المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : هي امرأةٌ تَظلُّ كَمَنجمِ الدَهَشاتِ تُدهشني


زهرانية جياد
19 Mar 2011, 07:52 PM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0204.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)




السلام عليكم ورحمة الله

ربما موضوعي هذا يناسب قسم الرواق الادبي
لكن بعد تردد وو تفكير قررت ان اضعه هنا في قسم "المقينة"
قسم الانثى والمرأة بصفة عامة

لانريد قسم المقينة فقط للاناقة والجمال والاهتمام بالبشرة فقط

فليكن هذا القسم واحة رائعة لروائع الانثى :a81:

وقد سبق وان وضعت مواضيع تخص المرأة بعيدا عن الاناقة

مثل

**


اجْتِمَاع احْدَى عَشْرَة امْرَأَة

http://forum.makkawi.com/showthread.php?t=88234

ومجلس المقينة

http://forum.makkawi.com/showthread.php?t=83628

ماذا قالوا عنكِ

http://forum.makkawi.com/showthread.php?t=91195

وموضوع اميرة الورد

الذي جمع بين الاناقة والسيرة الذاتية لبعض
الشخصيات المشهورة

http://forum.makkawi.com/showthread.php?t=82687

وغيرها ::249:





عفوا واعذروني على هذه المقدمة الطويلة فقط لتسمحوا وتقبلوا موضوعي هذااااا في قسم المقينة
لانه للانثى فقط http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/5/www.hh50.com-Smiles-Girls-1001.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
سأذكر فيه بعض التشبيهات الجمالية للمرأة
وما قيل عن الانثى من كلمات وابيات رائعة بالاضافة لذكر بعض النساء
اللاتي جذبتني قصصهن من المؤكد ان الصحابيات افضل نساء الدنيا
رضي الله عنهن وقصصهن معروفة
لكن هنا سأذكر نساء اخريات ..








http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_f6qery55.jpg (http://www.almlf.com)



هي امرأةٌ

وليسَ كَمِثلِها امرأةٌ

بِهذا الكونِ واللهِ

ولا ستكونْ

هي امرأةٌ لآخِرِ قَطرةٍ منها

وتُخفي في أُنوثَتِها ،

وضِحكَتِها عَبيرَ مَزارعِ الليمونْ

***

هي الأنثى

ومَن في ذاكَ يَعترضُ

عليها الكلُّ مُتفقونْ

هي امرأةٌ

تَفرُّ كمُهرةٍ تَجري على وَرقي ،

حِصانٍ شاردٍ مَجنونْ

هي امرأةٌ

تُراصِدُني ، وتَتبعُني

أكونُ أينما كانتْ

وتُوجدُ أينما سأكونْ

هي امرأةٌ

أُحبُّ ..

كلَّ ما فيها

ولي عُذري إذا كنتُ

بها وحدي أنا المفتونْ

هي امرأةٌ بِعينيها فراديسٌ وجنَّاتٌ

ومِن شُهدائها قلبي

ولستَ بآخِرِ الشهداءِ يا قلبي

ولا ستكونْ !







http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_ffhf9j4r.jpg (http://www.almlf.com)


http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_g5bsb389.gif (http://www.almlf.com)

أحب أن تكون الأنثى أنثى
رقيقة
ناعمة
جميلة
مميزة
تعشق الجمال لأنها خُلقت منهُ
أن تكون عاشقة للتغير
و ان يكون عقلهاا دليل
و أن تتحلى بالحياء
تغسل وجهها بإكليل التواضع مع الماء
وليس عيباً أن يقفز قلبها من الحاء إلى الباء


http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_g5bsb389.gif (http://www.almlf.com)


قال صلى الله عليه وسلم:

استوصوا بالنساء خيرا.

و قال ايضاً

حبب إلي من الدنيا النساء والطيب

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0210.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)



وشبه القرآن الكريم الحور العين باللؤلؤ المكنون في الصفاء والنقاء والهدوء والصيانة .
والمرأة المسلمة كما ذكر العلماء يكون جمالها في الجنة اكثر من الحور العين



http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0206.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


قيل عنها

أنها كالزبدة كلما جدت عليها بالدفء كانت بين يديك

لينة طرية تشكلها كيف ما تريد،أما إن أحطتها بالبرودة من كل مكان جمدت وصعب تشكيلها



http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0238.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)








هل المرأة كائن معقّد إلى درجة الغموض ؟

هل المرأة كائن بسيط متناهٍ في البساطة إلى درجة التعقيد ؟

الأولون فهموها على أنها متاع يشترى ويُباع ويُستبدل ، فظلموها .
وعدّوها عبئا من الأعباء ، وان الشرف متعلق بها ، ولأنهم يعجزون أحيانا عن حماية هذا الشرف عمدوا في زمان ما إلى وأدها ، فدسوها في التراب حية ..
الأولون عدّوها : جارية .. غانية .. .. ضلع اعوج ... ودمغوها بأقذع الأوصاف.
وفي زماننا ، عرفت المرأة في دوامة الحيرة مرة أخرى ، فهي تارة مظلومة إلى حد الإجرام ، وتارة أخرى شقيقة الرجل على استحياء .


العقاد ونظرته للانثى

عباس محمود العقاد ، المفكر العربي الذي وضع المرأة نصب عينيه ونصب لدراستها شباكه ،
وكلما فرغ من كتاب أدرك انه لم يصل إلى نتيجة فيعاود الكرة مرة أخرى فيضع كتابا آخر

العقاد لم يتزوج ، لكنه لم ينقطع عن أجواء المرأة ... كان معاينا لهذه الأجواء ، يقرأها مرة بعين الذكر الذي يشتاق إلى أنثاه
ومن كتبه "المرأة هذا اللغز " ، المرأة في القران الكريم
وسارة هي الرواية الوحيدة للعقاد ،


المرأة عند العقاد أنواع : الأم والأخت ، والاهم من ذلك كله هي الأنثى التي وضعها محل دراسته في العديد من كتبه وكتاباته ،
ووصل إلى آراء جعلت البعض ينظر إليه على انه عدو للمرأة ،

العقاد بحث شأن المرأة في كل ما كتب عنها واستعصى عليه أمرها وبقيت رغم كل ذلك لغزا محيرا

يستعرض العقاد موقع المرأة في العصور القديمة فيرى أن اليونان لم يرتفعوا بالمرأة إلى منزلة كريمة ،
فهي مرذولة في زاوية الاهتمامات جميعها ،
ورسخ عند الرومان أن النساء مصابات بالعته الطبيعي ، فهن في كفالة الرجل إلى ما شاء الله ،
أما المرأة فهي اقرب إلى وقار الأمومة ،
ويدل الحذاء الحديدي القديم على مكانة المرأة في الصين والتي لا تتجاوز حدود الزينة لإرضاء الرجل ،
وفي الهند تحرق المرأة عند وفاة زوجها باعتبار إن وجودها ملحق به فلا تستقل بحياة أو الموت .

لكن حضارة بابل كانت ارحم بالمرأة من غيرها غير أن البابليين
كانوا يميزون بين الزوجة الأولى والزوجة الثانية إذ يشترطون على الثانية أن تغسل قدمي الأولى ،
وتحمل كرسيها إلى المعبد وتظهر احترامها لها .

وفي الحضارة المصرية كانت المرأة تدعى ب( سيدة البيت ) والذي يؤكد مكانة المرأة المصرية القديمة تجاور الملكة والملك في الموقع التي تم اكتشاف تماثيل الملوك والملكات فيها.
بعد ذلك جاءت المسيحية الأولى وواجهت حالة الانهيار التام
في أخلاق المجتمع آنذاك فدعت إلى تطهير النفس الإنسانية
من الشرور هذا الانهيار وكان لها اثر بالغ في المجتمعات الأوروبية ،
بينما بقي التشريع الروماني هو مصدر القوانين ، وظلت المرأة في هذه المجتمعات
محجورا عليها إلى ما بعد الثورة الفرنسية .
وجاء الإسلام بفرائض التشريع في الأخلاق والآداب ، وسن للزواج والطلاق وحقوق المرأة أحكاما متعلقة بالتشريع من ناحية ، والآداب النفسية من ناحية أخرى

وأشار العقاد إن الإسلام لم يفرق بين الرجل والمرأة في تلقى الخطاب والتبعة مستندا في ذلك إلى قوله تعالى
﴿ إن المسلين والمسلمات والمؤمنين والمؤمنات والقانتين والقانتات والعابدين والعابدات والخاشعين والخاشعات والمتصدقين والمتصدقات والصائمين والصائمات والحافظين لفروجهم والحافظات والذاكرين الله كثيرا والذاكرات اعد الله لهم مغفرة وأجرا عظيما


http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_g5bsb389.gif (http://www.almlf.com)


خلاصة الأمر في هذه المقالة أن المرأة ، في المجتمع الذي تسوده آداب المسيحية والإسلام محمية بسلطان هذه الآداب ، وضمنت الشريعة الإسلامية للمرأة حقوقا في المعاملة والمعيشة بكفالة الإباء والأبناء والأزواج .

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0247.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

وقف العقاد طويلا إمام إشكالية المرأة ، مأخوذ بغموضها مشغولا بحالها ، معقد ببساطتها ، ونظر إليها من زاوية المساواة التي نادى بها الغرب ،و لكن غلب على نظره وعي الإسلام للمرأة وفهمها ،

لذلك يقول

: ( القضية في رأينا ليست قضية مساواة ولكنها قضية اختلاف
في التكوين يتبعه لا محالة اختلاف في الاستعداد والوظيفة )

جال العقاد طويلا في سر المرأة وفضل في كل جولاته أن يدرسها من عدة نواحي دون أن يخطو خطوة واحدة ليراها من قلبه !!
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0247.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)





طبعاً يتبع :a52:

المدينة حبي
20 Mar 2011, 08:55 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الله يديك الصحة والعافيه ويسلم الايادي على الطرح الحلو والمميز يسعدك ربي ويكرمك بالخير ياقمر وبانتظار باقي الموضوع

المدينة حبي

زهرانية جياد
20 Mar 2011, 10:04 PM
http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_op42jb0s.jpg (http://www.almlf.com)

المتنبي ونظرته للانثى

وإذا كان حال المرأة في الشعر الجاهلي صورة جميلة يزين بها الشعراء مطالع قصائدهم ، وعلاقتهم بها تتخذ طابع التكريم والتقدير مرة، والتبذل والمجون أخرى، فهي عند المتنبي أيضا على هذا النحو. فقد كانت صورها الحسية ماثلة في شعره -
جاء "المتنبي " في عصر متأخر من الحضارة العربية، التي ازدهرت وفاقت سمعتها أصقاع الدنيا وهو لا بلا شك قد تأثر بالشعراء الذين تغنوا بالمرأة كرمز حضاري له عبقه الشعري الخاص .

http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_z962bu8j.gif (http://www.almlf.com)


المرأة الحلم في شعر المتنبي

احتمال أن تكون المرأة التي احتلت صدور قصائد أبي الطيب ليست الا امرأة المثال أو الحلم الذي بحث عنه طيلة حياته وربما لم يجده أبدا،
لا يذكر المتنبي أوصاف المرأة الا بعد أن يذكر الفراق المر ، والهجر الأليم ، حتى لنشعر أنه لم يحظى بوصالها أبدا،
فهو يرى أن حياته كالموت في فراقه مع حبيبته التي ركز في البيت التالي على رسم صورة خارجية لها ، فهي ذات وجه كالبدر وقوام رشيق كالغصن.


قال ابو الطيب
دِيارُ اللَواتي دارُهُنَّ عَزيزَةٌ
بِطولِ القَنا يُحفَظنَ لا بِالتَمائِمِ
حِسانُ التَثَنّي يَنقُشُ الوَشيُ مِثلَهُ
إِذا مِسنَ في أَجسامِهِنَّ النَواعِمِ
وَيَبسِمنَ عَن دُرٍّ تَقَلَّدنَ مِثلَهُ
كَأَنَّ التَراقي وُشِّحَت بِالمَباسِمِ

في هذه الأبيات يقدم لنا الشاعر وصفا للمكانة الاجتماعية للمرأة الحلم ، فهي ليست امرأة عادية ، بل تقيم في قصر يحرسه فرسان ضخام يدل على ضخامتهم وقوتهم طول أسيافهم، وهي امرأة مترفة وصف نعومة بشرتها في البيت الثاني ، فالوشي أو النقش في ثيابها يترك أثرا مثله على بشرتها حين تسير ، لرقة تلك البشرة. وهذا طبعا لا يكون الا لامرأة من طبقة مترفة مرفهة.وأوضح ذلك في البيت الثالث فهذه المرأة تتمتع بأسنان جميلة معتنى بها حتى انها تشبه الدر الذي تتقلده في جيدها،

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0129.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

كأنها كالشمس يعيي كف قابضه

شعاعها ويراه الطرف مقتربا

المتنبي وصف حبيبته كالشمس في سطوعها ونقاوتها، وجمالها الأخاذ
وتأثر في وصفه لعيون حبيبته الحالمة
ألم ير هذا الليل عينيك رؤيتي
فتظهر فيه رقة ونحول

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0129.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

نظرة المتنبي للمرأة النظرة العدائية :

رغم تلك الكثرة من الدراسات التي تناولت حياة "المتنبي " وشعره ، إلا أنها لم تذكر شيئا عن علاقته بالمرأة،
أو حبه لامرأة بحينها كمثل تلك العلاقات التي شاعت عند أقرانه ، ورفقائه .
الدراسات تضاربت في آرائها حول المرأة عند هذا الشاعر كما يقول الأستاذ "القويضي "
في دراسته "المتنبي بعد ألفي عام ".. "انه لم تمتلكه المرأة، ولم يشغله الحب "
بل هو مترفع عنه مشغول بطموحه ،
الذي تاق اليه في دنياه ،

وتبنى نظرة الدارسين الذين يؤيدون فكرة عدائية "المتنبي " للمرأة على بعض النماذ ج من قصائده ،
فها هو المستشرق الفرنسي "بلاشير" يستشهد لذلك ببيتين هما:

اذا غدرت حسناء وفت بعدها
فمن عهدها أن لا يدوم لها عهد
و قوله:
ومن خير الغواني فالغواني
ضياء في بواطنه ظلام


المرأة في الإطار الأسري للمتنبي

على الرغم من الحضور القوي للمرأة في ديوان أبي الطيب المتنبي، فإن من ترجموا لحياته
لم يذكروا إلا امرأتين من أفراد أسرته، هما جدته لأمه، وزوجته "أم محسّد"

http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_z962bu8j.gif (http://www.almlf.com)

إِلى مِثلِ ما كانَ الفَتى مَرجِعُ الفَتى يَعودُ كَما أُبدي وَيُكري كَمــا أَرمى
أَتاها كِتابي بَـعدَ يَــأسٍ وَتَرحَةٍ فَماتَت سُروراً بي فَمُتُّ بِهــا غَـمّا
حَرامٌ عَلى قَــلبي السُرورُ فَإِنَّني أَعُدُّ الَّذي ماتَت بِهِ بَعـــدَها سُـمّا
رَقا دَمعُها الجـاري وَجَفَّت جُفونُها وَفارَقَ حُبّي قَلبَها بَعــدَ مـا أَدمى
طَلَبتُ لـَها حَظّاً فَــفاتَت وَفاتَني وَقَد رَضِيَت بي لَو رَضيتُ بِها قِسما
تَعَجَّـبُ مِنْ لَفْظـي وخَطّي كأنّما ترَى بحُرُوفِ السّطـرِ أغرِبةً عُصْمَا
وتَلـْثِمُـهُ حتى أصــارَ مِـدادُهُ مَحـاجِرَ عَيْنَيْـها وأنْيـابَها سُـحْمَا

http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_z962bu8j.gif (http://www.almlf.com)

يخاطب شاعرنا جدته في لفتة تبرز مدى براعة الشاعر في وصف المرأة، ولو كان ذلك المقام هو مقام رثاء،
فقد اشتد حزنه عليها فكأنه مات بها غماً, وماتت هي من شدة سرورها بحياته بعد أن يئست منه،
ويتابع في البيت التالي قائلا: فالسرور حرام علي فإنني بعد موتها بالسرور أعده سماً فأتجنبه و أحرمه على نفسي
ومما يزيد لهفة شاعرنا ما قاله في البيتن الأخيرين أنها كانت تتعجب من كتابه عند رؤيته حتى كأنها تنظر على مالا يوجد,
تماما كالغراب الأعصم، ووجه تعجبها أنه سافر عنها حتى يئست منه,
فلما نظرت إلى كتابه أكثرت النظر شغفاً به لا عجباً حقيقة.
فهي في حقيقة ذلك لم تزل تقبل كتابه و تضعه على عينها حتى صارت أنيابها وما حول عينيها سواداُ بمداده أي حبره هذا.
وهذه الأبيات إن دلة على شيء إنما تدل على الذئقة الشعرية والحس المرهف الذي ينبع من إحساس صادق لدى شاعرنا اتجاه الجنس الأخر،
كيف لا، وهو من قيل فيه شاغل الناس ومالئ الدنيا. فقد لاحظ القدماء ظاهرة جديدة في رثاء المتنبي ـ
سيما إذا علمنا أن معظم مراثي الشاعر كانت في النساء ـ وهي انفراده بابتداع ما يأتي به من معان في رثاء المرأة،

http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_z962bu8j.gif (http://www.almlf.com)

ومما يؤكد من أن المتنبي قد تزوج وكانت لديه أسرة، تلك الأبيات التي قالها حين وصل إلى حلب مخاطبا أميرها

إنّ الّذي خَلّفتُ خَلْفي ضـائِعُ ما لي على قَلَقي إليهِ خِيارُ
وإذا صُحِبْتَ فكُلُّ مآءٍ مَشْرَبٌ لَوْلا العِيالُ وكُلُّ أَرْضٍ دارُ
إذْنُ الأَمِيرِ بِأَنْ أَعُودَ إلَيْهِـمِ صِلَةٌ تَسِيرُ بِذِكرِها الأَشعَارُ

إلا أن عدم حديث المتنبي عن زوجته والإتيان بها في معرض شعره ليس من باب الإنتقاص لها والحط من قدر المرأة،
وإنما هو من باب ما هو معروف لدينا أن العربي حتى يومنا الحاضر لا يتحدث عن زوجته لعموم الناس احتراما لها وخشية على سمعتها،
ومع ذلك فقد أبدع شاعرنا فيما كتب عن المرأة والحب أيما ابداع.

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0129.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
20 Mar 2011, 10:17 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الله يديك الصحة والعافيه ويسلم الايادي على الطرح الحلو والمميز يسعدك ربي ويكرمك بالخير ياقمر وبانتظار باقي الموضوع

المدينة حبي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
الله يعافيكِ ياقمر وتسلمي تشرفني متابعتك العطرة
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0237.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
21 Mar 2011, 07:34 PM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0177.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


لقد سبكتْ الثقافة العربية المرأة في ألواح ملونّة من الصور، فمرةً تُقدِّمُ صورة المرأة المحبوبة ، وتصوِّرُ جمالَ جسدها وروحها وأخلاقها وعفّتها ، من إعرابية بدوية، إلى مُتْرفَةٍ متجمّلة ، متعالية، ومعاتبة ،ومستَغَلَّة،وراحلة مرتحلة ،
براً أو بحراً، وزوجةٍ ، وعروسٍ، وضرّةٍ ، وجارةٍ ، وغيورةٍ ، وذكيةٍ ، وعفيفةٍ خجولةٍ، ومريضةٍ، ومحجبّةٍ، وهاجرة ، ومرةً هي طيفُ الخيالِ ، ومرةً هي الفقيدةُ ، ومرةً هي الجارية ، والماجنةُ ، والمغنية ، اللاّهية ، والساقية الفاجرة ، والشاذة، وغيرُهُنَّ من أنماط الخلاعة والتحلل التي شكلت نماذجَ للجارية في العصور العربية القديمة .

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0347.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
ولقد شكلت المرأة ومازالت تشكل مجالاً خصباً للكتابة إذ حظيت بمكانة بارزة داخل الثقافة العربية سواء كانت مكتوبة كالشعر والنثر والنصوص الفقهية والقانونية أو كانت شفاهية كالحكايات والأحكام والأمثال الشعبية وغيرها من فنون التعبير . وعلى الرغم من الاهتمام الكبير الذي حظيت به المرأة منذ العهود القديمة حتى يومنا هذا، فإنها ستظل مجالاً مفتوحاً للكتابة والإبداع، لكونها تحتمل قراءات ذات مستويات متعددة، فهي جسد وقول وفعل،




جبران خليل جبران ونظرته للانثى



http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_ewf4pn4s.jpg (http://www.almlf.com)


يقول جبران أنا مدين بكل ما أنا فيه إلى المرأة منذ كنت طفلاً حتى الساعة فالمرأة هي التي تفتح النوافذ في بصري
و الأبواب في روحي ولولا المرأة الأم والمرأة الشقيقة لبقيت هاجعاً مع هؤلاء النائمين الذي يشوشون سكينة العالم بغطيطهم "
قدس جبران المرأة وخاصة الام خاصة والدته التي اعطت في حياتها مثالا عن البطولة التي يفتقد اليها والده

طباع والد جبران كانت شرسة
فهو قاسي القلب على زوجته واولاده وعلى خصام دائم معهم مماولد الخوف في قلوبهم
وهذا الخوف جعله يزداد تعلقاً ومحبة بوالدته التي كانت مرهفة الحس مضحية بالنفس
ومتساهلة طموحة في سبيل مستقبل ابنائها
امضى جبران حياته في جو مليئ بالمتناقضات ام رحيمة مظلومة واب ظالم
كانت الام لدى جبران هي المثل الاعلى فكان يخلط بين حبه لامه وحبه للمرأة
فكان يخاطب محبوبته كأنه يخاطب امه حبه المكبوت يفعل فعله في مثل هذه الحالات
وعجز جبران عن التخلص من


(الحالة الأوديبية )

التي اسماها بعض النقاد واستحال ان يحب امرأة اخرى غير امه
رغم اكتمال رجولته فيزيولوجياً وتمام كل مظاهرها ومقوماتها فكان يختار معشوقاته ممن يكبرنه سناً
فكان يخاطب (ماري هاسكل) التي تكبره بعشرة سنوات‏

أقبل يدك بجفني ياأم قلبي العزيزة‏

يداك الالهيتان وجنتي الحياة الفضلى‏

ماأعظم الوجود معك وفيك وحولك‏


ايمان جبران خليل جبران بالمرأة

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0189.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)



آمن جبران إلى أبعد الحدود بدور المرأة العميق في حياة الرّجل مهما كان موقعها من هذا الرّجل،
وإذا كانت المرأة قد أخرجت الرّجل من الفردوس السّماويّ،
فهي قادرة أن تصنع له من هذه الأرض فردوسًا بديعًا،
عندما يُقدّرها حق قدْرها ويتخلى عن نظراته الدّونيّة لها،
ويُقلع عن الآراء الخاطئة التي قيلت فيها،
وينظر إليها كشريك رائع له في مسيرة الحياة .‏ http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0818.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
وإذا كانت هذه نظرة جبران للمرأة، فهل يمكن إلاّ أن يكون مدافعًا عنيدًا عنها،
متبنّيا لقضاياها،
مُشهرًا سيف لسانه على مُضطهِديها حتى أنه أغضب الكثير من المحافظين،
وهو المسيحيّ **أباح للمرأة حق الطلاق عندما تصبح حياتها الزّوجيّة متعذّرة،
وقد أحدثت آراء جبران هذه وكتاباته هزة عنيفة في الكثير من الأسَر،
فأقدَمتْ زوجات بالفعل على مغادرة السّجن الزوجيّ البغيض،
وكان جبران يرى في محنة المرأة وتعاستها رمزًا وتجسيدًا لمحنة الأمّة وجهلِها.‏

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0189.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

آمن جبران بأن قلب المرأة لا يمكن شراؤه بذهب الدّنيا كلّه، وأنّ هذا القلب يُعطى مجّانا لمن يشتريه بالحبّ،
ولهذا فقد أنكر كلَّ زواج لا يُبنى على الحبّ، فعندها ستكون نتيجته تعاسة مشتركة لكلا الزوجين،
ويُعظم جبران من شأن الحبّ في العلاقة بين الرّجل والمرأة، حتى أنّ كلّ أمجاد
الرّجل الأخرى التي يعتز بها يجعلها صغيرة في عين المرأة أمام روعة الحبّ،
وجبران يتألم من هذا المجتمع الذكوريّ، الذي يمنح الرّجل كلّ شيء، ويترك للمرأة فتات الموائد فيقول:

"الزوج يستبيح لنفسه ما يُحرّمه على زوجته، ويسرحُ ويمرحُ في حزامه مفتاحُ سجنها".
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0818.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
ويُشيد جبران بعظَمَة قلب المرأة وصبْرها وثباتها وتحمّلها مختلف صنوف الأذى، فهي كالأرض
التي يمارس فوقها الإنسان كلّ فظاعته وحماقاته، ورغم ذلك تظلّ الأمّ الرّؤوف التي تحتضنها:
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0818.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
"إن قلب المرأة لا يتغير مع الزمن، ولا يتحوّل مع الفصول، قلب المرأة ينازع طويلا،
لكنّه لا يموت، قلب المرأة يشابه البرّيّة التي يتّخذها الإنسان ساحة لحروبه ومذابحه، فهو يقتلع أشجارها ويحرق أعشابها ويُلطخ صخورها بالدمار، لكنّها تبقى هادئة ساكنة مطمئنة، ويظلّ فيها الرّبيع ربيعًا،
والخريف خريفا إلى نهاية الدّهور".

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0189.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

« ويقول ايضاً **
المرأة الضعيفة هي رمز الأمة المظلومة, والمرأة المتوجِّعة بين أميال نفسها وقيود جسدها,
وهي كالأمة المتعذّبة بين حكَّامها وكهّانها»..
وينتقد جبران بشده عدم المساواة بين الرّجل والمرأة في المجتمع،
إذ يُرغمونها على الزواج برجل كهل خشن المظاهر، بينما فؤادها يُناجي قلبًا آخر،
قلبًا سكن وهرم داخلها، ولا تستطيع طرده الآن بعد أن صار جزءًا من كيانها
يرى جبران المرأة شاعريّةً مليئةً بالعواطف التي تختلج داخلها،
حسّاسة لطيفة مثاليّة تكاد تصل إلى الكمال،

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0191.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

ويُظهر لنا جبران إنّ سِرّ المرأة يكمن في الجمال،
فهو يُخاطب فتى الجَمال سائلاً عن سِرّ المرأة فيردّه:
"هي أنت أيّها القلب البشريّ، وكيفما كنتَ كانت، هي أنا وأينما حلَلْتَ حلّتْ

إذاً فإن جبران ومن خلال النتاج


الأدبي والفني


قد كانت المرأة في نظره
مقدسة وكانت أماً معبودة !!


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0191.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

طوق الياسمين
22 Mar 2011, 08:08 PM
متابعتك زائرة وعضوة قبل مااسجل دخول وبعد مااسجل:a01::a53:

زهورة مبدعة في كل احوالك بسم الله عليكي:a44:

موضوعك رائع لمحبين القراءة غيرهم لا:a35:
واصلي ياقشطة بعشل

زهرانية جياد
23 Mar 2011, 11:42 PM
متابعتك زائرة وعضوة قبل مااسجل دخول وبعد مااسجل:a01::a53:

زهورة مبدعة في كل احوالك بسم الله عليكي:a44:

موضوعك رائع لمحبين القراءة غيرهم لا:a35:
واصلي ياقشطة بعشل

تكفيني متابعتك :a51: تسلمي غاليتي
سعيدة بمتابعتك الراااائعة
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0612.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
23 Mar 2011, 11:52 PM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0341.GIF (http://www.redcodevb.com/smiles/)

"الشاعر العراقي محمد مهدي الجواهري :

نلقي نظرة سريعة على المرأة في رحاب فكره، لنرى كيف ينظر الى المرأة، أو ما هي بواعث نظرته الخاصة،
دواعيه وأسبابها،
ثم نميل الى النموذج النسائي على أساس رؤيتهِ وخطابه فيه

الجواهري لا يجد في المرأة إلاّ تلك الشمس التي تشرق،
وبدونها تموت الأشياء. هي عصب الحياة، هي روح الزمن، هي الضوء الخافت من بعيد للغارق بالحزن،
والفنار لمن يطلب النجاة في البحر، هي( الحنين) للأرض.

الجواهري كان ضمن الشعراء المعدودين الذين طالبوا بتحرر المرأة من الكثير من التقاليد السائدة في عصره.
والتي كانت تجلب الغبن والاحتقار لها، فطالب ودافع بكل جدية بتجديد النظرة الى مكانة المرأة ودورها في المجتمع، لاسيما في التعليم،
وخاض في وقت مبكر في النجف مع غيره من شعراء النجف الذين طالبوا بتثقيفها وتعليمها. وقد قال في هذا المجال من خلال قصيدته "علموها"


http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_6ks9msts.bmp (http://www.almlf.com)


عَلِّمُوها فقد ْ كَفاكُم ْ شنارا وَ كَفَاها أن تحسب َ العِلم َ عارا
وكفانا من التقهقر أنا لم نعالج حتى الأمور الصغارا
تحكم البرلمانَ من أمم الدنيا نساءٌ تمثِّلُ الأقطارا
ونساءُ العراقِِ تُمنَعُ أن تر سمَ خطاً أو تقرأ الأسفارا




http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_dzpq67of.jpg (http://www.almlf.com)




.المرأة : أماً وأختاً وزوجة ونديماً... فقد ذكر الجواهري تعظيمه لهنّ، ولكل النصف الآخر،
الذي يبقى الأجمل والأهم في الدنيا،
ولا يتكامل الوجود بدونه،
وله معها مواقف مشرفة ورؤية تدل على العمق في الانسانية والعلاقة الحضارية التي تتطلب النظر اليها بقدسية واحترام فائقين.
وعن مربيته «تفاحة» المرأة الزنجية التي كان لها الأثر الكبير فى تلقين الجواهري أسطورة الحب للخير والعطاء. فقد جاء في قصيدته

لحبِ الناسِ للناسِ حببتُ الناسَ والأجناسَ
في الزنجيةِ الحلوةِ من لفت وأهلوها بأكياس

ومن قصائد الجواهري في المرأة القصيدة الغزلية التي نظمها في عام 1946م وعنوانها (ذاتُ الحجاب)، يقول فيها:

دعاني جمالكِ فيمن دعا
فلبيتهُ مسرعاً طيّعا
حشدت لهُ من عبيد الهوى
عطاشى محلاة جوعا
عواطفَ لم تغدُ فيها السنون
رجاء ولا أنعشت مسمعا
ترامت على عذابات الشفاه
حائرة مقطعاً مقطعا
ولاحت برقا وقيت الصبا
وعادت رماداً فلن تسطعا
أسيدتي ما أرق الحجابَ
يثير الفضول وما أبدعا
لقد جرت أياً من الفتنتين
أصدّ سناك أم البرقعا


وقال

الساحراتُ فمن يردك ان يطرن بك اختطافا
والناعسات فما تحس الطرف اغفى ام تغافى

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0341.GIF (http://www.redcodevb.com/smiles/)

وايضا قصيدة انيتا فضحت عجزهِ أمام المرأة.

فالمرأة في نظر الجواهري تعني التحول في رؤى الرجل لللأشياء
حين تفرغ كأس حياتهِ أمام خيالاتهِ وأحلامهِ

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0341.GIF (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
26 Mar 2011, 07:21 PM
الطبيعة المرأة والمرأة الطبيعة في الشعر العربي
د. حسن فتح الباب



http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_hg0rwh4w.jpg (http://www.almlf.com)

الطبيعة والإنسان وحدة واحدة. أو هما وجهان لشيء واحد هو الخلق وقد تواترت الآيات الدالة على عظمة الخالق سبحانه وبديع صنعه "صِبْغَةَ اللَّهِ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ صِبْغَةً" (البقرة الآية 138)، "صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ" (النمل الآية 88) ، "الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَهُ وَبَدَأَ خَلْقَ الإِنْسَانِ مِنْ طِينٍ" (السجدة الآية 7)
وقد ارتبطت حياة الإنسان بالطبيعة منذ نشأته الأولى فقد أنزل الله سبحانه آدم وحواء في الفردوس ثم أخرجهما منها بعد أن عصيا أمره ووسوس لهما إبليس أن يأكلا من الثمرة المحرمة ولكن رحمة الله شاءت أن تكون الأرض التي عاش فيها البشر حافلة بالجنات، وإن كانت تختلف عن الفردوس بما فيها من شرور الناس، وهكذا ولد الخلق وتناسلوا في أحضان الطبيعة المونقة من أشجار وظلال وثمار مختلف أنواعها ومذاقها. تسر الخاطر بجمال تكوينها وتقر بمنظرها العيون.

**

استلهام الغزل بالمرأة من الطبيعة :

http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_x5eh0nbh.jpg (http://www.almlf.com)
من ابرز الخصائص الموضوعية والتعبير التي تتسم بها قصائد الحب عند العرب استلهام الشعراء أوصاف النساء الحبيبات من الطبيعة بما عليها من حيوانات بريّة مثل الغزلان والظباء والمها (البقر الوحشي) فهم يشبهون عيون الحسان وخصورهن النحيلة بعيون الغزلان وخصورها ولفتاتها وخطواتها أحياناً . وقد ظل هذا التقليد الفني سارياً منذ عصر ما قبل الإسلام حتى الآن,
فإذا بدأنا بالعصر الجاهلي وجدنا طرفة بن العبد يضيف إلى أوصاف محبوبته بعض أوصاف الظبي, فيقول إنها سوداء العين مثل ظبي يأكل ثمر الأراك نفضاً بفمه, وهي تتقلد سمطين (عقدين) أحدهما فوق الآخر, سمطاً من اللؤلؤ وسمطاً من الزبرجد .

ثم يقول إن هذه الفتاة حسنة التلفت والنظرات كأنها مهاة

(بقرة وحشية أو ظبية) مذعورة على ولدها ,


فهي إن رعت مع صواحب لها خذلتهن
واجتنبتهن, ولا تزال متلفتة إلى ناحية ولدها,
وهذه الفتاة متنعمة كالمهاة التي ترعى البرير (ثمر الأراك),
وتدخل من خلال
أغصان الشجر فتكون كأنها مرتدية بها:



وفي الحي أحوى ينفض المرد شادن
مظاهر سمطى لؤلؤ وزبرجد
خذول تراعى ربربا بخميلة
تناول أطراف البرير وترتدي



وهاهو أمير الشعراء شوقي يستهل إحدى قصائده المشهورة,
وهي في المديح النبوي ويعارض بها قصيدة الإمام البوصيري,
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

بتشبيه محبوبته بالريم وهو الظبي الخالص البياض
أو ولد الظبي, إذ يقول :

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

ريم على القاع بين البان والعلم
احلَّ سفك دمي في الأشهر الحرم
لما رنا حدثتني النفس قائلة
يا ويح قلبك بالسهم المصيب رمى


كما يقول في مسرحية (مجنون ليلى) على لسان قيس :


رب فجر سألته
هل تنفست في السحر
وغزال جفونه سرقت عيناك الحور

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

ويتردد وصف المحبوبة بالغزال أو الظبي في قصائد الأندلسيين وموشحاتهم ,
فيقول شاعرهم:

يا غزال جفونه
علمت عينيَ السهر

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


ويشيع أيضاً تشبيه الشعراء عيون النساء
بعيون المها وهي البقر الوحشي

( جمع مهاة )

لسوادها واتساعها، فيقول
علي بن الجهم الشاعر العباسي :


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

عيون المها بين الأراكة والجسر

جلبن الهوى من حيث أدري ولا أدري

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

فإذا بلغنا العصر الحديث بحثاً عن الأشعار التي ورد فيها ذكر المها بمعنى النساء
تبينا استمرار هذا التشبيه ,

فيقول محمود سامي البارودي

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

رب السيف والقلم , وقد برَّح به الحنين إلى
مصر وهزه الشوق إلى أحبِّته فيها ,
وذلك في أثناء منفاه في سرنديب
(جزيرة سريلانكا الآن) :

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

محا البين ما أبقت عيون المها مني
وشبت ولم أقض البنانة من سني
فإن أك فارقت الديار فلي بها

فؤاد أضلته عيون المها عني
بعثت به يوم النوى إثر لحظة
فأوقعه المقدار في شرك الحسن


وأبرع الشعراء في هذا التصوير هو ابن الرومي الشاعر الذي وصفه الكاتب البليغ
عباس محمود العقاد بأنه الطائر الغريد في غير سربه,
لتفرده بقوة التشخيص والتجسيد من طريق استعمال التشبيهات والاستعارات,
سواء في تشبيهه المرأة بالطبيعة أو باستعارته صفات المرأة للطبيعة.
ومن النوع الأول قصائده في وصف المغنيات مثل قوله في وصف
(وحيد !!!) المغنية التي سلبت لبه بجمالها وحسن صوتها :


غادة زانها من الغصن قد
ومن الظبي مقلتان وجيد


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

فهو يشبه قدها الأغيد الممشوق في الشطر الأول بالغصن
ووجه الشبه هو النحول واللين ,

ويشبه في الشطر الثاني عينيها وعنقها بالظبي وهو يقول في هذه القصيدة :

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

ظبية تسكن القلوب
وترعا ها وقمرية لها تغريد


ومن ثم استعار الصورة الأولى من كائن في الطبيعة,
واستعار الصورة الثانية من كائن طبيعي أيضاً وهو الحمامة المغردة .
وقد ورد أيضاً التشبيه بالقمرية في رثاء هذا الشاعر المصور للمغنية (بستان):


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2011.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)



أودى ببستان وهي حلته
فقد غدا عارياً من الحبر
أطار قمرية الغناء عن الأرض فأي القلوب لم يطر
بستان يا حسرتا على زهر
فيك من اللهو بل على ثمر
يا شمسَ زُهْر الشموس يا قمر
الأقمار حسناً يا زهرة الزهر
كأنني ما طلعتِ مقبلة
علىَّ يوما بأملح الطرر


**

زهرانية جياد
26 Mar 2011, 07:23 PM
ونستبين من هذه المجازات المتتابعة أن أفق الشاعر قد اتسع ليشمل الموجودات جميعاً ,
فشبه طلعة (الانثى والمغنية بستان)
أيضا بالشمس والقمر , وشبه مشيها الوئيد بمشي البقر الساكنة ,

(اااحسه ذم :a43:)
وذلك بعد تشبيه هذه المغنية الجميلة بالظبية ثم الحمامة .



ونجد مثل هذه التشبيهات أيضاً في وصف جارية سوداء حسناء
في مجلس عبدالملك بن صالح مضيفاً إليها
تشبيه اهابها في لينه بالسمورة والدلق وتشبيهها
وهي تنساب في مشيتها بالمهرة :

في لين سمورة تخيرَّها الفراء
أو لين جيد الدلق
هيفاء زينت بغصن محتضن
أوفى عليه نهود معتنق
غصن من الآبنوس ألف من
مؤتزر معجب ومنتطق
يهتز من ناهديه في ثمر
ومن دواجي ذراه في ورق
سمحاء كالمهرة المطهمة الدهماء
تنضو أوائل السبق


***
الطبيعة الشبيهة بالمرأة:
ومثلما استوحى الشعراء صورهم وأوصافهم للنساء اللاتي يتغزلون
فيهن من الحيوانات البديعة التكوين عيوناً وخصوراً ,
وكانت المرأة عندهم تشبه هذه الكائنات الطبيعية ,
فقد كانت الطبيعة
في بعض أشعارهم تماثل المرأة في حسنها وفيما يبعثه هذا الجمال
في وجدانهم من نشوة وفي أذهانهم من أخيلة بديعة ,
فكأن المرأة هي الطبيعة حيناً والطبيعة هي المرأة حيناً آخر.

**
يتبدى ذلك في وصف الربيع حيث تأخذ الأرض زخرفها وتتزين
- حسب تعبير القرآن الكريم -
فتغدو الطبيعة مثل المرأة الجميلة ,
فالشاعر يصف الربيع بأنه شباب الطبيعة,

ونخلع عليه من النعوت ما توصف به المرأة .

***
فإذا كان البحتري قد قال في الربيع :

أتاك الربيع الطلق يختال ضاحكاً
من الحسن حتى كاد أن يتكلما


فإن ابن الرومي يقول :

ضحك الربيع إلي بكا الديم
وغدا يسوي النبت بالقمم


وهو يصور الربيع مختالاً كالمرأة الحسناء في أثواب قشية :

ما بين أخضر لابس كمما
خضرا وأزهر غير ذي كمم


كما يصوره حالياً بالجواهر من كل لون يبهر العين مثل النساء الجميلات :


والروض في قطع الزبرجد والياقوت
تحت لآلئ تؤم
إن الربيع كالشباب
وإن الصيف يكسعه لكا لهرم
وكأنما لمع السواد إلي
ما أحمر منها في ضحى الرهم
حدق العواشق وُسّطت مقلا
نهلت وعلت من دموع دم
هاتيك أو غيلان غالية
أضحت بها الوجنات في ذمم


***
ويصف روضة في الربيع بما توصف به العروس إذ يقول :


وروضة عذراء غير عانسةُ
جادت لها كل سماء راجسهُ
رائحة بالغيث أو مغالسهُ
فأصبحت من كل وشى لابسةُ
خضراء ما فيها خلاة يابسةُ
ضاحكة النوار غير عابسةُ
كأنها معشوقة مؤانسةُ
تورقك النورة منها الناكسةُ
بعين يقظى ويجيد ناعسةُ
لؤلؤة الطل عليها فارسهُ



****
ومن عيون قصائد ابن الرومي التي يشبه فيها أعضاء النساء
بكائنات من الطبيعة (الأشجار والأزهار والثمار)
قصيدته النونية

إذ يشبه القدود بالأغصان ويخص منها غصون البان,
والشعور بعناقيد الكرم, والعيون بالنرجس,
والبنان (أطراف الأصابع) بالعناب والثغور الناصعة الثنايا بالأقحوان:


أجنت لك الوجد أغصان وكثبان
فيهن نوعان : تفاح ورمان
وفوق ذلك أعناب مهدلة
سود لهن من الظلماء ألوان
وتحت ذلك عناب تلوح به
أطرافهن قلوب القوم قنوان
غصون بان عليها - الدهرَ - فاكهة
وما الفواكه مما يحمل البان
ونرجس بات ساري الطل يضربه
وأقحوان منير النور ريان
أُلّفن من كل شيء طيب حسن
فهي فاكهة شتى وريحان

***

لقد رأى الشاعر لكل موطن جمال حسي في المرأة نظيراً له في الطبيعة
فرسم تلك اللوحات الفنية بريشة فنان تشكيلي عبقري بما عرف عنه من تمثل واستيعاب لكل منظر
يسبي العين في الطبيعة والمرأة على السواء , واستقصاء للصفات المشتركة
بين المشبه والمشبه به بما لا يدع بعده قولاً لقائل كما كتب عنه النقاد القدامى,



http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0306.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

ويبدع ابن الرومي في تلوين لوحاته, ولكل لون في الطبيعة عنده مثاله في المرأة,
بل إن اللون الواحد له عدة درجات, فشعور النساء الحسناوات مثل الأعناب (سود لهن من الظلماء ألوان)
ويبلغ ابن الرومي الذروة في الشاعرية حين يصف الأرض في فصل الربيع ويشبهها بالمرأة الساحرة في حسنها ،
وذلك في قوله :

تبرجت بعد حياء وخفر
تبرج الأنثى تصدت للذكر
***
وما ورد هنا من نصوص شعرية في المرأة الطبيعة
والطبيعة المرأة لا يعدو أن يكون غيضاً من فيض ,
وفيه تشبيه النساء بأجمل ما في الطبيعة من كائنات,
وتشبيه الطبيعة بالمرأة الحسناء.


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0306.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
28 Mar 2011, 07:42 PM
اوسطهـا .. الدال .. والاخـير .. راء
والاول .. يقـال انـه الثـاني مـن حـروف الهجـاء .. ال،،بدر
من هي الانثى في نظر بـدر بن عبــدالمحســـن



http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_2g22z0dq.jpg (http://www.almlf.com)


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0431.GIF (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0431.GIF (http://www.redcodevb.com/smiles/)






http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_y7g29cpq.jpg (http://www.almlf.com)

البدر يصنع الأنثى الحلم .. ويصنع المستحيل معها ..
حتى لا يصل إليها !! أنه العطش المفردة التي تكرر في نصوص البدر …
العطش الى الارتواء من حقيقة الأنثى الحلم .
والبدر اكثر إخلاصا للقصيدة من الحبيبة ..
بل نقول أن أنثى النص التي تتشكل في تجربة بدر بن عبدالمحسن تظل سحابة مستحيلة يطاردها البدر ..
ربما لامسها في لحظة الكتابة لكنها تظل سحاب المستحيل .


حبيبتي .. يا حلم ..
ياللي أعرفك اسم ..
وجهٍ تصوره الحروف .. واتخيله ..
نجم ٍ احس انه قريب .. ما اوصله ..



عاش البدر مع الانثى

جدته سلمى وقال لها

يا سلمى مضى وقت العتاب=
والحديث اللي بقوله لك طويل
اعتذر يمه حصل مني غياب=
واعتذر ازريت لا ارد الجميل
**
يوم انا عاري غديتي لي ثياب
وان شكيت الضر شافيتي العليل
ويوم كبر الطفل ولمتي الزهاب
كل ما في الكون من طبعٍ جميل
هي درت حايل وهذيك الهضاب
عن غيابك هو درى الروض المسيل
بنت من لا ثوروا فوق الركاب
ما يباريهم سوى نصل وأصيل
واخت من لا كسرت سمر الحراب


**
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0422.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
وايضا في حياته وضحى والدته
**
وضـحـى لها زين المخـاليق كـلـّـه ...
ايـضــا.. وفـوق الزيـن حـشـمـه ومـقـدار
أحــبـهـا ما يـكــفي ا لوصـف كـلـه ...

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0606.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

ايضا في حياته صويلحة التي كانت تطبخ لهم الطعام:a34:
وسلامة" التي يقول عنها انها كانت تغسل شعري بالسدر وتدهن وجهي بالفازلين لتخفف
من الشقوق الصغيرة التي يتركها البرد والجفاف على جلدي .

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0606.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0606.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

البدر نتاج ثقافة صحراوية تقدس الجسد .. أو ترى في الأنثى لغة الجسد ..
فكيف جلب البدر هذه الروحانية الصحراوية التي تغرس حلمها وتتماهى مع داخل الأنثى ..
وترحل كتداعيات خصبة نحو رؤية شفافة تنتمي للغة الهجير / العطش / الحلم/ المطر ..
البدر ينطلق الى عوالم القصيدة وهو يحمل سره الدفين عن الأنثى ..
وهذا السر لا تفضحه القصيدة بشكل مباشر .. بل تحيله الى لعبة الاحتمالات ..
فتظل أنثى النص محجوبة وان ادعى البعض كشفها .
والأنثى في نص البدر مغيبة الملامح ..
لا أحد يستطيع القبض على فتنتها سوى البدر ..
هو لا يمارس الطلسمة أو الشعوذة الشعرية عن عمد ..
بل هي تأتي عفوية لتجعل المتلقي : يقترب من تلك الملامح ..
وعندما يقترب يشعر ان هذا القرب سراب .. وكأنه نقل لنا شيء من إحساسه الداخلي في التماهي مع أنثى النص ..
لبدر دائما ما يدخل في حوارية مع انثى النص يستنطقها ويجعلها في دور المتلقي الإيجابي ..
انها المساحة الجميلة التي تلامس صوتها الداخلي .. لذا نجد الوصف الحسي مغيب في قصيدة البدر ..
ونادراً ما نجد الملامح الشكلية للأنثى في قصيدة البدر . فهو يتجاوز لغة الاشتهاء ليتوجه الى لغة الامتزاج مع الروح .
وعندما يحضر الوصف الحسي للأنثى فهو يحيله الى لغة جمالية يتداخل معها ويمزجها بمعاني الحياة .. الأنثى / الحياة ..
وقد نجد أن البدر أحيانا يحملها أدوار إضافية تتجاوز مفهوم الحبيبة العادي ..
لتنطلق معه في دروب الإنسانية بشكل اعم وارحب .. أنه فضاء البدر الإنساني
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0604.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0604.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


هناك حيلة نرجسية يحتالها البدر في نصوصه مع الانثى ..
فهو ظاهريا يوجه الخطاب للانثى .. وهي تبدو ظاهريا كذلك كمحور للقصيدة

وبرغم أن البدر أنيق جدا في استدعاء لغة الضجيج والصخب في علاقته مع الأنثى
الا أنه حريص على إظهار ( تعب المسافة ) بينهما بشكل يعكس شفافية النظرة للأنثى بشكل عام وللحبيبة بشكل خاص .
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0422.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0422.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

اروجه
29 Mar 2011, 12:41 AM
موضووع جميل
انا متابعة بصمت ابداعات
الاعضاء زهرانية جياد
انا من اكثر المعجبات بجمال
مواضيعك تسلميلي يارب

زهرانية جياد
31 Mar 2011, 06:42 PM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-Photos-Images-Signatures-Other-1029.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

قد صرت في دنياي أجمل زهرة

ولقد قضيت العمر.. أهفو للزهر



فاروق جويـــــدة والانثى
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0751.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0751.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


أنا شاعر تحاصره النساء من كل اتجاه.. ومنظار رؤيتي ينطلق من أن الحياة هي رجل وامرأة
والقصيدة عندي هي المرأة الطافحة بالاحاسيس والانوثة والجنون تهز أعماقي بقوة
لتجعلها تتناسل بالشعر وتتفحص علي البوح في طيات الشعر.. فكانت المرأة وستبقي تخترق أعماقي .


إذا فتشت في أعماق كل رجل عظيم سوف تشاهد من بعيد طيف امرأة يضيء فترى في ملامحها معني العطاء والصدق والقوة والتجرد‏..‏
إن هذه المساحة الكبيرة من الضوء التي تنتشر داخلنا في أوقات الظلام وعصور الانحطاط والتراجع حملتها في حب أيدي امرأة‏..‏
وربما كانت أما أو زوجة أو أبنة‏.


ا يستطيع أحد أن يدعي أن مسيرة الإنسان علي ضفاف النيل كانت معركة خاضها الرجل وحده..
أو أنها رحلة ذكورية جامدة.. أو عطاء من طرف واحد..
وراء هذه الرحلة أمهات وزوجات وبنات وحبيبات وأخوات وعالم فسيح من المشاعر النبيلة الصادقة..
نعم إن الرجل كان يحمل حكمة العقل وبصيرته..
وكان يمثل القوة في أكمل صورها.. وكان يتعب ويشقي لكي يصنع الحياة السعيدة والمجتمع المتكافل..
ولكن علي الجانب الآخر كانت المرأة تحتوي كل هذا الكون في قلبها الصغير بأنبل المشاعر..
وربما لم تكن تملك قوة الجسد,ولكنها تملك قوة الروح
وقبل هذا وذاك تملك جيوش الرحمة التي تستطيع دائما أن ترسي قواعد العدل والعدالة..
كانت المرأة دائما في الصدارة في كل المحن والأزمات.. ولم تكن يوما علي الهامش بإرادتها..
لقد تحكمت الظروف الاجتماعية والإنسانية في تحديد مسارها.. كثيرا ما ظهرت
علي السطح وجمعت حولها البريق والأضواء والمجد كما فعلت كليوباترا..
وكثيرا ما اختارت الظل فكانت أما وزوجة واكتفت بان تقدم للأرض أجمل وأعظم فرسانها نبلا وطهارة..
وإذا كانت قد حكمت يوما بالسلطان فقد حكمت قبل ذلك كثيرا باليقين والإيمان..


وقال في ذكرى وفاة والدته

يا جنة العمر‏..‏ يا روحي التي رحلت
لا تسألي الدمع‏:‏ كم أدميت أحداقا
منذ ارتحلت وهذا القلب يسألني‏:‏
هل يرجع الطير فـوق النيــل خفاقــا
من لي بصدر حنون‏..‏ لا يساومني
ولا يــري في الهـــوي
ذلا وإشـــفـاقـــــا

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2981.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
وايضا
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2981.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
وكلمــا جــف‏..‏ عــاد الشــوق دفــاقــــا
يمضي بي العمر‏..‏ قلب الأم يسكنني
ولا أري بــعـــــده حـــبـــا وأشـــواقـــــــا
ما كنت أول من ذابت جوانحه
ولست آخر قلـب مـــات مشـــتـــاقـــــــا

http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_392epyh4.jpg (http://www.almlf.com)

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2981.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

يـــــــــــقول http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2989.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2989.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

كل قصيدة

وراءها امرأة جديدة،
وكل امرأة جديدة
وراءها حكاية.

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2981.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
و

يعيش الشاعر عمرا طويلا مع امرأة
ولا يكتب فيها بيتا،
وقد يبقى في خيال الشاعر
طيف امرأة


و


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2981.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
هناك
امرأة تترك ظلالها ولو رحلت،
وهناك امرأة لا يبقى شيء منها
ولو بقيت.

ويقول

"أنا انسان أصافح المرأه من عقلها
ويأسرني حنانها قبل بريق عينيها
ويبهرني عطاؤها قبل ألوانها الصارخة !


لا أنسى وجدان امرأة احتواني في لحظات عمر ثقيل
ولا أنسي امرأة
شاركتني حلما ولو لم يتحقق
ولا أنسى امرأة أعطتني شيئا
ولم تكتبه في أجندة الحسابات
لتطالبني به يوما
إن المرأة كالرجل تماما "موقف".


وللانثى


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-Photos-Images-Signatures-Other-1032.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)
قد كان عمري في الحياة ضلالة
ورأيت كل النور بعض ضياك

زهرانية جياد
31 Mar 2011, 07:50 PM
موضووع جميل
انا متابعة بصمت ابداعات
الاعضاء زهرانية جياد
انا من اكثر المعجبات بجمال
مواضيعك تسلميلي يارب

تسلمي ياااروجة
تسعدني متابعتك ياحلوة
اعذب تحياتي http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0486.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

طوق الياسمين
02 Apr 2011, 10:26 AM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-photos-images-signatures-other-1029.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

قد صرت في دنياي أجمل زهرة

ولقد قضيت العمر.. أهفو للزهر



فاروق جويـــــدة والانثى
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-photos-images-topics-pixel-0751.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-photos-images-topics-pixel-0751.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


أنا شاعر تحاصره النساء من كل اتجاه.. ومنظار رؤيتي ينطلق من أن الحياة هي رجل وامرأة
والقصيدة عندي هي المرأة الطافحة بالاحاسيس والانوثة والجنون تهز أعماقي بقوة
لتجعلها تتناسل بالشعر وتتفحص علي البوح في طيات الشعر.. فكانت المرأة وستبقي تخترق أعماقي .


إذا فتشت في أعماق كل رجل عظيم سوف تشاهد من بعيد طيف امرأة يضيء فترى في ملامحها معني العطاء والصدق والقوة والتجرد‏..‏
إن هذه المساحة الكبيرة من الضوء التي تنتشر داخلنا في أوقات الظلام وعصور الانحطاط والتراجع حملتها في حب أيدي امرأة‏..‏
وربما كانت أما أو زوجة أو أبنة‏.


ا يستطيع أحد أن يدعي أن مسيرة الإنسان علي ضفاف النيل كانت معركة خاضها الرجل وحده..
أو أنها رحلة ذكورية جامدة.. أو عطاء من طرف واحد..
وراء هذه الرحلة أمهات وزوجات وبنات وحبيبات وأخوات وعالم فسيح من المشاعر النبيلة الصادقة..
نعم إن الرجل كان يحمل حكمة العقل وبصيرته..
وكان يمثل القوة في أكمل صورها.. وكان يتعب ويشقي لكي يصنع الحياة السعيدة والمجتمع المتكافل..
ولكن علي الجانب الآخر كانت المرأة تحتوي كل هذا الكون في قلبها الصغير بأنبل المشاعر..
وربما لم تكن تملك قوة الجسد,ولكنها تملك قوة الروح
وقبل هذا وذاك تملك جيوش الرحمة التي تستطيع دائما أن ترسي قواعد العدل والعدالة..
كانت المرأة دائما في الصدارة في كل المحن والأزمات.. ولم تكن يوما علي الهامش بإرادتها..
لقد تحكمت الظروف الاجتماعية والإنسانية في تحديد مسارها.. كثيرا ما ظهرت
علي السطح وجمعت حولها البريق والأضواء والمجد كما فعلت كليوباترا..
وكثيرا ما اختارت الظل فكانت أما وزوجة واكتفت بان تقدم للأرض أجمل وأعظم فرسانها نبلا وطهارة..
وإذا كانت قد حكمت يوما بالسلطان فقد حكمت قبل ذلك كثيرا باليقين والإيمان..


وقال في ذكرى وفاة والدته

يا جنة العمر‏..‏ يا روحي التي رحلت
لا تسألي الدمع‏:‏ كم أدميت أحداقا
منذ ارتحلت وهذا القلب يسألني‏:‏
هل يرجع الطير فـوق النيــل خفاقــا
من لي بصدر حنون‏..‏ لا يساومني
ولا يــري في الهـــوي
ذلا وإشـــفـاقـــــا

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-photos-images-topics-pixel-2981.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
وايضا
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-photos-images-topics-pixel-2981.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
وكلمــا جــف‏..‏ عــاد الشــوق دفــاقــــا
يمضي بي العمر‏..‏ قلب الأم يسكنني
ولا أري بــعـــــده حـــبـــا وأشـــواقـــــــا
ما كنت أول من ذابت جوانحه
ولست آخر قلـب مـــات مشـــتـــاقـــــــا

http://www.almlf.com/get-3-2011-almlf_com_392epyh4.jpg (http://www.almlf.com)

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-photos-images-topics-pixel-2981.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

يـــــــــــقول http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-photos-images-topics-pixel-2989.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-photos-images-topics-pixel-2989.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

كل قصيدة

وراءها امرأة جديدة،
وكل امرأة جديدة
وراءها حكاية.

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-photos-images-topics-pixel-2981.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
و

يعيش الشاعر عمرا طويلا مع امرأة
ولا يكتب فيها بيتا،
وقد يبقى في خيال الشاعر
طيف امرأة


و


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-photos-images-topics-pixel-2981.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
هناك
امرأة تترك ظلالها ولو رحلت،
وهناك امرأة لا يبقى شيء منها
ولو بقيت.

ويقول

"أنا انسان أصافح المرأة من عقلها
ويأسرني حنانها قبل بريق عينيها
ويبهرني عطاؤها قبل ألوانها الصارخة !


لا أنسى وجدان امرأة احتواني في لحظات عمر ثقيل
ولا أنسي امرأة
شاركتني حلما ولو لم يتحقق
ولا أنسى امرأة أعطتني شيئا
ولم تكتبه في أجندة الحسابات
لتطالبني به يوما
إن المرأة كالرجل تماما "موقف".


وللانثى


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-photos-images-signatures-other-1032.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)
قد كان عمري في الحياة ضلالة
ورأيت كل النور بعض ضياك

تنسيق مميز وموضوع ممتع
ننتظر المزيد :248:

زهرانية جياد
02 Apr 2011, 08:30 PM
http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_d42as9zm.gif (http://www.almlf.com)

ضحكت ها هنا الحياة ..فأكواب ***** وأسرب فاتنات حسان
أين كأسي ؟ لا تسألوا ..أنا لا ***** أشرب إلا مرارة الحرمان


غازي القصيبي و حواء العظيمة

الانثى في نظره هــــــي :128:


http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_4cipxoak.jpg (http://www.almlf.com)
**
السعادة و الكآبة
هي الوجد و الصبابة
وهي الحياة تفيض بالخصب
المعطر كالسحابة
ومنها الوجود يعب
فرحته و يستدني شبابه
و على عيونها تنثر
الأحلام أنجمها المذابة
و على شفاهها يكشف الفجر
الجميل لنا نقابه
**
صور غازي المرأة عالماً من السموِّ والرحمة والخصب ،والحب العميق .
.يقول
‎ا‎لمرأة مخلوق يفوقنا رقة وجمالا ، وموقف الرجل منها مقياس تحضره

* المرأة أنثى ـ والحرية أنثى ، والعدالة أنثى ، والرقة أنثى ( وحتى الفلسفة انثى ! ) .
في أحيان كثيرة لا يكتفي الشاعر بالجمع بين الطبيعة والحبيبة ، بل يصل به الأمر إلى حد المزج بينهما ،
متخذا من المرأة / الحبيبة باعثا على التغني بالطبيعة "
إذ غدت المرأة بعد أن استقلت الفنية والاجتماعية المنظار الذي يرى الشاعر من خلاله بقية الأشياء خاصة الطبيعة / الأم .
ولولا المرأة ما كان يمكن أن يرى الشاعر أو يحس بجمال الكون والحياة من حوله "

**
وحضور الانثى طاغي في قصائد القصيبي
**
استمع إليه يقول مازجا بين الحبيبة والطبيعة ،
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0563.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
لا تغضبي! ما الكون أن تهجـري
وما رفيق الأمل المسكر
وما المنى . وخما نشيد الهـوى
وما رحيق الكوثر الخير
وفيم يسرى في الرياض الشـذى
وفيم يحلو البوح للأنهر
وفيم يشدو بلبل في الربــــا
وفيم تعلو ضجة السمر


ويتنامى هذا المزج لتصبح عيون الحبيبة هي الطبيعة ذاتها ،
فيهرب لائذا بها .
يقول
:http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0563.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
أمرح في عينيك
أمشي على
الرمال كالطفل
ألم المحــار
أقطع المرجان
آوى إلـــى
كهفي الذي يحوي كنوز البحار
أشارك النــورس آفاقـــه
حينا .. وأغف في ظلال القفار
واتبع الدلفين فــــي رحلة
حدودها شواطئ لا تــــزار

وحين لا يجد الشاعر استجابة حقيقه من المرأة / الحبيبة لتشاركه همومه . ، وعواطفه ، ونشوته وصبابته
يستسلم لليأس ، والانطواء ، ويكتم به في داخله ، يقول من المقارب


سأكتم حبك بين الضلوع
وأحيا أناجيه في وحدتي
وإن سألوني : أذقت الهوى
سأصمت في حيرة الجاهلين

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0563.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

ويبوح لابنته بحسرة قائلاً
يا دميتي ! حاصرتني الأربعون مدى
مجنونة...وجراحا أدمت العمرا

ويصف حبيبته وابنته
**
وتبسم يارا
وتبسمُ يارا
فيرقصُ قوسا قزحْ
على مقلتيها
وينفلت الفجر من شفتيها
ويبسم حتى الجدارْ
وتضحك يارا
فيعلو هديل الحمامْ


وهاهو يصف حال ابنته او حفيدته ( هديل ) بعد فراقه وموته

هديل بنتي مثل نور الضحى
أسمع فيها هدهدات العويل
تقول يا بابا تريث فلا
أقول إلا سامحيني .. هديل



http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0563.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
نظرة القصيبي للمرأة ازدواجية فهي الحبيبة الطاهرة حينا وهي المرأة المتنمرة
التي يجب اصطيادها والعبث بها في أغلب الأحيان ،


ياأعز النساء! همي ثقيل
هل بعينيكِ مرتعٌ ومقيل؟
هل بعينيك حين أوي لعينيك
مروج ٌخضرٌ وظلٌ ظليل؟
هل بعينيك بعد زمجرة القفر
غدير وخيمة ونخيل
**

واختم بهذه الرائعة

تبقين أنت فقهقهي
مما يدور ببال غابة
تبقين أنت و يذهبون
إذا
الصباح جلا ضبابة
تبقين أنت و يذهبون
ذبابة تتلو ذبابة! http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0569.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

بسبوسة
02 Apr 2011, 09:50 PM
جدا رآآآآآآآآآآآآآئعه زهرانية جياد


اختيار وذوووووووق يدل على صاحبته الذوق


اعجبتني حيل


الله يعطيك العافيه ياقمر


يسلمو كتير على مجهودك الرائع


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0118.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
04 Apr 2011, 08:52 PM
جدا رآآآآآآآآآآآآآئعه زهرانية جياد


اختيار وذوووووووق يدل على صاحبته الذوق


اعجبتني حيل


الله يعطيك العافيه ياقمر


يسلمو كتير على مجهودك الرائع


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0118.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

الله يعافيكِ الروعة اكتملت بتواجدك الذوق والراقي
يا شيرى وعسل :a34:
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0727.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
04 Apr 2011, 09:20 PM
الشاعرة العراقية امنــة عبد العزيز والانثى


http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_8bc29tv4.jpg (http://www.almlf.com)

المرأة http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2552.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/) والشعر http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2552.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/) و الحب بكل احواله http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2552.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1627.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
:اجد في هذه الثلاثية كنقطة ارتكاز لإلهامي فإذا ما فصلنا المرأة

عن الحب لن يكون هناك شعر واذ ما فصلنا الحب عن الشعر

لن تكون هناك امرأة واذا ما فصلنا الشعر عن المرأة

لن يكون هناك حب فهذا الثلاثي اوجدته الطبيعة البشرية لكي تكتمل صورة الحياة.

الانثى صفحة من وجه الماء على انسيابه مرت المقل

وبين الثنايا تغفو احلاما ومن وله تستتر

قصيدة النثر امرأة تطفو على سطح الجمال

و وروداً وابيات شعر وعند ذيل الظفيرة ينام العطر

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1627.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


تقول
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1627.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

أصف المرأة بالماء والرجل بالطين،
اذ حللنا مكونات الحياة نجد ان هذا العنصرين في الحياة الماء والطين
اذا امتزجا مع بعض تكون العجينة متجانسة

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1627.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

اجد الشعر وهو يدغدغ خبايا المرأة ويعاكس فيها روح الانثى
وصورة الجمال الملونة بكل ابعادها التشكيلية والسريالية والواقعية
وحينما يهرب الشعر الى ابعاد الحياة الاخرى يجد امامه المرأة
بالانتظار
تقول له:
انا انت وانت انا


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1627.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

فرفوشة مكة
06 Apr 2011, 01:18 AM
لم أحب ان آتي كلتا يداي خاليتين

فقد عشت وتجولت في سحر كلمات الشعراء


قطفت مما تجولته أتمنى أن تنال أعجابكن^^





http://www.9o9i.com/upfiles/ssi34453.jpg (http://www.9o9i.com/)



فن الانوثه

أريد أنثى ولا أدعي العلم في كيمياء النساء... ومن أين يأتي رحيق الأنوثة... أريدك أنثى كما جاء في كتب الشعر منذ آلاف السنين... وما جاء في كتب العشق والعاشقين... أريدك أنثى لأن.. الحضارة أنثى...
لأن القصيدة أنثى..

اريدك انثى لاني بدونك فاقد معنى الحنان , احتاج انوثتك قدر ما تحتاجين رجولتي , غير ان رجولتي لا تكمل الا بانوثتك , لكن الانوثة فيكي هي المكنون , هي النبت و البذر و الاصل في وجودي ,حتي اني احتاج اليكي في كل لحظه لا كامرأه بل كانثى, الانوثة دفء يحتضن اعصابي وقت الضيق و الالم , الانوثة يدٌ رقيقه ..كلمةٌ حنونه ..صوتٌ خافت افهمه قبل نطق لسانك.استشعرك بكل حب قبل انت تنطقي او قبل ان تحاولي ايصال المعاني في كلامك ..الانوثة هي ان احتاجك فاجدك حيث اكون..الانوثة شمس ينير لطريقي فيكي الف مجرة و الف كون..

لا اتفلسف حين ابدأ في الوصف في معاني نعمة الانوثة لكنها احساس ..احساسٌ بقيمتك , احساسٌ بذاتك , ادراكٌ لمعنى الوجود من خلال وجودك انتي..ففيكي السر المستودع من ربي اذ جعلك لي السكن و الوطن و الحضن..

الانوثة ضعفٌ اعشقه فيكي وحياءٌ يُخجلني احيانا رغم قوتي الظاهريه ..لكنك بانوثتك اقوى ..لكنك بانوثتك اجمل لاني احسك اضعف..تحبين فيّْ البنيان واحب فيكي التكوين..لان بنياني فيه من القوة ما يجذبك..لكن تكوينك فيه من الضعف ما يجذبني ايضا..اعشق فيكي احتياجك لي..استشعر في ذلك قمة الانوثة منكي عندما تبكي على كتفي او تجعليني احس باني عالمك..الانوثة فنٌ..آهٌ لو تجيديه لملكتي جميع زمام اموري ولكنت لكي الرجل و الطفل!

http://www.9o9i.com/upfiles/vtx34453.jpg (http://www.9o9i.com/)

زهرانية جياد
06 Apr 2011, 08:41 PM
لم أحب ان آتي كلتا يداي خاليتين

فقد عشت وتجولت في سحر كلمات الشعراء


قطفت مما تجولته أتمنى أن تنال أعجابكن^^





http://www.9o9i.com/upfiles/ssi34453.jpg (http://www.9o9i.com/)



فن الانوثه

أريد أنثى ولا أدعي العلم في كيمياء النساء... ومن أين يأتي رحيق الأنوثة... أريدك أنثى كما جاء في كتب الشعر منذ آلاف السنين... وما جاء في كتب العشق والعاشقين... أريدك أنثى لأن.. الحضارة أنثى...
لأن القصيدة أنثى..

اريدك انثى لاني بدونك فاقد معنى الحنان , احتاج انوثتك قدر ما تحتاجين رجولتي , غير ان رجولتي لا تكمل الا بانوثتك , لكن الانوثة فيكي هي المكنون , هي النبت و البذر و الاصل في وجودي ,حتي اني احتاج اليكي في كل لحظه لا كامرأه بل كانثى, الانوثة دفء يحتضن اعصابي وقت الضيق و الالم , الانوثة يدٌ رقيقه ..كلمةٌ حنونه ..صوتٌ خافت افهمه قبل نطق لسانك.استشعرك بكل حب قبل انت تنطقي او قبل ان تحاولي ايصال المعاني في كلامك ..الانوثة هي ان احتاجك فاجدك حيث اكون..الانوثة شمس ينير لطريقي فيكي الف مجرة و الف كون..

لا اتفلسف حين ابدأ في الوصف في معاني نعمة الانوثة لكنها احساس ..احساسٌ بقيمتك , احساسٌ بذاتك , ادراكٌ لمعنى الوجود من خلال وجودك انتي..ففيكي السر المستودع من ربي اذ جعلك لي السكن و الوطن و الحضن..

الانوثة ضعفٌ اعشقه فيكي وحياءٌ يُخجلني احيانا رغم قوتي الظاهريه ..لكنك بانوثتك اقوى ..لكنك بانوثتك اجمل لاني احسك اضعف..تحبين فيّْ البنيان واحب فيكي التكوين..لان بنياني فيه من القوة ما يجذبك..لكن تكوينك فيه من الضعف ما يجذبني ايضا..اعشق فيكي احتياجك لي..استشعر في ذلك قمة الانوثة منكي عندما تبكي على كتفي او تجعليني احس باني عالمك..الانوثة فنٌ..آهٌ لو تجيديه لملكتي جميع زمام اموري ولكنت لكي الرجل و الطفل!

http://www.9o9i.com/upfiles/vtx34453.jpg (http://www.9o9i.com/)



استفاضت حروفي خجلةً من سمو تواجدكِ المخملي
و حدائقي ازدهرت بألوان الفرح
شاكرة لطفك http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0633.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
06 Apr 2011, 08:57 PM
نجمة اليوم تختــلف





http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_q6bhwdrf.jpg (http://www.almlf.com)


أيتها المرأة، هل أنت حزينة؟

- ثمة مأساة صغيرة في حياتي

اسمها التفتيش عن يد شاسعة كوطن

دافئة كحضن جدتي الدمشقية اللامنسية

جدتي "خيرية" التي تتعرق عطراً

ويتساقط الياسمين من ماكينة خياطتها العتيقة!...

لست حزينة، أنا حزن العالم

ففي صدري وطن يبكي..

***

* أيتها المرأة،اطرحي على نفسك سؤالاً.

هل كنتُ حقاً ذات يوم طفلة عذبة..

أم ولدت كما أنا الآن، شرسة جارحة ومجروحة؟




غادة السمان http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1016.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/) امرأة http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1016.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/) وام http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1016.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/) وعاشقة http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1016.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/) واديبة ومحرضة·
غادة السمّان من أنتِ ؟
أنا واحدة من قافلة الباحثين عن المحبة والضوء والعدالة في عالم مذهل القسوة...
أنا واحدة من قبيلة المعذبين الطيبين البسطاء الرافضين شريعة الأمر الواقع المتطلعين إلى غد أفضل...
أنا امرأة ترفض كل المسلمات الإجتماعية التقليدية وتصر
علي اختيار ما يناسبها من القيم والتقاليد لا بحكم الوراثة
ولكن بعد غربلة واعية جريئة عقلانية...
أنا امرأة الغاضبين، و أنا امرأة المعترضين...
كل انسان يتعذب في هذه اللحظة في أي مكان هو صديقي...
كل امرأة مضطهدة ممزقة ثائرة هي رفيقتي...
أنا حبة رمل حارة على شاطىء الإنسانية الملطخ بالدم والرماد...
المرأة دون شك تقاسي من كل ما يعانيه الرجل في المجتمع العربي
من قهر سياسي واجتماعي واقتصادي ،بالاضافة الى وضعها البائس كأنثى .
على انه ليس المطلوب مساواة المرأة بالرجل فحسب،
بل المطلب الأهم هو تحرير المرأة والرجل في مجتمع يستعبدهما معاً.
فالعلاقة بين المرأة والرجل جدلية لا جامدة ،بمعنى ان وراء كل امرأة مسجونة رجلا مكبوتا،

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_ng7efsu8.jpg (http://www.almlf.com)

من المهم استئصال ذاكرة الخنوع ووهم التخلف النوعي.
فالمهم جوهر التحرر لا قشوره .
وما جدوى ان ترتدي المرأة العربية ربطة عنق اذا كانت لا تزال محتفظة بخلخالها تحت البنطلون؟
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0008.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


وطننا العربي لا يخلو من عناصر التفاؤل بقدرات المرأة وعطائها وأدبها وشجاعتها”.
و المرأة “الجناح الثاني للوطن رغم أنف الذين يحاولون تهميشها
تقول انها امرأة شرقية تحافظ على تقاليدها وعروبتها كما هاجمت كل من يدعوا الى سفور المرأة المحترمة المحتشمة وقالت ان الحرية التي نريدها قد اظهرت المرأة بالملابس الخليعة والتعري في التلفزيون
وهل هذا هو مانريده من حرية المرأة ؟؟!

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_uofhifsf.bmp (http://www.almlf.com)



http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_90vl3q6k.bmp (http://www.almlf.com)

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_nacb09vh.bmp (http://www.almlf.com)

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_xixzuclu.bmp (http://www.almlf.com)


تقول

احاول دائماً تسليط الضوء على الصلة بين المرأة العصرية وجداتها القديمات،
وارسمها كامتداد لتاريخها ولهن، الانقطاع فيه وهمي·
المرأة العربية العاملة العصرية ليست في عزلة عن تاريخها
بل هي الوريثة الشرعية لطموحات سميراميس البابيلة
وبلقيس اليمنية وزنوبيا السورية وكليوباترا المصرية وسواهن·
وشجاعتها وصحوها امتداد لعطاء
سيدتنا خديجة الكبرى وفاطمة الزهراء وسكينة بنت الحسين
وأسماء بنت ابي بكر والدة عبدالله بن الزبير·
والشاعر المرحوم عبد اللطيف شرارة يلفتنا الى هذه الحقائق التي أؤمن بها
مؤكداً ان المرأة العربية هي الوحيدة بين نساء العالم
التي لم تنقطع عن مراس الحياة العامة والتأثير فيها وخوض معركتها·
**
أن شخصيات غادة السمان القصصية العنيدة والعنيفة والمتمردة ماهي إلا
ردة فعل على التربية الصارمة التي تلقتها غادة في طفولتها من والدها الذي تمتع بالحزم والشدة في شخصيته وقد حاكت السمان في لاشعورها العنف الذي اتصف به أبوها فراحت تمارسه بالقدر نفسه وهي تعبر عن آرائها ومواقفها في قضية المرأة و صنعت لنفسها شخصية حديدية كوالدها وإن كان بطريقة مختلفة وإذا كان تحدي والدها للحياة ليأخذ وقعه فيها انطلاقاً من نظرته لاتؤخذ الدنيا إلا غلاباً فإن تحدي ابنته غادة كان تمرداً على المجتمع وعاداته ليقينها في قرارة نفسها أنها لن تأخذ مكانتها الملائمة لها في عالم الثقافة والأدب إلا غلاباً .‏



http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0008.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
**
لقد أدركت الشاعرة بوصفها حامل لواء الهم الأنثوي
أهمية استجلاء هويتها وتأصيلها وبناء الاختلاف لصيانة خصوصيتها ومصداقية ماهية ذاتها إنسانيا في مواكبة التطورات الحضارية وسيرورة الحياة، ولقد التزمت الشاعرة غادة السمان برسالة المرأة العربية وسعت لفك حصارها و قيودها ونفض الصدأ الذي تراكم على وجودها فأعلنت حربها المقدسة في الدفاع عن جوهر صورتها وأساسها الوجودي، فاجتهدت في مغالبة التفسيخ الذي ألحق بشخصيتها واستواءاتها الحضارية، فقرأت تاريخ وجودها، ماضيها، وحاضرها، ومستقبلها، وأدركت ذاتها ومعنى وجودها، فكانت امرأة شاعرة تستشف ذاتها، وتجسدها بالقصيدة التي تؤديها بغنائية عذبة، مرددة صداها الطبيعة التي لم تكن إلا قرينتها في الوجود، ولقد تجسدت هذه الرؤية في شعر غادة السمان على شكل ثنائيات مقترنة لإنبات المدلولات العميقة، لصورة المرأة في الطبيعة...

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0008.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

**
لقد طغت على قصص غادة السمان قضايا المرأة

ومكانتها الاجتماعية وعلاقتها بالرجل وتحررها من القيود التي تفرضها عليها العادات والتقاليد وذلك على حساب الموضوعات الأخرى ومع هذا البروز الطاغي للمرأة في قصص السمان يبقى الرجل هو الحاضر الغائب بقوته وضعفه بآن معاً وتناقضاته بين الشعارات والواقع بين أحلام مايمكن أن يكون وآلام ماهو كائن كما يحلو لغادة السمان أن تصوره وعلى الرغم من أنها وضعت المرأة في مواجهة الرجل إلا أنه يبقي للحب مكانه ، الحب الانساني وجوهره الواحد الذي يتزيا بكل مافي الحياة من تنوع .‏

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0008.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
09 Apr 2011, 08:36 PM
:a81:
عودة لتشبيهات الانثى

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0788.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

حظيت المرأة ولا تزال تحظى باهتمام كبير من قبل الشعراء،
فمنذ الجاهلية وإلى عصرنا الحاضر وشعر الغزل يمثل الجزء الأكبر من شعر أي شاعر في أغلب الأحيان،
بل أن بعض الشعراء قد أوقفوا شعرهم على المرأة،
يصورونها بأجمل ما رأت أعينهم، ويتغنون بوصلها ويشكون مرارة صدها،
وعلى الرغم من ذلك يلاحظ بأن الصور الكلية التي صور الشعراء المرأة بها أو رمزوا بها للمرأة
في غزلهم قد ظلت متوارثة جيلاً بعد جيل إلى أن وصلت إلى شعرنا الشعبي،

ومن ذلك على سبيل المثال
http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_3r3veva6.jpg (http://www.almlf.com)


تشبيههم للمرأة بالشمس أو بالقمر أو الغزال أو تشبيهها ببعض الأشجار والنباتات،
لذا ينفي بعض الدارسين للشعر الجاهلي بأن يكون الجانب الشكلي
الجمالي في هذه الأشياء هو الدافع الوحيد وراء تشبيه المرأة بها،
ويعزون السبب في ذلك إلى قداسة هذه الأشياء في دين الجاهليين،
فالدكتور نصرت عبدالرحمن يستبعد أن تكون «
وظيفة التشبيه في الشعر الجاهلي هي التزين أو التوضيح»
ويرى «بأن المشبه والمشبه به إذا ما كثر تردادهما يدلان على علاقة رمزية ابعد من العلاقة الظاهرية»

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_yurvd7v5.jpg (http://www.almlf.com)

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0186.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
يقول طفيل الغنوي:

عروب كأن الشمس تحت قناعها

إذا ابتسمت أو سافراً لم تبسم

ويقول قيس بن الخطيم:

تبدت لنا كالشمس تحت غمامة

بدا حاجب منها وضنَّت بحاجب

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0186.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
ويقول الشاعر محمد القاضي :

نوره بدا كالشمس ما به خلافي

ترايبه بيض كما فلق الأقمار

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0186.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
القمر لدى الأدباء والشعراء .. هو ذلك القرص الفضي الذي ينير عتمة الليل وهو المثال على الجمال ..
أما لدى العلماء .. فهو تلك الصخرة العملاقة التي تدور حول الأرض .. المتكونة من مجموعة من الحفر ..
وهل المرأة كالقمر ؟ وهل هي سعيدة بهذا التشبيه..

أما بالنسبة لتشبيه المرأة بالقمر فإنه يُعد
«خطأ نادر الحدوث في الشعر القديم/الجاهلي،
إذ ترتبط المرأة دائماً بالشمس الأم لا بالقمر وعلى العكس من ذلك
يجد المطلع على الشعر الشعبي بأن تشبيه المرأة بالقمر قد غلب على تشبيهها بالشمس

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0160.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0186.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
الجيم جل اللي خلق دور خلي

حسن التهايا مقعده فوق زلي

شبه القمر شفته وهو ما فطن لي

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_w4jsfs6i.jpg (http://www.almlf.com)

منذ القديم شبهت المرأة بالقمر ... لم يكن ذلك لجمالها فقط ...
يوضح ذلك ما قاله توفيق الحكيم :
( المرأة ... مثل القمر – أقصد معناه الفلكي لا الشعري –
فهي لا تشع ضوءاً من داخل نفسها ... بل تعكس الضوء الآتي إليها من شمس عقل الرجل
... هي كالقمر ... كائن سلبي !! ...
وسطح معتم في ذاته ... لا تسطع إلا بما ينعكس علي قلبها وعقلها من تفكير الرجل وإحساسه ...
فدنوها منه في مجال العمل المنتج ...
له من الفائدة ما يعادل فائدة المرآة إلي جانب المصباح ...
إنها تضاعف نوره ... وتزيد إشعاعه )

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0160.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


وترد الاستاذة نبيلة غنيم على توفيق الحكيم بقولها

حاشــا أن تكون المرأة كائناً سلبياً ..
وهي التى أنجبت البشرية وحملت مع مشاعرها وعواطفها العلوم
والمعارف والقدرة علي القيادة والزعامة وهذا يتجلي في النماذج النسائية التى تضمها هذا الكتاب ..
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0160.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


أما إذا نظرنا للموضوع من الناحية العلمية ..
فسوف نجد أن العلم الحديث قد أثبت أن دماغ المرأة مختلف عن الرجل،
فقد تبين أن دماغ الرجل اكبر بنسبة 10% من دماغ المرأة .
إلا أن دماغ المرأة يحتوي على نهايات عصبية اكثر في بعض أجزاء الدماغ.
فمثلا عند الاستماع لأشخاص آخرين يستخدم الرجل نصف
جانب واحد من الدماغ بينما تستخدم المرأة كلا الجزأين من دماغهــا أثنـاء القيام بنفس العملية..
والمقصود أن العلماء اكتشفوا أن هناك فروقا خلقية بين الجنسين ليس
لجعل جنس متفوقاً على الآخر بل لإكمال عمل الآخر..
لم يخلق الله أبداً المرأة ككائن طفيلي يعيش عالة علي الرجل ..
بل جعلهما متكاملين يستمد كل منهما نوره وبهاءه وسعادته
من الأخر وليس كما قال أديبنا الكبير بأن المرأة "

سطح معتم في ذاته .. لا تسطع إلا بما ينعكس علي قلبها وعقلها من تفكير الرجل وإحساسه"


أما أنا فآتاني البدر مزدهياً
وقال جئت بمعنى من معانيها

فقلت من خدها أم من لواحظها
أم من تدللها ؟ أم من تأبيهــا؟


توافر كتب الأخبار والأمثال القديمة على نصوص كثيرة
ترسم صورة دقيقة لجمال المرأة، عند قدماء العرب،

ومنها ما جاء في قصّة "مسعدة بن واثلة ورملـة بنـت أثيلة": "…
فورد الماء يوما فصادف جارية على بعير تشدّ عقاله وهمّت بالنّزول،
فلمّا رأته قالت: هل لك أن تكفيني كلفة التّعب؟ قال: وفيم تتعبين وماذا تطلبين؟
قالت: ملء هذه السّقاية. [قال مسعدة:] ورمت بـها إليّ.
فلمّا ملأتها وهمّت أن تتناولها، شمّرت عن زندين كأنّما حجبت عظامهما بالبلّور الصّافي.
ثمّ تناولت القربة فانكشف البرقع عن وجه كأنّما تستعير منه الشّمس الضّياء،
فداخلني ما خشيت معه زهاق نفسي…"

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0160.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


أنّ الذّائقة العربيّة في هذا العصر لم تعد تستسيغ كثيرا
تشبيه المرأة بالبقرة أو الظّبية و بالشّمس أو القمر،
لانّ الجارية الفائقة الحسن، كما يقول الجاحظ
"أحسن من البقرة وأحسن من الظّبية وأحسن من كلّ شيء شبّهت به،
وكذلك قولهم كأنها القمر وكأنها الشّمس فالشّمس وإن كانت حسنة فأنها هي شيء واحد،
و في وجه الإنسان الجميل وفي خلقه ضروب من الحسن الغريب و التّركيب العجيب،
فسبحان الله
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0160.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

المدينة حبي
11 Apr 2011, 01:25 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الله يديك الصحة والعافيه وربي يسلم الايادي على الطرح الروعه بروعتك يسعدك ربي ويكرمك بالخير والبركه ياست الكل

المدينة حبي

فرفوشة مكة
13 Apr 2011, 05:03 AM
مشاركتي الألفية ^^
كلام أكثر من رائع

الله يسعد ناظرك زي ماتسعدي ناظرنا بكلام حلو^^

زهرانية جياد
13 Apr 2011, 06:47 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الله يديك الصحة والعافيه وربي يسلم الايادي على الطرح الروعه بروعتك يسعدك ربي ويكرمك بالخير والبركه ياست الكل

المدينة حبي

الله يعافيكِ ويسعدك في الدارين
تشرفني وتسعدني متابعتك يارائعة
لمرورك دوماً شذى الريحان http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0350.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
13 Apr 2011, 06:50 PM
مشاركتي الألفية ^^
كلام أكثر من رائع

الله يسعد ناظرك زي ماتسعدي ناظرنا بكلام حلو^^

ماشاالله مبروك الالفية وعقبال الالفية العاشرة :a53:
تسلمي


نسمات عذبة أحاطت بمتصفحي اسعدكِ الله http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0349.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
13 Apr 2011, 07:14 PM
من اقوالهم فــي تعريف المرأة

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0265.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


من هي المرأة ؟


http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_nn2ivb25.jpg (http://www.almlf.com)
سؤال يتبادر الى ذهن كل انسان عازب او متزوج , متدين او غير متدين , مثقف او غير مثقف , فنان أو انسان عادى , شاعر أو روائى أو قارئ لهما .
الاجابة صعبة وتبدو محيرة للجميع على مختلف مستوياتهم ونوعياتهم ,
والفرق فى الاجابة بين الجميع لا يعتبر فرقا على أية حال لأنه يرتبط بظروف موضوعية الزمان والمكان .



http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_milw38wz.gif (http://www.almlf.com)
المرأة عند العازب مجرد مظهر خارجى وتصنيفها عنده جميلة او قبيحة ,
أما المتزوج فتصنيف المرأة عنده يختلف لأنه
يريد فى زوجته الكمال الذى يبحث عنه الزوج لدى زوجته ؟

الثقافة والجمال والاخلاق والاناقة والذوق الرفيع ,


يتناول الروائى المرأة فى قصصه ,
كما يتناولها الشاعر فى قصائده ,
فالمرأة عند الشاعر والروائى المشغل للابداع لديه.
وليس غريبا ان نجد فى ابداعات الكثير من الشعراء والروائيين الربط بين المرأة وبين الوطن
لأن المرأة فى نظر المبدعين صورة لوطن يسافر اليه من خلالها ,
وعلى هذا فالمرأة بالنسبة للمبدعين من الكتاب مصدر روحي والهام لما يكتبونه .
ويختلف الفنان عن المبدع أو الكاتب فى نظرته للمرأة ,
لأنه يربط بين المرأة والجمال ,


http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_ltvgzlu8.jpg (http://www.almlf.com)

المرأة عند الفنان لوحة جميلة وانيقة وناعمة ومثيرة .
كما أن المثقف يختلف عن الفنان والاديب فى نظرتيهما الخاصة للمرأة ,
فينظر اليها على انها امرأة لها دورها الثقافى فى المجتمع
بخلاف دورها العضوى والمنزلى , وهو لا يعترف الا بالمرأة المثقفة ,
ومهما كانت المرأة جميلة فانه يحتقرها ان انعدمت الثقافة لديها .



والمتدين يبحث عن المرأة فى دينها وأخلاقها ولا يعترف بجمالها أو اناقتها ,
والانسان العادى لا يبحث الا عن المرأة التى تجيد اداء الحياة المنزلية بشكل مريح وعادي.
اذا يختلف الرجال فى نظرتهم للمرأة وما هيتها الحقيقية ,
فما هو موقف المرأة من هذا الخلاف حول كينونتها وطبيعتها الانسانية ؟

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_ae59ur4u.gif (http://www.almlf.com)

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_arsrs5ug.bmp (http://www.almlf.com)

ما هى درجات الاختلاف بين امرأة وأخرى فى موقفها من الرجل ونظرته لها ؟
هناك بالفعل المرأة المثقفة والمرأة المتدينة والمرأة المستهترة
والمرأة المبدعة والمرأة الفنانة والمرأة العادية والمرأة غير العادية
تماما كما توجد نوعيات نمطية على نفس الاسس عند الرجل ,

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-Photos-Images-Signatures-Other-0920.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0269.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

سئل أحد الفلاسفة عن كيفية إختياره للمرأة . .
فقال :

لا أريدها جميلة فيطمع بها غيري

.ولا قبيحة فتشمئز منها نفسي

ولا طويلة فأرفع لها هامتي
ولا قصيرة فأطأطئ لها رأسي

ولا سمينة فتسد علي منافذ الهواء والنسيم

ولا هزيلة فأحسبها خيالي
فمات دون ان يتزوج لانه لم يجدها :a76:

زهرانية جياد
16 Apr 2011, 07:18 PM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0405.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

يَا سَيِّدتِي كُنتِ أهمَّ امرأةٍ في تَاريخِي قبلَ رحيلِ العَام
أنتِ الآنَ... أهمُّ امرأةٍ بعدَ ولادةِ هذَا العَام
أنتِ امرأةٌ لا أحسبُهَا بالسَّاعاتِ وبالأيَّام
أنتِ امرأةٌ صُنعتْ من فَاكهةِ الشِّعْر ومنْ ذَهبِ الأحْلاَم

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0393.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)



نزار قباني والانثى


سمي بشاعر الانثى

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_xo9fxr6o.gif (http://www.almlf.com)


لم تستطع قصائد أي شاعر أن تصف المرأة ،
بكل ما تحمله كلمة المرأة من أنوثة وغرور وكبرياء
وهوى ومكر وخداع وكيد ، كما هي قصائد نزار قباني الذي
جعل من معادلة المرأة المعقدة معادلة بسيطة جدا ، فالمرأة
شغلت في جميع دواوين نزار الحيز الأكبر
اما غزلا , مدحا ، ذما ، تهكما أو سخرية ، وهذا
جعل الكثير من النقاد والأدباء يسلطون إضاءاتهم
على المرأة في شعر نزار قباني ، فذكر
أحدهم بأن ميل نزار إتجاه المرأة كل هذا الميل
كان بسبب حادثة انتحار أخته وذلك بسبب رفضها الزواج من رجل لا تريده
وبعدها وفاة أمه التي كان يعشقها .. كان هو طفلها المدلّل وكانت هي كل النساء عنده .
ومقتل زوجته : بلقيس " العراقية في حادث انفجار السفارة العراقية ببيروت

ترك نزار بيروت وتنقل في باريس وجنيف حتى استقر به المقام
في لندن ومن لندن كان نزار يكتب أشعاره

وهذه الاحداث تركت في قلب نزار هوة سحقية عجزت
الايام عن ردمها ، حتى نزار نفسه قال عن حادثة أخته
في كتابه (قصتي مع الشعر)




أختي الكبرى "وصال"
قتلت نفسها بكل بساطة وشاعرية منقطعة النظير
لأنها لم تستطع أن تتزوج بحبيبها. صورة أختي
وهي تموت في لحمين ولازلت أذكر وجهها الملائكي،
وقسماتها النورانية، وابتسامتها الجميلة وهي تموت...
كانت في ميتتها أجمل من رابعة العدوية،
وأروع من كليوباترا المصرية. حين مشيت في جنازة أختي،
وأنا في الخامسة عشرة، كان الحب يمشي إلى جانبي في الجنازة،
ويشد على ذراعي ويبكي. وحين زرعوا أختي في التراب،
وعدنا في اليوم التالي لنزورها، لم نجد القبر، وإنما وجدنا في مكانه وردة
**


أما ما قاله نزار عن بلقيس الراوي زوجته التي أوصدت
أبواب قلبه بعد رحليها ،

بلقيس..
ايتها الصديقة..والرفيقة..
والرقيقة مثل زهرة اقحوان...
ضاقت بنا بيروت...ضاق بنا البحر...
ضاق بنا المكان...
بلقيس: ما انت التي تتكررين..
فما لبلقيس اثنتان..

وايضا
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0395.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


كنت أعرف أنها سوف تـُـقتل ..
وأن أنوثتها لن تشفع لها .
فالأنوثة في هذا الوطن الممتد جـغـرافـيا من البشاعة إلى البشاعة ..
ومن الـقـذ يـفـة إلى الـقـذ يـفـة
ليست ســبـبـا تخـفـيــفـيا
يحمي الحمائم من الذبح ..
ولا تعطي امتيازا للأمهات لكي يكملن إرضاع أطفالهن ..




يقول نزار قباني للمرأة الانثى
"أريدك أنثى.. ولا ادعي العلم في كيمياء النساء..
ومن أين يأتي رحيق الأنوثة.. وكيف تصير الظباء ظباء..
وكيف العصافير تتقن فن الغناء.."

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0387.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
قدم نزار صرخة احتجاج باسم كرامة المرأة و فيها يقول على لسانها ( لسان المرأة ) :
أيظن أني لعبة بيديه؟
أنا لا أفكر في الرجوع إليه
اليوم عاد كأن شيئا لم يكن
وبراءة الأطفال في عينيه

الى اخر القصيدة

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0387.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
يقول نزار كتبت تاريخ النساء ولقد أعطيت المرأة هذه المساحة الكبيرة
من وقتي ومن عمري ومن دفاتري

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0387.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

المرأة بأدب نزار كائن قدر له عدة ألوان وصنوف
من العذاب



طرح خـــارج النص وذلك لروعته http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2052.png (http://www.redcodevb.com/smiles/)

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0404.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


تزوج نزار قباني مرتين، الأولى من ابنة عمه زهراء آقبيق وأنجب منها هدباء وتوفيق. والثانية من عراقية هي بلقيس الراوي وأنجب منها عمر وزينب. يقول: بلقيس هي كنز عظيم عثرت عليه مصادفة، حيث كنت اقدم امسية شعرية في بغداد عام 1962، ليضيف: ان قصتنا ككل قصص الحب في المدن العربية جوبهت بـ"لا" كبيرة جداً. كان الاعتراض الأقوى على تاريخي الشعري، وكانت مجموعاتي الغزلية وثائق أشهرها أهل بلقيس ضدي والقبائل العربية كما نعرف لا تزوج بناتها من أي شاعر تغزل بإحدى نساء القبيلة، ولما يئست من إقناع شيخ القبيلة بعدالة قضيتي، ركبت الطائرة وسافرت إلى أسبانيا لأعمل ديبلوماسيا فيها لمدة ثلاث سنوات، وخلال هذه السنوات الطويلة كنت أكتب لبلقيس، وكانت تكتب لي، على رغم أن بريد القبيلة كان مراقباً. ظل قباني على هذه الحال حتى جاء عام 1969: "في هذا العام ذهبت إلى بغداد بدعوة رسمية للاشتراك في مهرجان المربد. وهناك القيت قصيدة من أجمل قصائدي كانت بلقيس الراوي بطلتها: "مرحباً يا عراق، جئت أغنيك/ وبعض من الغناء بكاء/ أكل الحزن من حشاشة قلبي/ والبقايا تقاسمتها النساء". بعد هذه القصيدة تعاطفت الدولة والشعب العراقي مع قضية الشاعر، وتولى قادة البعث يومها خطبة بلقيس من أبيها، وكان على رأس الوفد الحزبي الذي ذهب إلى بيت الراوي في حي الأعظمية لطلب يد بلقيس، قال فيها:


إلا أنتي


أشهد أن لا امرأه اتقنت اللعبة إلا انتِ

واحتملت حماقتي عشرة اعوام كما احتملتِ

واصطبرت على جنوني مثلما صبرتِ

وقلمت اظافري ورتبت دفاتري

وادخلتني روضة الاطفال

الا انتِ

أشهد ان لا امرأة تجتاحني في لحظات العشق كالزلزال

تحرقني تغرقني تشعلني تطفئني

تكسرني نصفين كالهلال

تحتل نفسي اطول احتلال واجمل احتلال

إلا انتِ

ياامرأة اعطتني الحب بمنتهى الحضارة

وحاورتني مثلما تحاور القيثارة

تطير كالحمامة البيضاء في فكري اذا فكرت

تخرج كالعصفور من حقيبتي اذا انا سافرت

تلبسني كمعطف عليها في الصيف والشتاء


علاقة قباني بزوجته تشبه القصص المكسيكية، او هي قصة من واقع المجتمع العربي، ونظرته التقليدية الى المرأة. بدأت بالمراسلات وانتهت قتيلة في السفارة العراقية عام 1981. بعد عام من وفاتها، نرى ان الشاعر يقرن صورة زوجته بالاشجار والازهار والعصافير: "في كل ركن. انت حائمة كعصفور/ وعابقة كغابة بيلسان/ بلقيس:/ يا صفصافة أرختْ ضفائرها عليَّ/ ويا زرافة كبرياء".


http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_2f305swi.gif (http://www.almlf.com)

زهرانية جياد
18 Apr 2011, 07:13 PM
عبدالله باجبير

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_dkius3wy.gif (http://www.almlf.com)


الحديث عن المرأة لاينتهي انها نصف العالم

وسترى وتجد المرأة حينما نظرت
وسمعت ................وقرات
وااحببت ..........وكرهت ...........وحلمت


اذا رضيت المرأة رقصت ازهار وتلوى النسيم

واذا غضبت ذبلت الازهار وسكت الهواء

هل كل أنثي امراة ..ام كل أمراة انثي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟


كل أنثي أمراة ... ولكن ليست كل امراة انثي ....

هذه حقيقة رياضية ... او منطقية لا يكابر فيها أثنان .

والأنثي ... امراة بلا مقياس . فهي ليست ملكة جمال ...

لان ملكة الجمال قد تكون الاجمل .....

فالأنثي لا تصنعها ... ملابس ... والامبتكرات الزينه ...

أن الانوثة موهبة ... سر يولد مع امراة فيجعلها كالمغناطيس

تشد اليها كل من رآها...

فكلمة انثي قد تكون فتاة ما ... في مكان ما ... في خيمة صغيرة على طرف الصحراء .

وقد تكون عاملة أو ربة منزل ... وهبها الله ذلك السحر الخفي (( الأنوثة )) الذي

يفرق بين المراة والانثي .. وكلاهما حواء ولكن الفارق واسع ومثير ومخيف ...

يشبه الفارق بين الماس الحقيقي ... والماس الزائف ... بين الذهب عيار 24 وبين ذهب عيار 12او 14

يشبه الفرق بين الورد الحقيقي والورد البلاستك ....

أن الانوثة كلمة رائعة , مركبة , مثيرة , مدهشة . لا تصنع ولكن تولد .. تماما مثل الموهبة

الفنية ... شي لا يمكن حسابه ... لا يمكن وزنه او قياسه ...

شي في امراة ما يجعلها مميزة ... ويجعلها ملكة عالمه ...

واحيانا ... ماساة , وكارثة , ومصيبة .http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/5/www.hh50.com-Smiles-Girls-1309.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2057.png (http://www.redcodevb.com/smiles/)

مقال اعجبني لعبدالله باجبير
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2978.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)
http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_90zukhjb.jpg (http://www.almlf.com)



كما أن هناك امرأة يحبها الرجل، فهناك امرأة يتركها الرجل، لا أقول يكرهها... فالكراهية نوع من الحب المقلوب وهو أيضا عملية اعتراف بالآخر والاعتراف يعني الاهتمام والاهتمام يعني الحب أيضا....أما المرأة إلى أقصدها... فهي امرأة يتركها الرجل بمعنى أنه يبتعد عنها فلا هو يحبها ولا هو يكرهها ولا يتزوجها. انه يضع مسافة بينه وبينها.
وقبل أن نتحدث عن هذه المرأة التي يبتعد عنها الرجل أو يهرب منها أو يضع مسافة بينه وبينها، نتحدث عن المرأة التي يحبها الرجل ويتقرب منها ويطلبها للزواج.
المرأة المرغوبة أولا امرأة تحترم نفسها تبدو دائما عزيزة المنال أو بعيدة المنال يطمح الرجال في التقرب إليها وهذه المرأة تتصف طبيعيا بالجمال وتسلح نفسها بالثقافة والاهتمام بمظهرها وقد لا يكون جمال هذه المرأة جمالا صارخا أو فائقا أو مميزا... بل قد تكون فقط مقبولة الشكل ولكنها تستطيع بذكائها وذوقها أن تحول هذا الجمال المقبول إلى جمال جذاب يجذب العيون والقلوب.
بل قد لا تكون المرأة التي يقبل عليها الرجل جميلة ولا مقبولة ومع ذلك تجعل من نفسها "شخصية" جذابة يتقرب إليها أنجح الرجال وأغناهم ولعلنا نضرب مثلا بمسز (سمبسون) الأمريكية المطلقة التي ترك ملك "انجلترا" من أجلها عرشه. تنازل عن عرش أكبر امبرطورية من أجل عيونها، وحارب من أجلها رئيس وزرائه والرأي العام والصحافة والأسرة المالكة. لم تكن مسز "سمبسون" أو دوقة "وندسور" فيما بعد، تملك أيا من مقومات الجمال أو تتمتع بأي مقاييس، ولكنها فتنت الملك وأسرت قلبه فتنازل من أجلها عن عرشه .... لقد كانت سمبسون تدرك ماذا يجذب الرجل فأضافته إلى نفسها. وكذلك فعلت كليوباترا التي سبت (قيصر) و (أنطونيو) ودارت من حولها الحروب... وكان أنفها طويلا ولم تكن جراحات التجميل قد عرفت بعد ولكنها استطاعت أن تصبح ملكة الجاذبية.
المرأة التي يقبل عليها الرجل إذا هي امرأة جذابة... أي أنها مثل المغناطيس تجذب الرجال وتلفت انتباههم فتلوي أعناقهم ليروها ويقتربوا منها. والمرأة تصبح جذابة بعقلها أكثر من وجهها أو جسدها، إنها امرأة تستحق الاحترام، والاحترام أعلى مراحل الجاذبية.. لأنه اكتمال شخصية المرأة وثقتها بنفسها. ونستطيع أن نضيف إلى هذه العناصر عنصر الحنان النابع من القلب والرقة الغير مصطنعة والابتسامة الدافئة وحسن الإنصات إلى حديث الآخرين وتفهم ما يقولونه ومناقشتهم بروح المحبة.
ونستطيع أن نقول في جملة واحدة أن صفات المرأة التي يتركها الرجل هي عكس التي يحبها الرجل وذلك صحيح إلى حد ما... ولكن للأسف ليس هناك امرأة تستغرق كلها صفات المرأة الجذابة أو أخرى فيها جميع صفات المرأة المتروكة. فالأغلب هي المرأة (الوسط) أو المرأة التي بين بين... فلا هي جذابة محبوبة ولا هي منطفئة متروكة ولكنها تجمع بعض شروط المرأة الأولى والثانية...إنها المرأة (المشكلة) أي بالتنوع وأيضا بالتسبب في المشاكل.
على كل حال ليس هناك في الشخصية الإنسانية (أبيض وأسود) ولكن الشخصية الإنسانية بحكم تعقيدها قد يتوفر فيها الجمال والجاذبية والثقافة ولكنها تكون لامرأة متسلطة وشريرة وأنانية تستبد بمن يعرفها أو يتزوجها.وهناك امرأة ليست جذابة ولا مثقفة ولا جميلة ولكنها تستطيع أن تحتوي الرجل بحنانها ورقتها وطيبة قلبها وغيريتها(وليس غيرتها) أي أنها ليست أنانية.
إذا كيف نفرز المرأة المطلوبة المرغوبة التي غالبا ما يختارها الرجل للزواج؟
الإجابة بسيطة، بأن نقول: إنها المرأة التي تغلب عليها صفات المرأة المطلوبة على المرأة المتروكة... فليست هناك مثلا امرأة جذابة مائة بالمائة ولكن هناك نسبة من الجاذبية إذا توفرت في المرأة تعتبر جذابة ولنقل أن هذه النسبة تزيد على الستين بالمائة صعودا إلى سبعين أو ثمانين. ولنقل أن المرأة غير الجذابة تقل عندها النسبة عن الخمسين بالمائة وتنزل إلى عشرين أو حتى عشرة بالمائة.. وهذه النسب للتقريب... كما أنها نسبة نسبية أيضا...فقد يرى رجل في امرأة جاذبية صاعقة ورجل لا يراها كذلك أي أن الجاذبية تتوقف أيضا على المتلقي. هناك طبعا نسب يتفق عليها الجميع في حالات نجمات التمثيل اللاتي لا يصعدن إلى خشبة المسرح ولا يظهرن على شاشات السينما إلى إذا كن يتمتعن بقدر من الجاذبية التي يتفق عليها الجميع.
ثم نعود للمرأة المتروكة فنقول: أنها ليست فقط التي لا تتوفر فيها الجاذبية ولكنها التي لا تهتم باستكمال شخصيتها... إن الشخصية عملية مركبة والمرأة إذا أرادت أن تصبح مرغوبة وليست متروكة عليها أن تفكر ماذا ينقصها لتصبح امرأة مرغوبة؟ ما هي الصفات التي عليها أن تضيفها إلى شخصيتها لتصبح شخصية مميزة يتقرب إليها الرجال؟
إن تكوين الشخصية عملية إرادية، وقليل جدا من الصفات الحميدة التي تستعصي على الإرادة... فالإرادة تصنع العجائب. ونحن نتذكر (كاترين هيبورن) الممثلة التي فتنت الرجال وبينهم أشهر ممثل في عصرها (سبنسر تراسي) الذي هام بها حبا، فـ (كاترين هيبورن) وهي ليست (أودري هيبورن) التي ماتت بالسرطان، إن هيبورن الكبيرة كتبت في مذكراتها تقول: عندما كنت في العشرين هالني قبحي... لم أكن جميلة على الإطلاق...كانت جبهتي بارزة وشعري جافا أكرت ... وأنا نحيفة لا أحمل رطلا من اللحم فماذا أفعل؟
تجيب عن السؤال قائلة: قررت أن أكون جميلة العقل والروح، وتعلمت التمثيل لا لكي أصبح نجمة ولكن لأصبح امرأة جذابة فقط. وبالاستعانة ببعض أدوات التجميل استطعت بأن أكون الممثلة التي يحبها الجميع.
إن درس (كاترين هيبورن )هو درس لكل امرأة لا تعرف ماذا تفعل ليعجب بها الرجال، ويحبوها ويتقدموا للزواج منها ....

والإجابة بسيطة... الإرادة والثقة.


فالرجل كما يحب أن تحترم المرأة نفسها.... يحب المرأة الواثقة من نفسها...هذه الثقة تنتقل إلى الآخرين فيثقون بها ويتمنون القرب منها. والمرأة التي يتركها الرجل هي امرأة لا تهتم بنفسها ... لم تلتفت إلى ما ينقصها، ثم فوجئت أن الرجال ينصرفون عنها... لا يحبونها ولا يتزوجونها.

ربما نجد في الحكمة الفرنسية ما نبحث عنه..
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2973.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
.الفرنسيون يقولون: ليست هناك امرأة قبيحة... هناك امرأة لا تعرف كيف تصبح جميلة.
ونضيف: جميلة وجذابة ومحترمة وواثقة من نفسها
ونكتفي بهذا القدر من الحديث



وللمرأة السعودية قال
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2978.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)
المرأة السعودية أثبتت جدارتها على المستويات: المحلي والعربي والإسلامي .. المرأة السعودية أثبتت جدارتها في المجالات كافة، التي دخلتها فلماذا لا نمنحها مزيدا من الثقة .. ويجب عدم الاستهانة بقدرتها على الإبداع في مجال العمل، فقد حققت إنجازات عالمية لم يصل لها الرجل .. كونها قد اقتحمت مجالات دقيقة ومتخصصة وأبدعت فيها غير أنها حتى الآن لم تجد الفرصة الكافية لإثبات قدرتها كما يجب.

المرأة السعودية بحاجة إلى مزيد من الثقة والحرية .. وتوليها المناصب للمشاركة في صُنع القرار على المستويات: السياسي والثقافي والقانوني والاقتصادي، والإسلام كفل هذا الحق فهل ننكره عليها؟

زهرانية جياد
20 Apr 2011, 07:22 PM
درويش http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2949.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/) والانثى http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2949.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/) والارض

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_54jgcp3x.jpg (http://www.almlf.com)


يقدس درويش المرأة والارض ويعتبرهما مصدرين للحياة،
تحتل المرأة عند محمود درويش مساحة واسعة من خطابه الشعري
إذ تمثل بحكم ترددها في قصائده المحور الدلالي الثالث بعد محوري الأرض والنبات والشجر.
وهذا يعكس بشكل أو بآخر علاقة درويش بالمرأة سواء أكانت علاقة سلب أم إيجاب.

تناول محمود درويش المرأة في شعره مصدراً للحنان, ورمزا للعطاء,
فالوطن والمرأة لا ينفصلان, فهي انسان و كائن يحمل كل قيم الحضارة
و هي من تمد الاخرين بالايمان و القدرة على الانجاز و الابداع .
يذكر محمود درويش المرأة على اعتبارها الأرض- الوطن,
فهو أستطاع أن يجسد شخصية الأم ويكرسها في خدمة أشعاره,
كذلك عندما يتحدث عن المرأة العشيقة لا نلمس تلك الخصوصية في شعره,
أي لا يتطرق إلى العلاقة الغرامية , بل المرأة , وإن كانت العشيقة أو الأم,
أو الأخت فهن جميعهن, رمز لتمرد الشاعر على واقعه.
لا شك في أن النتيجة - التي يخرج بها الشاعر المتمسك بأمه, بمحبوبته,
الخائف على مستقبل أخته- دليل على وعيه الفني,
وتعبير عن الحنين الجارف الذي يعيشه الشاعر مع ذاته وهو بعيد عن الوطن.
كذلك التصاقه بأمه, وحبه لمحبوبته, وخوفه على أخته,
كلها مشاعر تمثل موقف محمود درويش, موقفه بالتمسك بالأرض والوطن, رغم ابتعاده عنه.
فالأم, العشيقة والأخت, اللاتي التحمن مع درويش وشكلوا معا صورة توضح علاقة العاشق
(محمود درويش) بالوطن
(الأم-الأخت- الحبيبة), لم يكن سوى لإكمال شيء في حياة درويش,
ولسد حاجة اليأس والشكوى والغربة التي يحياها,
فالمرأة بالنسبة له,
هي المخلوق الذي يخفف من ثقل هذه الأمور, لكنها ليست متمردة,
بالشكل المتعارف عليه.
فيما يتعلق بدور المرأة في شعره,
لم يمنحها دورا نضاليا مباشرا وكأن النضال يقتصر على الرجال فقط,
على الرغم من أنه منح قدسية للمرأة- الأم, بشكل خاص,
فهي تسمو لتعلو, لتصبح الوطن بدفئه,
بكرامته, بعزته وبحبه الكبير.
المرأة في نظر محمود درويش تمثل رمزا للوطن و الانتماء
و كل ما يمت للمنزل من الشعور بالدفء و الحنان.
تناول درويش القيم الموجودة في المرأة رمزا وانساناً و قيمة.
و ذلك بسبب الظروف التي عاشها في الاحتلال,
لذلك تمثل المرأة شيئا مقدساً لديه.

1- المرأة الأم
2- المرأة العاشقة
3- المرأة الأرض والوطن
4- المرأة الإنسان
**



http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_43bx5gnt.jpg (http://www.almlf.com)

درويش متعلق بأمه علاقة تفيض بالحب والمشاعر والأحاسيس الوجدانية
خاصة عندما أودع في السجن وهو في سن الرابعة عشرة حيث شعر بحاجته
إلى دفء الأم وحنانها في لحظات مشبعة بالحقد والكراهية والتغطرس تلك التي عاشها في سجن المحتل.

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0858.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

فيقول

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0858.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

[COLOR="Purple"][SIZE="6"]أحنّ إلى خبز أمي
و قهوة أمي
و لمسة أمي
و تكبر في الطفولة
يوما على صدر يوم
و أعشق عمري لأني
إذا متّ,
أخجل من دمع أمي!

فالأم عند درويش تعني له الحب المفقود والملاذ الذي يلوذ إليه عند الشعور بالحرمان أو قسوة الحياة،

وعلاقته بالمرأة لم تبلغ حدّ العشق المتبادل


يقول درويش:

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_dqq3mca5.jpg (http://www.almlf.com)



أختاه
غيبني، ولم أدر
كيف اندفعت إليه في سيري
قد قال لي يوما وفي شفتيه ما يُغري
شفتاك عنقودان من عنب
يا كرمة العنب

و

على الأنقاض وردتنا
ووجهانا على الرمل
إذا مرّت رياح الصيف
أشرعنا المناديلا
على مهل.. على مهل
و غبنا طيّ أغنيتين، كالأسرى
نراوغ قطرة الطّل
تعالي مرة في البال
يا أختاه!
إن أواخر الليل
تعرّيني من الألوان و الظلّ
و تحميني من الذل!
و في عينيك، يا قمري القديم
يشدني أصلي

ومن الجدير بالذكر أنه على الرغم من التعدد الظاهري لمفردات الأنثى في معجم المرأة مثل "دلال، فيروز، أمينة، سونا، ليلى، سوزان، ريتا، شولميت، شهرزاد، هاجر، جانا، ، فاطمة، خديجة، مريم، جيم...
على الرغم من ذلك فإنه لا ينم عن تجارب عاطفية خالصة
وإنما في الواقع يشير إلى مواقف سياسية ووطنية وعاطفية استجلاها الشاعر من خلال تعامله مع مفردات المرأة،
فورود الأنثى في نص شعري يأتي غالبا مرتبطا بموقف مأساوي أو تجريدي،
بحيث ينتهي دور الأنثى بانتهاء ذلك الموقف،

اذاً

درويش عمّق من عملية التمازج
بيـــــــــن

المرأة / الوطن والأرض:
وبلغ ذروتها حتى درجة التوحدّ

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0042.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)



بقوله

الأرض أم أنتِ عندي أم أنتما توأمان
من مدّ للشمس زندي الأرض أم مقلتان
سيان سيان
إذا خسرت الصديقة فقدتُ طعم السنابل
وإن فقدت الحديقة ضيعت عطر الجدائل
وضاع حلم الحقيقة

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_tu0yn327.jpg (http://www.almlf.com)
في الختام فإن المرأة عند درويش ليست كأي امرأة وإنما هي امرأة فنية
يستغلها الشاعر في التعبير عن تجربة وطنية
عاشتها الذات الشاعرة داخل الوطن وخارجه ووجد في لغة المرأة
وسيلة ناجعة لتفريغ الشحنات العاطفية المكتنزة في داخله تجاه الوطن وشعبه الفلسطيني.

طوق الياسمين
22 Apr 2011, 10:13 PM
:a72:
تبقين ملكة في الذوق والاناقة والتنسيق

الله على روعة الموضوع صراحة يجذني للمتابعة رغم انه عندي اختبارات
لكن لعيونك افرغ نفسي اربعاء وخميس :219:

قبلاتي
:!2h_rd3l:

زهرانية جياد
23 Apr 2011, 06:54 PM
:a72:
تبقين ملكة في الذوق والاناقة والتنسيق

الله على روعة الموضوع صراحة يجذني للمتابعة رغم انه عندي اختبارات
لكن لعيونك افرغ نفسي اربعاء وخميس :219:

قبلاتي
:!2h_rd3l:

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2047.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

تسلمي هذا من ذوقك وتسلم عيونك http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/5/www.hh50.com-Smiles-Girls-0461.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
زهر الخزامى يعطر مساؤكِ..http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1834.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/):100:

زهرانية جياد
23 Apr 2011, 07:18 PM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-Photos-Images-Signatures-Other-0423.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-Photos-Images-Signatures-Other-0412.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)

عمر ابو ريشة والانثى


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2052.png (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2052.png (http://www.redcodevb.com/smiles/)

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_tj5ablro.jpg (http://www.almlf.com)



تناول المرأة بعوالمها المختلفة، وبحالتها النفسية التي تعجّ بالانفعالات.. قدم الشاعر رؤيته في المرأة عن قرب ومن زوايا حياتية ونفسية مختلفة.. نحتها في قصائده كما نحت النحات تمثاله. اقترب منها، وهو يملك موهبة لا تجارى من رقة ألفاظ وخصوبة خيال وغنى في التجربة.. قدمها خجولة ومستسلمة وبنت هوى وعفيفة وحاقدة ومظلومة ورغم هذا لم يجرح عفتها ولم يقدمها رخيصة مبتذلة
و هو يميل إلى التوازن في علاقته مع المرأة فلا يغيب جمالها وحسنها عنه ولكنه يكتمل بمواقفها الراقية التي يحبها.
قدّم المرأة لوحة تضجّ بالحركة والانفعال وتتقمّص الحالة التي عبر عنها.. تدعوك للتأمل أمام حالتها،


وثبت تستقرب النجم مجالا
وحيالي غادةٌ تلعب في
طلعة ريّا، وشيء باهر

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_cikr7mp6.gif (http://www.almlf.com)
وتهادت تسحب الذيل اختيالا
شعرها المائج غنجاً ودلالا
أجمالٌ ؟ جل أن يسمى جمالا




إن علاقة الشاعر بالمرأة لم تجعله يسفُّ بالوصف، ولكنه لم يكن خجولاً بل وصفها بجرأة وحرية ضبطتها عفة وجلال،
فلم تدفعه للجري وراء نسج المغامرات. بل جعلت شعره يلامس المشاعر،
لا تتحرج الفتاة والمرأة من قراءته ولا يتردد الأستاذ في قراءته أمام طلابه،
..

إن عالم المرأة مفتوح الآفاق، لا تحدّه حدود.. وهذا ما جعل الشاعر يتناوله بصور إنسانية متعددة.
فكانت خطاباً رمزيّاً شفافاً لكثير من أفكاره وتكوينه، فكانت محور إبداعه وصوره.
فتنوعت تجربته،
وتعمقت وهو ينهل من هذا العالم، عالمه حسَّيٌّ بادٍ ولكنه يخفي
وراءَه ذهنية متألقة تبعث على التأمل
يراها طيفاً سابحاً وثميناً
وهذا عائد لتكوينه الأول ونشأته في بيت أسرته البدوية التي تشبعت من القيم البدوية

**





**
وهذه من القصائد الفريدة التي يذكر فيها الشاعر اسم المرأة التي يخاطبها وقد اعتاد تعميم الخطاب.



ليلى أنا وحدي أقلّبُ في الربى
أسهو على ذكراك حتى انتشي
بيني وبينك عالمٌ لم يدنهِ
أقتاتُ بعدكِ بالخيال وقلّما
ليلى! يكاد هواكِ يجرحُ زهوتي


طرفاً يروحُ به الجمالُ ويرجع
متطلعاً.. لهفي لمن أتطلعُ!
شوقٌ، ولم يبلغ حماهُ تضرُّعُ
دفق الظلامُ وما احتوانا مضجعُ
فتبوحُ بالألم الدفين الأدمع

وهنا

لا يخفي الشاعر غضبه ولا يكتم مشاعره عندما يُلوَّث الجمالُ
ويصبحُ سلعةً رخيصةً تتسلق المرأة عليها والمبدع الحقيقي لا يسترُ إبداعُه شخصَه،
ولا يستطيع إخفاء ملامحه النفسيّةٍ،

تتولاك رعشةُ الإعياءِ
أقدمي، وانفضي بقايا الحياء

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_0iru67wp.gif (http://www.almlf.com)
لم يجدْ ملاذاً إلاَّ المرأة، وذلك في أصعب الظروف وأقساها فلم يتوجه
إلى إخوته وأصدقائه بشكلٍ مباشرٍ بل حمَّل رسالته ومعاناتَهُ للمرأة،
وهذا يدلّ على تملكها لحالات إبداعهِ. والشاعرُ عمر أبو ريشة
لا يتصنَّعُ الموضوع الشعري. إنَّهُ صادقٌ مع فنَّه الشعريَّ وحالاته الشعرية.
يضعُ نفسه أمام المرأةِ. يأتيها بعد ضعفٍ وذبول وبعدَ إفلاسٍ فيلومُها إن تهاونَتْ،

رفيقتي لا تخبري إخوتي
إنْ يسألوا عنَّي وقد راعهم
لا تجفلي، لا تطرفي خشْعةً
قولي لهمْ سافرَ، قولي لهم:
**
كيف الردى، كيفَ عليَّ اعتدى
أنْ يُبْصروا هيكليَ الموصدَ
لا تسمحي للحزنِ أنْ يولدا
إنَّ لهُ في كوكبٍ موعدا

**
لا تصفحي عني ولا تغفري
قولي ابتعدْ عني.. قولي انطلقْ
يجرح من زهوي تغاضيك عن
لو بينَ جَنْبيكِ بقايا هوىً
محاجرُ البركانِ لم تكتحِلْ

**

في قصيدة / لا تنتقي كلماتِك / يقدم المرأة من خلال نفسه وتجربته، ويكشف قناعاته


حدثيني عمَّا يضجُّ بجنبَيْكِ
عن لياليكِ.. عن شجونكِ.. عمّا
ما أنا منكِ؟؟.. ما تريدينَ منّي؟
حدّثيني.. قصَّي جناحَ ظنوني



وعمَّا يثورُ من رغباتكْ
خبَّأَتْهُ الدموعُ في بسماتِكْ
أنا بعض العثارِ من خطواتك!
حدثيني.. لا تنتقي كلماتكْ!

ومن قصائدة الرائعة

خطّ أختي لم أكنْ أجهلهُ
حدَّثَتْني أمس عن أهلي وعن
إلى أن يقول

إنَّ أختي دائماً تكتبُ لي
مضضِ الشوق وبعدِ المنـزلِ
قلب أختي لم أكن أجهلُهُ
مالَها تنحرني نحراً على
إنَّ أختي دائماً تُحسِنُ لي
قولها. مات ابنها.. مات علي



فالمرأة عند ابو ريشة شاملةٌ موجودة في كلّ مكان وزمانٍ. فلا تجدُ قصيدةً تخصُّ بها امرأة معيّنة
المرأة في شعره حالة عامة، ولكنها جميلة. نراها مُحاطةٌ بسياجٍ من الفنَّ الجميل
**
يقول في لقاء له قبل موته رحمة الله عليه
عندما تقول المرأة,اول شيء يجول في خاطري الجمال, والجمال له قدسيته عندي,
لذلك في كل ما اكتبه عن المرأة لم اجرحها مهما قاسيت منها .
كثير من الشعراء يعري المرأة,وفي رأيي يشوهون جمالها, انا لا اقر
هذا التصرف بشكل من الاشكال ,
ولم اجرح المرأة في كل ما كتبت أية عاطفة او احساس,
بقيت المرأة عندي هي ذلك المخلوق المقدس في كل ما كتبت. ربما ان اقسى ما قلته:‏

حكاية حبنا ختمت‏
فما اشجى وما اقسى
جميل من ان تعفي‏
واجمل منه ان انسى...‏
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-Photos-Images-Signatures-Other-0412.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)

المدينة حبي
24 Apr 2011, 01:52 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ماشاء الله تبارك الله اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
الله يديك الصحة والعافيه ويسلم الايادي على الطرح الروعه بروعتك يسعدك ربي ويكرمك بالخير والبركه حبيبتي ولايحرمنا من مواضيعك العسل

المدينة حبي

زهرانية جياد
25 Apr 2011, 06:58 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ماشاء الله تبارك الله اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
الله يديك الصحة والعافيه ويسلم الايادي على الطرح الروعه بروعتك يسعدك ربي ويكرمك بالخير والبركه حبيبتي ولايحرمنا من مواضيعك العسل

المدينة حبي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/50/www.hh50.com-Smiles-Nice-Girls-1217.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/39/www.hh50.com-Photos-Images-Expressions-Forums-0891.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
25 Apr 2011, 07:14 PM
http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_7ucv7ysa.jpg (http://www.almlf.com)


وظبي جاء يطلب جلنارا
يحاكي لون وجنته احمرارا
وقد ملك الخلائقَ ملك أسْر
وأوثقَ في قلوبهم الإسارا
بقد اخجل السمر اعتدالا
وطَرْفٍ أوجَل البيض اقتدارا
فقلت وما الكليم سوى فؤادي
وقد آنستْ في خديه نارا
فديتك كيف تطلب جلنارا
وفي خديكَ أبصِر جلنارا


معروف الرصافي والمرأة
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0608.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)


الرصافي ، من الشعراء الأوائل والقلائل ، الذين وقفوا إلى جانب المرأة ،
مطالبا برفع الحيف والظلم الواقع عليها ، داعيا إلى تحريرها من قيود الجهل والأمية والتخلف ،
معتبرا تعليم المرأة هو مفتاح تقدم وتطور المجتمع ،
لذا طالب الحكم، بفتح المدارس لتعليمها ، مدركا ظروف المجتمع ونظرته المتخلفة تجاه المرأة وتعليمها ،
وبسبب حالة البؤس والفقر التي كانت تعاني منها أغلبية الشعب ،
فالتعليم آنذاك كان متاحا أمام قلة من الموسرين ، وفقط للذين يملكون المال والجاه ،
لذا تنوعت أساليبه في طرح مشاكل المرأة ومعاناتها ،
مستخدما أسلوب المحاججة والإقناع ، تارة ، وأخرى ،


المرأة والرجل عند الرصافي مخلوق إنساني واحد، يسعى لحريته والإعلان عن وجوده،
وهو كامل الحقوق والواجبات، يعي ما له وما عليه، من هنا نرى الرصافي عندما يناصر المرأة لا يعادي الرجل،
بل يحاول أن يعيده إلى صوابه وإلى إنسانيته التي فقدها بسبب مفاهيم اجتماعية،
والنظرة العليا عند الرصافي للمخلوق الإنساني رجلاًوامرأة،
هما معاً يشكلان كوناً رائعاً متكاملاً. وتصحُّر أحدهما يعني تصحّر الآخر،
وخصبه يعني خصبه واخضراره:.

أساس متين يبني عليه الرصافي موقفه من المرأة، وهو أن المرأة نصف مكمّل لنصف الرجل،
وهما معا يعمّران كوناً واحداً؛ أرضاً وسماء. وهو يرى أن لا نهضة إنسانية دون جهد الاثنين معاً،
وهذا الجهد يجب أن يكون بتكافؤ الفرص وحرية العمل

وهو يتتبع في شعره حركة المجتمع تجاه المرأة ويرصد هذه الحركة ويحاول تصويبها إذا رأى في ذلك ضرورة،
ويرى أن النظرة الدونية للمرأة، حرمتها كثيراً من حقوقها واستقلالها،
وأهم هذه الحقوق: العلم، فقد مُنعت المرأة في زمنه من التعليم مخافة الانحراف،


فيتصدى الرصافي لهذا التوجه بقوله:

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_2o3hmcvb.bmp (http://www.almlf.com)

وقالوا الجاهلات أعف نفساً عن الفحشاء من المتعلمات
نرى جهل الفتاة لها عفافاً كأن الجهل حصن للفتاة
لقد كذبوا على الإسلام كذباً تزول الشمّ منه مزلزلات
أليس العلم في الإسلام فرضاً على أبنائه وعلى البنات
**
ولم يتوقف حرمان المرأة على العلم، بل حُرمت الميراث وحرية العمل وحرية اختيار الزوج،


وفي ذلك يقول الرصافي:

منقوصة حتى بميراثها محجوبة حتى عن المكرمة
عاب عليها قومها ضلّة أن تكسب القوت وأن تطعمه
وكيف وقد رأوا في سعيها في طلب الرزق من الملأمة
وكم فتاة فقدت بعلها من بعد ما قد ولدت توأمه
فانقطعت في العيش أسبابها وأصبحت للبؤس مستسلمة
ما هكذا يا قوم ما هكذا يأمرنا الإسلام بالمسلمة
**
ويقول حين يرى ظاهرة زواج المسنين بفتيات صغيرات السن إكراهاً وإجباراً، وبموافقة الأب أو الأخ الكبير:

ظلموك أيتها الفتاة بجهلهم إذ أكرهوك على الزواج بأشيبا
طمعوا بوفر المال منه فأخجلوا بفضول هاتيك المطامع أشبعا
أتباع أفئدة النساء كأنها بعض متاع وهن في عهد الصبا

وقد تفشت في عصر الرصافي بالعراق عادات اجتماعية، وتقاليد وأعراف،
نُسبت إلى الدين، وهو من كثيرٍ منها براء،
مما أثار حفيظة الشاعر الذي يرى أن السكوت عن الممارسات الخاطئة أكبر خطأ،
خصوصاً أن هناك من نسب سلوكات منافية للحقيقة التي يفهمها الرصافي وغيره، إلى الدين،

ومن اقواله للمرأة


هيَ الأخلاقُ تنبُتُ كالنَّباتِ إذا ُسقِيَتْ بماءِ المَكْرُماتِ
تقومُ إذا تعهّدها المُرَبّي على ساقِ الفضيلةِ مثْمِراتِ
وتسموْ للمكارمِ باتِّساقٍ كما اتّسقتْ أنابيبُ القناةِ
وتُنعش مِن صميمِ المَجدِ رُوحاً بأزهارٍ لها مُتَضوِّعاتِ
ولمْ أرَ للخلائقِ مِن مَحَلٍّ يهذّبها كحِضن الأمهاتِ
فحِضنُ الأمِّ مدْرسةٌ تسامتْ بتربيةِ البنينَ أوِ البناتِ

**http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0608.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)
يقول عن المرأة القدوة:


لأخلاقِ الصبيِّ بكِ انعكاسٌ كما انعكسَ الخَيالُ على المِرَاْةِ
وما ضَرَبانُ قلبكِ غَيرُ درسٍ لتَلقِينِ الخِصالِ الفاضلاتِ


وايضا هذه القصيدة : يصف فيها مشاهدته لأرملة وبنتها الصغيرة ،
توفّي زوجها وتركهما بين الفقر والبؤس الذي يذيب الـقـلـوب الجامدة .

http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_urh0ri05.jpg (http://www.almlf.com)

لَقِيتُها لَيْتَنِـي مَا كُنْتُ أَلْقَاهَـا

تَمْشِي وَقَدْ أَثْقَلَ الإمْلاقُ مَمْشَاهَـا

أَثْوَابُـهَا رَثَّـةٌ والرِّجْلُ حَافِيَـةٌ

وَالدَّمْعُ تَذْرِفُهُ في الخَدِّ عَيْنَاهَـا

بَكَتْ مِنَ الفَقْرِ فَاحْمَرَّتْ مَدَامِعُهَا

وَاصْفَرَّ كَالوَرْسِ مِنْ جُوعٍ مُحَيَّاهَـا


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0608.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)

طوق الياسمين
27 Apr 2011, 10:04 PM
معروف الرصافي متهيئلي مختلف عن الباقيين حسيت انه تكلم عن معاناة المراة في ذلك الزمن
متابعتك يا قمر دمتي ودام تميزك

زهرانية جياد
30 Apr 2011, 06:16 PM
http://www.almlf.com/get-4-2011-almlf_com_v3mc3y68.jpg (http://www.almlf.com)



الأنثى بوصلةُ المَسارِ والمَصير

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0427.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

حواء.. أيّتها الأنثى.. أيا روحَ الحرّيّة ويا قلبَ الحياةِ النّابض بالحُبّ!

كم يروقُ لي الحديثُ عنكِ ومعكِ، حين تدركين قدْرَكِ!

وكم تنتشي بكِ الحياة وتنتعشُ، حين تَسحرينَ العيونَ بحُسنِكِ والأفئدةَ بخصالِكِ، وتُكلّلينَ الحضارةَ بفِكرِكِ وإنسانيّتِكِ، وتَغمرينَ الوجدانَ بحنانِكِ!

وكم تطربُني أقوالٌ مأثورةٌ تعكسُ رؤى أدباء وفلاسفة أشادوا بك وتغنّوْا..

فها كونفوشيوس يقول: http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2965.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)"المرأةُ أبهجُ شيءٍ في الحياة"!

وتردّ ميّ زيادة متباهيةً: نعم، "http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2965.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)المرأةُ أنشودةُ الرّجُل، فقلبُها موضعُ اعتمادِهِ، وعذوبتُها مستودعُ تعزيتِهِ، وبسمتُها مكافأةُ أتعابِه".

فيعترضُ أنيس منصور: http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2965.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)لكن.. "قلوبُ النّساءِ مناجمُ ذهب، فحْم، غمّ، و..."

فيُقاطعُهُ الشّيخُ مصطفى عبد الرّازق بقولِهِ:http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2965.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

"المرأةُ هي المنبعُ الفيّاضُ بما في الحياةِ الإنسانيّةِ مِن حُبّ".

ويتدخّلُ صميلز ليُحددَ الأدوار: http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2965.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)بل "المرأةُ قلبُ الإنسانيّة، والرّجُلُ هو الرّأس".

ومِن بعيدٍ يُسمَعُ صوتُ إبراهيم نوّار هاتفًا:http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2965.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

"المرأةُ حديقةٌ، لكنّها تتحوّلُ أحيانًا إلى صحراءَ لا تصلحُ إلاّ لزراعةِ الصّبّار".

لماذا تتحوّلُ المرأةُ إلى صحراء؟ ومتى؟

فيقول جوزي فيرر: http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2965.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)صحيح أنّ "المرأةُ مخلوقٌ مليءٌ بالحنانِ والرّقّة، لكن؛ عندما يشاء".

وإن لم يَشأ هذا المخلوقُ أن يَرِقَّ ويَحِنّ، فماذا تكون النّتيجة؟ حرب؟ مَن يُرشدُها إلى الصّواب؟

يُسارعُ المثلُ البرازيليّ إلى القوْل: إرادةُ المرأة إن كانت حازمةً لا تحتاجُ إلى إرشاد".

لماذا لا تحتاجُ إلى إرشاد؟

يجيبُ "أناتول فرانس:http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2965.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

لأنّ "المرأة هي مُكوّنةُ المجتمع، فلها عليهِ تمام السُّلطة، لا يُعمَلُ فيهِ شيءٌ إلاّ بها ولأجلِها".

ويؤكّذ لاوتسو قائلا: فعلاً، "إرادةُ زوجتي الحَسَنة تُقصّرُ عليّ الطّريق".

ويُضيف إميل زولا مؤكّدًا: http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2965.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)"المرأةُ تحملُ في ثنيّاتِ ثوبِها مصيرَ كلّ فرْدٍ مِن أفرادِ عائلتِها".

آراءٌ عدّةٌ تتوازى وتتلاقى، ومعها تأخذني إلى مظلّةِ الحقوقِ المدنيّة..

حيثُ تاهَت إناث في ظلال أدغالِها، وتحدّثنَ عن الحرّيّة والمساواة بنهجٍ متعصّبٍ مُتشنّج مُتمرّد، فساقتْهن اللّغة العنجهيّة بعيدًا عن أنوثتهنّ، وأسأنَ إلى أخواتهنّ مِن حيث لا يدرين، وبالمقابل، كنّ أخرياتٌ يعملنَ بهدوءٍ مِن خلال اتّساعِ مداركهنّ وآفاقِ وعيهنّ، وكان لصدى صمتهنّ وإنجازاتهنّ تغييراتٌ جذريّةٌ، في مجرياتِ التّشريع والقانونِ والتّاريخ والحضارة وقلبِ موازين الإجحاف، وتحقيق مكاسب ثقافيّة وأسَريّة وشخصيّة واجتماعيّة، فتقلّدنَ مراكزَ إداريّة ومناصب ثقافيّة واجتماعيّة وسياسيّة وقضائيّة.

أيّتُها الأنثى..

لِمَ تجعلينَ مِن قضيّةِ حرّيّتِكِ صراعًا متواصلاً في كلّ الاتّجاهات مع الرّجُل، لا يُرضيكِ فيها إلاّ انتصارُكِ دونَهُ، وكأنّكِ بذلك تعزلينَهُ عن عرْش استبدادِهِ؟

ألا ينبغي لكِ أن تتكاتفي معَهُ جنبًا إلى جنبٍ بروحٍ يسودُها الاحترامُ والتّعاونُ والمحبّة، دونَ المساسِ بمكانتِهِ، لتصمدا معًا في وجهِ مَن يُسيّر حياتكما نحوَ الهاوية، ولاستردادِ كرامتِكما وأمنِكما، وليتأتّى لشعوبِنا أن تنعمَ بالحرّيَةِ وبخبزٍ طازجٍ غيرَ عفِن؟

لِمَ لا تناصرينَ أختَكِ بالمنطق، وتدعمينَها في بلورةِ حقوقِها، دونَ انتقاصٍ مِن حضورِها الفعّال وقدراتِها المحدودة في فسيولوجيّتِها، أو الاستهانةِ بجبروتِها وصمودِها، وكلُّ إنجازٍ ينعكسُ إيجابيًّا على سائرِ بناتِ حواء؟

حالاتٌ استثنائيّة نتعايشها ونتكبّد شقاءَها، تبعثُ في النّفس شعورًا بالتّوجّس والرّهبة، ولا يتأتى لنا الخلاصُ منها إلاّ بالهروب أو بالتّصدّي لها، والنّزوحُ الإنسانيّ بكثافتِهِ، يَهوي إلى دركاتِ الجريمة والعنصريّة بوحشيّةٍ حضاريّةٍ عشوائيّة.

"ممنوع دخول القطط والكلاب والرّجل الأسود"!

عبارةٌ عُلقت على أبواب المطاعم والمحال، عايشها السُّود بمنتهى التّحقير والازدراء بحسب القانون الأمريكيّ، فهل يُساوى السُّود بالحيوانات؟

هل يمكنُ قهر المستحيل؟ كيف؟ بالحرب؟

وهل تكفي المبادرة؟ ما الذي يُعزّزها؟ الإيمان بالقدرة على التّغيير؟ القوّة العنيفة؟ القوّة الهادئة؟

هل يمكن للإنسان أن يصنعَ العالم الذي يحيا به؟

هل القوانين هي الحلّ الجذريّ العادل بالمُطلق؟

ألا يتمّ التّحايل على القانون، والتّسلّق فوق الأعراف والقفز مِن على الشرائع؟

في ظلالِ الكلمات المكتوبة وهسهسة الحروف المكتومة، راودت روزا لويس باركس حكايةَ الحرّيّة بصمْتٍ تثويريّ تعبويّ، فسياسة القوّة الهادئة لا تحتاج لبوارج وأساطيل كي تتجاوز الإشكالات، بل لبوارق آمالٍ متفائلةٍ تلوحُ في أفق النفوس الواثقة، كأحد أشكال المجابهة والمقاومة، والإصرار على البقاء ووقف استنزاف الكرامة المهدورة.

عام 1955 انفجرَغضبُها ضدّ الأعراف اللاّحضاريّة المُجحفة، فرفضت أن تقفَ لسيّدِها الأبيض لتُجلسَهُ في الحافلة، وتمرّدت على قانونٍ يمنعُ منعًا باتًّا جلوسَ الرّجل الأسوَد وسيّده الأبيض واقف، ممّا عرّضها للمحاكمة، وتغريمها ب 15$ نظيرَ تعدّيها على حقوق الغير!

ويثورُ غليان السّود في سماءِ وأرض الولاياتِ الأمريكيّة، وبعد مدّة 381 يومًا متواصلاً مِن مقاطعةٍ شاملةٍ للمواصلات، خرجت المحكمة بإلغاءِ القوانين العنصريّة ضدّ السّود!

روزا تجاوزت الإجراءاتِ الرّسميّةِ بإصرارِها ضدّ شرائع المعاناةِ والاستعبادِ والانتقاصِ وتردّي الأوضاع، ونسجتْ حكايةَ الحرّيّة لتتمرّدَ على الظّروفِ القائمة، وتتدخّلَ في تغييرِها وتحديدِ مصيرِها.

إيمانُها بإرادتِها وبدوْرِها الرّائد في بعْثِ الحرّيّة وترسيخ الثّورة ضدّ الظّلم، حفّزَ ثقةَ السّودِ في مسيرةِ تحديدِ المصير، وألقى بظلالِ خنوعِهِ كوابيسَ خانقة على البِيض!

عاشتْ (4-2-1913 – 24-10-2005)، حازتْ على وسام الحرّيّة وأهدتْهُ لبني جنسِها، والوسام الرّئاسيّ للحرّيّة عام 1996، والوسام الذهبيّ للكونجرس عام 1999، وهو أعلى تكريم مدنيّ في البلاد، وهي المرأة الوحيدة التي يرقدُ جثمانُها بأحدِ مباني الكونغرس، مِن بين 30 جثمان لوجوه بارزة ورؤساء.

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1559.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

أيّتها الأنثى.. اِعتدّي
بكِ

بصماتٌ نسائيّةٌ كثيرة ظلّتْ محفورةً في ذاكرةِ تاريخِ الحرّيّةِ والكفاح..

نساءٌ أرَدْنَ، ووقفنَ أمامَ المحاولاتِ البائسةِ وجعلنَها مثابرة، وحرّكنَ القلوبَ اليائسةِ لتؤمنَ بهويّتِها الإنسانيّة، وحرّضنَ النّفوسَ والمنطقَ والوعيَ الغافي على إيثارِ الصّمت!

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1559.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


بقلم

الروائية آمال عوّاد رضوان :http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-2965.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
01 May 2011, 08:03 PM
حكمة وامرأة


http://i719.photobucket.com/albums/ww197/kitkatah/butifouly.png




- المرأة جوهرة نادرة .. تحتاج إلى غواص ماهر

- أننا نعيش في دنيا المرأة .. إذا ولد الطفل سأل الناس عن صحة أمه ..
وإذا تزوج تحدثوا عن جمال العروس .. وإذا مات سأل
الناس كم ترك لأرملته
**
- أجمل مافي المرأة أنها تستطيع أقناعك دون أن تفتح فمها بكلمة واحدة

- إذا غضبت المرأة كسرت الجرة التي تحوي جميع أسرارها
**

-‏ أن تناقش أمرأة أشبه بأن تحاول قراءة صحيفة في يوم عاصف

-‏ لسان المرأة سيفها .. ولكنها لا تدعه يصدأ

-‏ دموع المرأة وسيلة الهجوم على الرجل


‏ - قلة الكلام عند المرأة ترفع قدرها .. والحشمة في ملابسها تزيد جمالها


-‏ قلب المرأة كلمة .. وقلب الرجل جملة l

-‏ آراء المرأة .. أنظف .. قطعآ من آراء الرجل .. فهي تغيرها دائمآ


-‏ السبيل الاكيد لتصيب قلب المرأة ... أن تصوب وأنت راكع

http://i719.photobucket.com/albums/ww197/kitkatah/ec5765c37c4ffcb9a2e31930fb4411a0.png



-‏ المرأة الشيطانة إذا أحبت تقتل وتشوه سمعة غيرها ..
والمرأة الريحانة إذا أحبت تقتل نفسها


-‏ المرأة لاترى عادة ما يصنعه الرجل من أجلها ..
وأنما ترى مالا يصنعه .. والرجل لايصنع ماتريده المرأة من أجلها .. وأنما من أجله


-‏ لو أن الجميلات لا يتكلمن لأزددن جمالآ
**
-‏ نظرات المرأة أقوى من القانون .. ودموعها أقوى من البراهين

**
-‏ قال أحد الرجال : خلق الله المرأة للتعامل مع ضعفنا وجنوننا .. لا مع عقولنا
-‏ لكل شيئ في الوجود ثمن .. الا قلب المرأة
**
-‏ حنان المرأة .. أقوى من قوة الرجل
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0355.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

‏- المرأة كالشمعة .. أما أن تحرقك .. أو تنير لك طريقك




من اقوالهم


http://i719.photobucket.com/albums/ww197/kitkatah/get-3-2011-almlf_com_md4kauxj.jpg

(الحياة بلا امرأة صحراء).
أنا لا أ تخيل حياة بلا امرأة، والمرأة هي جزء أصيل وجوهري في الحياة.
الشاعر محمود مغربي:

http://i719.photobucket.com/albums/ww197/kitkatah/imxpze7l5yeu.gif


أين الكاتب الذي يرينا جمالاً مثل الذي نراه في عيني المرأة؟
و أي شعر يفوق عيني المرأة في السحر .

شكسبير
**

إذا عُدمت المرأة جمال الأسنان ضحكت بعينيها
أندريه دي بلزاك


إذا رأيت في عيني المرأة نوراً فاعلم أن في قلبها ناراً
لومون
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
أكبر لص تحت قبة السماء هو الجمال الكائن في عيني المرأة
د. جونز
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
في ابتسامة المرأة: عظمة الحياة وجمالها وفي عينيها: دهاؤها وعمقها.
طاغور
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
إنك تستطيع قراءة قصة المرأة في عينيها.
توماس مور
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
إن لعين المرأة بريقاً يخترق حُجب الخيال بأشعته تارة، ويتلقى إيحاءات الخلود المنتظرة تارة أخرى.
مصطفى صادق الرافعي
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
عندما تتحدث الى امرأة أنصت الى ما تقوله عينيها .
فيكتور هوجو

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
عيون المرأة بحيرة جافة، ولكنها تستطيع أن تسقط أعظم السباحين
مثل سوري
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
يد الأم حلوة ولو ضربت
(مثل اسباني)
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
- أهون على الانسان أن يفقد أباً غنياً من أن يفقد أماً فقيرة
(مثل ايطالي)

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
- المرآة روح المرأة كما هو السيف روح المحارب
(مثل ياباني)
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
- إن خزانة الملابس هي مكتبة المرأة
(مثل ألماني)
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

كلما نظرت الى عيني امرأة نسيت آلامي وأحزاني."
هايني
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

المرأة تميز الرجل بعينيها والرجل يميز المرأة بعقله
دوماس
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

معنى الفتنة في الجمال أنك تحب من المرأة عينيها، ولكنك مع ذلك لا تعرف لونهما .
لابروير
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0313.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
- لو جردنا المرأة من كل فضيلة لكفاها فخراً أنها تمثل شرف الأمومة
(جوبير)
**
سُأل( ابراهام لنكولن ) عن أعظم كتاب قراءه فقال : أعظم كتاب قرأته : أمي .


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/47/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Pixel-0356.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
03 May 2011, 07:32 PM
http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/3/photo/050311070552yjsv27k.jpg (http://games.m5zn.com/cooking_games.html)




السلامْ ....

أُعرّفـُك َ بنفسي ....

شرقية ٌ أنا ياسيدي ..... وبيدي القرار .....

شرقية ٌ أنا من قـِمة رأسي إلى أخمص قدمي ولا أبغي من ذلك فرار ....

شرقية ُ الشعر .. والعيون .. والشفاه ...

شرقية ُ القــدّ والقوام فما أحلاه ....

شرقية ُ المشاعر والأحاسيس .....

شرقية ُ الملامح والروح .... ولي كبرياء لا يملكها سواي ....

وبداخلي ثورة إمرأة شرقية من قديم العصور ِ والأزمان .....

لو قمت ُ بها عليك ستـُعلن الإستسلام .... وترفع الراية البيضاء ...

وتأتيني طائعا ً .. مختارا ً .... سعيدا ً .....


أيها الرجل ُ الشرقي ... إخلع عنك مفاهيمك َ الجوفاء ... حول المرأة ...

فأنا .... وحدي سأتربع ُ على عرش ِ قلبك دون منازع .....

ولن تستطيع أية إمرأة فى العالم أن تحتل مكاني ...

أو تصمد أمامي .....

ليس عن غرور ٍ .. أو إستبداد .....

بل عن قناعة ٍ ويقين ... منـّي .. ومنك ..

فأنا سيدي الوحيدة القادرة على فهمك

ومنحك السعادة الممتزجة بالحب والحنان ...

والغرام المتشرّب بالنشوة ِ والنيران ..

وأنا وحدي القادرة على إشعال ِ نار الحب داخل قلبك ...

فهل تـُنكر سيـّدي جاذبيـّة المرأة الشرقية ..!!؟؟

وقدرتها على ذلك .. وأكثر ..

فاختر الآنْ .... ولك القرار ..

وأنت مازلت َ فى بداية ِ الطريق ِ قبل أن تـُكمْل َالمشوارْ ...

هل ترضخ لشرقيتي الآسرة الفاتنة ؟؟

أم ترحل ُ بعيدا ً عن أجوائى الشرقية ؟؟ومشاعري الناريـّة ؟؟

غيرُ نادمة عليك ؟؟ غير ُ آسفــة عليك ..؟؟

إختر .. ولديك حرية الإختيار ......

ثم أخبرني بالقرار .....

هل الموت بى حبا ً وعشقا ً.........

أم الفــِــــرارْ ..؟؟!!

الإمضــــــاء ْ ....

إمرأة ٌ شرقيـّة حتى النخاعْ

تخشى عليك َ من الضيــاعْ




بقلم ليلى حجازي-
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0667.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0666.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


من فضائل الكتابة، ربما، أنها تخلق أفقاً إضافياً للتفكير لدى الكاتب، وتمنحه آليات جديدة للبحث في كل مرة يكتب بها، كما تنمي حدسه النقدي تجاه الموضوعات الشائكة في العالم الخارجي، وللكتابة النسوية أثر واضح

في هذه النقطة بالذات، وقد منحت الكتابة للنساء علاقات إنسانية على أساس فهمهن للخارج عبر الكتابة. أول ما يفرضه هذا الوعي على المرأة هو عدم قبول وضعيتها المتدنية، ويكسب تفكيرها القدرة على تمييز ما يجعلها تابعة ومقلدة، ويكشف لها ذلك التضليل الناعم الذي يساق إليها فيجعلها تجنح عن الفهم والتعقل ويسوقها في طريق حفرته الثقافة الذكورية السائدة منذ آلاف القرون بأن تكون خلف الرجل.. لعل هذا الكلام صار بائداً، رغم أن الفكرة ما تزال سائدة حتى في الألفية الثالثة، تردده الكاتبات في المؤتمرات التي تعقد للأدب النسائي مع أنهن يخرجن بتصريح واحد على الأغلب: أن لا وجود لتقسيم للأدب على أساس الجنس، وليس بالضرورة أن يكون الإبداع إما بشاربين أو كعب عالي! لكنهن سيشاركن حتماً في مؤتمر الأدب النسائي العام القادم…!!

وعندما تكتب المرأة فذلك يعنى أنها تكتب نفسها بعد أن تسقط كل الحائل من الأفكار والتصورات الموروثة التي تجعل المرأة عدوة لجسدها ولنفسها ولتستر وحدة كيانها، ولم يعد هناك ما يفصل بين الكاتبة والموضوع فتهدم المرأة عن خيالها وذاكرتها كل موروث العبودية. وها هي تنتشل القلم بخفة، وهو الذي كان يعتبر أداة ذكورية، بعدما ضجرت من الحكي تحت الأغطية الدافئة لأطفال لا يفهمون رغبتها، بينما كان الفرسان الأشاوس يتنقلون بين الحقول والصحاري القاحلة..، ولشدة ما استهلك هذا في المحافل الثقافية التي رحبت بالأنثى المبدعة، صار(الكلايشيه) الرسمي لإغواء روائيات في صدمة الكتاب الأول! أو ما زلن قيدَ الاحتلام به..
نحتاج إلى التوقف الآن عند ما منحت لنون النسوة، في الوقت الحاضر على الأقل، كما ربما علينا فحص التغيرات التي طرأت عليها.. هناك اتجاهان واضحان في الكتابة؛ إما جريئة إلى أقصى الحدود تتطرق إلى الأمور التي لم نعهد التقرب منها في المرأة، وهذا إيجابي بغض النظر عن الجنس إذ يعد الأمر لصالح التخلص من عوائق اجتماعية في الكشف المطلق. لقد كتبت إحداهن على سبيل المثال في روايتها أنها تستفيق صباحاً حين تمتلئ مثانتها بالبول، ويكاد يكون مزعجاً الخروج من السرير الدافئ نحو الحمام، لكن
هذه الطريقة التي استعاضت بها ومنذ سنوات عن المنبه..!!
من فترة زمنية ليست بالبعيدة لم نكن سنقرأ مثل هذه الكلمات من مبدعات تقمصن أغلبهن إما شخصية (فرانسواز ساغان)، لكن النسخة الرديئة منها لعلها تلك التي تثمل وتهذي بغير المباح في كل مناسبة أدبية! أو شخصية أخرى وجدت لنفسها مهمات إضافية في توجيه (حيونة) الذكور نحو الطريق الصحيح، أو حماية

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0938.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
03 May 2011, 07:38 PM
حقوق المرأة ومساواة المرأة بالرجل
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0667.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
لا أدري صراحة ما المقصود به؟ أنا لا أنكر أن هناك ظلم على المراة ولكن مكمن الداء ليس
بإختراع قوانين ما أنزل الله بها من سلطان ولكن بإظهار القوانين ال
تي لدينا من الشرع فقط لا غير ونشر الوعي الإجتماعي بهذه القوانين
وهذا هو الطريق الصحيح واي طريق أخر سوف لن يعود على المراة إلا بالخسارة
l
أنا فعلاً لا أفهم ما معنى كلمة مساواة المراة بالرجل؟
هذا أغرب وأعجب وحقيقة أسخف شيء سمعته في حياتي فكيف تساوي بين كائنين مختلفين؟
كيف تساوي بين شيئين مختلفين كل منهما خلق ليؤدي وظيفة ليكمل
الأخر وليس ليتنافس معه!!!!! فعندما تساوي الرجل بالمرأة بكل شيء
يكون هناك ظلم كبير للمرأة لأنها (وإذا طبقت المساواة بشكل كامل طبعاً وهذا مستحيل) سوف تتحمل أعباء ومهمات هي لم تخلق من أجلها.
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0666.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
ولكن المقصود بمصطلح المساواة بين الرجل والمرأة في نظر البعض
(وهذا البعض يبدو الكل الذي ينادي بهذه السخافة) هو أن يكون
للمرأة جميع حقوق المرأة (كأنثى) مضافاً إليها حقوق الرجل
إيضاً وهذا فعلاُ عجيب. مثلاً المرأة في العمل يجب ان تحصل على نفس إمتيازات الرجل ولكنها ولإنها إمراة فيجب أن تقوم بنصف عمله..... فالمرأة في العمل بصراحة مشكلة... لأنها تريد أن تعامل
كعنصر فاعل له نفس الحقوق في بعض المواقف ولكن في مواقف أخرى
ضمن العمل يجب أن تعامل على إنها إمرأة ويجب عليك كرجل في
العمل أن تدرك هذا الفرق بغريزتك وبفطنتك لا شيء
أخر فتبقى المسألة مفتوحة لجميع التفسيرات وفي بعض الأحيان يصبح هذا سلاحاً تستعمله عند الحاجة.....
يعني المرأة تأخذ الحقوق من الجتهين وهذا فيه ظلم لها أولاً وللرجل.

ثم لنكن واضحين.... أنا كنت في. مصر من فترة قصيرة
ووجدت عمالاً في عز الحرارة يعملون في البناء
وأكاد أقسم أن الحرارة تجاوزت
.الاربعين مئوية فلو قلنا لإمراة مثلاُ موظفة في شركة مقاولات
نحن لدينا عجز الأن في عدد العمال ويجب عليكي أن تساعدي الرجال
في ملىء الفراغ هل سترضى ولكن ستقول ببساطة
أنا إمرأة لا أقدر ولكن إذا قلنا لنفس المرأة بأن
منصباً رفيعاً في نفس الشركة أصبح شاغراً فستجدها فوراً تطالب به كحق من حقوقها.....
يعني بالعربي الواضح... احترنا امرأة في أشياء وامرأة ورجل في أشياء أخرى على حسب المزاج.

هناك نقاش جدي الأن داخل الجيوش العظمى في العالم حول صوابية تواجد الإناث من العسكريين
على خط النار فهم يجلعون المهام أصعب على الذكور بحيث ان الذكور يصبحون
مطالبين وبشكل غريزي بحماية الإناث المتواجدين معهم مما يفقدهم الكثير من عناصر القوة وسرعة الحركة....

كيف إذا مساواة.... إستخدام هذا الكلمة هو خطيئة كبرى في
حق المرأة لأنها لم ولن تقدرعليها فهناك أعمال تناسبها وأعمال
لا تناسبها هذه هي الحقيقة مهما حاولنا الإختباء وراء أصبعنا.


http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/3/photo/050311070535q7c12cw44td1h.jpg (http://games.m5zn.com/cooking_games.html)
أرجو أن لا يفهم من كلامي أني ضد المرأة بالعكس ولكني ضد الزج بها
في الصالح والطالح من الأمور. ولعل الكلمة التي يجب أن تستخدم بدل مساواة هنا هي العدل بين الرجل والمرأة وليس المساواة وكل على حسب وظيفته التي خلق من أجلها في هذه الدنيا.....
فالمراة والرجل يكملان بعضهما بعضاُ كما أراد الخالق

ولشعار " مساواة المرأة " شعار مضلل خاطئ علميّاً ، لأنهما لا يمكن أن يتساويا، وخاطئ عقلاً لأنه لا مفهوم له، وخاطئ ديناً لأنه مخالف للنصوص الحاسمة في الكتاب والسنة، وللتطبيق الواضح أيام النبوة الخاتمة والخلفاء الراشدين.
جعل الله للمرأة المسلمة مسؤولية ثابتة في رعاية أولادهما ورعاية زوجها، ورعاية بيت زوجها، هي مسؤوليتها الأولى التي ستحاسَب عليها بين يدي الله ، البيت يحتاج إلى رعاية ، فهل يُتْرك أمره إلى الخدم والمربيات ؟! أليست الأم أولى بهذه الرعاية ؟! أليست الزوجة أولى بذلك ؟! هنا المرأة مكلفة شرعاً لأن تكون أمّاً وأن توفي بواجبات الأمومة وفاءً أميناً ، ليس كما هو الحال في الغرب الذي جعل الأمومة شعاراً يتغنّون به في عيد الأم .
إنه عيد الأم الذي ابتدعه الغرب بعد أن قتل الأمومة و الأبوة ومزّق الأسرة شرّ ممزّق .
ولقد عبّر القرآن الكريم أجمل تعبير وأكرمه عن تكامل دور المرأة وتكامل
دور الرجل في آيات متعددة، وحسبنا هذا التعبير: ( …. هنّ لباس لكم وأنتم لباس لهنّ ) [ البقرة : 187] . وتعبير آخر: ( ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليها وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون) [ الروم : 21]
هكذا جاء التعبير الرباني: ( لتسكنوا إليها …… )، ولم يقل: "لتسكنّ إليهم" ثم جاء التعبير عن المشاركة : (وجعل بينكم مودة ورحمة).
وتعبير ثالث: (نساؤكم حرث لكم فأتوا حرثكم أنى شئتم وقدّموا لأنفسكم واتّقوا الله واعلموا أنكم ملاقوه وبشّر المؤمنين) [ البقرة 223]. ولم يقل: "رجالكنّ حرث لكنّ " ، فللرجل دوره وللمرأة دورها، وكلّ يكمّل الدور الآخر ولا يساويه ، حتى تمضي الحياة على سنن لله ثابتة ، أدوار متكاملة وليست أدواراً متساوية ! إنها قضية نهج متكامل متماسك يرسم العلاقة بين الرجل والمرأة ، ويحدّد دور كلّ منهما ، ويُحدّد التفاعل بين الدورين . إنه النهج المتكامل المترابط الذي يؤخذ كلّه بتكامله ، ولا يؤخذ منه أجزاء وتترك أجزاء . ولا يتبيّن هذا النهج من خلال تأويل آية أو آيتين أو أكثر، ولكنّه نهج ممتدّ في الكتاب والسنّة، ممتدّ في ممارسة إيمانية أيام النبوّة الخاتمة ، وممارسة إيمانية أيام الخلفاء الراشدين ، وفي عصور أخرى يتفاوت شأنها.
إن مسؤولية المرأة المسلمة عن بيت زوجها، لا يعني أنها هي المسؤولة الوحيدة التي عليها الوفاء بها؛ فهي داعية مسلمة لله ولرسوله، وهي ناشطة في ميادين الحياة الاجتماعية التي تكفل لها عفّتها، وهي طبيبة، ومعلمة، وتاجرة وغير ذلك، ولكنّ هذا كلّه ليس على إطلاقه وتفلّته، فله في الإسلام حدود وضوابط.
ولكن محور ما يسعى إليه دعاة المعاصرة هو مشاركة المرأة في الميدان السياسي، ليكون هذا الميدان حقّاً لها مثل حقّ الرجل. فكما يمكن للرجل أن يكون رئيساً للدولة فيمكن للمرأة أن تكون كذلك ! ولو سألنا التاريخ عند غير المسلمين أولاً: كم نسبة النساء اللواتي حكمن وترأسن الدول؟! الجواب: نسبة ضئيلة جدّاً، ولو سألنا كم النسبة في التاريخ الإسلامي؟! النسبة أقل بكثي! فلماذا الحرص على تولّي المرأة رئاسة الدولة؟ لماذا هذا الحرص وما مسوّغاته؟! إذا انعدم في الأمة رجالها، فلا حرج من يحكم بعد ذلك!
أما حديث رسول الله صلى الله عليه وسلّم : "لن يُفلح قوم ولّوا أمرهم امرأة .(1)
؛ فإن مدار الحديث عن ولاية أمر القوم، وليس أمر الأمة المسلمة الواحدة فقط، فالنصّ واضح وهو عام لكلّ " قوم " مهما امتدوا أو صغروا، وحسب المسلم والمسلمة من هذا الحديث الاستجابة لله ولرسوله وعدم تأويله بما يخرجه عن معناه . فالرجل هو القوّام في البيت، وهو المسؤول الأول، وهو الراعي الأول بنصّ الأحاديث الشريفة والآيات الكريمة؛ ولكن بعض المسلمين يريدون أن يلووا الأحاديث والآيات ليسوّغوا مساواة المرأة للرجل في كلّ شيء، وهل هذه هي قضيتنا اليوم، أن تكون المرأة رئيسة الدولة أو لا تكون ؟! وما المصلحة في إثارتها اليوم ؟!
لقد تأثّر كثير من المسلمين، ومن المسلمين الدعاة، بشعارات الغرب العلماني قبل أكثر من قرن، وأخذوا ينقلون هذه الشعارات إلى العالم الإسلامي ظنّاً منهم أنها رمز التقدّم والحضارة، وما دروا أن الغرب العلماني يهلك نفسه بهذه الشعارات ويلقي بجماهيره في ظلمات الفتنة والضلال .
ومن بين هذه الشعارات ذلك الشعار المتفلّت التائه: "مساواة المرأة بالرجل"! إنه شعار لم يعرفه الإسلام لا بنصوصه ولا بممارسته، لأنه لا يمثّل قضيّة مفهومة قابلة للتطبيق في أجواء التقوى والإيمان، إنه شعار ورمز للعلمانية.
أمّا شعار الإسلام فهو : "النساء شقائق الرجال"! بمعنى أن الله جعل لكلّ منهما دوراً يكمّل دور الآخر ، ولا يحلّ محلّه ولا يساويه .
إنّ هذا الدور المحدد لكل منهما كما شرعه الإسلام في مختلف نواحي الحياة، دور تتطلب ممارسته توافر المجتمع المسلم الذي يحكمه منهاج الله، وعند توافر هذا المجتمع ينشأ شرطان آخران ضروريان، يجب توافرهما في كلّ من الرجل والمرأة، وهذان الشرطان هما : صفاء الإيمان والتوحيد، والخشية من الله ورجاء الدار الآخرة، وكذلك العلم بمنهاج الله ـ قرآنا وسنة ولغة عربية ـ.
إن أوضاع العالم الإسلامي أخذت تتحوّل شيئاً فشيئاً إلى بعض مظاهر العلمانية . وكأنّ هناك قوى تفرض فتنتها على الناس فرضاً، والغرب يُصرّ بشكل واضح على العالم الإسلامي أن يساوي بين المرأة والرجل، وأن ينزع حجاب المرأة، وأن يبيح الاختلاط، ويطلق حرية المرأة في المعاشرة الجنسية وحرية الرجل كذلك. إن الغرب العلماني يضغط بكلّ وسائل الضغط على العالم الإسلامي ليطبق المسلمون مناهج العلمانية في الفكر والاقتصاد والسياسة والاجتماع وغير ذلك، ولقد نجح الغرب في عدد غير قليل من بلدان العالم الإسلامي، سواء أكان ذلك بالقهر والقوة، أو الاستدراج السريع أو البطيء.
العالم الغربي تمزّقت به الأسرة وروابطها، وتفلّت الأب والأم والأبناء، وأصبح دور المرأة خارج البيت في معظم وقتها،

وها هو (جورباتشوف) أحد قادة الغرب يعلن عن ذلك فيقول: "ولكن في غمرة مشكلاتنا اليومية الصعبة كدنا ننسى حقوق المرأة ومتطلباتها المتميزة المختلفة بدورها أمّاً وربّة أسرة، كما كدنا ننسى وظيفتها التي لا بديل عنها مربّية للأطفال ….(2)
ويتابع جورباتشوف قوله ؛فيقول: " … فلم يعد لدى المرأة العاملة في البناء وفي الإنتاج وفي قطاع الخدمات وحقل العلم والإبداع، ما يكفي من الوقت للاهتمام بالشؤون الحياتية اليومية، كإدارة المنزل وتربية الأطفال، وحتى مجرّد الراحة المنزلية، وقد تبيّن أن الكثير من المشكلات في سلوكية الفتيان والشباب، وفي قضايا خلقية واجتماعية وتربوية وحتى إنتاجية، إنما يتعلق بضعف الروابط الأسرية والتهاون بالواجبات العائلية".

ومن أهمّ مسؤوليات الرجل والمرأة رعاية الحقّ الأول للإنسان، الحقّ الذي أهملته كلّ مؤسسات حقوق الإنسان. هذا الحقّ هو حماية فطرة الإنسان التي فطر الله الناس عليها. وجعل الله -سبحانه وتعالى- الوالدين أوّل المسؤولين عن حمايتها أو انحرافها؛ فكيف يفلح الوالدان في الوفاء بهذه الرعاية الهامة إذا تفلّت كلّ منهما بين الأمور العامة والسياسة والوظيفة وغير ذلك؟.
فعن أبي هريرة رضي الله عنه عن الرسول صلى الله عليه وسلّم قال :

"ما من مولود إلا ويولد على الفطرة وأبواه يهودانه أو ينصّرانه أو يمجّسانه ، كما تنتج البهيمة جمعاء ، هل تحسون فيها من جدعاء" [ رواه الشيخان وأبو داود ] .(3)
هذه المسؤولية الهامة الخطيرة كم تحتاج من الجهد والوقت والتفكير في رعاية الأبناء منذ لحظة الولادة إلى أن يستووا ناضجين ؟! إنها تحتاج إلى رعاية متصلة ، ودراية وخبرة ، ليكون البيت هو الأساس الأوّل لمصنع الأجيال المؤمنة التي لا تتشوّه فيهم الفطرة ولا تنحرف، وللأم دور رئيس في ذلك، وبخاصة في المراحل الأولى!.





http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0938.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
05 May 2011, 06:46 PM
أرخى الشفقُ سدولهُ على الأرضِ بطيئاً

و لُفِقت حواشي السُّحُبِ بخيوط الذهب و الفِضّة،

وتلاشى ما كان يبدو كبحيرات الياقوت و بركِ

الزُّمرّد حيال عرشِ الغُروب،

وغشَت الأرضُ كآبةٌ ربداءُ،

وغشَت عيْنَيكِ كآبةٌ ربداء؛

أيُّ شمس تغيب فيك، أيتها الفتاة،


و لماذا يشجيكِ المساء لتغشى هذه الكآبة الربداء؟

ألا احرصي على قلبكِ،أيتها الفتاة!

والأشعة تغازل الأزهار و توسع المياه عناقاً و تلويناً،

والمنازلُ تسطع كحجارة كبيرة من نور؛



http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/5/photo/0505110705180nr9atkx9te6wf5ye.jpg (http://games.m5zn.com/cooking_games.html)


سعادة امرأة لـ مي زيادة


سل عنها الدهور المتدحرجة في هاوية الزمان، لو كان للدهور لسان لأنبأتك
بما يدمي الفؤاد. المرأة! لقد جعلتها الهمجية حيواناً بيتياً، وحسبها
الجهل متاعاً ممتلكاً للرجل يستعمله كيفما يشاء، ويهجره إذا أراد،
ويحطمه إذا خطر له في تحطيمه خاطر. كانت بعد ذلك عبدة شقية وأسيرة ذليلة،
ثم ارتفعت مع مرور الأجيال إلى درجة طفلة قاصرة، إلى لعبة يلهو بها السيد
في ساعات الفراغ، إلى تمثال بهرجة تتراكم عليه الأثواب الحريرية والجواهر الثمينة.
ومن منا يدري بما كانت تستره الأثواب الحريرية والجواهر الثمينة من قروح القلب الدامية التي لم يضمدها بشر؟

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-Photos-Images-Signatures-Other-0485.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)
تاريخ المرأة استشهاد طويل أليم، ومن أغرب الغرائب أنها لم تجد لها
في القدم صديقاً ولا نصيراً. كانت عامة الشعب تكرهها وتحتقرها، وليس
ذلك بكثير على قوم جاهلين، تحجرت قلوبهم ، فهم لا يدركون شيئاً مما
يتجاوز دائرتهم الصغيرة، ولكني أرى الأمر عجيباً، بل فظيعاً،
من رجال تحسبهم نوابغ زمانهم وقادة أفكار العالم. لم يذكر شعراء اللاتين
من المرأة إلا جمال جسدها وليس في قصائدهم ما يدل عل تلمس
آثار النفس وراء ظواهر الجسد، وجميعهم متفق على تسميتها الشيطان
الجميل أو ينبوع المسرات السامة، وشعراء اليونان، يسمونها ببساطة كلية
(بلية العالم). أما الفلاسفة فأكتفي بأن أذكر هنا كبيرهم أفلاطون،
أفلاطون الإلهي، الذي يعتبره تاريخ الفكر أمة بأسرها، أفلاطون
ذا الأحلام الغامضة والمبادئ السامية الذي لم يترك موضوع إصلاح سياسي
أو أدبي إلا عالجه رغبة في إسعاد العالم، أفلاطون
لم يفكر قط في تحسين حالة المرأة ولم يهتم بدرس أخلاقها واستكشاف
درجتها العقلية والاستعدادية.
ماذا أقول! إن أفلاطون هذا قضى حياته أسفاً لأنه ابن المرأة وكان
يصرح بازدرائه بأمه، ويعتقد أن من كان جباناً من الرجال
في هذا العالم فعند ولادته مرة أخرى تتقمص روحه في جسد حيوان أو في جسد امرأة....
وما علم أفلاطون أن امرأة ستعلم الفلسفة الأفلاطونية الجديدة في (مدرسة الاسكندرية)
وأن تلك المرأة لايمنعها شبابها الغض وجمالها الرائع
أن تكون أعلم علماء عصرها. تلك هي الفتاة هيباثيا التي
قتلت رجماً في شوارع الاسكندرية في أوائل القرن الرابع.
فذهبت شهيدة علمها وإخلاصها. !!!:a66:

كانت ميّ تؤيد المرأة وتطالب بحقوقها، فقد انضمت إلى الحركة النسائية
التي كانت ترأسها هدى شعراوي، وكذلك اشتركت في الاجتماعات

التي كانت تعقدها في الجامعة المصرية القديمة. وكتبت ميّ عن
شهيرات النساء في عصرها مثل باحثة البادية وعائشة التيمورية.
وطالبت بإنصاف المرأة؛ إلى جانب ذلك طالبت المرأة أن تتحرّ، على
أن لا تخرج عن حدود المعقول والمقبول، بل يكون تحررها على أساس
العلم والتحفظ. وترى ميّ أن يكون موقف المرأة من الرجل، والرجل
من المرأة موقف انسجام مع الطبيعة والنفسيّة، في غير تطرف ولا تفريط.


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-Photos-Images-Signatures-Other-0485.jpg (http://www.redcodevb.com/smiles/)



http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0754.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


نحلق خارج السرب
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0754.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

لم ينصف مي كاتب أو أديب من رجال عصرها !
هذه حقيقة فرغم التتيم والانبهار الذي
سيطر عليهم جميعاً بشخصية مي وثقافتها الفريدة ..
وروحها الشفافة . إلا أنهم جميعاً رأوها من الخارج ..
لم ينفذ أحدهم إلى أعماقها ليقرؤها جيداً .. ويفهمها .
ربما لو فعل أحدهم ذلك لأحبها أكثر ..
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1501.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
وهذه كانت بداية المحنة الكبيرة التي عاشتها مي في الفصل الأخير من حياتها المعذبة .
محنة أن يشعر إنسان معجون بالإحساس بزيف المشاعر أو سطحيتها .
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1501.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
ربما فهمتها أكثر أديبات جيلها والأجيال التي تلتها ..
ربما كان هناك خيطاً مشتركاً من الألم الشخصي جمع بينها وبين بنات جنسها ممن احترفن الكتابة ,
وعشقن القلم والأدب ..
ربما كان الوجع واحداً رغم اختلاف الظروف والشخصيات ..
المكان والزمان . لذلك حللت الكثيرات من الاديبات والكاتبات الوجع الحقيقي الذي عاشته مي ..
وتشابهت رؤية كل منهن في الكثير من الجوانب
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1501.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
عاشت مي تفتش في الحياة عما لا تجد , وتنادي من لا يجيب .
كانت تفتقد سعادة الإنسانة الطبيعية ومشاعر الأنثى .
وتصرخ في أخريات سنوات حياتها ..

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1501.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
بعد ما مات أبوها وبعده أمها. ثم توفي جبران خليل جبران الأديب الكاتب، فكانت الفاجعة كبيرة،
وذلك لأنهما كانا متحابين على الرغم من أنهما لم يلتقيا، إلا أنهما كانا يتبادلان الرسائل.
فشعرت بالوحدة، وغلبها الحزن فاعتزلت الناس، وانقطعت عن الكتابة والتأليف،
وتغلبت عليها "الوساوس"، فمرضت سنة 1936 وظلت في اضطراب عقلي نحو عأمين عقيل،
وتعافت إلا أنه عاودها المرض مما أدى إلى وفاتها


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1501.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1501.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
08 May 2011, 08:46 PM
http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/8/photo/050811090547epcf94kw9f9mrx9h0.jpg (http://games.m5zn.com/cooking_games.html)


الشاعرة *التونسية . آمال موسى

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1627.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

هي تتعمد تأنيث الوجود.
وفي رايها
الشعر هو الأنوثة الكبرى. تقول عندما نتمعن في تجارب الشعراء نلحظ أن الكثير منهم يكتب بصوت الأنثى التي بداخله. هناك محاولة دائمة للشفافية،
وإلى أن يكون الشاعر المبدع رقيقا أكثر مما يمكن حتى يستطيع
أن يلتقط تلك الأشياء الجارحة من فرط رقتها.

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1627.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

وهي التي صورت
الأنثى
الواردة للحياة، و الأنثى المتعبة من الحياة،
و الأنثى المسالمة،
والأنثى المطالبة برجوع أنوثتها ،
في عالم اكتظت في دهاليزه كل الأشياء، وكل القوانين أصبحت
لعبة في يد من يتسيد عليها أو بيد أنثى خارجة عن صف السرب أو أنثى مشاكسة

تنظر للانثى على انها خلق آخر بين لهيب حارق وضوء مغيب كلاهما
في سيكولوجيتها لعبا في تشكيل أنوثتها المسالمة .
في قصائدها المرأة محور القصائد مثلما أن المرأة هي محور العالم و لا تكف عن تمجيد ألانوثة
بكل آيات القوة والسمو والتعالي
والأنثى هي النجمة التي تشعّ من ذاتها و بهائها على الكون
و تجعله مزدهيا ألوانا فتبدّد العتمة و ترسم لوحة مشرقة للدنيا:

http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/8/photo/05081109055681jlm0gzjeuh.jpg (http://games.m5zn.com/cooking_games.html)


كقولها

نجمة أنا
ملأتُ الليل فضّة
منحتُ الصبح ذهبي
نزعتُ الظلام
وكسوت عري النّهار
مثلي تتلألأ هذه النجوم
تنطفئ في نعاسي

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1627.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

وفي حوار معها سُألت
كيف ترين الصور التي يقدمها الإعلام عن المرأة؟
قالت
هناك نوعان من الصور:صور مشرقة وهي صور مجّسدة بمعنى أنّه على مستوى
الصحافة المكتوبة والوسائل السمعية البصرية لا ننسى أنّ أكثر من النصف
من العاملين في المجال الإعلامي بشكل عام هم من النساء والفتيات،
وبالتالي بإمكاننا أن نتحسس إضافة المرأة في هذا المجال وهي إضافة تذكر فتشكر.

كما أنّه من خلال الإعلام نتعرف على كفاءات أخري ذات علاقة بحقول معرفية أخرى
و أعتقد أنّ الإعلام ساهم في إظهار الكفاءات النسائية في جميع حقول المعرفة والثقافة.

طبعا في مقابل ذلك وخاصة في ما يتعلق بالاعلان هناك تضييق للخناق
على المرأة ومحاولة حسرها في صورة أقرب ما يكون إلى المنتوج الاستهلاكي.
وهناك ايضا الشاعرات والمبدعات في المشرق والمغرب

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-1627.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
11 May 2011, 10:23 AM
http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/10/photo/051011230512x1ogs5xz0yxn5iy1i4.jpg (http://games.m5zn.com/cooking_games.html)


تناديني دوماً
بنجمة الحب
أميرة الكلمات
وأنا يا سيدي
فتاة عادية
أغزل من
جمر الحرف
ثوبي
و أتوسد
ضوء القمر
ألتحف بنور النجم
أبداً
ومن قبل
لم تطأ قدمي
سماء
بيدك
نجوم الليل تغفو
سيدي
أما أنا
أبعد عن أفلاكها
بعد الحب عنك
على جمر المعاني
أطهو طعامي
وعلى ثرى الحب
أغفو
وأبكي
إن مسني يوماً
رجاء
أملي بالحياة
ليس مالاً
وليس عزاً
يمحوه بعد الزهو
مر الشتات
أملي حب قلب
صادق الأنفاس
والبسمات
لن أرمي بنفسي
بين أمواج الفخر حتى
أدرك
أن ذاك القلب
آت
لذا لا تدعوني
بنجمة
ولا ملكة
أنا فقط
عاشقة للكلمات




الروائية المصرية وفاء نصر شهاب الدين
تتشظى إلى امرأتين سيدة مبدعة مدللة رقيقة وسيدة أعمال قوية تفاوض وتجادل



من اقوالها


حياة النساء لا تشبه حياة الرجال والتركيبة النفسية للمرأة تختلف تماما
عن مثيلتها عند الرجل حتى تعامل المجتمع مع المرأة يختلف
فنحن النساء نرزح تحت كم من القيود لا يمكن تجاهله،

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0617.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
كل مبدع يعبر عما يشعر به فتنعكس مشاعره الداخلية بعمله الأدبي،وكثيراً
ما تتحرر المراة الكاتبة على الورق فتبثه ما لا تستطيع تنفيذه
في الحياة الواقعية فيخرج العمل معبراً عن الروح الأنثوية من الداخل وهذا ما يبهر عالم الرجال.




.إن وطن المرأة هو الرجل .إن وفقت في الحصول على من يتناغم معها
لن تشعر أبدا باغتراب أو معاناة
.إن فكرة الوطن مغروسة بداخلنا ولكن كنساء نحتاج إلى من يروي تلك الغرسة ،

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0634.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

لذا أهتم جدا بالعلاقة بين الرجل والمرأة ،
لن نشعر بحب الوطن إلا عندما نشعر أنه يسكننا لذا على كل الثوار
ري غرس الوطن بداخل النساء أولا.




سؤال ؟
-وفاء هل أنت ناقمة على الرجال؟

لا لست ناقمة عليهم، ولا ضدهم لكن تسيئني مواقف كثيرة منهم،
ونادر جدا أن تجدي رجلا رومانسيا أو يعامل المرأة كما يجب أن تعامل...
العرب عموما، والمصريون خصوصا، والريفيون أكثر من الجميع
يعاملون المرأة على أساس أنها لاشيء كمهمل، عيشي وتكيفي على كونك كذلك.

تقول


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0632.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

بالنسبة لي كامرأة ريفية (فضلت الكتابة على الحياة الزوجية)
مازلت أسيرة أدافع بضراوة عن حريتي كامرأة أولا ولكني أعوض تلك الحرية في الكتابة،
فالمجتمع الريفي لا يغفر خطيئة امرأة في الاعتراف بحب فما بالك بامرأة تكتبه على الملأ.
ولكنني ومنذ فترة لاحظت انحسار بعض القيود ولعلي أستطيع كسرها جميعاً.
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0634.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


أنا دائما في صراع مع المجتمع، لكني أرضخ لمطالبه واتلون بما يريده،
لكنها تكون سياسة تقية، لكن من داخلي لا أريد أن أعيش هذا المجتمع ولا هذه الظروف،
أريد أن أقهر تلك الظروف، أعيش حياة مختلفة،
أريد حريتي كأي كائن حي عندما يولد حرا.. هذا مالا أجده..
قد أكون انتزعت بعض الحقوق بقوة لكني لن أظل عمري كله أحارب..
تعبت، لذا فإني أحيانا أهادن وأخرى أحارب، فوقتما أجد لدي طاقة للحرب أحارب،
وعندما تنفذ طاقتي ألجأ للهدنة حتى أجدد طاقتي وأرتب قواتي ثم أعود من جديد للحرب،
فالمجتمع أزمة حقيقية...
فنحن نعيش مجتمعا ظالما بكل المقاييس ..
ظالم للمرأة المطلقة والمبدعة في نفس الوقت..
الطلاق عار بالنسبة لواقع مجتمعنا، الإبداع قد يكون مشكلة أكبر من الطلاق ،
ولك أن تتخيلي سيدة تجمع بين الاثنين،
المجتمع الريفي لا يحب المرأة التي ترفع رأسها، الاختلاف بالنسبة لنا عار...
كيف ترفضين الزواج مرة أخرى من أجل الكتابة..؟؟
وهل يمنعك الزواج عن ذلك!! ثم يأتي الرجل ليقول لا...
لا أريد أن تكتبين..عندما نتزوج لابد أن تتركي الكتابة..
لكن الكتابة لدي أفضل وأهم من رجال الأرض كلهم...
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0617.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
14 May 2011, 09:47 PM
http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/14/photo/051411100532sfyo63ffv10r3d98eh5.jpg (http://create-avatar.m5zn.com/)

..........http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2052.png (http://www.redcodevb.com/smiles/)
...........

.............http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2052.png (http://www.redcodevb.com/smiles/)
..............


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0046.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
ويحكى أنني في زمن آخر...
زمن شهريار...
سُـجنت في قفص من ذهب...
وارتديت ثوبا لا يشبهني فصرت عارية..
وتغطت حقيقتي بأسمال ليست لي.
وقالوا أنني عندما جاء دوري لأمثل دور سندريلا...
لبست حذائي بإحكام...
وحرصت على ألاّ أفقـده...
وهكذا... لم يبحث عني أحد... أي أحــد .


لبنى الياسين المرأة الاكثر إحساساً بالمرأة


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0046.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
كتبت تلك النصوص المجهرية المتلاحقة

وهي تعتبر سيرة ذاتية مكثفة لكل امرأة، سيرة لا تعنى بالتفاصيل والملامح،

ولا بأشكال الخيبات التي تتوالى.ولا بتفاصيل الزمان والمكان،

ولا بالأسماء.إنما هي سيرة من سطور لامرأة تشبه كل النساء.

- تبحث فيها عن طريقة موجزة فيها خيبات المرأة،

فهي تولد كما أي إنسان معجونة بحرية خالصة،

إلا أنها تتساقط منها شيئاً فشيئاً،

لترتدي بدلاً منها في كل مرة قيداً آخر يضاف إلى مجموعة قيودها.

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0046.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

هموم المرأة العربية تسيطر على اغلب نصوص لبنى القصصية ،

وهموم المرأة العربية تتلخص في كونها ودائما الطرف الأضعف في المعادلة مع الرجل

تكتب لبني بسياط حارقة كي توصل رسائل مُحددة تلهب بها ظهور القراءالذكور خصوصاً

أن الواقعية التي تتسم بها قصص لبنى وبحرفيتها قادرة أن تقنع المُتلقي بأن الرجل

هو مصدر كل عذابات المرأة ومُكابداتها

وبأن المرأة ليست صاحبة قرار وهي عبارة عن كائن مُهمش تستقبل مكائد الـذكر بكل استكانة

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0046.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
و حسب سياط لبنى الحارقة التي تطرح هذه النظرة أن الذكر هو مصدر الآلام منذ طفولتها ،

أياً كان موقعه وصلته بالأنثى ، أباً

أم شقيقاً أم جداً أم حبيباً..


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0046.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


من روائعها

http://www.diwanalarab.com/spip.php?auteur361

http://www.syrianstory.com/yassine.htm#مجرد_امرأة_




http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0310.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
تقول

عندما لبست الحجاب اعتقد بعض القراء أن لبنى الياسين ستختفي من عالم الأدب والثقافة،
لكنها فاجأت الجميع عندما واصلت طريقها بقوة لتقول لهم:
إن حجاب المرأة في الأسلام لا يمنع المرأة من الإبداع، والكتابة،
بل يحثها على ذلك ويدعوها دائما أن تكون السباقة في كل الميادين.
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0310.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
16 May 2011, 09:36 PM
http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/16/photo/051611100542kgm0e7y5.jpg (http://create-avatar.m5zn.com/)

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0143.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
والذاتُ تسألُ من أنا

أنا مثلها حيرَى أحدّقُ في ظلام

لا شيءَ يمنحُني السلامْ

أبقى أسائلُ والجوابْ

سيظَل يحجُبُه سراب

وأظلّ أحسبُهُ دنا

فإذا وصلتُ إليه ذابْ

وخبا وغابْ

نازك الملائكة والمرأة


بقلم
د. رسول محمد رسول
كاتب وأستاذ جامعي عراقي
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0143.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
نأت الملائكة عن أي حديث نظري مجرَّد عن المرأة العربية، لكنها
وفي الوقت نفسه، ما تعالت على البُعد النظري ـ المعرفي
باعتباره محصلة لما ستنظر فيه من وقائع سلوكية ومعطيات متحرِّكة في يوميات حياة المرأة العربية.

وجود المرأة في العالم المُعاش أو في الحياة اليومية
هي ما تعاينه نازك الملائكة في محاضرتها. وهذا يعني أننا بإزاء تجربة نقدية نسوية مبكِّرة
تظهر في الفكر العراقي الحديث، تجربة ربما هي الأولى من نوعها في استقراء ظهوريات
الفعل النسوي في مجتمع عراقي للتو انخرط في التحديث البنيوي ـ
ابتداء من ثورة 14 تموز 1958 ـ، وسار في ركب الانفتاح على أنماط جديدة من الحياة
المحدثة لتجد المرأة العراقية فيها كينونتها وهي تجرِّب قيماً تداولية مختلفة؛
كحرية الحركة، وحرية استخدام الملبس، واستعمال مواد التزيُّن والتزوُّق في مجتمع ـ المجتمع العراقي
ـ عُرف بأنه محافظ في قيمه وسلوكه وعاداته.

مفهوم الحرية
تنظر الملائكة في فكرة "الحرية" كما تفهمها المرأة العراقية وكما تعمل بمقتضاها في ضوء سلوكها اليومي. ففي مرحلة ستينيات القرن العشرين كان هناك قول دارج في المجتمع العراقي مفاده
(أن المرأة قد تحرَّرت، ونريد بذلك أنها أصبحت قادرة على الخروج والدراسة
في الجامعة والعمل في وظائف الدولة) . إلا أن هذا الفهم للحرية يكتنز ـ
من منظور الملائكة ـ قصوراً كبيراً؛ فالحرية تعني: (سقوط القيود والأغلال عن الذهن
الإنساني بحيث يقوى على فرض
نظرة جديدة وأصيلة إلى الأشياء كلها، ويستطيع أن يغيرها وفق حاجاته الروحية) .

الملائكة إذن ترفض "الحرية" كسلوك بشري غير مؤسَّس على تجربة ذهنية
داخلية وأصيلة من جهة، وقائمة على ضرورات الحاجة الروحية للإنسان
من جهة أخرى؛ ما يعني أن المرأة العربية/ العراقية تجرِّب،
على الصعيد الواقعي اليومي، حرية خارجية وليست داخلية،
حرية شكلية وليست تكوينية متمفصلة من ذاتها، حرية مادية
وليست روحية، حرية اندفعت المرأة العربية إليها وفق ثقافة ورثت نماذج نسوية إرشاديةParadigms
عن أمسنا العربي الإسلامي ذات سلطة رمزية. تقول الملائكة عن أحد هذه النماذج:
لقد (تركت الشخصيات النسوية في كتاب
"ألف ليلة وليلة" نموذجاً سيئاً للمرأة العربية، ذلك هو نموذج "الجارية"
التي لا يهمُّها إلا لباسها، ولا ترى في نفسها أكثر من متعة للرجل، تعيش بغرائزها،
وعليها أن تكون جميلة، وأن تسلِّي الرجل، وتطهو له الطعام السائغ.
وهذا النموذج ما زال المتحكِّم في حياة المرأة العربية، لم يغيره
خروجها إلى الحياة العامّة قطعاً، وكل ما تغير فيها أقوالها؛ فقد
بتنا نسمعها تتحدَّث عن دور اجتماعي عظيم تقوم به، وخوض لمختلف مجالات العمل والبناء،
وتحرُّر من عبودية القرون المظلمة) ).

لا بد هنا أن نقف عند مستوى وطبيعة وأهمية النقد الذي تكيله الملائكة إلى
ما تكرِّسه المرأة العربية من حرية في ضوء حضور هذا الأنموذج المتسلِّط كمورث
ضاغط عن السَّلف؛ فالمرأة في حقيقة سلوكها ما زالت "جارية"
معنية بالشَّكل الذي يرضي الرجل ويشبع حواسه، كما أن تكريسها للحرية ما زال
"صوتياً"، لأنها تفعل غير ما تقول، وتقول غير ما تفعل، وما تقولهُ يبدو أنه
يحمل قيماً متعالية بعيدة على الواقع الذي تتحرَّك فيه. والخلل، كما ترى الملائكة،
هو خلل يرتبط بطبيعة الفهم والذهنية التي تفكِّر المرأة
من خلالهما في الحياة وفي العالم من حولها؛ فلدى المرأة العربية
(تجزيئية واضحة تفرِّق بين القول والعمل، بين النيَّة والتطبيق، بين الفكر والحياة) .

المرأة العربية إذن لا تعاني من عوق جسماني، ولا من خلل بيولوجي،
إنما من خلل ثقافي يرتبط بطبيعة ذهنيتها النسوية وهي تفكِّر في
الذات وفي العالم وفي العلاقة بينهما.
وهو خلل غير متجذِّر في ذهنية المرأة على نحو ماهوي أو خلْقي
بل هو خلل ثقافي طارئ عليها وعارض لها
بسبب السلطة الرمزية المتأتية عن أنموذج المرأة العربية الجارية.

ربما نلتقي هنا، ولأول مرَّة في مسيرة الفكر النسوي العراقي بل والعربي أيضاً،
مع رؤية نسوية تتوسَّل النقد الذاتي في جوانبه السوسيولوجية،
والنقد الأبيستيمولوجي في جوانبه المعرفية؛ والنقد الثقافي في جوانبه السُّلطوية؛
حيث تتصدّى الملائكة إلى نقد الفاهمة البشرية في جنسها النسوي ما يعني لدينا، ومن الناحية الزمنية،
أن نازك الملائكة سبقت الكثير من الكاتبات العربيات اللواتي
اشتغلن ضمن رؤية نقدية جذرية أو راديكالية


مفهوم الجمال

وإذا كانت "الحرية" تُعدُّ نظرةً جديدةً وأصيلةً إلى الأشياء تفرضها حاجات الإنسان الروحية،
فإن رؤية الملائكة إلى "الجمال" لا تكاد تختلف عن رؤيتها إلى مفهوم الحرية؛ فكلاهما شعور وإحساس داخلي.
ولذلك تقول عن هذا الجمال: (إنه جمال ينبع من الروح الكبيرة المستوعبة، والذهن الحر المرن،
والقلب النابض الرقيق، وهو جمال الخلق الكريم والعذوبة، والخشوع لله والنزاهة، وكبر النَّفس) ).
فالجمال إذن قيمة جوانيَّة لدى الإنسان مصادرها الروح والذهن والقلب.
بل هي قيمة طبيعية وتلقائية لدى الكائنات؛ فالجمال هو

(ملك الوردة الحمراء المشتعلة بالحرارة واللون والخصوبة على غصنها اللدن، والوردة لا تتأنق،
والجمال ملك للفراشة التي وهبها الله ألوانها،

ولم تضع على شفتيها أحمر الشِّفاه،
ولم تزجج حاجبيها بالقلم الأسود، والجمال
ملك لفتاة ذكية العينين، بسيطة المظهر،
يشعُّ وجهها عطفاً وحناناً، وكأنها تريد أن
تحتضن الوجود وتغمره بمشاعرها الكريمة) ).
لكن المرأة في سلوكها الواقعي واليومي ـ كما ترى ذلك الملائكة ـ
لا تتعامل مع الجمال وفق هذه المصادر الداخلية المتوفرة لدى كل البشر،
إنما تتعامل معه كما لو كانت مصادره خارجية ومعاييره متأتية من الواقع الموضوعي
الذي يحدِّد قيمة الجمال الماهوية وماهيته القيمية الخاصة به.

في ضوء هذه الرؤية التي ترى في "الجمال" أنه داخلي وطبيعي وتلقائي،
وجَّهت نازك الملائكة سهام نقدها
الاستقرائي والجذري لجملة
من المظاهر والسلوكات والتمظهرات التي
تعدها المرأة العربية تعبيراً
عن الجمال إن لم
تكن تعده الجمال بعينه أو في ذاته.

بدت المرأة أمام ناظري نازك الملائكة "دمية"،

ولأنها كذلك، فقد جعلتها موضوعاً
لدراسة استقرائية،
ولتضع على مشرحة التحليل
لنقدي ما تستخدمه المرأة/ الدمية
من وسائل ومظاهر وعلامات، وهي بذلك تضع نفسها،
على نحو مبكِّر وربما ريادي،
في حقل التحليل السيميائي لأنها راحت تبحث عن علامات

ما تعدُّه المرأة دالاً على الجمال في محاولة منها لتعطيل
قيم الجمال الفطرية وتعويضها بقيم جمالية مصنَّعة.

بدأت الملائكة بإلقاء الضوء على مفهوم التأنُّق أو الأناقة؛ فهي تعدُّه (جناية على عقل المرأة وروحها)
وفي ظله ـ تقول الملائكة ـ (يصبح الجمال الفطري عاطلاً عن القيمة) )،
ناهيك عن آثاره الاجتماعية على الناس؛ ذلك أن التأنُّق (يقسِّم المجتمع إلى طبقات)،
كما أنه يهدر الزمن والوقت من حياة المرأة، و(يفرض على ذهنها صنوفاً شتى من العبوديات) .
لتقف محللة استخدام المرأة لـ "الكعب العالي" بوصف هذا الاستخدام ظاهرة سلبية،
وبوصفه أيقونة تتأملها الملائكة لتدرس (صلتها بوضع المرأة الفكري العام) كما تقول)،
بمعنى أنها تتتبع المؤثرات الصحية والجمالية
المتصنِّعة والنفسية والإنتاجية والأخلاقية جراء استخدام الكعب العالي من قبل المرأة.
وانتهت الملائكة إلى دعوة الرجل لتحمل مسئوليته التنويرية
في توعية المرأة رغم أنها عدته (متخلفاً) ) في خاتمة محاضرتها،
لكنها كالت اللوم أكثر على الحكومات العربية
التي طالبتها بإدراج المرأة ضمن مشروعاتها الإصلاحية،
ووقوفها في وجه الموجات الإعلامية التي تشيع أساليب إفساد الذوق
النسوي العربي من خلال تسطيحه وجعله يتشبَّث بالشَّكل دون المضمون.
وطالبت المرأة العربية بضرورة أن تضع لنفسها (فلسفة جديدة ترفع شأنها،
وتعطي القيمة الأولى لذهنها وروحها)



جريدة الرياض،::
اتجهت نازك الملائكة :a31::a13:
الى هجوم على النساء !!http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/30/www.hh50.com-Smile-Big-Huge-1233.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
اللواتي يرتدين الملابس الحديثة ويولين اهتماماً الى مظهرهن الخارجي،
بما فيه لبس الاحذية "بالكعوب العالية"، والاهتمام بصالونات الشعر والزينة،
وهي مقالة توغل في استنكار فعل مثل هذا باعتباره من افعال الكائنات السلبية التي لاتستحق التعاطف،
وما تعتبره أدلة على تفاهة المراة هو انفاقها على زينتها التي تكلف الشعوب العربية
الكثير في حين يمكن ان تصرف تلك الجهود الى محاربة إسرائيل!.
لايمكن للقارئ الاختلاف مع نازك الملائكة في قضية الاسراف في الزينة
والاستجابة الى الحاجيات الاستهلاكية على نحو مبالغ به،
ولكن المقال يبدو وكأنه لاينتمي الى تلك اللغة والافكار التي كتبت فيه مقالاتها الاولى،
لا لأنها وقفت ضد زينة المرأة، ولكن سذاجتها في طرح هكذا موضوع وعلى نحو مبسط،
تبعث على الدهشة. فعقد من الزمن او يزيد قليلاً، كان كافياً لان تخبو شعلة
ذهنها المتألقة التي تجمع المواضيع من اطرافها الفكرية
المنوعة لتطلقها في مسار محكم الدقة يدهش القارئ برحابة طرحه وجرأته.
لعل نازك كانت ضحية اعتمال التحولات في داخلها،
فالتوتر في علاقاتها مع العالم كان ينطوي على تذبذبات حادة لم تكن تقوى عليها.
ومع انها من عائلة مثقفة، ولم تتعرض الى ضغوط اجتماعية،
بل هي من بين الجيل الثاني من العراقيات اللواتي درسن في الغرب،
غير ان حدود حرية المرأة وحرية الشعر بقيت تتردد بين كر وفر
في دواخلها المضطربة التي ناءت بريادة على غير صعيد،
فكان مصيرها القهر والاحساس بالوحدة والاكتئاب،
أي مزاج فنان لايقوى على حمل صليبه طويلاً

http://elouarari.maktoobblog.com/457182/

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/30/www.hh50.com-Smile-Big-Huge-0875.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/30/www.hh50.com-Smile-Big-Huge-0855.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
18 May 2011, 10:19 PM
http://www.almlf.com/get-5-2011-almlf_com_lfxu5c4r.gif (http://www.almlf.com)


أُُحَدِّثُ نَفْسِي:

أَنْ أَكُونَ أَرْمَلَةً،

هَكَذَا حينَ أَثْقُبُ الوَرَقَةَ

بِسِنِّ القَلَمِ.

وَأَنَا أَسِنُّ المِرْوَدَ فِي عَيْنِي

بِالإِثِْمِدِ أُحدِّثُ نَفْسِي:

سَيَدْخُلُ الخِنْجَرُ قَلْبَهُ

سيَنْفَجِرُ دَمُهُ فِي وَجْهِي

سَأَشْرَبُهُ فِي صِحَّةِ الانْتِقَامِ.

أَفْتَحُ عَيْنَيَّ المُكْتَحِلَتَيْنِ وَأَقُولُ:

سَأَتَعَلَمُ الشَّرَّ

سَأَتَعَلَّمُ كَيْفَ أَكُونُ أَرْمَلةَ قَاطِعِ طَرِيقٍ.

الضمير الأنثوي

ميسون صقر القاسمي



http://www.uaehewar.net/Forums/showthread.php?t=359


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0715.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)





و ش و ش ة

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0737.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

لايشترط عرضي لبعض الكاتبات في موضوعي هذا اني اوافقهن او اؤيد افكارهن
للاسف بعضهن قفزن فوق المحاذير
امرأة تجاوزت البوح
وامرأة تمردت على طبيعتها الفطرية وعلى القيم والاعراف
وايضاً تمردت حتى على فرض الله

ويوجد المرأة الجريئة التي لم استطع عرض ماكتبت
مثل نوال التعساوي اقصد السعداوي
والامارتية ظبية الخميس وغيرهن
**
لكن تبقى الانثى كمنجم الدهشات تدهشني
الذكية والقوية والجريئة والشرسة والمحطمة لجدار الصمت

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0737.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


يتبع http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0739.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
للتوضيح


الادارة سمحت اذا رابط المنتدى الاخر يشمل نفس الموضوع مافي مشكلة من وضعه http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2052.png (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
21 May 2011, 07:38 PM
http://www.almlf.com/get-5-2011-almlf_com_8pvhkjw6.jpg (http://www.almlf.com)

حدثني حدثني
من غير سؤال
حدثني
فالعمر يهرب والدنيا
زوال
حدثني عن تلك المرأة
تلك الاسطورة المنسية
عن ذلك الممشوق الجوال
كيف أحب في صمت جنية
كيف أخفى عنها هواه
وحملها رغم الدنيا
في عينيه
في قضيته
وفي حنين

حدثني عن تلك المراة
كيف من اجل عينيه
هدت الكون بهمسة



****
كوليت خوري
الكونتيسة المتمرّدة منتوجها الأدبي ، كُتب بالعربية والفرنسية .
وهي شاعرة ، وقاصة وروائية وعازفة

وتقرأ كوليت ذاتها قائلة : " أنا عشر نساء في امرأة واحدة " .
و ارغب أن أحافظ على أنوثتي ، رغم قوتي الداخلية .

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0698.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
تقول كوليت : ( أملك شخصيتين ،
شخصية المرأة ، وشخصية الأديبة

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0698.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
جعلت بطلاتي يخترن الحبّ ، وأنا اخترت الطموح …
ويعبّرن بصوتهنّ النهضوي المعادل للرجل في صناعة حياتهنّ وتاريخهنّ .
وأرفض الأديب الذي يكتب بلسان المرأة ،
أو المرأة المبدعة التي تكتب بلسان الرجل ، الضمير المتكلم .
وأرغب أن يكتب الأديب بصوته ، لا بصـوت الجنس الأخـر
ويبقى الرجل الشرقي هشّاً ومغروراً ، وتائهاً محروماً .


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0698.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


أما المرأة فهي صلبة /
راسخة، وهي الأرض/ الأم/ الوطن التي تؤسس لتربية مجتمع وجيل راقيين ،
في حين ينحصر دور الأنثى بتلبية رغبات الرجل ، وإنجاب الأطفال .
والحياة في نظري هي إبداع ، والإبداع هو الحياة .
وأعتبر حب الذات للجنس الآخر، مقدمة أساسية لحب الوطن الذي هو القضية .

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0698.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
ترفض الاديبة خوري مصطلح المساواة بين الرجل والمرأة فهي - كامرأة
- ليست مستعدة لتعمل سائق شاحنة ( كميون)
ولا ان تحمل البلوك على كتفها. المهم عندها ان تعيش المرأة بكرامة
وتأخذ دورها في المجتمع الى جانب الرجل . \
كما أكدت رفضها ليوم المرأة العالمي.
فهذا اليوم وضع اصلا في الغرب للتذكير
بالظلم الذي تعانيه المرأة الغربية.
ورفضت عبارة ان المرأة نصف المجتمع
فالمرأة عندها - وعندنا- معظم المجتمع وصانعته.‏

فالمرأة هي الام والزوجة والاخت والصديقة والمعشوقة.‏
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0698.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
وفي هذا المجال تحدثت عن نصيحة جدها لها
في ان المرأة يجب ان تكون معشوقة لا عاشقة.
لأنها اذا اصبحت عاشقة اهدرت انوثتها وكرامتها .
واشارت الى ان عظماء العالم صنعتهم المرأة الام
وضربت مثلا والدة جدها فارس الخوري,
انها هي التي كانت وراء المكانة المرموقة التي وصل اليها .‏
ترى في تقدم المرأة ، عاملاً أساسياً لنهوض المجتمع وتقدمه .
وإن تقدم المرأة والرجل يساعدان على بناء وطن وأمة متحررين .
****

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-0640.GIF (http://www.redcodevb.com/smiles/)
ظلت كوليت طيلة حياتها عاشقة لذاتها ولدمشق وللأدب وللشعر النزاري.

زهرانية جياد
23 May 2011, 07:40 PM
http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/23/photo/052311010504b35hri4.jpg (http://create-avatar.m5zn.com/)

في أرض نصفها ثلج
ونصفها الآخر وهج،
في أرض نصفها في الشمال،
ونصفها في الجنوب،
في أرض نصفها في الماضي،
ونصفها الآخر في الحاضر،
في أرض نصفها هناء،
ونصفها الآخر تعاسة،
هناك في أرض الجفاف حيث ملتقى البحرين،
في أرض تسمى قلب، نبتت شجرةٌ وحيدةٌ،
اسمها شجرة (التوأمين)؛
سميت بذلك لأنّ لا شجرة
تنمو وحيدةً أبداً،
بل تنمو من انفلاق بذرة نادرة،
تنبتُ شجرتان من نفس النوع،ونفس الطول،
ونفس السن،
لم تسمع شجرتنا من الشجرات الأمهات
أنّ شجرة توأمين نمت من قبل وحيدة،
فهي تعلم أنّ أي شجرة تبزغ وحيدة
لاتُكتب لها الحياة، وسرعان ماتجفّ عروقها،
وتذوي أغصانها، وتسقط أوراقها اليافعة،
وتسلم نفسها حطباً ميتاً يهوي على الأرض.


وتقول ايضاً



http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/23/photo/052311010531ozryafm7ziim0t.jpg (http://create-avatar.m5zn.com/)
لي نفس أمّارة بالعشق،
ولي قلب لايَبْرَم بضعفه الآسر،
ولي ربٌّ وحدَه من يغفر خطايا العاشقين،
ويبدلهم بسيئاتهم حسنات،
ويدخلهم جنات ونعيماً،
ولي سيرة هلاليّة يحفظها كلّ من ركب سَرْجَ قلبه،
وشنّ حرباً دامية على كائن آخر اسمه حبيبه،
وسيرتي يختزلها كلّ المؤرخين والمخلوعين
في حرفي حاءٍ وباءٍ،




سناء شعلان إنسانة هباتها السماويّة هي الحبّ والأمل والحلم الذي لا يمكن أن يُغتال،
تحلم كثيراً، وتؤمن بجمال القادم، وتنتظر زمناً جميلاً حيث العدالة والسعادة والإخاء،
هي مستعدة لأن تفني عمرها كلّه في سبيل غدٍ أجمل للإنسانية،
أحلامها تصيغها في كلمات يسكنها القادم المأمول المنتظر،



حوار مع الكاتبة د. سناء شعلان

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0085.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
س - ماذا تريد المرأة تحديداً.!؟

د. سناء شعلان:


المرأة تريد أن تعامل على أنّها إنسان من الدّرجة الأولى،
جنسه أنثى، على أن ترُاعى إنسانيتها وأنوثتها وحاجاتها ومداركها
وقدراتها وظروفها ورغباتها،
المر أة تريد باختصار أن تتبوّأ المكان الكريم
الذي وهبه الله لها في محاذة الرجل ومعه،
لا أن تكون جارية له، أو تابعة له،
أو منقوصة الحقوق بسبب جنسها،
ولا أن تكون عضواً قاصراً وسلبياً، لا تتحقّق
إنسانيته إلاّ عبر عباءة الرّجل،
المرأة تريد أن تستعيد دورها الإنساني والحضاري الطبيعي،
لتكون صنو الرجل وشريكه الحقيقي والوحيد في قيادة الإنسانية نحو مدارج الحضارة والرّقي والسّلام.


المرأة كيان له رؤيته ومداركه وحاجاته وآماله المتباينة
والمختلفة وفق معطيات ظروفه وزمنه ومتغيرات حياته ووجوده وأولوياته؛
ولذلك فأولويات المرأة ونظراتها في تنشئة الأجيال تختلف وتتباين، ولكن على المرأة،
وهي المعوّل الأوّل عليه في التربية وتوجيه دفّة الأهداف،
أن تجعل من العدل والمساواة والحرّية والتحضّر
والسّلام والعلم والارتقاء أهدافاً رئيسية ومركزية في
خطتها الإنسانيّة في تربية الأجيال، وبخلاف ذلك،سيكون دورها سلبي،
وستتعرقل أو تتشوه أو تحيد عن هدفها السّامي مسيرة الأجيال.

******
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0085.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
س -هل تكتفي المرأة بحقوقها الإنسانية المتاحة بحسب الشريعة الإسلامية.؟

د. سناء شعلان:
هذا السّؤال يشبه تماماً سؤال هل تكفي أشعّة الشّمس لبعث الدّفء في كوكب الأرض؟

والإجابة عن السّؤال الأوّل بدهية بقدر بدهية إجابة السّؤال الثاني ،
وكي تتحصّل هذه البدهية عند كلّ مشكّك عليه ابتداءً ً
أن يتدبّر حقوق المرأة في الإسلام،
ويتعرّف عليها عبر الإسلام نفسه لا عبر آراء المفترين كي يرى
أيّة حقوق وأيّ رقيّ قد وهب الإسلام المرأة،
الحقيقة يجب أن يكون السّؤال: هل ستتمكّن الإنسانية في يوم من أن تهب المرأة حقوقها
كما وهبها الإسلام حقوقها؟
والجواب يبقى بالتأكيد رهين الوقائع والمعطيات،
ويبقى الإسلام هو الأرض الرحبة والعادلة التي تعطي
المرأة كلّ الحقوق التي عليها أن تطالب بها بكلّ قوة وشجاعة،
لا أن تبحث عنها بغباء رعناء في أرض الغرباء وديانات الآخرين ودساتير الأعداء.
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0085.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

س – إن هؤلاء الذين يطالبون بحقوق المرأة
عليهم أن يجاهروا بالإعلان عن ماهية هذه الحقوق..؟

* د. سناء شعلان:
الأهم من المجاهرة من الآخر،
وأعني به الرّجل،على المرأة أوّلاً أن تحدّد مطالبها،
وتنظّمها، ثم تضع آلية وتنتخب أدوات ونساءً
ليقمن بدور الرّيادة والتمثيل وتقعيد الحقوق،
ورسم خطط الوصو ل إليها بعيداً عن كلّ الأضواء الحارقة
التي هي في حقيقتها ليست أكثر من شرك يضعه الرّجل
من أجل استعباد المرأة بأشكال جديدة تحت أغطية التّحرر
والفجور وإشباع الرّغبا ت بكلّ الطّرق البهيمي
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0085.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

س -إذا كان هناك من اضطهد المرأة فلاشك أنه الرجل.
إذا كيف للذي اضطهدها " أصلا " أن يطالب لها بالتحرر والاستقلالية..؟

د. سناء شعلان:
الاضطهاد للمرأة ليس تهمة جنسوية تشير بأصابع الاتهام
إلى الرّجل في كلّ زمان ومكان،
بل هي جريمة لطالما اقترفها الرّجل ليس بحكم جنسه بالضّرورة،
بل بحكم الامتيازات التي أعطيت له مكافأة على ذكوته!!!
ولذلك لا نعدم أنّ نجد الرّجل في كلّ زمان ومكان يقف إلى جانب المرأة،
ويدعو إلى تحريرها، وردّ كافة حقوقها إليها،
بقدر ما نجد في المقابل نساء مستلبات يساهمن بحمق عجيب
في جريمة اضطهاد المرأة، وحرمانها من حقوقها، بل ومن إنسانيتها في كثير من الأحيان.

*****

زهرانية جياد
23 May 2011, 07:43 PM
س*من عجب العجائب أن المرأة لا تطالب بحق من حقوقها
ولكن الذي يطالب لها بالتحرر والاستقلالية هو الرجل وأي رجل أنه:
رجلاً لا يريد لها إلا أن تتخلى عن أجمل ما حباها الله من الطيبات.

د. سناء شعلان:
العجب الحقيقي هو أن يعدّ هذا النّوع من الرّجل هو مطالب بحقوق المرأة،
بل هو صورة كلاسيكية تراثية مشوهة لا تختلف
عن صورة الرّجل المتحّضر المزعوم الذي يخفي خلف قناع تحرّره المزعوم
رجلاً سلطوياً حداثياً يريد أن يخدع المرأة من جديد، بإعطاء اسم وشكل
جديد لعبوديتها، فيعطيها حريّة الجسد ليعهّرها، ويعطيها حرّية الخيار ليضيّعها،
ويعطيها حرّية العمل والمساواة ليستغلّها ويخدّمها.
هذان الصنفان من الرّجال هما وجهان قاتمان لعملة واحدة تكرّس عبودية المرأة.

الرّجل المرشّح للوقوف إلى المرأة في حربها الإنسانية العادلة
هو رجل يؤمن بإنسانتيه التي لا تكتمل دون اكتمال إنسانية المرأة،
ويجعل من موروثه الديني والحضاري والفكري مرجعية
داعمة ومشكّلة لأدواته في سبيل حربه المقدّسة إلى جانب المرأة في مأزقها الإنساني الخطير.

*****http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0094.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
س - لا ريب أن المرأة حصلت على حقوقها الاجتماعية –
الوظيفية- وما يتعلق بإبداء الآراء والأفكار,
ولقد حصلت أيضا على حقوقها التعليمية
سواء في التدريس أو الإدارة أو المناصب الوزارية أو حق الترشيح
في الانتخابات سواء أكانت في البلدية أو البرلمانية أو الرئاسية,
وهي في أمان في كنف القانون والشريعة…بعد كل هذا ماذا تريد المرأة من الرجل….!؟

د. سناء شعلان: أعتقد أنّ هذا الحكم يحتاج إلى إعادة نظر،
فإن كان المقصود به أنّ المرأة قد نالت بعضاً من حقوقها بعد كفاح مرير وحرمان طويل،
فهذا صحيح، وإن كان المقصود به أنّ المرأة قد أثبت أهليتها وقدرتها
في المهمات التي أُنتزعت انتزاعاً مهمة الاضطلاع بها،
فهذا صحيح أيضاً، أمّا إن كان المقصود هو أنّ المرأة قد نالت غاية ما تريد وتتمنّى،
وقد آن لها أن تركن إلى السكون، فهذا غير صحيح،
فالمرأة في المجمل في هذا العالم لا تزال منقوصة الحقوق بشكل أو آخر،
ولا تزال حتى في عقر معاقل الحرية المزعومة تتعرّض لأبشع أنواع الاستغلال وأقذرها،
لذلك يبدو أنّ الحرب والرحلة لا تزالان طويلتين أمام المرأة.
ومن المبكّر للغاية أن نحكم على هذه التجربة الاستثنائية.
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0085.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
س - هل فكرت المرأة ما أصاب الناس في العالم من الإمراض,
والويلات ,وغير ذلك من أسبابٍ إلا من تلك الحرية العمياء
التي تتشبث بها المرأة أو من يردون لها ان تفعل ذلك.؟؟

د. سناء شعلان:
لماذا لا نقول إنّ الكثير من ويلات العالم وتحطّم بنيانه ما هي إلاّ بسبب
الرّجل الشيطان السّلطوي الذي استبدل أسر المرأة واستعبادها بآخر،
لا يقلّ عن الأوّل قسوة وانتهاكاً، بل فاقه في كثير من الشرور؟


*****http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0094.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

س- قضية تعدد الزوجات في الإسلام والتي باتت
مدعاة نقداً وتحامل كبيرين هل فكروا هؤلاء بشروط
تعدد الزوجات في الإسلام ولعل من ابرز شروطها العدل والمساواة.
فان كان قضية قد استوفت العدالة فأي ضيرا في هذا..
إلا أن الإسلام يرفض الزنا بكل إشكالها وأنواعها حفاظا
على الفرد وصحة الإنسان وتماسك الأسرة ضمن المجتمع.بالمقارنة
لو عدنا إلى قانون الزوجات في الغرب نرى إنه لا يحق للفرد الا زوجة واحدة فقط..
ولكن يجاز له باقتران بأكثر من واحدة تحت مسمى ( بوي فريند وكيرل فريند )
أي (صديقات الزوج وأصدقاء الزوجة )
فهؤلاء لهم في كل ي وم ان يغيروا بين هذا وذاك..؟!

د. سناء شعلان: يكون مغفلاً مرثياً لحاله من يعتقد للحظة واحدة بأنّ الغرب يهاجم تعدّد الزوجات في الإسلام من أجل حرّية المرأة، ولو كان الأمر كذلك، لقدّم لها البديل الإنساني العادل بدل الحرمان غير الإنساني أو السّقوط في غياهب الخطيئة والّزنا والضّياع وأولاد الحرام واللقطاء، ولاستطاع أن يقمع تلك الحركات التي تصدح يوماً بعد آخر في الغرب نفسه،بل وفي بعض الطوائف المسيحية المتشدّدة مطالبة بتشريع تعدّد الزوجات لما تقضيه الظروف.

تعدّد الزوجات حاجة، وحل لمشكلة، وليست نمطاً من أنماط اللهو والمتعة،
بدليل ربط مشروعيته بالعدل والمساواة،
وهو الحلّ الوحيد لمشاكل كثيرة، الغرب نفسه عجز عن إيجاد الحلّ لها،
ولم يستطع أن يقدّم لها حلول سوى الّزنا والحرمان.

أمّا الإسلام فكان جرئياً وحازماً في وضع حلّ لهذه المشكلة،
لا الرفاهية كما يعتقد الساذجون، بدليل أنّ المسلم في الغالب يكتفي بزوجة واحدة،
إلاّ من يضطره ظرف ما إلى الزّواج بأخرى.

الغرب بكلّ بساطة ووضوح يحاول أنّ ينفذ إلينا من ثغور مزعومة،
ولو كان المسلمون رجالاً ونساء مسلحين با لعلم المطلوب
والوعي الصحيح والتفقّه بدينهم لهان عليهم أن يردوا على هذه الدعاوي المريضة،
ولسهل عليهم أن لا يرفعوها من أرضها، وأن يرسلوها إلى المكان الذي تستحقه،
وهو مزبلة التاريخ!!!

http://www.alnoor.se/article.asp?id=98179




http://www.m5zn.com/uploads/2011/5/23/photo/052311010506ucxnpuj5en6ey.jpg (http://create-avatar.m5zn.com/)

طوق الياسمين
23 May 2011, 08:16 PM
مااروعك يامبدعة يامدهشة:a23:

زهرانية جياد
24 May 2011, 09:51 PM
مااروعك يامبدعة يامدهشة:a23:

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2047.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

تسلمي ياقمرhttp://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2057.png (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
26 May 2011, 07:43 PM
البارحة..
حاورني "جلجامش" عن سر الدان..
البارحة..
في الرؤيا أقنعني أن أنضو تاريخ الأحزان
وبشاطئ ديلمون
حلمت بأنّي أعتقت جدائل شوقي
وأبحت حرير الأشرطة الوردية
بفروع النخلة كي تومئ للريح.


http://www.almlf.com/get-5-2011-almlf_com_nhl74sf0.jpg (http://www.almlf.com)

البارحة.. حلمت بأنّي..
راودت بصمتي عاصفة الحنّاء
و جمعت العطر من العمر قصائد
إضمامة أنغام ذهبية
ضفّرت أكاليل الشوق المشمس بجدائل شعري
و تركت العطر المتثائب في خصلاتي
على عتبات المجهول هدية..
*
البارحة..
مررت بظل الأمس على ناصيةٍ منسيَّـة
ورسمت على ذاكرتي نكهة قوس قزح
أطلقت فراشات الشمس
تتأمل بوح جوانحها هائمة بِتسابيح فرح
تنقش ذاكرة الأمس الراعفة الهمس
تشرع شرفات الحلم.. تضيء قناديلاً قدسية.
*
وعلى الشرفات المغمورة بستور الصمت
أغريت العتمة ألوان فرح
عاندت الصمت..
قرعت طبول الوجدان
خرقت خمول الجدران العاجية..
زاوجت الأشرعة المنذورةَ لنداء الريح
أخشاب الصندل والعنبر والأبنوس
سفن ستراوغ بي أمواج الموت
وتراود أفق الفجر القادم بالأحلام
*
جلجامش حاورني
جلجامش حاورني عن سر الدان
أهداني أغنية دلمونية :
اليوم..
أعانق فيّ وعود الريح
الريح الحانية الزرقاء
اليوم سأغسل وجهي بمياه الخلد بديلمن
"ديلمن.. ديلمن"
تتردد في قلبي ينبوع نشيد
و أعود إلى أرصفة الطهر العذرية
طفولة ترنيمات الأمس
أرجوحة عيد
سأنقّب في رمل الشاطئ
حيث تركت كياني أمس

الدان تبرعـم
محار الخلد الحائر في كفـَي جلجامش
يعرف حلمي
ينقش أحرف اِسمي
تصقلني أغنية الأسطورة
لؤلؤةٌ دلمونية..

"ننهير ِسك"?

الخصب الأسمر يستشرس في الذوبان
يتصاعد وعداً وحناناً في طمأ الوديان
للنهر مناجاتي
أغمس أقدامي المسحورة
أحنـّيها بالخصب الموعود
الواعد
*
أنذرت النهر بأنّي لا أخشى
شطحات النهر بأرصفة الفيضان
تناسخ فيه الطين و حياّني
مبهورا.. ودعاني
لمغافلة الشطئان
*
أوتار تتنهد في بوح الريح
همسات تنثر سر الفردوس المفقود
أقرأ في لهفتها ذاتي
شوقٌ أزلىٌّ.. تعزفه في خلجاتي
أمي سادنة الحرية
*

http://www.almlf.com/get-5-2011-almlf_com_sc63tnrl.jpg (http://www.almlf.com)


و بمرفأ ديلمن
داهمت الصمت المترصد ضاحكة الأنغام..
أتهجـّى أصداء الأفق
إني قادمةٌ بعد إلى ما بعد الصمت
*
اسمي المنقوش على لوحات الطين
ننهيرسك.. ننهيرسك..!
غمغمة اللثغـة.. تنطلق بها الريح
عاصفـة عارمة صادقة الحس
*
فافتح يا قلب رواشين الفرح وغنّ
وارسمني ببراءة أحلام الطفلـة أمس
واقرأني راضية مرضية
و قل ما كان تبدد من وهج الحدس
تصهـره الآن شرارات الوجدان.
*
ضاحكـةً.. همست لي الريح بسرّ الدان
منعتقاً ألقاً.. سنبل غيثٍ مفقود
وأفاضت أن العمر وعود.
ضاحكة للريح همستُ أنا:
انتظريني..
انتظري يا ريح وراء الفصل القادم
يختلج البوح نزيف الجرح المفعم
بوحي وخز الشوك وعطر ورود.



د. ثريا العريض


\ هي امرأة سعودية خليجية عربية الهوى والشعور واللسان، وتطل على القارىء
من شرفة الصدق، والاعتزاز بانتمائهما المشترك.. والإيمان
بوعي هذا القارىء، وحقه في الوصول إلى جوهر الأشياء

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0391.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

**


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0405.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


لا يشك أحد أن أكثر المجتمعات رقيا حضاريا ليس ذاك الذي يحوي أعلى العمارات, فناطحات السحاب في نيويورك ولوس آنجليس لم تمنع أيا منهما أن تكون من أكثر مساحات العالم ارتكابا للجرائم. وبالمثل ليس الرقي الحضاري في مظاهر الحياة الفردية المتطورة كالسيارات الفارهة وفنادق ما فوق الخمس نجوم فعالم المافيا بكل عتمة جرائمه كان يفيض بعلامات ومظاهر الثراء.

كيف إذن تم الحكم أن الدول الإسكندينافية أرقى حضاريا من غيرها من دول أوروبا؟ أو أن عمان والبحرين تمارس تميزا ثقافيا أعمق من جيرة الخليج؟

ذكرت في مقالة سابقة: إذا أردت أن تعرف مستوى مجتمع ما من التقدم أو التخلف الحضاري فلا تسأل عن مواصفات الحياة الاستهلاكية, أي ماذا يستوردون ويستهلكون من منتجات خاصة حين تكون من صنع الغير؟ فذلك سيدلك فقط على مقدار ما يمتلكه المجتمع من السيولة التي تسمح بالشراء للاستهلاك أو التكديس أو التباهي أمام الآخرين. المؤشر الحقيقي على الوعي ستجده في تعامل المجتمع مع الفرد المواطن والعابر والمقيم من حيث حماية حقوقه وتحديد مسؤولياته وأمن حياته واستقراره عاطفيا. ولعل أدق مقياس هو نظرة المجتمع إلى الأقليات ومن ينتمي إلى الطبقات الأدنى في أهميتها المجتمعية كالفقراء والأطفال والنساء!

أوضاع المرأة وفرضيات المجتمع حولها بصورة عامة تعكس بشفافية مرهفة عقلية المجتمع ومستواها من الرقي الحضاري.

سواء وجدت المرأة في قصر ذي حدائق غناء أو بيت شعبي أو كوخ أو شقة بعمارة. إن تسأل عن أوضاع المرأة وتجدها تعامل كتحفة جميلة محفوظة في خزانة مقفلة، أو كباقة زهر تزين الموقع وتغيّر كلما ذبلت لتستبدل بباقة طازجة غيرها، أو كجارية تعمل أربعا وعشرين ساعة في خدمة سيدها أو ولي أمرها مقابل أن يطعمها ويرضى عنها, أو كرهينة للجدران لا يسمح لها أن تعبر الباب إلا من المهد إلى اللحد.. كل ذلك يعني أنه مجتمع بعيد عن الرقي! أضف إلى ذلك أن يصنف المجتمع الأنثى البشرية فيه كآلة تفريخ مطلوب منها أن تنجب بمواصفات معينة, فلا تنجب إناثا في الهند، ولا أكثر من طفل في الصين' أو أن تكون الودود الولود ودليل إثبات فحولة قرينها ثم تفقد صلاحيتها حين تتوقف عن الإنجاب, فذلك يعني أنها في رأي المجتمع أقل درجة في الإنسانية, ولا أهلية لها أو حق خاص في حماية جسدها أو أن تقرر ما يفعل هذا الجسد وما لا يفعل أو يفعل به أو أن تقبل ما ينتج! المجتمع المعني يرى جسد الأنثى ملكا لغيرها وليس لها التحكم فيه بل تفرض عليه وصاية مالكها.. ولو ادعى المجتمع أن التفاصيل المتعارف عليها في التعامل مع المرأة القصد منها أن تحمي الأسرة أو المجتمع المرأة من شيء ما. سواء كان ذلك الشيء عواقب خيارات خطأ ناتجة عن ضعف عقلي مفترض في الأنثى, أو قلة التزام مفترضة في ذكور المجتمع تجعل من الأنثى فريسة لا تستطيع الدفاع عن نفسها- ونفسها تختزل في جسدها- فهي في رأي المجتمع محتم أن تسقط لقمة برضاها، أو تسقط بغير رضاها فريسة لغرائز ذكور الفصيلة.



ماذا يحدث إذن حين تكتشف المرأة أنها ليست جسدا فقط بل جزء مهم من كيانها هو قدرة الإبداع والتفكير المنطقي ورغبة الإنجاز وتحقيق الطموحات الخاصة بها؟. كثيرون يرون أن كون واجبها الأول هو الالتزام بوصاية الآخرين على جسدها يعني أن لا تفكر إلا من خلال هذا الجسد وشروط الوصاية عليه, فلا تنشغل عن الإرضاع بالإبداع مثلا. وهو رأي قاصر طبعا فهي حتى لو انشغلت عن الإبداع فعلاً يدوياً فلن تستطيع -كإنسانة شاء الله أن يخلقها مبدعة موهوبة -التوقف عن الإبداع تفكيرا ومشاعر.



المجتمع الذي يحترم المرأة في المنزل والشارع وموقع العمل الوظيفي, والوطن الذي يتعامل فعليا مع كل مواطن فيه بنفس الدرجة من سواسية الحقوق هو مجتمع ارتقى بوعيه من مجرد البشرية إلى سمو الإنسانية لأنه يعرف معنى الرقي الحضاري كممارسة يومية متوقعة.









\\ المرأة في شعر ثريا لا تنفك تحاول الانعتاق.. فعما.. ولماذا هي دون اسم؟ ؟
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0385.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


. كل إنسان طبيعي المشاعر يكره القيد ويحاول الانعتاق مما يقيده.. و«المرأة» التي أعايشها في الغالبية حولي تقيدها الرؤية الذكورية التي تتطلب منها أن تظل دون اسم وأن تظل قيد مشيئة غيرها والتحكم في كل تفاصيلها حتى جوانب مشاعرها الحميمة. هي دون اسم لأن امتلاك الإنسان لاسم يمنحه الاعتراف بتحقق وجوده منفصلاً عن غيره وممتلكاً لحق الوجود.
الكتابة هي تعبير عن الحياة ورسم لتفاصيلها المادية والمعنوية وتوضيح لما نرغب في تغييره من تلك التفاصيل. والكتابة التي تترك أثراً هي التي تتسم بصدق التعبير عن الهم الذي يولدها.
أرسم أحياناً هموم الإنسان بغض النظر عن جنسه وعن طموحات البشرية والمثاليات الإنسانية المشتركة ولكنني غالباً أتكلم بلسان امرأة من منطلق إحساسات ومشاعر امرأة. وأعبر بالدرجة الأولى عمّا أعايشه من حياتي ورفيقات جيلي ومن سبقهن من تفاصيل صغيرة ومعالم كبيرة ومظاهر اجتماعية وهموم فردية واجتماعية.
الكتابة فعل تعبير عن الهوية وعن الانتماء الخاص.
ولعل أهم ما يميز هوية المرأة في حضارتنا القائمة والمرأة الشرقية بالذات في فترتنا الآنية هو مطالبتها بانعدام الهوية ومحو التفاصيل والخضوع للفرضيات الخارجية.
بإمكاننا إخضاع الخيال وتقمص انفعالات غيرنا ولكن أوجاعنا الخاصة هي التي تجبرنا على إطلاق الآهات العفوية أو الصراخ المدوي.. وهي التي توجهنا في طلب الحلول الجذرية.


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0385.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


http://ko-kr.facebook.com/note.php?note_id=386037891231

.

زهرانية جياد
28 May 2011, 10:19 PM
http://www.almlf.com/get-5-2011-almlf_com_2crt4v8o.jpg (http://www.almlf.com)


قد كان بُوسعي،

- مثل جميع نساء الأرضِ

مغازلةُ المرآة

قد كان بوسعي،

أن أحتسي القهوة في دفء فراشي

وأُمارس ثرثرتي في الهاتف

دون شعورٍ بالأيّام.. وبالساعاتْ

قد كان بوسعي أن أتجمّل..

أن أتكحّل

أن أتدلّل..

أن أتحمّص تحت الشمس

وأرقُص فوق الموج ككلّ الحوريّاتْ

قد كان بوسعي

أن أتشكّل بالفيروز، وبالياقوت،

وأن أتثنّى كالملكات

قد كان بوسعي أن لا أفعل شيئاً

أن لا أقرأ شيئاً

أن لا أكتب شيئاً

أن أتفرّغ للأضواء.. وللأزياء.. وللرّحلاتْ..

قد كان بوسعي

أن لا أرفض

أن لا أغضب

أن لا أصرخ في وجه المأساة

قد كان بوسعي،

أن أبتلع الدّمع

وأن أبتلع القمع

وأن أتأقلم مثل جميع المسجونات

قد كان بوسعي

أن أتجنّب أسئلة التّاريخ

وأهرب من تعذيب الذّات

قد كان بوسعي

أن أتجنّب آهة كلّ المحزونين

وصرخة كلّ المسحوقين

وثورة آلاف الأمواتْ ..

لكنّي خنتُ قوانين الأنثى

واخترتُ ..مواجهةَ الكلماتْ

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/36/www.hh50.com-Photos-Images-Signatures-Other-0923.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)





د/ سعاد الصباح متمردة على القوانين والنظم التي وضعها الرجل

شاعرة قوية ومتمكنة .. وتحمل في طيّات احاسيسها

قنبلة موقوتة تسمى .. الابداع

تأتي سعاد الصباح إلى عالم الشعر من زاوية المرأة الشامخة الطافحة بالكبرياء ..
الرافضة للتقاليد القبلية ولتفكير الرجل ( الأناني ) الذي يراها جارية ..
في بلاط حبه تطرب لفرحه وتأسى لشجونه .
ليست سوى قطعة أثاث موجودة داخل منزله ..
وهي المرأة المجبولة بالتغيير والابداع والباحثة عن فن للكتابة يجسد
ما يعتمل بداخلها ، ويترجم قلقها الذي لا يعرف الاستكانة ،
ولا يرضخ ، الرافض لطقوس القبيلة
لترى كل نساء العالم ، بنظرة مختلفة لا يشاطرها أحد في صنعها ،
نابعة من عمق تفكيرها وصدق معاناتها وطموحاتها ،
لأنها اليد الأجدر في تلمس الجرح ولأنها تدرك كنه خفاياها الداخلية .‏

سؤال للشيخة
في إحدى حواراتك التلفزيونية قلت أن الرجل العربي يحب المرأة ذات الشخصية الكرطونية !!,
في قصيدة من قصائدك قلت :

http://www.almlf.com/get-5-2011-almlf_com_v88jojqi.jpg (http://www.almlf.com)


هذي بلادٌ لا تريد امرأةً رافضةً
ولا تريد امرأة غاضبةً
ولا تريد امرأة خارجةً
على طقوس العائلة
هذي بلاد لا تريد امرأةً
تمشي أمام القافله.

ترى هل تغيرت لديك هاته القناعة بعد الإستحقاقات الأخيرة التي نالتها المرأة الكويتية أم لا؟



الجواب: قصائدي ليست نابعة من واقع كويتي فحسب.
أن أحوال المرأة العربية متشابهة على امتداد الأرض العربية.
لذلك فان حصول المرأة الكويتية على بعض حقوقها لا يلغي
الواقع المر الذي تواجهه المرأة العربية في كل مكان،
وبالتالي فان ما عبرت عنه قصائدي من غضب لايزال مستحقاً هذا الغضب .



وتقول عن قصيدتها الاجازة المستحيلة
انها رسالة من امرأة إلى رجل بعشرة وجوه.
إنه صرخة غاضبة لأن الرجل يجسد كل هذه الصفات وان كان لا يحتكرها،
لأن في المرأة بعضها أيضاً .
إنه كذلك صرخة غضب قومية في وجه هذه الأعاصير التي تجتاحنا
من الماء إلى الماء تاركة جراحنا تنزف على شوك الهزيمة، وضوء الأمل .





جئت الى أوروبا
حتى أغسل ذاكرتي منك..
فإذا بك مخبوء في داخل حقائبي.
جئت لكي استريح من دوار الحب..
ومن دوار البحر..
فإذا بأمواجك ترفعني الى الاعلى
وترميني على صدرك.. مرة اخرى..
حاولت الهروب من صوتك النحاسي
ورائحتك الطاغية..
فإذا بي أهرب الى الأمام..
جئت الى بلاد الشمال..
لاستمتع باجازتي.
فاذا بك، تحجز كل مقاعد الطائرات..
وكل غرف الفنادق..
وكل تذاكر الفنادق..
وكل تذاكر المسارح..
وكل الباصات وسيارات الاجرة..
وتتركني أنام على الرصيف..
ذهبت الى جزيرة في البحر الكاريبي..
لا يرتادها أحد.. ولا تصل اليها المراكب..
ولكنني، حين ذهبت الى الشاطئ..
لأتمدد على رماله الدافئة..
خرجت لي كسمكة قرش من أعماق البحر..
وأكلتني..

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0638.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
كل أسفاري التي خططت لها
كانت حبراً على ورق..
وكل رحلاتي كانت ضد جاذبية الأرض
فلا أهمية لإجازة
لا توقع عليها أنت
كل الفصول مستحيلة في غيابك
الصيف مستحيل
والربيع مستحيل
والخريف مستحيل
والشتاء لا يكون شتاءً حقيقياً
إلا معك.
ما كان أغباني
حين فتحت أبواب جهنم بيدي
فاحترقت أصابعي
واحترق معطفي الجلدي
واحترقت كل الثياب الجديدة التي اشتريتها
ما عدا ذاكرتي
من يغطيني من امطار اوروبا
بعد رحيلك؟
من يكون لي السقف.. والمظلة؟
من يخبئني في جيب معطفه؟
أو تحت جلدة ساعته..
أو في راحة يده..
عندما تضربني الرياح
وتمضغني العاصفة؟
ماذا أفعل في هذه المقاهي
المكتظة بالعفاريب.. والأشباح؟
كيف أدخل اليها
وكل الوجوه هي وجهك
وكل الاصوات هي صوتك
وكل الدخان الذي يملأ رئتي
هو دخانك
ماذا اطلب من النادل؟
اذا كنت ستخرج لي
من كل فنجان قهوة أشربه؟؟..
موجع فصل الشتاء..
حين لا تكون معي..
موجعة رائحة الحطب
في مواقد الريف البريطاني.
موجعة قصور العصر الفكتوري..
موجعة دقات ساعة (بيغ بن)
موجعة نكهة شاي (الايرل غراي)
الذي كنا نشربه معاً.
في الساعة الخامسة
وموجعة موسيقى الملاعق والسكاكين
وهي تقطع قالب الزبدة
وتقطع شرايين قلبي
من يجعل الزوابع أقل جنوناً؟
والامطار أقل همجية؟
والصقيع أقل صقيعاً؟
إن اسناني تصطك من البرد
واضلاعي تصطك من الشوق
وقلبي يصطك من الوحدة
وذاكرتي ترتجف من الحرمان
فكيف استعيد توازني في هذه المدينة
التي مشطنا شوارعها معاً
وثرثرنا في مقاهيها معاً
واستلقينا على اعشاب حدائقها معاً؟
كيف اتفاهم مع هذه المدينة؟
التي رأتني دائماً
أتعثر جانبك كالحجلة
وأتعلق كالتفاحة بذراعك اليسرى
وترفض الآن، ان تعترف بي وحدي؟
كنت أحب الشتاء.. لأنه كان يشبهك..
لأنه كان يشبهني..
بحماماتنا الصغيرة
وانفجاراتنا الكبيرة
وجنوننا الجميل
كنت أحبه.. لأنه كان يدثرنا بعباءته الرمادية..
ويلفلفنا بشراشف الثلج

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0638.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
ويدهن قلوبنا كل ليلة
بزيت الكافور
ومسحوق الوجد والهيام
لماذا قطعت عني مؤونة الشتاء..
من زيت وحطب وكبريت
وحب وحنان.. وبطانيات صوف؟
لماذا سرقت من عيني ألوان قوس قزح
وتركتني مرسومة بالأبيض والاسود؟
لماذا سحبت سجادة اللغة من تحت اقدامي؟
وتركتني خرساء؟
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/48/www.hh50.com-Photos-Images-Hangs-0638.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
28 May 2011, 10:23 PM
يقول عنها

حسين محي الدين سباهي
سعاد الصباح ليست شاعرة اللحظة ، بل الكينونة ، عندما تنشد تقف بالأعالي ساخرة بكل هاوية
لا تعرف الهوان ولا تتقن الاستسلام ، على الرغم من العوامل النفسية التي تؤطر مسألة الخضوع الأنثوية ، فالوقت الراهن هو زمن الحريات ، عهد الخروج من المخابىء السرية ، من عتم الليل إلى وضح النهار ، لترى كل نساء العالم ، بنظرة مختلفة لا يشاطرها أحد في صنعها ، نابعة من عمق تفكيرها وصدق معاناتها وطموحاتها ، لأنها اليد الأجدر في تلمس الجرح ولأنها تدرك كنه خفاياها الداخلية .‏

المرأة هي الشمس التي تسطع على العالم وتكشف سحره وروعته وهي الابتسامة البادية على الشفاه ، وهي إكسير الحياة الذي يعطي العالم ذلك النسغ ، لتبدو الأشياء معطرة بدفء من العطف والحنان ، لعلها تبدو أقل جفافا ، لتمكننا من تنفس الصعداء وشق طريق الحياة ، إلا أن المرأة - جمال العالم هي شيء وما يظهره الواقع شيء آخر تماما ، إنه يحبط ذلك العنفوان الوجودي باقتناص الطموح

و سعاد الصباح واحدة من الذين يجعلون من الغارات الكتابية حافزاً للخلق و الابداع الاستثنائي ،
المكلل بصدق المعاناة ، و عمق التجربة ،
فيأتي الرد على الهجوم مساحات ابداعية مشرقة تدحض كيد الزاعمين و تجنيهم :‏


http://www.almlf.com/get-5-2011-almlf_com_bq5bzpzc.jpg (http://www.almlf.com)

( سيظلون ورائي‏

بالبواريد ورائي‏

و السكاكين ورائي‏

و المجلات الرخيصات ..ورائي‏

فأنا اعرف ما عقدتهم‏

و أنا أعرف ما موقفهم .. من كتابات النساء‏

غير أني ما تعودت بأن انظر ..‏

يوماً الى الوراء .‏

فأنا اعرف دربي جيداً ..‏

و الصعاليك - على كثرتهم - لن يطالوا ابداً كعب حذائي..‏

لن ينالوا شعرة واحدة من كبريائي..‏

فقد علمني الشعر ، بأن أمشي‏

و رأسي في السماء ..).‏


الشيخة سعاد الصباح اعطت ومازالت تزداد عطاء و ابداعاً و تألقاً ، و التي تعد من بين اهم الشعراء الكويتيين ..‏




http://libback.uqu.edu.sa/hipres/ABS/ind10702.pdf


http://www.moheet.com/show_news.aspx?nid=340128&pg=8

زهرانية جياد
31 May 2011, 06:57 PM
http://www.almlf.com/get-5-2011-almlf_com_5gpkhxdo.jpg (http://www.almlf.com)


وسط غرفة، طفلة في العاشرة..
لا ألعاب في درجها وفوق المنضدة،
حتى الستائر الملونة إختفت..
القمامة مليئة بالصور الملصقة للعم بطوط وسندريلا..
وسط الغرفة وكل الغرفة قصص للكبار
وجرائد..
طفلة تحاول أن تغني
وجودها مبكرا.


الكاتبة الفلسطينية فيروز شحرور

المرأة والانثى : مرآة وقلق

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0639.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)



http://www.almlf.com/get-5-2011-almlf_com_7bj00x25.gif (http://www.almlf.com)

كثيرا وقليلا نسمع من طائفة النساء وفوج الرجال أن كل أنثى امرأة لكن ليست كل امرأة أنثى ،
لم يحظ عدم الاعتراض بنسب كبيرة ومع ذلك بقي السؤال مفتوحا على نافذة الحيرة و رتوشات القلق ..
هل الأنوثة تعلم .. أم اكتساب .. أم تزرع مع المرأة منذ بداية أناملها بطريقة اللارادة.
أسئلة كثيرة وأجوبة مبعثرة وصدى الاندهاش بغمرة الشفاء الحقيقي للأسئلة ممتد بامتداد البحر فكثير من حالات النساء المهتمات وحتى غير المهتمات كان لديهن حيز يملأ فجوة الفراغ الممتلئ بعلامات التعجب.
من خلال التعامل مع الحياة اليومية بشكل يومي والتعامل بشكل
سمعي مع الكثير من القضايا نرى أن هنالك بعض الحالات
هرم بها الوزن مما أطاح بها لتطفو وتنشرح معلنة بذلك
صحوتها اللامتناهية وبانتهاء الأشياء تبدأ أشياء جديدة.

" أنا أنثـى .. أشعر بذلك " .. " كيف ؟ "
*الحب* أصبح الحب معيارا وحجما ومقاسا تقيس به جميع ألوان النساء مما أثار حيرة أخرى
، * الرجل* هل هو سبب تلك الأنوثة ,هل يعكس الرجل أنوثة الفتاة
ليكون عاملا مناخيا يعري اللاوعي ويبعث على البرودة حرارة الإحساس بالذات

..ربما .. وربما الأخرى تنقلنا لباب أصعب ..
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0639.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
"صديقتي هل أنا أنثوية الشكل" ؟

فنرى الكثيرات ممن ينفقن من ساعة الحائط الهائل الذي
لا يحصى ولا يغتال الوقت للتأمل و التفحص بتعابير خلقت معنا
ولا نريدها أو نريدها فنبدأ بنقد هذا والإطاحة بذاك لنصل بنهاية المطاف
لنقطة الالتحاف بالصمت وشراء الاكتئاب من الأماكن الخريفية والزوايا المظلمة.
" أريد أن أكون أنثـى .. علمني "
نلمح وبصوت عال و أثناء المرور الازدحامي
أمام المحلات التجارية للألبسة و الأحذية و العطور والإكسسوارات
والطابور الهائل أمام محلات وكابينات التجميل وإعلانات قريبا " قروض للتجميل " ..
سيدتــي .. لو عدنا درجا واحد وخطوة واحدة واستشعرنا
ما قيل سابقا ولم يعترض لاحقا أن كل أنثى امرأة ولكن ليست كل امرأة أنثى ..
نجد أن هنالك فرقا في المقاس وفي المحتوى, فجمال المرأة يختلف تماما عن جمال أنوثتها
, فحين يتمتع الجمال الأول بجميع المواصفات العالمية وتحدى
جميع القياسات فانه بحد ذاته – قياس-
.. الكيلوغرام.. السنتيمتر.. مساحيق مختلفة كل هذا يصلح لعملية
بناء غير مستديمة
فليس كل امرأة جميلة أنثى بالضرورة, أما الجمال الأنثوي قياس لا قياس له
لا يوضع بأحمر شفاه ولا يغلق بظلال للجفون ولا يخنق بقارورة عطر وإنما هو جمال
أقرب لجمال الشخصية .
لقد قرأ وسمع الكثير من تعليقات الرجال والكثير من المحاورات
مع بعض النساء اللواتي يمكن وصفهن بالعقلانيات نرى أن الأنوثة إحساس
يمكن أن يكتسب لو تداركنا معناه وفحوى محتواه وهو يختصر
ببضع كلمات ومفردات بسيطة الكتابة وبسيطة اللفظ ورقيقة على
قلوب الآخرين ونقش على ذاكرتهم .

" أنا أنثــى حقيـقة .."

لا يوجد كمال كامل ولكن عندما تكون المرأة تملك سلاحين الخلق و الخلقة
تبدأ الأنوثة بالظهور لتكتمل بنضوج العقل وهدوء الطبع وعاطفتها
التي تتجاوز جميع الحواجز وأن تكون رقيقة طيبة قوية الشخصية
ولها إرادة واضحة المعالم وهدف متحدد بإطار الطموح أي إنسانة فعلا
وكائن حي حقيقي يتأقلم بالواقع ويتكيف بالحياة
وقد أردف بعض الرجال معلقين "
هي المرأة التي بوجودها تشعرك بأنك رجل و هي المرأة التي
فتح لك أفق تخجل أنت من إعلانها أو ممارستها".
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0647.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

" شكلـي الخارجي .. أما بعد: "

بوجود تلك الصفات وأهمها الحياء جوهر الأنوثة لا يعني
إهمال الغطاء الخارجي ولا نقصد تبذير كل ما في الجيب لشراء
أجمل الأغطية الملونة وغيرها من مستلزمات الجمال, بل يكفيك سيدتي
وكما وصتنا الديانات جميعها بالاهتمام بالمظهر العام والنظافة وترتيب زوايا هندامك ويمكنك
الاستعانة بشريط الذكريات التاريخي الذي دل على نساء أحرقن
شقوق الذاكرة ليصبحن بطلات تروي عنهم الصحف وتسرد عنهم
الحكايات وجميعهن عفيفات طاهرات حياؤهن أخجلهن
من إبراز مفاتن أنوثتهن الجسدية و مع ذلك
كن أرق أنثويات عرفهم عصر الرجال فكوني تلك الأنثى.
شخصيا أرى أن هذا الموضوع مازال يتمتع ببصيص
ضوء يؤهل للقيام بجولة تحاوريه مرة أخرى ينميها ذلك
الكم الهائل من التعليقات والأسئلة وربما وربما وأعتقد
وما إلى ذلك من الأسئلة المفتوحة التعجبية .. ولكن
وبكل الأحوال أعتقد أنا أن الأنوثة لا تقتصر فقط على المظاهر
" فالطيور على أشكالها تقع" ، فكل ذلك معرض لما يسمى بعوامل
الحت والتعرية فالأشياء تهرم عدا الشكل الداخلي
الذي يهرم بالحكمة والجمال الروحي والتألق العاطفي
فاحرصي سيدتي على روحك فهي عرش لتاج أنوثتك.


http://blog.amin.org/fairouz/


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-0647.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
03 Jun 2011, 07:38 PM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/54/www.hh50.com-Photos-Images-pictures-Large-0163.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)


اكتفي اليوم بقصيدة للسعودية فوزية ابو خالد http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/5/www.hh50.com-Smiles-Girls-1441.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)






http://up.arab-x.com/Jun11/0dC14880.jpg (http://up.arab-x.com/)

أيُّ فردوسٍ انسَلَّ منه النساء

وسكبنَ السَّرابَ

على....

سُبات السابلة؟

نُهرِّب ماءَ السماء في سواد المساء

نُقطِّر شمساً نحاسيّةً على شحوبِ الصحراء

نشكّ الأصابعَ بماسِ العسيب

أيّ نعاسٍ يغالب صحوَ الصبايا؟

نستمطر القلبَ أشواقاً حييّةً ورحيقاً يفور

نستمطر الوقتَ عمراً وصبراً جميلْ

نستمطر الطرقاتِ..

http://up.arab-x.com/Jun11/L5I14880.gif (http://up.arab-x.com/)

وطناً

يبدّد الوحشةَ المشتركَة

أيُّ رياح تُخاطف الأشرعة؟

نُمازج الطوفانَ بأطياف تطير

ونُؤلِّف من كل زوجين اثنين

مَهْراً للمُهرة الهاربة

أيُّ قمر علَّقتْه شهرزادُ على ليل اللقاء؟

قلنا اقتربْ

http://up.arab-x.com/Jun11/L5I14880.gif (http://up.arab-x.com/)

قلنا عصافيرُ تحترق

قامةٌ تُورق

قلنا زرقاءُ تقرأ إشارات المَحاق

غابةُ سِدْر تُشْجِر مُكعَّبات الفراغ

قلنا..

هيّأنا الأَهلَّة للعيدِ

الأكفَّ للحنّاء هيّأْنا

هيّأْنا


http://up.arab-x.com/Jun11/L5I14880.gif (http://up.arab-x.com/)

عرساً لبلاد

آخيْنا بين القمح والمستحيل

الجرحَ بالملح وَضّأْنا

وهبنا خميرةَ الروح لأجنّة المطلَق

ونقضْنا في الصباح غَزْلَ المساء

أيُّ حُلم تبتدي منه المليحة..؟


http://up.arab-x.com/Jun11/L5I14880.gif (http://up.arab-x.com/)

زهرانية جياد
06 Jun 2011, 08:02 PM
عودة للرجل ونظرته للانثى





لأنه شاعر كتب في كل الفئات ,, فهو بلا شك أبقى مساحة كبيرة لتلك الأنثى ,, يبرها ,,ينصفها ,, يعاتبها ,, يسامحها ,, ينتقدها ,, يحذر منها .. يشكو من خيانتها ..

عندما يكتب عبدالرحمن بن مساعد عن الأنثى تجدها تنتشي فرحاً وطرباً ,, ترى أنه الأصدق بحبها الأصدق بوصفها , الأصدق باحترامها ,, وأيضاً الأصدق بوصف عيوبها .






.




عندما يختصر الابن المحب لأمه بعض من كلمات عن الغلا والمحبة ,, ويكتبها في سطور قليلة العدد كبيرة جدا في المعنى ,, الغلا عند بن مساعد غير ,,

خصوصاً إن كانت هذه الغالية هي أمه ,, يرد على أسئلتنا بتوجيهها لأجزاء كثيرة في جسمه حتى نجد الإجابة الصادقة والتي بالطبع ليست فقط كلام على ورق بل أن حبها مطبوع بكل جزء من جسمه ,, يكون سؤالنا لدمعه لدمه لسعادته لهمه باختصار كلها تنبض بحب وغلا أمه .. تلك التي ما توفق إلا بفضل دعاءها ,, وما حمل من صفات حميدة فما هي إلا نتاج تربيتها بالفعل هي أم عظيمة .
http://qahtan.net/download/do.php?img=3111 (http://qahtan.net/download/)


اسألوا دمي .. وسعادتي وهمي

اسألوا التوفيق ..

والكدر والضيق

اسألوا الطيب في صفاتي ..

والدعاء اللي في صلاتي

واسألوا شهودي ..

الدموع اللي في سجودي

اسألوهم .. واسألوا دمي ..

عن غلا أمي







الطهر العفيف ,, النصف الآخر ,, قلة من الرجال من يعطي نصفه الآخر بعض من كلمات قبل السفر ,, الأغلبية متعجلون الكل يريد اللحاق بسلم الطائرة ولا وقت لديه لتلك التي تودعه ,, تودعه وهي تحس بأن قلبها سيسافر معه ,, تنتظر منه الوداع الصادق فيودعها بكلمتين على أمل اللقاء ,, لكن شاعرنا بقصيدة "فمان اللي" حرك في قلب كل أنثى مشاعر جميلة ,, كُتبت في دفاترها ,, أرضت غرورها ,, باختصار كل أنثى أحبت فمان الله لحبها للكلمة الصادقة والاهتمام الغير مزيف بمشاعرها وأنها ليست مجرد زوجة تهيئ حقيبة سفر زوجها عندما يسافر ,, وتفرغها عندما يصل ..





الخطأ موجود في كل البشر وقليل من يعترف بخطئه ,, والقليلون فقط هم من يحاولون تضميد جراح المحبوب ,, "نعم أخطيت ما أنكر" والأنثى التي تحب لا تبغض أبداً ,, فالحب يتغلل في عاطفتها ,, وإن وجدت خيانة من المحبوب فإنها تنجرح في عاطفتها ,, ولا تشفى هذه الجراح إلا بمن كان هو الداء ,, هوه داءها ودواءها جرحها وجراحها ,, وطبيب يداوي قلبها المجروح .. هو من يتلمس أحاسيسها فيسألها بتحنان :
http://qahtan.net/download/do.php?img=3110 (http://qahtan.net/download/)

http://qahtan.net/download/do.php?img=3115 (http://qahtan.net/download/)


أنا مدري وش إحساسك
ومدري وش تظنيني
أنا الصادق في عينك كنت
و صرت الكاذب الخوّان
أنا أخطيت ما أنكر ولا فيه عذر يكفيني
سِـوى أني أحبك حيل وأني دايما ً إنسان ...




هنا تهدأ ثورة غضبها ,, ويعمل عقلها الذي كان مغيب في لحظات الغضب الجامح ,, تسترجع ذاكرتها وتحاول أن تبقي على الصورة الجميلة ولكن لا تستطيع .. ثم يقرأ ما في عيونها من ألم ويترجم ألمها ..

ما أجمل أن يتلمس الرجل معاناة المرأة ,, يعرف بمدى قوة جرحها ,, عندها فقط ستسامح ,, كلمات لها تأثيرها على كل أنثى ,, اعتراف بحبها وبأنها الوحيدة المتربعة على عرش قلبه ,,


يااااه ما أجملها كلمة آسف ,, إذا صح أن للأسف جمال فهذه الكلمات من بعض ولائد الجمال التي تخلب اللب بسحرها ,,




هل قال لك أحد أنك مذهلة ؟؟

http://qahtan.net/download/do.php?img=3108 (http://qahtan.net/download/)


عفواً أيتها الأنثى أنتِ مذهلة ,, قالها بن مساعد ,, عندما كتب شاعر الإنسانية مذهلة ,, لم يكن يتوقع أن كل أنثى توقعت أنها كُتبت لها وحدها ,, مذهلة أذهلت الجميع ,,
http://qahtan.net/download/do.php?img=3115 (http://qahtan.net/download/)
مُذهلة .. !
ما هي بس قصة حسن ...
رغم إن الحسن فيها بحد ذاته .. مشكلة

مُذهلة ..
كل شي فيها طبيعي .. ومو طبيعي
أجمل من الأخيلة
طيبها .. قسوة جفاها ..
ضحكها .. هيبة بكاها ..
روحها .. حدة ذكاها ..
تملأك بالأسئلة ..
مُذهلة ..
http://qahtan.net/download/do.php?img=3115 (http://qahtan.net/download/)
عندما يكون التركيز على المرأة في جانب واحد فقط فإنها تصبح كالصورة بلا روح ,, لكن من يشغل نفسه بالأسئلة عن ماهيتها هو بالفعل إنسان يهتم لأمرها ..
هم كتبوا لجمال شكلك , لطولك ودقة خصرك ,, لشعرك لعيونك ,, هو كتب لإنسانيتك ,, لأبعد حدود أحاسيسك ,, خاطب المشاعر الخفية فيك .

تكلم عن لحظات الطيب فيك ,, عن الجفاء ,, الضحك ,, البكاء ,, الروح وليس الجسد ,, وصل إلى أبعد من ذلك ,, أعترف بذكائك ,, ووصفه بالمذهل مع أن الأغلبية تنتقص من عقلية المرأة وتستبدل كلمة ذكاء بمكر ..


http://qahtan.net/download/do.php?img=3115 (http://qahtan.net/download/)


كان هالليلة بهاكِ ما هو عادي
كنتِ أنتِ
وأنتِ لمّا تكوني أنتِ
ما هو عادي
كنتِ إعجاز وسحر
كنتِ دنيا من طهر
كان نورك في جبين الكون بادي
كان في صمتك طرب
كان في عيونك شغب

قليل هم من يعطي الأنثى حقها في الحضور ,, قليل من يحسسها بإنسانيتها ,, كثير من كتبوا عنها قليل من عبروا عن ما في دواخلها ,, تعشق الإطراء ,, تطرب نفسها بسماع الجميل ,, الذي عاشته لوحدها بهذه الكلمات لها وحدها لا تشاركها غيرها ,, تغنى بصمتها فكان كالطرب اللذيذ ,, تغنى بعيونها .. بحسنها فكانت الأجمل في الحضور ,, والأعدل في الغرور ,, كان كالمهاجر وهي بلده فأي أحساس تريده الأنثى أكثر من ذلك .. يخاف من باكر لفقدها فــ هو بلا هي لا شيء ..


http://qahtan.net/download/do.php?img=3109 (http://qahtan.net/download/)


دخون أنتِ أنفاسك دخون

لا تتوانى الأنثى عن تغيير شكلها بين الحين والآخر ,, وهاجسها الوحيد هو إعجاب الطرف الآخر بها ,, وخوفها من فقدانه ,, هاجسها الوحيد أن تكون الأجمل , تضع المكياج تتعطر بالعطور ,, تقف وراء الباب تنتظر هذا الحبيب القادم لتنتظر إطراءه ,, هل فستانها يعجبه تسريحة شعرها رائحة عطرها ولكن تتفاجأ بالتجاهل التام ,, هنا يأتي نبض شاعرنا لكل أنثى ::

هو فيه مثلك .. ياللي الحسن ظلك
ليه العطر ؟!
وأنتِ أنفاسك دخون
وليه الكحل
وأنت ما غيرك عيون
وليه تفكيرك يكون
أنك تكون دايم أجمل
أنتِ أجمل
من جمالك
من دلالك
من خيالك
ياللي كل أفراح قلبي والحزن
في المسافة بين فرقاك ووصالك




http://qahtan.net/download/do.php?img=3115 (http://qahtan.net/download/)

مازال للأنثى بقية في شعر شاعرنا , ومازال للجمال بقية فما يدرينا ألا يكون للجمال حس وحياة ,, يتذوق مثلنا من شعر الجمال , يحب ويكره ,, ونحن هنا أمام شعور مختلف يتنوع على مقدار مافي الطبيعة أنواع فيكون خصباً تارة ويكون جافاً تارة ,, يكون بهجة ويكون روعة ,, يكون إحساس لا تنهض به الكلمات .. ويظل من وراء هذا كله أخلب الجمال .. الذي يضيف طابع الجمال والبراءة ويعطي درساً جديدا في عشق الزهور .. فكأنه يقول "ما يسحرنا في الزهر ليس هو هذا الجمال الساذج من العبير والصفاء والأضواء بل هو ذلك الشوك الملتف وهو ليس من طبيعة الزهر" ,, إنه بشعره نقل جمال الزهرة من بساطة في اللون إلى تعقيد ,, ومن وضوح إلى غموض , كتب التساؤلات والإجابات وبثها في خواطر ومشاعر .. يضع الزهرة بنداها وبأشواكها أمام القارئ وكانه يقول هذه هي الأنثى ,, لين وقساوة , تجهم وسماحه ,, حب وبغض ,, غدر ووفاء ,,


http://qahtan.net/download/do.php?img=3113 (http://qahtan.net/download/)

:a64:

بالنهاية هي إنسانة إن شئت أمسكت بالوردة من أشواكها فتجرحك وتتألم , أو إن شئت تركتها مكانها وأسقيتها من نبض تحنانك , فتنمو وتعطر حديقة قلبك أقبلها كما هي ,, وأحسن لها ..

http://qahtan.net/download/do.php?img=3114 (http://qahtan.net/download/)

زهرانية جياد
10 Jun 2011, 08:05 PM
قصيدة طريفة :a71:

قواعد المرأة العربية الفصحى:004:



http://up.arab-x.com/Jun11/81720624.jpg (http://up.arab-x.com/)


سأطبق بحقك .. يا أميرتي ..
أجمل إعراب .. وأحلى شرح ..
لقواعد حبيبتي العربية الفصحى ..

القاعدة /

http://up.arab-x.com/Jun11/obt20624.jpg (http://up.arab-x.com/)


سأنحو روحك ..
وأعرب كل الكلمات الخارجة من شفتيك ..
إلى شوقي المرفوع بالضمة الظاهرة على صدري ..
جملة حب .. وجملة شوق ..

ستكون .. يا أميرتي ..
كل حروف الجر .. عالقة بذيل فستانك ..
المضاف .. إلى قمة الأناقة والجمال ..
وتكون عيوني .. المضاف .. إليه ..
والمجرور .. خلف هذا الفستان ..
لتنتهي كل الجمل الإسمية .. وشبه الجملة ..
عند هذا الحد ..
من الفستان المفصل بالفتحة ..
والمطرز .. بالضمة .. ..
والمجرور .. بالساتان .. والحرير الهندي .. الرقيق ..

و أجعلها شبه الجملة .. خبرا مقدما ..
لحضورك .. العاطفي الأنيق ..

http://up.arab-x.com/Jun11/Uhp20624.jpg (http://up.arab-x.com/)


فلا تنتظري أكثر .. من بداية هذا الحرف ..
ولا تنتظري أكثر من نهاية هذه السطور ..
حتى يستبد بي جنون لغة الأنثى الفصحى ..
وأعلن إعرابي .. بلغة شفتيك ..
وأستريح ..

http://up.arab-x.com/Jun11/cwk20624.jpg (http://up.arab-x.com/)

أيتها الغائبة .. والجانية ..
بحق الجمل الإسمية والفعلية .. في قلبي .. ..
قررت أنا بحقك .. قرار صعب جدا جدا ..
فأمتثلي .. يا سيدة الأسماء ..
وأمتنعي عن الممنوع من الصرف ..
والقاتل للأشواق ..

سأكبل يديك ..
بضمير المتكلم .. أنا ..
فأمكثي في قلبي .. آلاف السنين .. ..
من ألفية إبن مالك ..
و حتى ألفية الثالثة والعشرون ..


سأنقل ملكيتك من تاء التأنيث الساكنة ..
إلى يا ء الأنثى .. اللذيذة .. المخاطبة ..

المتحركة في قلبي ..
والراقصة .. بلغة الأصابع ..
.. ولغة الحب الفصحى ..

سأجعل القبلة
جمع مؤنث سالم ..
وجمع جموع ..
وجمع تكسير ..

http://up.arab-x.com/Jun11/7cm21712.jpg (http://up.arab-x.com/)

يتناثر .. على صفحة خدي .. ..

وسأجعل أنوثتك ..
عطرا فواحا بالكسرة ..
نيابة عن زجاجة إيف سان لوران ..
وفتحة .. قوارير .. جيفنشي .. والسيد شانيل .. ..

سأمنع هذا القلب .. من الصرف .. لغيري ..
وسأجعله .. صلة موصول .. لنبضات قلبي أنا فقط ..
وستصبحين أروع وأجمل وأحلى ..
خبر زفاف مقدم في حياتي ..
و أحلى خبر مؤخر وجوبا في عمري .. ..

يا أحلى .. وأجمل .. وأرق ..
من تسكنه الفصحى .. ويسكنها..


جُرِيني .. لهذا الحضور الأديب ..
وأنصبيني .. كخيمة كحل على عينيك ..
وأرفعيني .. على شعرك أغنية ..
تمشط ألحانها ..
من فعل محذوف وجوبا ..
تقديره .. أحبك أنت ..
يا أجمل نساءالدنيا ..

سأجزم شفتيك ..
بقبلة سكون .. مقدرة ..

ولن يمنع ظهورها أو غيابها
تعذر أو ثقل ..


يا أجمل قاعدة أنثى على وجه الأرض ..
لا تحاولي الغياب بعد اليوم ..
وقولي لعينيك الجملتين ..
أن يظل حضورهما .. جملة ..
ويظل غيابهما شبه جملة ..
ليبقى قلبي .. في حالة نداء مستمر ..

فأنا لا أطيق غيابك ..
الذي يرفع المبتدأ في حياتي ..
وينصب الخبر .. في عمري ..
وأصبح فعلا ناسخا .. لذكريات ..
من فعل .. كان ..

فأحضري .. قليلا يا حبيبتي ..
ولو بتقدير هذا الحضور ..
على ما قبل الحرف الأخير ..
فلن أسمح أبدا ..
بإشتغال محلك .. في قلبي ..
بحركة مناسبة .. لحضور أي أنثى ..
كحرف جر زائد ..

يتعذر على قلبي .. أن يتألم .. ولو قليلا ..

حبيبتي .. وغاليتي .. ومليكتي ..
سأظل في إنتظارك ..
فاعلا مرفوعا .. إلى أن تقوم الساعة ..
ولن ينوب عني .. في هذا الإنتظار ..
إلا أشواقي .. المبنية .. للمعلوم ..
ولا تصلح .. أبدا .. أن تبنى للمجهول ..

فأنت المعلوم .. والظاهر..
وأنت المجهول .. والمستتر ..
فضمي عينيك .. وأغمزي .. ..
وأكسري ما قبل آخر الجفن .. ..
وضمي قلبي .. ..


و شكليني كيف ما شئت ..
وتشكلي أنت كيف ما شئت ..

فسأظل يا حبيبتي ..
مهما .. فعلت .. مبنيا لحبك المعلوم ..
والمؤكد .. بملايين ..
نون التوكيد .. الخفيفة .. والثقيلة ..
والمجنونة .. والمهووسة .. والعاقلة ..

سأظل أحبك .. يا أميرة الفصحى ..

*إلى أن تبدأ الجملة الفعلية .. بإسم ظاهر ..
هو إسمك أنت ..
علم .. مفرد .. لبنت .. حلوة ..
إسمها .. حبيبتي ..

* ويسكن فعل ( أحبك ) في بداية الجملة الإسمية ..
وتصبح قواعد المرأة العربية الفصحى ..
قاعدة واحدة فقط .. هي أنت حبيبتي ..

http://up.arab-x.com/Jun11/09v20624.jpg (http://up.arab-x.com/)





:099::a64::a28:

طوق الياسمين
11 Jun 2011, 12:04 PM
مستحيل ادخل منتدى مكاوي مااعدي على هذا الابداع
شهادتي فيكي مجروحة زهورة متابعتك القصيدة الاخيرة نسختها تهبل محتاجتها في الاختبار:a22::a54:
:a77::a77::233:

زهرانية جياد
13 Jun 2011, 08:31 PM
مستحيل ادخل منتدى مكاوي مااعدي على هذا الابداع
شهادتي فيكي مجروحة زهورة متابعتك القصيدة الاخيرة نسختها تهبل محتاجتها في الاختبار:a22::a54:
:a77::a77::233:

:a64:
سلمتِ ..وسلم مدادكِ
:128:

زهرانية جياد
13 Jun 2011, 08:34 PM
اسمح لي ابدي اعجابي بقلمك وتميزك واسلوبك الراقي وتالقك

تسلمي هذا من ذوقك الله يسعدك
دمتِ بكل الود

http://up.rabe7.com/get-12-2010-vwx6ai5l.gif (http://up.rabe7.com)

سارونة
30 Sep 2011, 08:43 AM
بعض المواضيع احس انو الافضل مانعلق عليها
لكي لانشوه جمالها
والله موضوعك قراتو صفحة صفحة وشخصية شخصية
فكرة ممتازة مجلة ادبية راقية
يستاهل عدت تقيمات
تقبلي مروري وتعليقي

زهرانية جياد
11 Oct 2011, 06:35 PM
بعض المواضيع احس انو الافضل مانعلق عليها
لكي لانشوه جمالها
والله موضوعك قراتو صفحة صفحة وشخصية شخصية
فكرة ممتازة مجلة ادبية راقية
يستاهل عدت تقيمات
تقبلي مروري وتعليقي

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2047.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
تسلمي وهذا من ذوقك
إمتناني لبهـآء حضوركِ
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-1824.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)



واهديكِ كلمات تخص النساء :a35:


الله من دلع النساء وكيدهن
ومن جنونك ياحياتي

الله من كرم النساء وفضلهن
على افتعال المشكلاتِ:248:http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/2/www.hh50.com-Smile-Laughing-Happy-Freaks-Laugh-2058.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

اروجه
09 Nov 2011, 08:33 AM
ماشاءالله عليكي طرحك جداااا راقي ورائع كروعتك لا خلا ولا عدم ياقمر

زهرانية جياد
15 Nov 2011, 07:13 PM
ماشاءالله عليكي طرحك جداااا راقي ورائع كروعتك لا خلا ولا عدم ياقمر

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/39/www.hh50.com-Photos-Images-Expressions-Forums-0594.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/39/www.hh50.com-Photos-Images-Expressions-Forums-0588.gif (http://www.redcodevb.com/smiles/)

زهرانية جياد
17 Jan 2012, 01:15 PM
اضافة قرأتها واعجبتني

http://up99.com/upfiles/jpg_files/DcK67981.jpg (http://up99.com/)
الانثى و الفنان الرسام التشكيلي بيكاسو




http://up99.com/upfiles/jpg_files/8ef66099.jpg (http://up99.com/)


فتاة المطر

http://up99.com/upfiles/jpg_files/7G267311.jpg (http://up99.com/)



فى ليلة ممطرة من عام 1904
التقى بيكاسو با مرأة شابة مبتلة من شعر راسها الى اخمص قدميها
فصحبها معه الى مرسمة لتجفف ملابسها وكانت ((فرناند أولفية))
كانت جميلة جدا وذكية ولها موهبة فنية لكن غير نشطة او معروفة بالمجال الفنى
.كتبت عنها الاديبة الامريكية

((جيرترود ستالين ))
((خيرا او شرا كل شىء فى فرناند طبيعيا ))
كانت عشيقة غيورة جدا وبالطبع اصبحت موديل
لبيكاسو لفترة طويلة
وكانت تقول عن بيكاسو وعن علاقاته النسائية المتعددة
((انه ينساق دائما وراء الجمال ))


http://up99.com/upfiles/jpg_files/9OC67311.jpg (http://up99.com/)

احب ايفا
وايفا التي كانت جميلة جدا وشابة واطلق عليها بيكاسو اسم
((كوديا)) اي جميلتى

تواكبت علاقة بيكاسو بـــــــ ايفا
مع تفجير شهرة بيكاسو احبها جدا وكان

يقول
((احبها جدا وسوف اسجل هذا في لوحاتي))

1912 ينتقل للحياة مع ايفا لكن تقع ايفا الضعيفة صريعة للمرض

ولن تسترد صحتها ابدا ماتت فى 1915

ومع ذلك لم يهمل عمله الفني ورسم لوحة
((البلياتشو ))

وكانت كما قال وقتها
((فى رأيى وفى رأى الكثيرين تعتبر من اجمل ما رسمت))
ولم يحتمل بيكاسو طويلا غياب ايفا من حياته
صحيح ومع العلم انه رسول الفن فى القرن العشرين لكن
فى اعماقه رجل من القرن التاسع عشر رجل اسبانى
تعود على وجود المرأة فى حياته بشكل مستمر

http://up99.com/upfiles/gif_files/PlF67311.gif (http://up99.com/)

الفاتنة
حسناء فاتنة تظهر فى طريق بيكاسو
شاهدها فى المتر فوثب فى اتجاهها وقال لها
((انا بيكاسو انت وانا سنعمل سويا اشياء عظيمة))
بهتت الحسناء ((ماري تيريز ولتر))
وكانت في السابعة عشرة من عمرها كانت
رشيقة حسناء تمارس السباحة وتسلق الجبال فى 1930
كانت موديل له لعديد من اللوحات وكذلك ام ابنتة ((مايا))

http://up99.com/upfiles/jpg_files/qVw67981.jpg (http://up99.com/)

http://up99.com/upfiles/gif_files/PlF67311.gif (http://up99.com/)
الحبيبة المصورة

((دورامار))
كانت مصورة وفنانة تشكيلية كان اسمها الحقيقى
((تيودورا ماركوفيتش))
وبسرعة حلت مكان ماري تريز كانت مثقفة وعنيدة
وتحب الظهور على عكس ماري تريز
التى كانت لا تهتم بالنواحي الفكرية

http://up99.com/upfiles/gif_files/PlF67311.gif (http://up99.com/)
امرأة ذكية
((فرانسواز ))
فى الواحدة والعشرين من عمرها من طبقة برجوازية
تركت دراسة القانون واتجهت للفن التشكيلي
تعرف عليها فى مطعم عن طريق صديق
ونالت اعجابه جدا وهي بدورها
انبهرت بمن يحيطون به
جان بول سارتر وسيمون دى فوار واندرية مالرو وجان كوكتو
قال لها بيكاسو فى بداية العلاقة
((لا تتصوري ان اتعلق بك طويلا))
اما فرانسواز اكدت فى مذكرتها
((انة لم يكن يخاف على نفسه مني وانما من
التاثير الذى احدثته عليه ))
تزوجها وانجب منها طفلين وعاش
بيكاسو مع فرانسواز حياة جديدة
يطرق مجال الفخار ويحقق ثراء وكان اول
من استغل خامة قديمة وطورها وهى خامة السيراميك

http://up99.com/upfiles/gif_files/PlF67311.gif (http://up99.com/)
الرداء الاسود
خريف 1952 تعرف على
((جاكلين روك))
مطلقة وام لبنت صغيرة
كانت تتحدث الاسبانية مما جعلها بسرعة قريبة
من بيكاسو كانت تعمل عنده فى
متجر فلوريس لبيع منتجات السيراميك

لفت نظره وجهها الغامض ذو العيون الزرقاء والوجنتين البارزتين

وبطريقة لا شعورية تنظم لدائرة
الفنان السحرية لكن دون ان تتنازل عن استقلالها

يتزوجها بيكاسو عام 1961 واهداها قصرفى ((قوقنارج))

على نهر الرون واهداها لوحة باسم ((جاكلين دى قوقنارج))

وتقسم جاكلين ان بيكاسوا كتب لها انها المرأة
الوحيدة التى احبها باخلاص فى حياته::a12:

عند فجر 1973 مات بيكاسو فى قصر جاكلين

وقد انتحرت جاكلين فى اكتوبر 1986
بطلقة رصاص اندفعت من مسدس صوبتة جاكلين على راسها

http://up99.com/upfiles/gif_files/PlF67311.gif (http://up99.com/)

زهرانية جياد
18 Feb 2012, 08:19 PM
http://up99.com/upfiles/gif_files/EhI13637.gif (http://up99.com/)

الشاعر المغربي عبد السلام مصباح
من يعرفه ويقرأ له يشعر أنه أمام "رجل / طفل"،


http://up99.com/upfiles/gif_files/EhI13637.gif (http://up99.com/)


فالشعور المرهف، والإحساس الرقيق،
والابتسامة البريئة التي لا تفارقه..
تجعل منه إنسانا قريبا جدا من النفس.
هذه الصفات الإنسانية
هي التي خلقت منه شاعرا يعشق الحرف/
القصيدة إلى حد الهوس.
ويبدو من خلال نصوصه الإبداعيـة أنه رهن حياته بحياة الشعر
وفي ديوانه
"حاءات متمردة"

تجده يعشق القصيدة والحرف
وعشقه للحرف يوازي عشقه للمرأة والحياة

http://up99.com/upfiles/gif_files/Mrq13637.gif (http://up99.com/)



يتلون الحلم عند الشاعر عبد السلام مصباح
بتلون حالاته النفسية والوجودية،
ويتغير طعم الحلم عنده بتغير طبيعة
الأشياء التي يتخذها موضوعا للتأمل.
والمرأة في هذا النص تحضر كإمكان
واحتمال في حياة الشاعر. والفعل التخييلي
لديه يرسم شكلا للمرأة يتوافق وحاجيات الشاعر
الروحية؛ هذه الروح التي لم تجد بعد من النساء ما يسبر غورها،
ويعمر فضاءها بالعشق الذي يمكن اعتباره
الفلسفة التي خلص إليها الشاعر بعد رحلة الحياة الطويلة.

وهو إذ ينتظر بلهفة أن تخرج هذه المرأة
من الإمكان إلى التحقق فهو يتمنى أن تأتيه :

مُحَمَّلَةً بِالصَّبَـَواتِ

وَبِالْعِشْـِق

وَبِالـدِّفْءِ

http://up99.com/upfiles/gif_files/gRU13637.gif (http://up99.com/)

وخص المرأة
بوظائف محددة، وأحلها في قلبه موقعا خاصا...
فهو يريد منها أن تقاسمه حياة ترشح بالمشاعر الإنسانية البريئة،
والتلقائية المحكومة بسلطة القلب والعشق؛ خصوصا
وأن متطلباته جد بسيطة،


يـــــــــــــقول

وَتُقَاسِمُنِـي

مِثْلَ جَمِيعِ الْبُسَطَـاء

فَطِيرَ الْخُبْزِ الأَسْمَـرِ

الشَّـايَ

وَحَبَّاتِ الزَّيْتُـون

http://up99.com/upfiles/gif_files/gRU13637.gif (http://up99.com/)



ولأن الشاعر يشعر بالعزلة، وبأن نبل عواطفه وأحاسيسه
لا تجد لها طريقا إلى عالم النساء،
كما يعرفهن في الواقع اليومي المعيشي،فإنه بإمكان هذه المرأة /
الحلم أن تخلصه من وحشة الاغتراب،
وتزرع فيه مروج العشق، وترفرف في نبضه أجنحة الفراشات،
وتعرش فيه سنابل القمح، وتثمر فيه بذور الغد الجميل ويتحقق الحلم :

اِمـرَأَةٍ...

تَغْسِلُ وَجْهَ الصُّبْـحِ

بِعِطْرِ الْبَسَمَـاتِ،

وَتَسْقِيَنِي مِنْ نَبْعِ الْحُـبِِّ

كُؤُوسَ الأَمَـلِ.

زهرانية جياد
18 Feb 2012, 08:20 PM
**


http://up99.com/upfiles/jpg_files/Jzb13637.jpg (http://up99.com/)


وفي قصيـدة "نداءات"

في هذا النص نلتقي مع نموذج آخر للمرأة،
إنها المرأة /
القطة كما أحب أن ينعتها.
وهذا النموذج كسابقه لا يوجد إلا في دائرة الحلم /
الاحتمال؛
ويتجلى ذلك من خلال بعض الإشارات الدالة،
مثل:" لو أراك"، "لو ندخل"...
والتي تحيل على رغبة لدا الشاعر في تحقيق التواصل مع المرأة
القطة
لان هذا سيمنحه مساحة كبيرة للفرح والانتشاء،
وبالتالي الإقبال على الحياة:

مَا أَسْعَدَنِـي..

مَا أَسْعَدَنِي لَوْ أَرَاكِ

مِنْ شُرْفَةِ الْحُلْـم

تُطِلِّيـن

مَغْسُولَةً بِالْقَرَنْفَـلِ.


http://up99.com/upfiles/gif_files/gRU13637.gif (http://up99.com/)

ويبدو أن تحقيق هذا النموذج من النساء
في حياة الشاعر ستغير كثير من مسارات حياته النفسية
والروحية، وتفتح أفقا لآماله المضغوطة بالهم اليومي؛
وبالتالي
سيستعيد بهاء وجمال الوجود،
ويرسم وجها ثانيا للعالم حيث الحرية والسعادة والعشق والسلم :

مَا أَسْعَدَنِـي..

مَا أَسْعَدَنِي لَوْ نَدْخُل خَيْمَةَ الْعِشْـقِ

وَنَبْـَأ اِحْتِفَالَنَـا

فَنَرْسُمُ خَرِيطَةً لِلْعَالَـم

بِلاَ حُـدُود

بِلاَ نُقَط تَفْتِيـش.


http://up99.com/upfiles/gif_files/gRU13637.gif (http://up99.com/)

في حضرة هذه الأنثى،
إذن، يتوارى الحزن والخوف،
ويعري العالم وجهه،
ويرحل الشاعر في الروح والجسد،
ويكون الحب سيد الأزمنة والأمكنة.
في حضرة هذه الأنثى يتأجج الحلم،
ومن قر الصقيع ينبعث الحلم
الأجمل والأروع
حيث يكون التوحد بين العاشق والمعشوقة،
ويتصالح الشاعر مع ذاته ومحيطه :

مَا أَجْمَلَ أَنْ نَنْغَـرِِسَ

فِي بَعْضِنَـا

وَنَغِيـبُ،

نَغِيـب...

فَنَنْسَى الْمَكَـان

وَنَنْسَى الزَّمَـانَ...

وَفِي خَفْقَـةٍ

نُبْحِـرُ

نُبْحِرُ فِي زَوْرَقِ حُلْـم.




وفي قصيـدة" سيـدة الأسمـاء"

ما تنفرد به هذه القصيدة عن القصائد الأخرى التي استحضر فيها الشاعر
المرأة
كتيمة رئيسية كونها مصدرة
بإهداء خاص، ويخص امرأة بعينها، امرأة
"واقعية" ومعروفة عند المهتمين بأمر الشعر؛

ويبدو أن الشاعر تخلى عن عرشه لهذه المرأة الطيبة،
كما يصفها، ليكون هو في خدمتها،
وتحت إمرتها، وهذا أمر طبيعي عندما نعرف
أن الحب تواصل وتجاوب روحي ووجداني سام بين أشباه :

فِي الْحَـرِْفِ

كَمَا فِي الْقَلْـبِ

تَكُونِينَ الْمَلِكَـة...

وَأَكُونُ أَنَا الْعَبْـدُ

الْحَامِي لِجَلاَلِـك.



وإذ يستحضر الشاعر هذه المرأة فإننا نلمس مدى الارتباط القوي الذي يجمع ويوحد بينهما،
يكفيه أن تنطق حرفي:
" الحاء و الباء" ليحلق الشاعر في عالم سحري
سرمدي حيث الجمال والفيض والخصب:

حِينَ أَعُبُّ الْخَمْرَةَ مِنْ ثَغْـرَكِ

حَرْفَيْـن :

حَـاء

بَـاء

تَتَفَتَّحُ أَوْرِدَتِي وَشَرَايِينِـي،

تَتَفَتَّحُ فِي صَـدْرِِي

آفَـاقٌ

لَمْ تَطْرُقَهَا الْخَفَقَاتُ الْمَذْبُوحَـةُ



وحين نحاول أن نرسم لهذه المرأة
تقاسيما كما جسدها الشاعر في القصيدة نتوه بين الأشكال،
وتهرب منا الصورة؛ ذلك أنها تتواجد في كل مكان
وفي جميع الأشياء، فهي حاضرة في الطبيعة، والأزمنة، والإيقاعات...
كما هي حاضرة في القصيدة وفي القلب وفي الأحلام، إنها:

قَرَنْفَلَةُ الْمَاءِ الْجَائِـل

تَحْتَ ضُلُوعِ الْخَيْمَـة

وَالرَّمْـل.


و ايضا هي الجامعة بين المتناقضات والخالقة لأزمنة العشق :

أَنْتِ الْوَرْدَةُ

وَالشُّوكُ الدَّامِـي

وَرَيَاحِينُ الْفَجْرِ النَّامِـي

.........

أَنْتِ صَبَاحَـاتُ

مَسَاءَاتُ الْحُبِّ الْمُتَرَامِـي.



وهي الأصيلة والقصيدة التي لا نظير لها :

جُذُورُ الأَشْجَارِ

الأُغْنِيَةُ الْعَذْرَاءُ الْمُنْفَلِتَة.


قصيـدة "اعترافات "

الشاعر وفيا ومخلصا لهذا الحب البدائي الفطري. وحين نسمع إليه وهو يتحدث عن هذه المرأة نشعر وكأنه في محراب عبادة وتبتل :

آمَنْتُ...

آمَنْتُ بِأَنَّكِ أَوَّلُ مَنْ أَحْبَبْتُ.


وأهمية هذه المرأة تتمثل في كونها استطاعت أن توقد شرارة العشق الأولى
في صدره الخامد؛ بل لعبت أدوارا عظيمة في حياته، فلولا وجودها
في حياته لما عرف كيف يعانق الوجود في كليته المطلقة.
وينصهر بكيانه في ملكوته اللامتناهي :

آمَنْتُ...

آمَنْتُ بِأَنَّكِ

أَوَّلُ مَنْ أَطْلَقَ بِأَعْمَاقِي

أَلْفَ فَرَاشَاتٍ

أَلْفَ يَمَامَاتٍ

.........

تَتَشَعَّبُ فِي مَمْلَكَةِ الْوجْدِ

وَفِي الأَحْلاَمِ الْمَحْجُوبَة.




إنها المرأة التي استطاعت أن تفتح نوافذ الحلم، وتلون حياته ببياض الأمل،
وتمسح عن وجه زمنه غبار النكد والهم، وتنتشله من خندق العزلة والاغتراب،
إنها فارقة لمرحلتين حاسمتين في حياته؛ مرحلة اليأس
والإحباط والقنوط والتقوقع حول الذات، وما رافق ذلك من أحاسيس سوداوية،
وفقدان شهية الوجود... ومرحلة التخلص والانعتاق، والانفلات
من براثين الحياة لمعانقة العشق الذي أعاد للشاعر توازنه ونظرته المتفائلة :

آمَنْـتُ

في هذه القصيدة يبوح الشاعر بمشاعره تجاه المرأة التي أحبها
دون تحفظات. وما يميز هدا النموذج من النساء كونها
أول من طرق ودخل باب قلب الشاعر، ولامس بدفء مشاعره
الإنسانية المرهفة، لذا ظل...

آمَنْتُ بِأَنَّ أَحْزَانِي

كَانَتْ عُظْمَى

قَبْلَ لِقَاكِ،

وَشَرْنَقَتِي

كَانَتْ دُنْيَايَ

فَجْأَهْ

تَتَحَلَّلُ أَحْزَانِي

حُزْناً...حُزْناً

تَطْلَعُ نَخْلاً

يَغْرِفُ مِنْ قَلْبِي

فَيْضَ الْحُبِّ

وَفَيْضَ الشِّعُرِ

تَتَفَتَّحُ شَرْنَقَتِي.







قصيـدة "مرسـوم"

في هذا النموذج نلتقي مع نمط آخر من النساء،
إنها المرأة المسكونة بحب السلطة والتسلط على الشاعر، المرأة /
النكد التي متى تكلمت لا تقول سوى التفاهة (الزبد)،
ولا تحسن سوى اللغو، وإن قدر لها أن تلج عالم الأحلام فأحلامها
باردة وهشة وفقاعية، إنها القلب المشرع على الهباء والخواء.
وبرغم هذه الصفات التي نعت بها الشاعر هذه المرأة /
النكد، فقد سمحت لنفسها أن ترسم أمام الشاعر خطوطا حمراء عليه
أن لا يتجاوزها، وأن ترفع في طريقه علامات المنع التي يمكن
تلخيصها في ثلاث ممنوعات :



المنـع الأول :

لا يحق للشاعر أن يجالس كتابا (وخير جليس في الورى كتاب)،
أو ينفرد بذاته للتأمل، أو أن يتوحد مع العالم، أو يعانق فضاءات
الحلم اللامتناهية، ويترقب الإشراقات الصوفية الشعرية
التي تأتي على حين غفلة لتزرع في قلبه التفاؤل وعشق الحياة :

مَمْنُوعٌ...

مَمْنُوعٌ أَنْ تَقْرَأَ...

تَكْتُبَ

تَجْلِسَ

فِي حَضْرَةْ سَيِّدَةِ الْغَيْمِ الْمَوْعُودِ.




المنـع الثانـي:

مرفوض عند هذه المرأة/ النكد أن يمتلك الشاعر قلبا صافيا ينبض
بكل ما هو جميل ورائع، قلبا يفيض خيرا وعطاء
ولا يوزع على الآخرين سوى العشق والحب

مَمْنُوعٌ...

مَمْنُوعٌ أَنْ تَمْلِكَ قَلْباً /

نَبْضاً صَافِياً

يَتَدَفَّقُ بَيْنَ تَشَاعِيبِ الْمَاءَيْنِ،

الرَّمَلِ،النَّخْلِ...

مَمْنُوعٌ أَنْ تُشْرِعَ...

تَفْتَحَ قَلْبَكَ لِلْعِشْقِ

تَفُضُّ بكَارَاتِ الصَّمْتِ.


المنـع الثالث

وتبالغ هذه المرأة / النكد في آخر القصيدة في سرد الممنوعات
التي يجب على الشاعر أن يقر بها، فهي تمنعه من دخول مملكة الحرف؛
وهو الذي بدونه لا يقدر على التحليق في فضاءات الحلم،
أو يعانق أمل المسحوقين، وعليه أن لا يداعب الكلمات
وهي التي يلج بها عالم العشق والحب والحرية والصفاء والفرح …

مَمْنُـوعٌ...

مَمْنُوعٌ أَنْ تَرْسُـمَ

بِالْحَرْفِ الصَّابِـئِ

زَوْرَقَ إِبْحَـارٍ

نَحْوَ فَضَاءَاتِ الأَزْمِنَـةِ

.........

مَمْنُوعٌ أَنْ تَنْفُـخَ

فِي رَحِمِ الْكَلِمَاتِ الْمُوحِشَـةِ،

الْمَسْكُونَةِ بِالْمَاءِ/الرَّمْلِ/النَّـارِ...

وَتَدْخُلَ مَمْلَكَةَ الْحُـبِّ

تُمَارِسَ فِعْلَ الشِّعْـرِ

وَفِعْلَ الْفَـرَحِ

مَمْنُـوعٌ...



باختصار؛ فهذه المرأة / النكد سلسلة لا تتوقف في الإملاءات،
والرغبات التي تسير كلها في اتجاه معاكس لأحلام ورؤى ومواقف الشاعر،
وهي تهدف – الإملاءات – إلى محاصرة الشاعر، والتضييق عليه،وخنقه،وإخضاعه...
وهي ما لم تفلح فيه هذه المرأة /
النكد أمام إصرار الشاعر على العشق والحرف والحرية والكلمة والحلم



قصـيدة "وميـض فـي مدارات العشـق"

تحضر المرأة في هذا النموذج الأخير من خلال إحدى صفاتها المميزة،
إنها المرأة / الشهلاء العينين.
في هذا النص تتخذ المرأة بعدا رمزيا؛ إنها–
باستثناء بعض الصفات– بلا شكل محدد.
فمخيلة الشاعر تجليها في أنماط متنوعة؛ وإذ نتتبع تمظهرات في الأشياء
والكائنات نكتشف أنها موجودة وجودا مطلقا:

كَونِي مَا شِئْتِ

حَصى

صَخَراً

أَوْ حَبَّاتِ الرَّمْلِ.

كما أنها توجد"على الشاطئ "
و"بين شرايين الأطلس
"و" في أوصال النخل"،
وتتفجر "أمواجا" و
"ينابيع " و" سواقي"..
وهي حاضرة في فضاء لامتناه
" فيوهج الخصب"
و "في أزمنة الجذب"،
وهي في عالم الطيور
"عقابا" و"صقرا" و"ببغاء"،
وفي الغابة تبدو على شاكلة
"صنوبرة" و"عوسجة" و"قراصا"...

أما طبيعة العلاقة التي تربط بين الشاعر وهذه المرأة/الرمز؛
فإنها تتسم بالتناقض والتضاد، فهي حين تقسو
لا تتوانى في إخراج مخالبها والتعبير عن عدوانيتها الشرسة،
ولكن الشاعر لا يعاندها أو يعاديها بل يهادنها ويلاطفها بحساسية
مرهفة؛ شأن كل شاعر مرهف

فَأَنْتِ بِرَغْمِ الشُّـوكِ

وَرَغْمِ الأَلَمِ الزَّاحِـفِ

رَغْمِ الْجُرْحِ النَّـازِفِ

فِي كَفِّي أَنْـتِ

وَفِي الْعَيْنَيْـنِ

كَمَا كُنْـتِ

نَرْجِسَـةً.


إن هذه المرأة لا توجدفي حقيقة الأمر إلا في المطلق،
تتواشج معه وبه تتوحد، أبدية في كينونتها،
متحولة في الأشياء والظواهر، لكنها أبدا ثابتة في جوهرها، إنها والوجود متلازمين.

وأخيرا، المرأة حضرت في
"حاءات متمردة"بأشكال مختلفة، فهي تارة حلما وأخرى واقعا أو رمزا...
اختلفت في تمظهراتها؛ لكن الشاعر ظل مخلصا في تعبيره
عنهن وعن علاقته بهن أسلوبه المتميز المبني أساسا على
الصورة المرحة، والتعبير الموجز والمعبر،
وقد وظف معجما محملا بدلالات غنية ينبع من حساسية مفرطة
في شفافيتها ورقتها، وبهذا يكون الشاعر عبد السلام مصباح
قد نجح في نقل تجربته الشعرية إلينا بعمق في الرؤيا واقتصاد في الأسلوب


وتجاوب روحي ووجداني سام بين أشباه :
فِي الْحَـرِْفِ

كَمَا فِي الْقَلْـبِ

تَكُونِينَ الْمَلِكَـة...

وَأَكُونُ أَنَا الْعَبْـدُ

الْحَامِي لِجَلاَلِـك.

صباوي
20 Feb 2012, 12:28 AM
دائما مبدعة فى اختياراتك الجميلة----يزهو منتدانا بك وبمواضيعك الشيقة والمنوعة فى كل المجالات
سلمت وجوزيت كل الخير----

زهرانية جياد
20 Feb 2012, 07:35 PM
دائما مبدعة فى اختياراتك الجميلة----يزهو منتدانا بك وبمواضيعك الشيقة والمنوعة فى كل المجالات
سلمت وجوزيت كل الخير----

عجز حرفي امام سمو و رقي حرفك
ادام الله حرفك راسماً لوحات الجمالhttp://www.s6am2k.net/smile/30/up/071.gif (http://www.s6am2k.net/smile)

لؤلؤة1
24 Feb 2012, 09:15 PM
بارك الله فيك وفي طرحك المبارك
شكرا لك

زهرانية جياد
10 Mar 2012, 09:19 PM
بارك الله فيك وفي طرحك المبارك
شكرا لك

العفو
تحية عطرة لتواجدكhttp://www.s6am2k.net/smile/30/up/061.gif (http://www.s6am2k.net/smile)