العودة     سيكلوجية الالوان وتأثيرها

عدد الضغطات : 12,716مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 6,198مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 8,201عدد الضغطات : 2,774
عدد الضغطات : 5,759مساحة شاغرة
عدد الضغطات : 3,220

سيكلوجية الالوان وتأثيرها


إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01 May 2011, 08:26 PM   #1
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (09:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 
المشاهدات: 19892 | التعليقات: 31

سيكلوجية الالوان وتأثيرها


{ الـألوان وحياتنا } .. إنها ليست مجرد أصباغ فقط ..!






أن ما ننعم به من جمال الكون و جلال الطبيعة يرجع إلى ما فيها من ألوان بديعة تمتزج مع بعضها
وتكون مجموعات جذابة لا تعد ولا تحصى ,
وما كنا لنشعر أو نحس بهذا الجمال كله لولا تلك العين التي
وهبها الله تعالى لنا لتمييز ألوف الألوان والمركبات اللونية ,

ويقدر عدد الألوان التي تستطيع العين تمييزها
بما يتراوح بين 100,000 إلى 300,000 لون .!

ونحن إذ نحفظ هذه الهبة الإلهية
ونصونها إنما نستعين بها في الفن و الإبداع
وهما من أثمن بواعث التراث الحضاري..


قالوا عن الفن التشكيلي

و نظرة الفنان له..~




{ ..
لم يكن الفن في يوم من الأيام مظهراً من مظاهر الحياة العقلية،
بل كان ولا يزال مظهراً من مظاهر الحياة الشعورية النفسية،
وخلقاً ذاتياً ينبض بالحياة ويكتشف عن إحساس الفرد
ويجمع بين الدقة في التفكير والجمال في التعبير.

ولعل { فرويد } كان أغرب الباحثين في هذا المجال
إذ حدد الفن بمظهر من مظاهر إشباع الرغبات المكبوتة في اللا شعور .
ولكل إنسان في هذه الحياة استعداد طبيعي لممارسة الفن .
فالطفل منذ حداثته يبدي ميلاً ملموساَ لالتقاط كل ما يشاهده أو يصادفه
من مواد يحركها بإصبعه ويقلبها بين يديه ليعرف صفاتها ،
تارة يتأمل في أشكالها وطورا يشكل منها ما يتراءى له من تعبيرات فطرية
بحته هي نتيجة لما يجول في نفسه من تصورات وخواطر
قد نعجز نحن عن تفسيرها أو إدراك كنهها ..

الكاتب / محيي الدين طالو .. }





العمل الفني الذي يطغي عليه الحزن والشؤم
هو "فن فاشل"،لا يقوم بدوره ،
و أن كنت اعتقد أن لا دور للفن في حياة الإنسان ،
و هنا أناقض نفسي قائلا :أن اللوحة الجميلة
تدخل الفرحة إلي العين و القلب بواسطة العقل ،
و اللحن الكبير الجميل يغير في نفسية إنسان تعب
و تجعله يعيش في جو مليء بالأمل و الشعور بالسعادة ،
أن كنا لا ندرك تماما ما هي السعادة،
فلنقل أن الفن الكبير يساعد الإنسان أن يحيا في راحة مغيرا
في نظرته إلي الحياة نجعل منها أبوابا مشرعة نحو الجمال ،
و كأني هنا أفسر السعادة ،أو اقترب قليلا منها .

الرسام والشاعر/ أمين باشا ..}






الفن حسب رأيي هو تحويل الأشياء و الحياة من أشياء وحياة
بذاتها إلى أشياء وحياة لنا. وهو (أي الفن )
أحد أهم الوسائل التي أبدعها الإنسان للتغلب على مشكلة الموت.





وفي التعريف نقطتان :

الأولى: إضفاء بصمة الإنسان على الموجودات و جعلها ملكه:
منذ الإنسان البدائي, اكتشف علماء الآثار على الكهوف
رسوم الإنسان على جدران الكهوف.
فقد رسم الإنسان البدائي الحيوانات التي يصطادها و النباتات التي يأكلها لسببين:
كان يعتقد لو أنه رسم الغزال فقد قبض على
روحة أي صار بإمكانه صيده و امتلاكه( تحويله من غزال بذاته
إلى غزال للإنسان الصياد الذي رسمه ).
و يمارس الإنسان مختلف الفنون ليتغلب على مشكلة الموت.
فللإنسان الفرد حياة محدودة وفي نهايتها سيموت و يفنى.
و يحاول الإنسان منذ فجر وجوده التغلب على هذه المشكلة للوصول إلى الخلود.
وقد استطاع ذلك عن طريق الفن.
فنحن اليوم نشاهد أعمال مايكل أنجلو وليوناردو و بيكاسو
وغيرهم مع أن أجسادهم قد فنيت.
كما نقرأ شعر امرئ القيس و بشار بن برد و شكسبير و بول ايلوار
و المتنبي وبذلك يكون الفن إحدى طرق الإنسان للتغلب
على مشكلة الموت و الفناء بخلود نتاج روحه.
لقد سألوا مرة الناقد الإيطالي الشهير
ليونيلو فينتوري (كيف ننظر إلى العمل الفني) فأجاب ( كما تشاءون! )
و هذا صحيح.
و لكن هذا الحق لا يعكس قيمة العمل الفني الحقيقية.
فهذه النظرة تدل على مدى ثقافة و اهتمام ومتابعة
صاحب تلك النظرة و له أن يحب العمل أو لا يحبه.
و لكن ما ليس حقه قياس قيمته على أساس نظرته تلك.

يوسف شغري ..}







{ ..

أن الفنان تحول مع الثقافة و الخبرة و الإحساس بالاضافه إلي الموهبة
إلي جهاز فني مرهف ،
يتأثر و يشعل النور الأحمر أليا إذا التقي بموقف أو حدث ذي دلاله و له مغزى ،
و يمكن أن يصبح بالتشكيل الفني و العمل الملهم بديعا يفوق
ما سبق تقديمه و يتميز علي غيره.

الكاتب / فؤاد قنديل ..}








{ ..

أن الفن ليس هو الطبيعة منظورا إليها من خلال مزاج شخصي ،
لان ما يهم الفنان ليس كل الطبيعة،
و إنما ما فيها من جوانب خفيه مشحونة بالصبغة الوجدانية،
اعني البعد الخاص من أبعاد الواقع الذي لا ينكشف ألا للحساسية الوجدانية"
و هذا يعني انه لا يري في الطبيعة ما يراه الآخرون ،
بل انه يتأمل ما استبعده الجغرافي من المكان ،
و ما أغفله المؤرخ من صميم الحدث التاريخي نو ما لم
يستطع المصور الفوتوغرافي أن يلتقطه من الوجه البشري ،
و ما لم يفصح عنه بالإدراك الحسي إلا بصورة غامضة مهوشة ،
و ما لم تهتد إليه سماعة الطبيب ،
و ما غاب عن المعرفة العلمية و الموضوعية.

الفنان / مارلو ْ..}






يتبع
________________________________________

 
     
رد مع اقتباس
قديم 01 May 2011, 08:31 PM   #2
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (09:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 




يعد الفن نوعا من أنواع السحر الذي ينفذ إلي داخل المتذوق من خلال الحواس،
ثم يحدث تأثيرات معينه في الجهاز العصبي يكون
من شانها امتصاص الاضطراب
الذي يهزه و يوتره،
و الانتقال بنزعات النفس المشوشة المشتتة
إلي مرحلة الاستقرار و التناغم.
و بذلك يشعر الإنسان في حضرة العمل الفني بنوع من استيعاب معني
الوجود و السيطرة علي الذات و الارتياح الممتع
نتيجة التخلص من الاختلاجات المكبوتة أو المدمرة .
و هذه العملية المثيرة لا يمكن أن تأتي من خلال فهم المضمون أو الفكرة
بل عن طريق الشكل الذي تتخذه التجربة الجمالية و السيكولوجية في داخل الفنان ،

و هو الشكل الذي ينتقل بكل عملياته و إيحاءاته و مراحله إلي داخل المتذوق
فيمر بنفس تجربة الفنان .
و هو ما يسميه النقد الحديث بالأثر الكلي للعمل الفني .
انه اثر غير قابل للتجزئة أو الانفصال.

اقتباس من كتب / كيف تصبح أديبا ..
للكاتب / نبيل راغب ..}




الـإحساس بـ اللون ..~/

ليس اللون صفه من صفات الأجسام ،
إنما هو نتيجة إحساس العين بالموجات المختلفة ،
فحينما ينعكس الضوء على جسم ما فإنه يمتص بعض موجات هذا الضوء ويرد بعض الآخر ،
وهذا الجزء المردود يؤثر في خلايا العين فتحس باللون وتدركه .
فإذا نظرت مثلاً إلى
زهرة حمراء تراها حمراء لأنها تعكس إلى عينيك الأشعة الحمراء
من الضوء وتمتص الألوان الأخرى منه .
وإذا نظرت إلى وردة صفراء
تراها صفراء لأنها تعكس إلى عينيك الأشعة الصفراء من الضوء
وتمتص الألوان الأخرى منه وهكذا ...

ويتوقف الإحساس بـ اللون على أمور ثلاثة هي:

1 – نقبه اللون .
2 – زهو اللون: أي مبلغ تأثيره في العين.
3 – صفاء اللون : أي مبلغ تجرده عن الاختلاط بـ الأبيض .







ْ~


دائـرة الـألوان /



يقول { شيفرول } في نظريته عن الألوان :
إن اللون النيلي عبارة عن أزرق مشرب بـ حمرة ،
ويبدو في الطيف مندمجاً مع اللون الأزرق من جهة
ومع البنفسجي من جهة أخرى ،
ويصعب تمييز هذا اللون بين الألوان الأخرى ،
وهو بدوره يتجاهل هذا اللون ويعتبر الألوان الستة الباقية
التي تؤلف ما يسمى بـ ( دائرة الألوان ) وهي

الأحمر ، البرتقالي ، الأصفر ، الأخضر ، الأزرق و البنفسجي .

تأثير الألوان على حياة الإنسان /


ليست الروائع الفنية التي خلدها لنا كبار الفنانين أمثال :
روبنس ، وسيزان ، وفان جوخ ، وغيرهم من المبدعين في جميع ضروب الفنون التشكيلية
سوى أمثلة حية لما تحثه الألوان من أثر في نفس كل إنسان
وهي تؤثر بشكل ملموس في نفس كل فرد منا ،
ويتعذر علينا نحن تفسير هذا التأثير النفسي الذي
تحدثه الألوان تفسيراً موضوعياً ،
إذ أن دراسة كل لون على حدة في الجهاز العصبي
تتطلب عزلاً تاماً لمزاج الفرد وخبراته التي يرتبط فيها كل لون
بانفعالات وعواطف خاصة .
ولهذا السبب اقتصرت الأبحاث التجريبية على دراسة العوامل
الذاتية في خبرة الألوان ، وفسرت مدى تأثير الألوان في النفس
بالاستجابة الشرطية ،
تلك الاستجابة التي تفسر لنا بصورة آلية مدى
ما يكتسبه أي منبه عادي من الموجات الضوئية
وتأثيره الفعال بحيث يبعث في النفس
الفرح والسرور أو الحزن و الغضب .



نظـريات الألـوان /

إن من أهم النظريات المعروفة نظرية
العالم الانكليزي ( توماس يونغ ) التي تقول :

إن أعصاب العين تستقبل وتترجم إلى المخ ا لإحساس

بثلاثة ألوان مختلفة في آن واحد.
وشاركت هذه النظرية نظرية العالم الألماني ( هلمهولتز ) التي تقول :

إن العصب البصري مكون من ثلاث مجموعات عصبيه
يحدث عن تأثر الواحدة منها الإحساس بأحد الألوان الأساسية الثلاثة.

ثم جاءت نظرية ( فرانسوا رود ) فاعتبرت الألوان الأساسية هي :
الأحمر و الأخضر و البنفسجي ،
وأثبتت هذه النظرية أنه عندما يكون مقدار تأثر
كل من المجموعات الثلاث واحد يحدث الإحساس بالضوء الأبيض .

وأخيراً أثبت العالم الانكليزي ( ماكسويل ) في محاضرته التي ألقاها عام 1816م
في مؤسسة العلوم الملكية في لندن أن الألوان الأساسية
التي يحدث عنها الضوء الأبيض هي :

الأحمر القرمزي _ الأخضر الزمردي _ والأزرق البنفسجي .



وهناك نظرية أيضاً لها أهميتها وهي نظرية


العالم الأمريكي ( فرانلكين ) التي تقول :
أن إدراك اللون الآخرين وهما الأحمر والأخضر تابع
لنفس الوسيلة التي تسبب الإدراك باللون الأصفر وهذه النظرية
هي الأكثر شيوعاً وانتشاراً في عصرنا الحاضر.


ومزج الصبغ اللونية يختلف كل الاختلاف عن مزج الأضواء الملونة ،
فإذا مزجنا أشعة حمراء وخضراء وزرقاء حدث من مزجها الضوء الأبيض ،
أما إذا مزجنا صبغة حمراء وأخرى زرقاء والثالثة خضراء
لحدث من مزجها لون رمادي داكن ،
ذلك لأن الصبغ المستعملة في الرسم والتصوير الزيتي
ليـست صافية كـصفاء الأضواء الملونة .


بحوول الله يتبع

التعديل الأخير تم بواسطة زهرانية جياد ; 01 May 2011 الساعة 08:35 PM
  رد مع اقتباس
قديم 03 May 2011, 07:57 PM   #3
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (09:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 



الـألوان الحارة و الـألوان البـاردة /


الألوان الحارة هي الألوان المحصورة في دائرة الألوان
بين الأحمر الذي هو أشد الألوان حرارة وبين الأصفر المخضر ،
والألوان الباردة هي المحصورة بين الأصفر المخضر والبنفسجي ،
فالأصفر المخضر إذن هو الحد الفاصل ما بين الألوان الباردة والألوان الحارة ،
ويمكن اعتبار هذا اللون حاراً إذا أضيف لصفرته كميه معينه من الأصفر ،
وبالعكس يمكن اعتباره لوناً بارداً إذا حذف من صفرته كمية معينة .

وتعتبر الألوان الثلاثة : الأحمر والأصفر والأرجواني ألوانا حارة لأن النار والشمس والدم مصادر الحرارة والدفء ،
أما الأزرق والأخضر وما قاربهما فهي ألوان باردة لأن السماء والماء مصادر البرودة ،
والألوان الحارة زاهية صارخة تعبر عن الفرح والسرور والضياء والنور والسعادة والغنى ،
أما الألوان الباردة فهادئة كئيبة وهي تعبر عن الحزن والكآبة بؤس والظل والظلام والشقاء .





وإذا أردنا أن نطلي جدران غرف الطعام مثلاً،
وجب علينا أن نختار لها الألوان الزاهية كالأرجواني،
أما غرف النوم فيجب أن نختار لها الألوان الهادئة كـالبنفسجي،
وأن نختار لغرف المطالعة الألوان الباهتة كالأزرق أو الأخضر أو الرمادي.




ومن العوامل المهمة في اختيار الألوان الملائمة لمكان ما موقع النوافذ فيها ،
فالغرف التي تتجه نوافذها نحو الجنوب تكون
عرضة لحرارة الشمس في الصيف ولذا يجب أن نختار لها ألواناً باردة ،
أما الغرف المحرومة من أشعة الشمس فيحسن أن نختار لها الألوان الحارة الزاهية
لأنها تخفف من شدة برودتها في الشتاء، وتكسبها بهجة وجمالاً .

والألوان الدافئة تكسب الغرف أثراً بحيث يخيل لساكنيها أن المكان ضيق
على عكس الألوان الباردة الهادئة التي تشعر الساكن بالاتساع والفسحة ،
ولهذا يفضل طلاء الغرف الكبيرة بالألوان الزاهية والغرف الصغيرة بالألوان الهادئة
لكي تبدو أوسع مما هي عليه .


  رد مع اقتباس
قديم 03 May 2011, 08:11 PM   #4
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (09:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 

منظور الـألوان /

لقد أستنتج كل من ( رودار ، ودورو )
من دراساتهما للألوان أن درجاتها الضوئية ومركباتها اللونية
تتغير كلما بعدت عن عين الناظر
وذلك طبقاً للنور المباشر والنور المنعكس ،
ولا سيما في المسطحات ،
ويقول ( رودار ) : تكون ألوان الظلال في المسطح الألوان دائماً حارة .
ولما كان اللون الأحمر من أشد الألوان قسوة وقوة ،
لذا وجب أن يكون في مقدمة الألوان الأخرى ،
وثبت أخيراً أن الضوء المباشر في المسطحات
ينتقل تدريجياً من الأحمر إلى الأصفر حتى البنفسجي ،
بينما ينتقل لون الضوء المنعكس تدريجياً من الأخضر إلى الأزرق حتى الأصفر .





جدول ترتيب الـألوان /

لقد وضع ( رود )
جدولاً للألوان أوضح فيه أن اللون الـأصفر هو أفتح الألوان ،
وأن اللون البنفسجي أقتمها ،
وأنه يمكننا التدرج بينهما عن طريقتين :
الأول عن طريق الأحمر، والثاني عن طريق الـأزرق،
فإذا أتبعنا الطريق الأول وجدنا أن البرتقالي أقتم من الـأصفر،
والـأحمر أقتم من الـبرتقالي وهكذا.. بالتدريج حتى البنفسجي،
أما إذا اتبعنا الطريق الثاني
وجدنا أن الـأخضر أقتم من الـأصفر،
والأزرق المخضر أقتم من الـأزرق
وهكذا بالتدريج حتى البنفسجي أيضاً.





الـألوان المتتامة أو المتكاملة /

أثبت ( شارل بورجوا ) نظرية تتام الـألوان

في المحاضرة التي ألقاها في
المجمع العلمي الفرنسي بباريس 1812 ،
وتتلخص هذه النظرية
بأن الضوء الـأبيض يحتوي على ثلاثة ألوان
أساسية وهي الأحمر والأزرق والأصفر ،
وأن كل لون من هذه الألوان يتمم للون
من الألوان المشتقة الأخضر والبرتقالي والبنفسجي .
فاللون الأزرق يتمم اللون البرتقالي الذي يتركب من الأصفر والأحمر ،
كما أن الأزرق نفسه لا يدخل في تركيب اللون البرتقالي ،
والأصفر يتمم البنفسجي ، والأحمر يتمم الأخضر ،
ولو حدقت مدة نصف دقيقة في قطعة قماش
حمراء مثبتاً عينيك بدون تحريك ،
ثم حولت نظرك فجأة إلى وسط أبيض لأبصرت
لوناً أزرق مخضراً هو اللون المتمم ، ذلك لأن
مجموعة أعصاب العين التي تستقبل اللون الأحمر
تعبت وبقيت المجموعتان الأخريان قويتين كما
كانت ومن ذلك نشأ ما يعرف بـ ( تتام الـألوان ) .






الـتوافق أو الانسجام /

يقول ( رينيه ) : أن ألوان الطيف ليست دليل الفنان فحسب ،
بل هي أيضاً المرشد الأكبر له ليتعمق في دراسة علم الـألوان ،
وأن الترتيب الطبيعي لألوان الطيف خير مثال للتوافق .
ولو اخترنا لونين متجاورين من دائرة الـألوان
لوجدنا أنهما متقاربين وفيهما عنصر مشترك ،
وهذا هو معنى التوافق ،
فالأصفر والبرتقالي المصفر والبرتقالي ألوان ثلاثة
متجاورة في دائرة الـألوان أفتحها الأصفر وأقتمها البرتقالي ،
وهي تشكل فيما بينها توافقاً ظاهرياً
لأنها متدرجة في الصفرة التي هي
مشتركة فيها كلها وكذلك البرتقالي المحمر والأحمر والقرمزي ،
وخلاصة القول أننا لو استعملنا الألوان المتجاورة
في دائرة الألوان مثنى مثنى ، أو ثلاث ثلاث لظهر التوافق جلياً .
وبواسطة التوافق نستطيع تجسيم الأشياء ،
فنحن نعلم أن الظل
والنور يجعلان اللون فاتحاً
في بعض الأحيان وقاتماً في بعضها الآخر ،
ولنأخذ مثلاً برتقالة يسقط عليها الضوء
من إحدى جهاتها
فنرى أن لونها يكون فاتحاً في جهة النور ،
وقاتماً في جهة الظل ويتدرج لونها
وهذا التدرج هو المقصود بمعنى ( التوافق أو الانسجام ) ،
وإليك فيما بعض الأمثلة على التوافق :
ضع بين كل لونين مما يلي لوناً ثالثاً
يتركب مع مزج اللونين نفسهما معاً لتحصل على التوافق:




-ضع بين الأصفر و الأحمر ~> برتقالي
-ضع بين الأصفر و الأزرق ~> أخضر
-ضع بين الأحمر والأزرق ~> بنفسجي
-ضع بين الأصفر والبرتقال ~> زعفراني
-ضع بين البرتقالي و الأحمر ~> عصفري
-ضع بين الأحمر والبنفسجي ~> رماني
-ضع بين البنفسجي والأزرق ~> نيلي
-ضع بين الأزرق والأخضر ~> فيروزي
-ضع بين الأخضر والأصفر ~> كبريتي
  رد مع اقتباس
قديم 04 May 2011, 11:51 AM   #5
طوق الياسمين غير متواجد حالياً
مكاوي نشيط جدا

الصورة الرمزية طوق الياسمين

رقم العضويـــة: 24868
تاريخ التسجيل: 17 07 2009
الجــنــــــــس:
مكان الإقــامة: اغلى وطن
المشاركــــات: 602
قوة التقييــــم: 9 نقطة
طوق الياسمين is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 10
آخر تواجــــــد: 03 Feb 2014 (01:42 PM)
الله على الموضوع الملون والمفيد يشجع على تطبيق ماذكرفيه
مشكورة زوزوالقمر
________________________________________

  رد مع اقتباس
قديم 04 May 2011, 09:22 PM   #6
فرفوشة مكة غير متواجد حالياً
مشــــــــــــرف

الصورة الرمزية فرفوشة مكة

رقم العضويـــة: 28433
تاريخ التسجيل: 19 03 2010
العــــمـــــــــر: 25
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مـــــــــــــــــــكـــــــــة
المشاركــــات: 1,896
قوة التقييــــم: 9 نقطة
فرفوشة مكة is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 14
آخر تواجــــــد: 20 Mar 2017 (02:29 AM)
الأوسمة
وسام التميز 
الله يسعدك يازهورة


موضوع لزيز واستفدنا منو

الله يجعل حياتنا مليئة يالالوان الجميلة^^
________________________________________

الحمدلله الذي تواضع كل شيء لعظمتـه

الحمدلله الذي استسلم كل شيء لقدرتـه

الحمدلله الذي ذل كل شيء لعزتـه

الحمدلله الذي خضع كل شيء لملكه
  رد مع اقتباس
قديم 05 May 2011, 07:00 PM   #7
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (09:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طوق الياسمين مشاهدة المشاركة
الله على الموضوع الملون والمفيد يشجع على تطبيق ماذكرفيه
مشكورة زوزوالقمر

عفواً طق طق العسل
تحية ملونة بالوان الطيف
  رد مع اقتباس
قديم 05 May 2011, 07:03 PM   #8
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (09:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فرفوشة مكة مشاهدة المشاركة
الله يسعدك يازهورة


موضوع لزيز واستفدنا منو

الله يجعل حياتنا مليئة يالالوان الجميلة^^

تسلمي ربي يسعدك اسعدتني متابعتك
الله يجعل حياتك وردي
إحترامي ..
  رد مع اقتباس
قديم 05 May 2011, 07:17 PM   #9
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 18 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (09:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 




التباين /

إذا أخذنا لونين غير متجاورين من دائرة الألوان
أمكننا تسميتهما متباينين لأنهما بحكم الطبيعة متباعدين،
وإذا جاورناهما لا يكون هناك أي تجانس بينهما،
بل يظهر كل منهما شديداً يبهر النظر.
ولو راجعنا جدول ( رود ) لوجدنا
أن كل لونين متقابلين فيه هما متباينين ،
ولسهولة فهم التباين :
أنظر إلى دائرة الألوان وقارن بين الأصفر
واللون المجاور له وهو البرتقالي المصفر ترى
أنهما مشتركان في عنصر الصفرة ،
ثم قارنهما بالبرتقالي الذي يليهما تجد أن عنصر الصفرة لازال مشتركاً
فيهما وهكذا حتى نصل إلى اللون المقابل له وهو البنفسجي ،
نستنتج من ذلك أنه كلما بعد اللونان عن بعضهما قل العنصر المشترك
وزاد الاختلاف بينهما وهذا ما يسمى بـ ( التباين ) .
ولا فرق بين الألوان المتوافقة والألوان المتباينة لأن هذه الألوان
كلها موجودة في الطبيعة ، فالتباين تصلح ألوانه للزخارف والإعلانات
لأنها ألوان زاهية شديدة التأثير العين ،
والتوافق تصلح ألوانه لطلاء جدران غرف المنازل وخاصة غرف النوم
لأنها ألوان هادئة ،
ولما كان للألوان المتباينة تأثير على البصر لذلك
وجب الاستفادة من هذه الظاهرة واستخدامها في الصور والتصاميم .






الـشذوذ /

رأينا في جدول ( رود )
أن الأصفر أفتح الألوان ويليه البرتقالي
والأحمر حتى البنفسجي الذي
هو أقتم الألوان تتدرج من أفتح إلى أقتم عن طريق الأزرق ،
ولو عكسنا هذا الترتيب بأن خففنا الأحمر أو الأزرق
مثلاً لدرجة يصبح فيها أفتح من الأصفر نكون قد بدلنا هذا الترتيب
وبذلك ينشأ ما يسمى ( شذوذ الألوان ) .
ويعتبر الشذوذ من أخطر وأدق مظاهر التلوين ،
فهو لا يطاق إذا شغل مساحات واسعة ،
ولكنه يصبح ذو قيمة لا يستهان بها عندما يكون بكميات قليلة لأنه يكسب الألوان ضياء وسطوعاً ،
وعندما تكثر الألوان المتوافقة ويزيد تأثيرها عن حده
نرى أن الشذوذ يلعب دوره في هذه الحالة .





سيكولوجيا الـألوان /




تخيل نفسك ولو للحظة تعيش حياة خالية من الألوان..
ساعتها ستبدو الحياة-دون شك- باردة جامدة خالية من المشاعر والانفعالات والأحاسيس.. ما هو تأثير الألوان على حياتنا اليومية ومزاجنا الشخصي، وماذا قدمت الأبحاث في هذا المجال وهل كشفت الارتباط المباشر بين الألوان والحالة المزاجية لنا؟
الحقيقة أن منها ما يجعلنا نشعر بالسعادة والارتياح ومنها ما يستثير لدينا مشاعر الغضب وعدم الرضا ومن ثم فاناستخدام الألوان في الديكور الداخلي يجب أن يتم وفقا لمعايير محددة بما يتناسب مع الميول الشخصية للفرد من حيث تفضيله للون على آخر، سنحاول معك أن نستعرض التأثيرالنفسي لكل لون من الألوان بحيث تتوفر لديك مفاتيح التصميم الناجح الذي يجنبك الوقوع في أخطاء قد يصعب تداركها عندما يجف الطلاء، فاختيار الألوان يعد احد أهم العناصر المكونة للديكور من حيث كونها العنصر المشترك في الحوائط والأسقف والمفروشات والأثاث والإضاءة وغيرها من المفردات التي تتحد لتعطى لنا الصورةالجمالية والنفسية للمنزل الذي سنمضى فيه أوقات طويلة. بداية يمكن تقسيم الألوان إلى فئتين: الألوان الدافئة والألوان الباردة. أهم مصدر للألوان الدافئة وهو الأحمروالأصفر ومن مشتقاتها البرتقالي والأخضر...وترمز إلى كل الأشياء الدافئة في الحياة مثل الشمس والنار....




يتبع

التعديل الأخير تم بواسطة زهرانية جياد ; 06 May 2011 الساعة 03:45 AM
  رد مع اقتباس
قديم 05 May 2011, 10:03 PM   #10
فوشيا غير متواجد حالياً
مكاوي نشيط جدا

الصورة الرمزية فوشيا

رقم العضويـــة: 29350
تاريخ التسجيل: 27 04 2010
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكتنا الحلوه
المشاركــــات: 869
قوة التقييــــم: 8 نقطة
فوشيا is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 18
آخر تواجــــــد: 20 Oct 2011 (08:12 PM)
ربي يسعدكم ع المضوع التحفه دا
________________________________________

.."]..[/URL]
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

الساعة الآن 03:04 PM.



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions Inc.
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi
(Valid XHTML 1.0 Transitional | Valid CSS! | SEO) .
For best browsing ever, use Firefox.
Copyright © 2012 makkawi.com. All rights reserved