العودة     ((لا للعابثين بأمن الحجاج ورجال الأمن -- وقادرون على مواجهة الإرهاب بإيمان وشجاعة))

عدد الضغطات : 13,324مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 6,658مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 8,697عدد الضغطات : 3,594
عدد الضغطات : 6,233مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 3,684

((لا للعابثين بأمن الحجاج ورجال الأمن -- وقادرون على مواجهة الإرهاب بإيمان وشجاعة))


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17 Jan 2005, 08:39 AM   #1
ولد الشاميه غير متواجد حالياً
مكاوي مخضرم

الصورة الرمزية ولد الشاميه

رقم العضويـــة: 1577
تاريخ التسجيل: 20 05 2004
المشاركــــات: 10,329
قوة التقييــــم: 26 نقطة
ولد الشاميه is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 10
آخر تواجــــــد: 25 Oct 2006 (01:21 AM)
الأوسمة
وسام التميز 
المشاهدات: 452 | التعليقات: 0

((لا للعابثين بأمن الحجاج ورجال الأمن -- وقادرون على مواجهة الإرهاب بإيمان وشجاعة))














أكد صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز وزير الداخلية ورئيس لجنة الحج العليا ان الاستعدادات لموسم الحج تتم كل عام وليست بجديد ومن المؤكد ان الاجهزة الأمنية تأخذ كل شيء بعين الاعتبار مبيناً سموه الكريم ان الدولة تسخر كل الامكانيات لخدمة حجاج بيت الله الحرام. وأضاف في مؤتمره الصحفي السنوي بالمشاعر المقدسة ان لدى شعب المملكة ممكن تقبل اي شيء الا المساس بأمن الوطن فكل مواطن سعودي سواء كان رجلاً او امرأة هو رجل أمن ، مشيراً إلى ان ما تم من جهود موفقة لرجال الأمن خلال الفترة الماضية تعبير صادق عن احساس المواطن السعودي بأمنه وحرصه على عدم المساس به من اي كائن كان فالأمن في هذا الوطن محفوظ بعون الله عز وجل قبل كل شيء ثم بتصميم الانسان السعودي على حفظ أمنه. واشار سمو الأمير نايف ، في معرض رده على سؤال عن اهم نجاحات الحكومة السعودية في مكافحة الارهاب ، إلى ان الاحداث تتحدث عن نفسها والمتابع الأمين هو الذي يحكم على هذه الانجازات والحمد لله لدى رجال الأمن جميعاً القدرة لمواجهة كل الاحداث بايمان وشجاعة وقوة مبيناً سموه الكريم ان عاماً ونصف العام في مواجهة الارهاب كافية للرد على هذا السؤال مؤكداً ان الكثير جداً مما حدث قد افشله رجال الأمن بقدرة وكفاءة مشيراً سموه الكريم إلى ان الانسان لا يستطيع ان يقول انه لن يحدث شيء لأن هذا في علم الغيب ولكن اذا لا سمح الله حدث شيء فهناك من سيواجه هذه الامور بايمان وكل قوة ان شاء الله. التدافع حول الجمرات وبين سمو وزير الداخلية ورئيس لجنة الحج العليا في معرض اجابته على سؤال حول التدافع على جسر الجمرات والاستعدادات التي تم اتخاذها لمواجهة هذا الامر ان الدولة تأمل ان لا يحدث اي شيء على جسر الجمرات لهذا العام بعد ان اتخذت بعض الترتيبات التي تمنع ما يحدت مشيراً سموه الكريم إلى اهمية قيام بعثات الحج ومؤسسات الطوافة بالتعاون والهدوء لن يحدث شيء مؤكداً سموه الكريم ان ما يمكن ان يعمل هذا العام محل عناية ولكننا لا نستطيع ان نضمن حدوث شيء اذا كان هناك تدافع قوي او خارج عن ارادة رجال الأمن الذين سيعملون ما في طاقتهم لسلامة الحجاج وتمكينهم من رمي الجمرات بكل هدوء ، مشدداً على اهمية التعاون لانه هو الذي سيحقق سلامة الحجاج في رميهم للجمرات ، مشيراً إلى ان الوزارة عملت على ايجاد العدد الكافي من رجال الأمن والعمل الأمني تخصص وما يحدث في موسم الحج يختلف عن الأمن الآخر الموجود بشكل دائم فالرجال الذين تدربوا وتعاملوا مع المواسم الماضية والذين دربوا هذا العام هم الذين سيقيمون بهذا الواجب لأن المسؤوليات الأمنية مستمرة وفي عموم المملكة. واكد سمو الأمير نايف رداً على سؤال حول مشاركة بعض السعوديين في الاعمال الارهابية بالعراق ان السلطات الأمنية لن تمكن السعوديين من المشاركة في الاعمال الارهابية بالعراق او الذهاب إلى العراق الا بطرق غير مباشرة كأن يذهب لدولة اخرى وهذا احتمال قائم لكن مشاركة اي سعودي في اي عمل بالعراق وضد أمن العراق أمر مرفوض تماماً ويحارب بكل الوسائل وان شاء الله لن يكون هناك من يعمل او يشارك وان وجد فارجوا ان يكون قليلا جداً. الحجاج الليبيون وعن عدد الحجاج الليبيين والخدمات التي ستقدم لهم قال سموه الكريم : حسب البيانات فعددهم في حدود 75.. والخدمات التي تقدم لهم مثل اي حجاج آخرين. واشار سمو الأمير نايف بن عبدالعزيز في رده على سؤال حول الاجراءات الاستثنائية في موسم الحج لمواجهة الارهاب إلى ان الاجراءات الأمنية تتخذ بأعلى استعداد مشيراً سموه الكريم إلى ان الاحداث الأمنية لا تتحدث عن نفسها ولذلك الشيء الطبيعي ان يؤخذ كل امر بعين الاعتبار ونرجوا ان لا يحدث ما يعكر صفو وأمن حجاج بيت الله. وعن دور المفكرين والاعلاميين في نشر الفكر المعتدل وعلاج الفكر المنحرف قال سموه الكريم ان الاعلاميين مفروض عليهم ان يقولوا وينقلوا ما يجب ان يقال وينقلوا الحقائق كما هي وهذا شيء مطلوب والظروف والواقع الحالي تحتم على جميع العاملين في وسائل الاعلام والمتعاملين مع الاعلام ان يكونوا أمناء ويعالجوا الامور بموضوعية ومن لديه القدرة على التحدث بأمانة ومستوى عال من المعرفة يجب ان يقول ويدلوا بدلوه ويساهم ومن كان له غرض خاص او تنقصه المعلومات فالافضل ان يترك المجال لمن هو اعلم منه بهذه الامور مؤكداً سموه الكريم ان الاعلاميين مسؤولون امام الله عز وجل ثم امام الانسان بأن يكونوا امناء على المتلقين وفي هذا الموسم وكل موسم علينا نحن ان نمكنهم من الاطلاع على كل ما يرغبون الاطلاع عليه او يسألون ما يسألون وعليهم ان ينقلوا الحقائق ونرجوا ممن يتحدث في اي وسيلة اعلامية ان يتعامل مع الحقيقة ويبرئ ذمته ولا يركز على السلبيات ويترك كثيراً من الايجابيات السلبيات قد توجد ولكن ان شاء الله ان وجدت ستكون محدودة وهي دائماً محل المعالجة مشيراً سموه الكريم إلى ان كل من لديه علم شرعي او فكري او ثقافي او اجتماعي ان يساهم في تنوير الرأي العام بالصواب ويعمل على تنقية الافكار والتنقية من الافكار الشاذة في بعض الاشخاص وهذه رسالة ومسؤولية مطلوبة يفرضها علينا ديننا وتفرضها علينا انسانيتنا ويجب ان نكرم الانسان ونحرص على سلامته وكل ما يهمه وراحته اياً كان موقعه وان نحترم فكر الانسان مبيناً سموه االكريم ان الجميع يدركون ذلك ولست هنا بمقام الموجه لهم ونرجوا دائما ان نسمع ونشاهد ونقرأ الصواب. مواجهة الارهاب وحول مسئولية اهل العلم الشرعي والدنيوي ورجال الإعلام ومدى رضى سمو عما قدم رجال العلم والمفكرون في مواجهة ظاهرة الارهاب .. قال سموه ان هناك مسئولية كبيرة على رجال العلم الشرعي وعلى المفكرين وعلماء الاجتماع وكل ما يخص هذا المجال ان يقوموا بماهو واجب عليهم في تنقية الشباب من هذه الافكار الشاذة ، وهناك جهود ولكن ارى انها لازالت اقل من المطلوب وانما احب هنا ان ابين موضوعين الاول انه يسر لمن رغبوا في التحدث مع هؤلاء الشاذين من رجال العلم الشرعي ان يقابلوهم ويتحدثوا معهم لعلهم يصححوا افكارهم ونعتبر هذا جهد يقدر لهؤلاء ونرجوا من الله ان ينفع به . والموضوع الثاني هو التوجه لعمل استراتيجية علمية موضوعية وهذا ما تسعى له حكومة خادم الحرمين الشريفين ونرجوا ان يكون هناك استراتيجية علمية موضوعية فكرية تكون قادرة على تصحيح الامور ونبذ الافكار الشاذة وايجاد افكار صائبة مكانها وهذه مسئولية يجب ان يتحملها القادرون عليها ان شاء الله . ولعلماء المسلمين وكلما يسر على الحجاج كلما كان افضل ومنطلقين من قول رسول الله عليه الصلاة والسلام '' افعلها ولاحرج'' ونفى سموه ان يكون هناك جسر جمرات متعدد الادوار وقال ان من قال هذا فقد تعجل فلم يقرر شيء حتى الان بالنسبة للكيفية التي سيكون عليها جسر الجمرات وهو لازال محل دراسة من قبل المختصين ولن يكون الا ما يعتقد انه فعلا يتواءم مع طبيعة الحج والحجاج . أمن الحجاج وقال سموه الكريم في رده على سؤال حول اطمئنانه على ضبط الامن في المستوى الداخلي وامن الحجيج جنبا الى جنب في ان واحد : نحن املون من جميع حجاج بيت الله احترام هذه الشعيرة وانه لم يأت احد الا ليعبد الله ويؤدي هذه الفريضة ولكن في نفس الوقت اخذون كل الاستعدادات لمواجهة أي امر سنقول بملء افواهنا لا ثم لا للعابثين بالامن . وردا على سؤال حول تقييم سموه لنتائج مؤتمر وزراء الداخلية العرب قال سمو الامير نايف بن عبدالعزيز الحمد لله دائما اجتماعات مجلس وزراء الداخلية العرب موفقة ودائما يتفقون بعد البحث المستفيض على ماهو مطروح على جدول الاعمال مشيرا الى ان اجتماع هذا العام كان بنفس مستوى الاجتماعات السابقة الا انه اخذ في الاعتبار الاوضاع المستجدة والامور التي تمس امر المواطن وسينتج عنه ان شاء الله المزيد من التعاون بين الاجهزة الامنية العربية . وأكد سمو وزير الداخلية في معرض رده حول عصابات التسول والنشل وتطبيق البصمة الالكترونية ان الحج فريضة على كل مسلم ومسلمة وشروط الحج معلومة لدى جميع المسلمين ، ونحن مصرون على التمسك بهذه القواعد وبهذه الامور المقررة من رب العزة والجلال على كل مسلم ونرفض الخروج عنها لاي انسان ، معربا سموه عن امله في تعاون الجميع ومن الواجب على كل دولة ان تحرص على حجاجها وان لاياتي منها الا من هو يريد اداء الفريضة فعليا ، مؤكدا حرص كل دولة على سمعتها وسمعة حجاجها والقضية قضية تعاون مبينا سموه ان السلطات السعودية ستقوم بكل ما يمكنها ان تقوم به في هذا الامر وتقدر كل من يتعاون معها في هذا المجال . من يدعم الإرهابيين ؟ تكثيف الرقابة واوضح سمو الامير نايف في رده على سؤال حول تكثيف الرقابة على المنافذ البرية ان السلطات المعنية لاتسمح بدخول أي احد لم يستوف الاجراءات المطلوبة في الدخول لاداء الحج وبالتاكيد انه يأتي من لم يستكمل هذه الاجراءات وبالتالي لايسمح له بالدخول . وحول استهداف الارهابيين للحجاج قال سمو وزير الداخلية : لانستطيع ان نحكم على المجرم ماذا يعمل فالمجرم قد لايتردد في القيام باي شيء لان لو لديه ايمان او خوف من الله لما فعل أي شيء يسيء للانسان فالاسلام كرم الانسان وحافظ على ارواح البشر بل ليس البشر فقط فقد حافظ على ارواح الحيوان والطيور ، مؤكدا سموه اننا في هذه البلاد متمسكون وبقوة وبايمان بما امر الله به ونرفض رفضا كاملا كل ما يخالف هذه العقيدة ونقول ان من يدعون معرفتهم بالاسلام ويفعلون هذه الافعال انهم ابعد ما يكونون عن الاسلام ويجب على الجميع في كل العالم ان يعرفوا ان الاسلام هو دين الله ورسالة سماوية كلف بها رسول الله صلى الله عليه وسلم لاصلاح البشرية ولحفظ ولسلامة الضرورات الخمس المعلومة للانسان فهو دين من رب الناس للناس .. ونرجوا من الجميع المفكرين والكتاب والاعلاميين الا يسيئوا للاسلام والا يفهموا الاسلام من اخطاء بعض من يدعون الاسلام.

«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®»انتهى«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°• .¸.•°®»

«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°®»«®°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•° ®»

*•~-.¸¸,.-~*ولكم مني التحية والشكر*•~-.¸¸,.-~*
اخوكم \ ولد الشاميه ( اهل الدهب بالوقيه )

________________________________________

 
     
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 06:33 AM.



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions Inc.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
(Valid XHTML 1.0 Transitional | Valid CSS! | SEO) .
For best browsing ever, use Firefox.
Copyright © 2018 makkawi.com. All rights reserved