الموضوع: الام العزيزة
عرض مشاركة واحدة
قديم 05 Jan 2014, 11:23 AM   #2
زهرانية جياد غير متواجد حالياً
مشرفة منتديات الأسرة المكية

الصورة الرمزية زهرانية جياد

رقم العضويـــة: 10965
تاريخ التسجيل: 10 01 2007
الجــنــــــــس:
انثى
مكان الإقــامة: مكة
المشاركــــات: 6,208
قوة التقييــــم: 20 نقطة
زهرانية جياد is on a distinguished road
نقاط التقييــم: 31
آخر تواجــــــد: 31 Oct 2016 (08:23 AM)
الأوسمة
الوسام الذهبي فريق الاشراف 
نـسْـيـمٌ مـنْ جـنانِ الأم هبّا
فـألـقـى في الربوْع شذاً وحبّا
فـصـفـقـت الضلوعُ لهُ بشوقٍ
وضـمّـتـهُ كـضـمّ المرء حبّا
فـنـاجـاهَـا الـنّسيمُ بهمس أمّ
فـأجرى في العروقِ السّحْرَ ذوْبا
وأهـدى الروحَ منْ دعواتِ أميّ
فـكـانَ دُعـاؤهـا لـلروْحِ طبّا
رعـاهـا الـلّـه مـن أمٍّ رؤؤمٍ
ولـقّـاهـا السرورَ وخيرَ عقبى
فـمـن يـنسى الأمانَ بحجر أمٍّ
وقـدْ أرخـى على الأنغام هدباً؟
ومـنْ يـنسىَ التي سهرتْ عليهِ
لـيـالـي شـدةٍ تـقتاتُ رعبا؟
فـلـن أنـساكِ يا أمي - حياتي
وهـل تنسى عروق الحيّ قلباً ؟

صالح محمّد




في الركن يبدو وجه أمي

لا أراه لأنه

سكن الجوانح من سنين

فالعين إن غفلت قليلا لا تري

لكن من سكن الجوانح لا يغيب

وإن تواري‏..‏ مثل كل الغائبين

يبدو أمامي وجه أمي كلما

اشتدت رياح الحزن‏..‏ وارتعد الجبين

الناس ترحل في العيون وتختفي

وتصير حزنـا في الضلوع

ورجفة في القلب تخفق‏..‏ كل حين

لكنها أمي

يمر العمر أسكنـها‏..‏ وتسكنني

وتبدو كالظلال تطوف خافتة

علي القلب الحزين

منذ انشطرنا والمدي حولي يضيق

وكل شيء بعدها‏..‏ عمر ضنين

صارت مع الأيام طيفـا

لا يغيب‏..‏ ولا يبين

طيفـا نسميه الحنين‏..


فاروق جويدة






على شفَتي

وأنفاسي تَهُبُّ كمثلِ نيرانٍ على رئتي

أنا قلتُ : مساءُ الخيرِ يا أمي

وما ردَّتْ

تُراها قد نسَتْ لغتي ؟

فتحتُ البابْ ،

وأغلقتُ .. ورائي البابْ

ونادتْني ليالي الأمسِ والأحبابْ

وحييتُ الذي يجلسْ ..

جواري دائمًا أبدًا :

مساءُ الخير يا حزني

فردَّ الحزنُ بالترحابْ

****
تذكرتُ ..

هنا وجهَكْ

ووجهُكِ طلَّةٌ من نورْ

وقلبًا يُشبهُ البلُّورْ

وتسبيحًا وتكبيرًا

وعطرَ بخورْ

تذكرتُ ..


عبد العزيز جويدة


اكتفي بما اضفت من قصائد عن الام
شكرا لك
  رد مع اقتباس