عرض مشاركة واحدة
قديم 21 Feb 2008, 01:22 PM   #37
خالد غير متواجد حالياً
أصدقاء المنتدى

الصورة الرمزية خالد

رقم العضويـــة: 168
تاريخ التسجيل: 07 03 2003
الجــنــــــــس:
ذكر
مكان الإقــامة: مكة المكرمة
المشاركــــات: 5,688
قوة التقييــــم: 24 نقطة
خالد will become famous soon enoughخالد will become famous soon enough
نقاط التقييــم: 133
آخر تواجــــــد: 27 Mar 2020 (10:22 PM)
الأوسمة
وسام التميز وسام التميز 

جاسم عساكر


الشاعر : جاسم محمد عساكر
يامكة الشرف المعظم
سعياً قصدتك للهداية مصدرا = تحدو بي الآمال يا أم القرى
وشددت حبلاً من حبال عقيدتي = حولي، لأغدو بالكمال مخصرا
يتشوق الإيمان بين جوانحى = عزماً يرمم ما تفصم من عرى
ووطأت تربك فاستحلت بأكملي = قلباً من الهدي الرشيد مجوهرا
وقبضت من أثر الرسول بشارتي = لما أتى نحو الأنام مبشرا
أقفو خطى (جبريل) تزهو مثلم = عقد من الشهب الوضاء تنثرا
تذكو بي الأشواق مثل مولع = وطأ المشتاق فانتبه الثرى
وكشفت علماً من علوم محمد = لما تفايض بالشمائل أنهرا
حيث الرسالة وفي أقدس منبع = من كفه فوق الضلالة قد جرى
فتفتقت صم الجبال سنابل = من رحمة لما رواه تفجرا
وتورد الإسلام في أكمامه = خضل السماح شذى يرفرف مزهرا
شبت جوارحه فأصبح يافع = يكسو ملامحه الرشاد فيكبرا
والجاهلية في مراتع غيه = ولت تجر ضلالها المتجبرا
وعلى شموخ المؤمنين ونصرهم = نزل الكتاب: مسهلا وميسرا
فإذا الحياة قصيدة نبوية = الشطرين كان شعارها لن أقهرا
يا مكة المجد الرفيع وقلع الاحرار = نالوا في هواك المفخرا
وتجرعوا كأس العذاب فأدركوا = خلف العذاب من الحلاوة سكرا
دكوا القيود على صخور عزيمة = من روحهم حتى احتووك تحررا
أو تذكرين الحج يوم تدافعت = زمر الخلائق في فنائك محشرا
ما كان ضاق بك المكان كأنما = كانت حدودك من حدودك أكبرا
وأنا على طرق المقام تجردت = روحي لتسبح في الخيال تفكرا
في أي (ألبوم) الطيوف سألتقي = بك كوكباً في ناظري مصورا
وأطوف حول مشاعري متيمنا = بالطهر فيك: مهللاً ومكبرا
وعلى فمي الأشعار تنسج محفل = مما أتوق: موشحاً ومشطرا
تجري على الورق الصقيل فدفتر = شوقاً يزاحم في الصبابة دفترا
وهنا أشدت من القصيد منارة = وأضفت فيك إلى المشاعر مشعرا
وأفقت أدعك ناظرى في صحوة = تأبي لوجه صباحها أن يسترا
ورجعت بالذكرى لسالف أعصرٍ = حتى أسائل عن رؤاك الأعصرا
يا مكة البيت العتيق وزمزم = أبداً يسيل قداسة وتطهرا
سيظل اسمك ما تهرأت الدنى = اسما على كل البقاع موقرا
مابين مروتك الطهورة والصفا = وقف التفكر إذ رأي ما لا أرى
هل كان إبراهيم يرفع لبنة = ويشد بنيان القواعد آجرا
أم كان إبراهيم يرفع عزة = للحق لها حج الهدى وتعمرا
فبرزت أجمل ما تكون صبية = قد صاغها رب الجلال وصورا
حيث الصباح سحابة سالت على = قدميك إذ رف الضياء وأثمرا
ومدارس الآيات حيث تنزلت = للناس تكتب: منهجاً ومقررا
ومنائر التوحيد تصعد سلم = في الأفق فارتحل الظلام وأدبرا
وملائك الإيمان تهبط موكباً = من رحمةٍ بالمكرمات مسورا
قومي امنحي الأجيال وهج هداية = نحو التقدم تستفز القهقرى
استنهض الماضي لأمنح حاضري = من خفق أضلاع الصحابة منبرا
وأشد من أنفاسهم نحو العلا = جسراً يطل على النجوم ومعبرا
وألم من ضوء العقيدة حزمة = وأعيد وجها للحياة منورا
وأصوغ عن (غار) البطولة قصة = عن صاحبين على الكفاح تآزرا
متعاضدين كمنبعين توحدا = فالسلسبيل هوى يؤاخي الكوثرا
فلربما تصحو ضمائر أمة = هرمت تباع إلى المزاد وتشترى
عبقت بك الأزمان مسكاً وانتشى = أفق العوالم من ترابك عنبرا
وتبرج الإصباح فيك حقيقة = تدحو بحجتها الصباح المفترى
________________________________________

لا تلتفت ••
واصنع لرحلتكَ الأليمةِ مركباً •• من حسنِ ظنّكَ بالسماء

حسابي الوحيد في تويتر
  رد مع اقتباس