 Dec 2005 (12:27 AM)
المشاهدات: 570 | التعليقات: 1

(( هيا تعالوا شوفوا عمليةفصل توأم فى مكة المكرمة ))



فى مكة المكرمة كان بدء التجمع البشرى وكان فيها تشكل نواة حضارته ورقيه وظهور سمة المجتمع المنضبط في تعاملاته وعلاقته بضوابط ونظم وقيم هي في معاني الحضارة السبق، وفى أسس الرقى الأولوية ولا يُشكِل على هذه الحقيقة ، بعض مظاهر الحضارة في بعض البلدان، ونواحي عديدة من الأمكنة كالحضارة الفرعونية ،والفينيقية، وحضارة بابل ،أوالحضارة السبئية، وبقاء شواهد مادية ماثلة لتلك الحضارات إلى اليوم
ووهم انعدام الشواهد المادية الدالة على أولوية مكة المكرمة في استحقاقها في تشكيل الإرث الحضاري للإنسانية .

وهذا الوهم ناتج عن القصور في فهم المدلول الحضاري، وقصره على الشواخص والأطلال، وما قد توحي به من إشارات ثقافية، لحضارات مشوشة ، وينسى في غمرة الولع بالشواخص، والعشق للأطلال، شاخص له من القوة في الاستدلال، ما يفوق غيره من الشواهد،
ألا وهو شاهد اللغة، لغة العرب، التي مبدؤها مكة ونضجها في مكة ،
جاء في مقدمة الطبعة الأولى لمعجم لسان العرب لأحمد فارس قولهوقد اتفقت آراء الأمم: العرب منهم والعجم الذين مارسوا اللغات ودروا ما فيها من الفنون والحكم،وأساليب التعبير عن كل معنى يجرى على اللسان والقلم ، على أن لغة العرب أوسعها وأسنعها، وأخلصها وأنصعها،وأشرفها وأفضلها وآصلها وأكملها، وذلك لغزارة موادها ،واطراد اشتقاقها)
فهذه اللغة( يكون فيها المعنى المفرد وغير المفرد موضوعا بإزائه لفظ مفرد في الوضع ،يخف النطق بها على اللسان ،ويرتاح له الطبع ) ولو تتبعنا هذه اللغة
والتي كثر المتخصصون في علومها ونالوا أعلى الشهادات وتسنموا، من المراتب أرفع الدرجات ،وإنما نالوا الذي نالوه في جزء من علوم وفنون تلك اللغة،
في علمها، أو فقهها، في نحوها وصرفها، وبيانها وبديعها، في تشبيهاتها واستعاراتها ،وفى معاجم مفرداتها ،هذه العلوم وهذه المعارف التي تهب باحثي جزئياتها بعد نيل أعلى الرتب صفة العالم المتحضر والإمام المثقف.

أليس هذا أحد الشواهد الشاخصة لحضارة عملاقة استغلظت فاستوت على سوقها في شعاب مكة وعلى بطحائها
وتفيأت عامة أمكنة الجزيرة بل والعالم المعروف آنذاك فيء ظلالها وبرد نسائمها.

والحديث عن مكة الحضارة والرقى ليس حديثا فيه تزيد أوتكلف، ولا تعسف في التماس الأدلة، بل تتساوق البراهين وتنتظم نظام لغة القوم، في اتساق معانيها واحكام بنائها لتؤصل ثبوتية استحقاق مكة المكرمة ،في تشكيل وصناعة الإرث الحضاري، الانسانى، منذ بدء التكوين، ولا نطيل في الحديث ولا نتشعب، بل نقدم هذا النص التراثي وليستنبط من شاء منه ماشاء.

جاء في كتاب سمط النجوم العوالي .
قال ابن إسحاق: إن عبد مناف تزوج بعاتكة بنت مرة من بني سليم فأتى منها بهاشم وعبد شمس والمطلب ، وهاشم وعبد شمس توءمان يقال خرجا وجبهة أحدهما متصلة بجبهة الآخر ففصلا بالحد فتقطر الدم
وفى عمدة القاري
وأن هاشما خرج ورجله ملتصقة برأس عبد شمس فما تخلصت حتى سال بينهما دم

وقال العينى أيضا في عمدة القاري.

وابن إسحاق هو محمد بن إسحاق صاحب المغازي وهذا التعليق ذكره ابن جرير والزبير بن بكار ومحمد بن إسحاق وقال ابن جرير وكان هاشم توأم أخيه عبد شمس وأن هاشما خرج ورجله ملتصقة برأس عبد شمس فما تخلصت حتى سال بينهما دم
وأورد ذلك المناوى في فيض القدير.
قال ابن جرير كان هاشم توأم عبد شمس خرج ورجله ملصقة برأس عبد شمس فما خلص حتى سال بينهما دم.

وهذا من عجائب النصوص التي لم ير فيها أهل التاريخ والتوثيق ألا تفسيرا لما وقع بين هاتين السلالتين من خلاف ولم يزيدوا على ذلك ؟؟؟!!!

وان في الأمر مزيدا وتشعيبا وتفنيدا، فهل نحن إمام عملية فصل توأم التصق جبينهما وهو أقرب في ظواهر الالتصاق من ظاهرة التصاق الرجل بالرأس ،؟؟
هل نحن أمام تعامل مع ظاهرة طبية شديدة التعقيد ؟وهل تقوم حضارة المجتمع المكي آنذاك بمثل هذه التقنية الطبية العالية؟. وفى أى مرحلة من العمر تمت عملية الفصل؟ فان تمت العملية فى الطفولة المبكرة فهو فهم لتركيب الأعضاء ومعالجة الحالة قبل تداخل الوظائف واشتدادالعروق والأنسجة .وان تأخرت عملية الفصل فهو ادراك لخطورة العملية وعدم كفاءة الجسم الطفولى لتحمل النزف والآلام المبرحة
غير أن الأمر الذى يجب أن لايخطر ببال أن العملية تمت هكذا كيفما اتفق!!!!!
اذا عرفنا الاجابة على كل تلك التساؤلات
والأمر لايحتاج الا الامعان فى نصوص التاريخ والحقائق المدفونة فى أضابيره
فمن بعد ذلك نعرف مدى التفوق الذى رقى اليه المجتمع المكى فى تلك اللغة العظيمة وتلك الاشارات العجيبة التى تنبىء عن تطور فى مرافق عدة لاتقل رتبة عن عظمة اللغة وشرفها
بندر ناصر
 
     
رد مع اقتباس
قديم 19 Mar 2005, 12:47 AM   #2
عبورة غير متواجد حالياً
مكاوي جديد


رقم العضويـــة: 3333
تاريخ التسجيل: 19 03 2005
المشاركــــات: 2
قوة التقييــــم: 0 نقطة
عبورة is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 10
آخر تواجــــــد: 19 Mar 2005 (12:57 AM)
«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®».
موضوع مررررررة حلو..وفي افكار عجيبة
اشكرك يابندر والله يجزاك بالخير
«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 09:27 PM.



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions Inc.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
(Valid XHTML 1.0 Transitional | Valid CSS! | SEO) .
For best browsing ever, use Firefox.
Copyright © 2018 makkawi.com. All rights reserved