عرض مشاركة واحدة
قديم 21 Feb 2008, 11:40 AM   #32
خالد غير متواجد حالياً
أصدقاء المنتدى

الصورة الرمزية خالد

رقم العضويـــة: 168
تاريخ التسجيل: 07 03 2003
الجــنــــــــس:
ذكر
مكان الإقــامة: مكة المكرمة
المشاركــــات: 5,688
قوة التقييــــم: 24 نقطة
خالد will become famous soon enoughخالد will become famous soon enough
نقاط التقييــم: 133
آخر تواجــــــد: 27 Mar 2020 (10:22 PM)
الأوسمة
وسام التميز وسام التميز 

إبراهيم فودة


الشاعر : إبراهيم أمين فودة ( شاعر من مكة)

قصة النور

اسمعوا. اسمعوا. فهذا حراء = يتهادى - مهلِّلاً - يتكلم!!
إن فيه "النبي" يستقبل الوحي = و "جبريل" بالهدى يترنّم
وعلى الأرض للسماء لقاء = هو للأرض في السموات سُلَّم
غَطَّةٌ ثم غَطَّةٌ يلتقي الروحان = فيها، والنور بالنور مُفْعَم
و "حراء" في قمّة الأرض تيّاه = علاء - وتحت "أحمد" أسلم
وسرى النور سابحاً في الدياجي = يولج الليل في النهار، ويقحم
و "حراء" منارة يسطع الإشعاع = منها، والشمسُ و "الغار" توأم
واستنار الوجود، وانجابت الظلمة = والليل بالضياء تَبرّم!!
ومشى "موكب الرسالة" ينداح = نشيداً إلى الحياة الأقوم
فاسمعوا. اسمعوا. فهذا "حراء" = يتهادى - مهلّلاً - يتكلم
اسمعوه. ذكرى تَردَّد في الكون = صداها في كل جيل ومَعْلَم
غير أن الذكرى على مشهد الأبصار = حسٌّ أسمى، وصوت مُضَخّم
اسمعوه مُردِّداً "قصة النور" = تغشّى قلب النبي الملهم
اسمعوه! .. يقول في غير زهو = كيف يزهو من كان للعلم منجم؟!
ها هنا كان للسماء التقاء = برسول به الرسالات تختم
أمر الله مصطفاه "أن اقرأ" = وبها بدء وحيه حين علّم
أنا رمز لها بكل فؤاد = كَرَّم الله شأنَه فتعلم
أنا رمز لها بكل لسان = هذبته بلاغة فتسنّم
أنا رَمْزٌ لها على كل كف = خط في الطرس باليراع ونمنم
أنا رمز لها رؤى كل عين = أبصرت نور ربها غير مبهم
يا بَنيّ الكرام، في منهل النور = "أبو النور" قد أطلّ وسَلّم
بارك الله جمعكم في حمى "البيت" = ونلتم من فضله كل مغنم
أنا، و "البيت" و "المشاعر" ترنو = ولقد طال ما تنظرت ملجم
كلنا أعين تَبُصّ، وأفواه = دعاء، وحب قلب مغرم
بشرونا بالعلم مطلع يوم = سرمدي السناء لا يَتَلَعْثَم
فَجِّروا شمسه: شعاعاً على الأرض = منيراً، مُشَتِّتا كلَّ أعَتم
فجروا شمسه: ضياء على الكون = شفاء لكل أعمى وأبكم
فجروا شمسه: لهيباً على الشر = يصوغ الحياة خيراً مجسم
فجروا شمسه: خيوط معان = تبذر الحب في القلوب فتنعم
ما شقاء الأحياء في كل جيل = غير حصد الأحقاد أسوأ مغرم
فجروا شمسه: "طيور أبابيل" = تدك العدوان أيان خيّم
فجروا شمسه: دروعاً وألغاماً = تصون الأقداس من كل مأثم
إننا نسمع الأنين من القدس = فيندى له الجبين، ويندم
أنا، "والبيت" ، "والمشاعر" نرنو = ولقد طال ما تنظرت ملجم
غير أن الآمال - وهي بصيص = أيقظت جاثم المنى فتكلم
يا أبا النور! .. مرحباً، قد أفقنا = ومشينا على الخطى نترسم
إن تعظنا - وطبت واعظ صدق = فعظات الأيام قد كن ألم
أثخنتنا الأحداث - وهي جراح = غير أن الإيمان كان البلسم
أو يطل ليلنا فقد أشرق الصبح = مضيئاً على الربى، وتَبَسّم
وابتدأنا بداية الوحي في الأرض = "أن اقرأ" نتلو الكتاب لنعلم
واقتبسنا هدي النبي مضاء = قهر الخصم في النضال وأفحم
فترانا في ساحة العلم والنور = وفوداً تترى، وحشداً عرمرم
قد حملنا الأقلام، والحق، والعزم = سلاحاً به السلاح تحَطَّم
وحملنا السلاح رداً على البغي = سلاحاً مُعَلَّماً غير أغشم
وسنمضي على الطريق جنوداً = في سنا الحق والهدى نتقدم
هو وعد الإيمان في مأرز الإيمان = حق في المؤمنين مَحَتَّم
علم الله أننا نعشق الحق = وأنا عبيره نَتَنَسَّم
ولنا النصر، ما استجابت إلى الله = نفوس، فالله بالوعد ألزم
يا "بناة الأجيال" !. ما أكرم العبء = حملتم: إرث النبي الأكرم
أن تكونوا صنيع أمس بما فيه = فأنتم صُنّاع ما نتوسم
كلّل الله سعيكم برضاه = وسقى غرسكم هداه وألهم
ورعى "معهداً" يشعشع بالنور = غذاء الأجيال؟ أروى وقوّم
يا "رجال البيان" في أمة الفرقان = هذا أوان أن نَتَفَهّم
شارة الانطلاق من كل قيد = غير حرز الأخلاق والدين أعصم
قد فعلتم ما كان في قدرة الأمس = وتدعون للعطاء الأدسم
واستجابت لنا الحياة وكنا = مثل هذا النهار، لا نتوهّم
فلتكونوا "أعنّة الفكر" يرتاد = رشيداً" فلا يضلّ، ويُهُزمَ
ولتكونوا "رسل الحقيقة والحق" = تذودون عن حياض ومَحُرمَ
ولتكونوا "لسن الهداية والخير" = فعنكم إلى القلوب تترجم
ولتكونوا "صوت الفضيلة" ينساب = رقيقاً إذا أبان وغمغم
قد فعلتم ما كان في قدرة الأمس = وتدعون للعطاء الأدسم
وفّق الله راعياً: يزرع الخير = ويبني بالحب شعباً يُعَظّم
ورعى الله حاكماً: حَكّم العدل = وسَاس الأمور رِفقاً ونَظّم
ورعى الله رائداً: أبصر النهج = قويماً: فما ونى، أو أحجم
ورعى الله قائداً: يصنع النصر = ويعطي للنصر جيشاً مُعَلَّم
بارك الله أمة العرب والإسلام = أهدى لها الفخار، وأنعم
بارك الله أمة جَمّع الظُلْمُ = على الحق شملها: فتلملم
بارك الله "موكباً" يعبر التاريخَ = جسراً ما بين آت، وأقدم
نظر الله، والنبي إليه = فإذا العز والفلاح المَغْنَم

الخيرُ في مَكة

افعل لمكة شيئاً = تشكر عليه وتُؤُجَر
فالمرء حيّاً ومَيْتا = بفعله سوف يذكر
والخير في كل أرض = بالطيّبات يُسطّر
لكنه في رباها = أبقى وأزكى وأكبر
والجود ليس نقوداً = فحسب بل هو أكثر
والجود بالنفس أسمى = معنى العطاء وأطهر
والمال للروح نِدٌّ = عند الثرى يُقَدّر
لأنه جهد عمر= أفناه فيه ووفر
لكنه ليس شيئاً = إلا إذا هو أثمر
كذلك العلم يزكو = بأهله حين ينشر
فباذل من نهاه = أو باذل المال يشكر
كلاهما يبذر الخير = - وهذا بذا يُؤَزر
________________________________________

لا تلتفت ••
واصنع لرحلتكَ الأليمةِ مركباً •• من حسنِ ظنّكَ بالسماء

حسابي الوحيد في تويتر
  رد مع اقتباس